مرض الجدري وعلاجه

الإثنين، 06 أبريل 2020
  • مرض الجدري وعلاجه

    ظهر مرض الجدري Smallpox منذ آلاف السنين وتسبب بمقتل الملايين من الأشخاص وقلقد حدث آخر تفشي لمرض الجدري في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1949م، وأعلنت منظمة الصحة العالمية استئصال مرض الجدري في عام 1980 بفضل نجاح التطعيم للوقاية منه ولم تسجل أي الأوبئة بسببه منذ ذلك الحين يمكن أن يعزى الانتشار العالمي للجدري منذ القرن الثالث قبل الميلاد إلى نمو وانتشار الحضارات واستشكاف طرق التجارية وتوسيعها.  سنتعرف في هذه المقالة عن أنواع مرض الجدري وعلاجه وما هي المطاعيم للوقاية منه.

    أنواع الجدري:

    يعد مرض الجدري Smallpox مرض معدياً خطيراً حيث يظهر الطفح الجلدي على جسم الإنسان بشكل واضح، وهو مرض فيروسي سببه فيروس الجدري أو ما يسمى بفاريولا Variola، وبلغ نسبة الوفيات بسبب مرض الجدري 10:3 بينما بقي المتعافون يعانون من ندوب دائمة تغطي مساحات من جسمهم والبعض منهم أُصيبوا بالعمى. ينقسم الجدري إلى:

    • الجدري الكبير:قتل الجدري الكبير ما نسبته 30% من المصابين
    • الجدري الصغير تعتبر أقل فتكاً من الجدري الكبير حيث إن عدد الوفيات بلغ 1% من المصابين.
    • الجدري النزفي يسبب في تسرب الدم إلى الأغشية المخاطية والجلد.
    • الجدري الخبيث لم تتكون القشرة حول البثور بل بقيت مسطحة ومليئة بالصديد مما يزيد من مدة الإصابة بمرض الجدري وفقاً لHealth Line.

    موسم الجدري:

    يزداد عدد الإصابات بمرض الجدري في المناطق المعتدلة خلال فصلي الربيع والشتاء بينما يستمر على مدار العام في المناطق الإستوائية.

    تشخيص وأعراض الجدري:

    يتم تشخيص مرض الجدري عن طريق فحص عينة من الجلد في المختبرات ويتميز مرض الجدري بظهور الطفح الجلدي يغطي مساحات من الجسم بعد انقضاء فترة الحضانة التي تتراوح ما بين 7 إلى 19 يوماً  لتظهر أعراض مرض الجدري وهي:

    • الحمى
    • الطفح الجلدي حيث إنه يبدأ على شكل بقع حمراء صغيرة على اللسان وفي الفم، وتتحول بعدها إلى تقرحات تنتشر بشكل كبير في الفم والحلق ما إن تبدأ التقرحات بالزوال يظهر الطفح الجلدي على الجلد ابتداءً بالوجه إلى أنحاء الجسم في غضون 24 ساعة.


    الطفح الجلدي

    • تحول الطفح الجلدي إلى البثور عادة ما تكون مستديرة ومنتفخة ثم تتكون القشر حول البثور ثم تزول لكن يبقى آثارها واضحة ودائمة.
    • آلام الرأس والجسم.
    • التقيؤ والغثيان.
    • التعب الشديد.

    علاج الجدري:

    كانت إحدى الطرق الأولى للسيطرة على مرض الجدري هي إعطاء بعض بثور الجدري للأشخاص الذين لم يصابوا به عن طريق استنشاقها عبر الأنف أو وضع البثور في الذراع مما ساهم في تخفيف أعراض الجدري وفقاً لمركز الوطني للقضاء على الأمراض CDC، وفي عام 1796م اكتشف الدكتور إدوارد جينر أن الأشخاص الذين أصيبوا بجدري البقر لم يتأثروا بمرض الجدري؛ وقد أخذ حقنة من الشخص أصيب بجدري البقر وحقنها بيد الشخص الآخر ولم تظهر أية أعراض عند تعرضه لمرض الجدري ونشر في عام 1801 أطروحة حول أصل التلقيح فكانت أول بداية لتطوير المطاعيم للوقاية من الجدري.

    • وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على استخدام دواء Tecovirimat (TPOXX) عام 2018م.
    • ثبت أن الأدوية Cidofovir و Brincidofovir فعالان ضد مرض الجدري كما تستخدما في تقييم السُمية.
    • إعطاء المصاب لقاح الجدري في غضون أيام قليلة بعد تعرضه لفيروس الجدري لتخفيف من الأعراض ومنعه من نقل المرض لغيره.

