فوائد جل الصبار للوجه والجسم وخلطات جل الصبار

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: السبت، 28 نوفمبر 2020
فوائد جل الصبار للوجه والجسم وخلطات جل الصبار
مقالات ذات صلة
فوائد الفازلين للبشرة والشعر واستخداماته المتعددة
حمض الهيالورونيك للبشرة الدهنية
تفتيح الركب في المنزل بوصفات طبيعية

يساهم استخدام جل الصبار، في تحقيق العديد من الفوائد، إضافة إلى علاج مشاكل صحية عدة. لذا سنتعرف ضمن هذا المقال، إلى فوائد جل الصبار للجسم، وخلطات واستخدامات جل الصبار.

كيف نحصل على جل الصبار؟

تعتبر عملية الحصول على جل الصبار سهلة وبسيطة، كون نبات الصبار يخزن الماء في أوراقه على شكل مادة هلامية، يمكن استخراجها على الشكل الآتي: [2]

  • بداية قم بقطع إحدى أوراق الصبار الخارجية من منطقة القاعدة، أو قم بشرائها من السوق، ثم اغسلها لإزالة الأوساخ عنها.
  • ضعها في وعاء لمدة 10-15 دقيقة، فهذا يجعل للراتنج (مادة اللاتكس، يمكن أن تهيج البشرة) ذو اللون الأصفر بالخروج من الورقة، وبعد أن يجف الراتنج تماماً، اغسل الورقة مجدداً.
  • قم بإزالة القشرة الخارجية السميكة للورقة، باستخدام سكين أو مقشرة الخضروات، وبمجرد أن تتم هذه الخطوة، سترى هلام الصبار.
  • يتم وضع هذا الهلام في الخلاط، مع الحرص على عدم وضع أي قطعة من قشرة الصبار.
  • امزج الجل لبضع ثوان، حتى يصبح رغوياً ومسالاً، في هذه المرحلة يكون جل الصبار جاهزاً للاستخدام.
  • يمكن بعدها تخزين الجل، لمدة تصل إلى حوالي الأسبوع، من خلال وضعه داخل الثلاجة، في علبة محكمة الإغلاق، حيث لا تستمر فعالية الجل أكثر من سبعة أيام، لكن يمكن من خلال إضافة فيتامين (C و E) أن تزيد صلاحيته لفترة تصل حد الشهرين.

استخدامات جل الصبار

يستخدم جل الصبار على نطاق واسع، سواء بشكل موضعي، أو من خلال تناوله عن طريق الفم، وتشمل استخدامات جل الصبار، ما يلي: [1]

  • علاج الصدفية والزهم (إفرازات دهنية) و قشرة الرأس.
  • معالجة الحروق طفيفة والجلد المكشوط، إضافة إلى إصابات الجلد بالإشعاع.
  • مكافحة قروح الهربس ومشكلة حب الشباب، بالإضافة إلى علاج شقوق الشرج.
  • استخدامه كمرطب للوجه واليدين.
  • يساهم تناول جل الصبار المخصص للأكل، في تليين الأمعاء وتعزيز ألية عمل الجهاز الهضمي، وعلاج الإمساك، من خلال احتوائه على مادة اللاتكس.
  • يساعد على خفض مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري، وخفض مستوى الكوليسترول.

فوائد جل الصبار للوجه والرقبة

يحتوي جل الصبار على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والالتهابات، تساهم في تحقيق عدة فوائد للوجه والرقبة، منها: [7]

  • يجعل بشرة الوجه صحية ونضرة.
  • يمنع ظهور علامات الشيخوخة كالتجاعيد والخطوط الدقيقة وترهل الجلد.
  • يعالج مشكلة حب الشباب، من خلال محاربة البكتيريا المسؤولة عن ظهور حب الشباب.
  • يعالج حروق الشمس، كونه يحتوي على خصائص مهدئة ومرطبة للبشرة.
  • يقلل من علامات التمدد، من خلال العمل على إصلاح تلف الجلد واستعادة مرونته.
  • يفتح الشفاه الداكنة، ويزيد من نعومتها ونضارتها.