    مطعوم الجدري للوقاية منه:

    يحتوي لقاح الجدري على فيروس الجدري حي بخلاف لقاحات أخرى التي تحتوي على فيروس ميت أو غير فعال؛ لهذا السبب يجب على الأشخاص الذين تم تطعيمهم بلقاح الجدري اتخاذ الاحتياطات اللازمة لرعاية المنطقة تم تطعيمها لمنع انتشار الفيروس لانحاء الجسم مثل عدم لمس موقع المطعوم وتغطيتها بالشاش والمحافظة على جفاف موقع المطعوم، ويمكن أن يقي لقاح الجدري من الإصابة بالمرض لمدة 3 إلى 5 سنوات، وقد يصاب بعض الأشخاص من ردود فعل طبيعية خفيفة بعد أخذهم المطعوم مثل التهاب اليد والحمى وأوجاع الجسم بشكل عام وبعضهم قد تكون هذه الآثار خطيرة عليهم إذا كانوا يعانون من حالات جلدية مزمنة وضعف الجهاز المناعي أو ظهور حب الشباب في وقت التطعيم.


    مطعوم مرض الجدري

    يتم إعطاء مطعوم الجدري بتقنية خاصة باستخدام إبرة ذات شقين مغموسة في محلول اللقاح، وتُستخدم الإبرة في وخز الجزء العلوي من الذراع عدة مرات في بضع ثواني، ولا يكون الوخز عميقاً إلا أنه تظهر بقع حمراء وحكة في موقع المطعوم في غضون 4 أيام وفي الأسبوع الثاني تمتلئ البقع بالصديد وفي الأسبوع الثالث تتشكل القشرة حول البقع ومن ثم تزول تاركةً ندبة صغيرة.  

    تأثير مطعوم الجدري على الصغار:

    لا يجب تطعيم الرُضع الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة لأن العديد من الدراسات أثبت أن ذلك يزيد من خطر الوفاة أو إصابتهم بالمضاعفات وكذلك ينصح النساء الحوامل بعدم أخذ مطعوم الجدري قبل التعرض لفيروس الجدري لأنه من الممكن أن ينتقل إلى الجنين ويسبب له أمراض نادرة الحدوث.

    تأثير مطعوم الجدري على الكبار:

    يعتبر مطعوم الجدري أقل أماناً من المطاعيم الأخرى لأنه يحتوي على فيروس الجدري فعال مما يسبب ببعض الآثار الجانبية قد تكون خطيرة تهدد الحياة يزيد خطرها مع أولئك الذين لديهم أمراض جلدية مزمنة مثل الأكزيما والذين يعانوم من ضعف المناعة؛ ومن تأثيرات مطعوم الجدري على الكبار:

    • التهاب الدماغ قد يؤدي إلى الوفاة.
    • ظهور الطفح الجلدي السام ينتشر في أجزاء الجسم بعيداً عن موقع التطعيم.
    • انتشار التقرحات في الأعضاء التناسلية والوجه بما في ذلك العيون حيث يمكن أن يضر البصر أو يؤدي إلى العمى.
    • تضخم الغدد الليمفاوبة في الإبط.
    • ضعف العضلات أو شللها.
    • ألم في الصدر والسعال وعدم انتظام ضربات القلب.
    • الهلوسة وزيادة حساسية العين تجاه الضوء.

    نصائح لتفادي الآثار الجانبية للجدري:

    تتضمن بعض النصائح من Medical News Today لتقليل من مظهر الندوب بسبب مرض الجدري ما يلي:

    • وضع مراهم لتنعيم البشرة مثل زبدة الكاكاو أو الزيزت الطبيعية.
    • وضع واقي الشمس طوال الوقت على الندوب لحمايتها من تفاقم بسبب أشعة الشمس.
    • مراجعة الطبيب بشأن عملية إزالة الطبقات الخارجية من الجلد المصاب.

    نظراً للأعراض التي تسببها مطعوم الجدري في بعض الأحيان فقد منع من إعطائه ضمن برامج التطعيم الروتيني بالإضافة لم يعد بحاجة إليه في ظل انحسار المرض حيث كان آخر مريض أُصيب بمرض الجدري في عام 1977م في الصومال. ومع ذلك، فإن هناك مخزوناً كافياً للتطعيم إذا ما حدث تقشٍّ للمرض مرة أخرى خصوصاً وأنه يستخدم كحرب بيولوجية.

    المزيد:

    تعليقات