فوائد جل الصبار للرموش

يساهم استخدام جل الصبار بشكل موضعي، في الحصول على حواجب ورموش أطول وأكثر كثافة، فهو يعمل على تغذيتها وتحفيز نموها بشكل كبير، ويتم استخدامه لهذا الغرض، عن طريق وضع جل الصبار على الحاجبين عبر قطعة من القطن، فيما يمكن استخدام عصا الماسكارا النظيفة لوضع الجل على الرموش. [5]

فوائد جل الصبار للشعر

يساعد اسخدام جل الصبار بشكل موضعي على الشعر، في تهدئة حكة فروة الرأس وعلاج أعراضها، إضافة إلى علاج القشرة، والالتهاب الذي تسببه، كما أنه ينظف الشعر بكفاءة ويزيل الدهون الزائدة وبقايا منتجات الشعر الأخرى، وبالتالي فإن الصبار يساهم في الحصول على شعر أكثر صحة ونعومة ولمعاناً، كونه يحتوي على فيتامينات A و C و E، وحمض الفوليك، التي تلعب دوراً في تعزيز نمو الشعر ومنع تساقطه. [4]

فوائد جل الصبار للجسم

يحقق جل الصبار العديد من الفوائد العامة لجسم الإنسان، ومنها: [3]

  • تخفيف حرقة المعدة: بالإضافة إلى منع وخفض شدة الارتجاع المعدي المريئي.
  • الحفاظ على المنتجات طازجة: إذ أن طلاء الخضروات والفواكه بجل الصبار، يساعد في منع نمو العديد من أنواع البكتيريا عليها وإبقائها طازجة.
  • بديل لغسول الفم: يحل جل الصبار كبديل آمن وفعال لغسول الفم، فهو يحتوي على نسبة عالية من فيتامين C، والتي تساهم في منع تراكم البلاك، إضافة إلى علاج نزيف أو تورم اللثة.
  • خفض نسبة السكر في الدم: يمكن خفض وضبط مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع2، من خلال تناول ملعقتين كبيرتين من عصير الصبار يومياً، لكن يجب على مرضى السكري، الذين يتناولون أدوية خفض الجلوكوز، توخي الحذر، حيث يمكن أن يسبب تناول الصبار بخفض نسبة الجلوكوز إلى مستويات خطيرة.
  • تعزيز عمل الجهاز الهضمي: يلعب جل الصبار دولاً فعالاً في تليين الأمعاء، وتخفيف الإمساك، وتحسين عملية الهضم بشكل عام، لكن في حال كان الشخص يعاني من مرض كرون أو التهاب القولون أو البواسير، يجب ألا يتناول الصبار، فيمكن أن يسبب ذلك تشنجات شديدة في البطن وإسهال.

فوائد جل الصبار للبشرة

تتلخص فوائد جل الصبار للبشرة بشكل عام فيما يلي: [2]

  • يرطب الجلد بشكل فعال، ويسكن الآلام.
  • يقلل من تهيج الجلد.
  • يخفف من حروق الشمس.
  • يساعد في التئام الجروح.
  • يقضي على بكتيريا الجروح الطفيفة.

فوائد جل الصبار للبشرة الجافة

يعد استخدام جل الصبار على البشرة الجافة أمناً، فهو يعمل على:

  • المحافظة على البشرة رطبة ونقية.
  • تخفيف جفاف الجلد والحكة المرتبطة بالإكزيما.
  • إزالة الأعراض المزعجة المرافقة لجفاف البشرة.

خلطات جل الصبار

يدخل جل الصبار في صنع العديد من الماسكات، وفيما يلي خمس خلطات للوجه باستخدام جل الصبار: [6]

  • ماسك الصبار والعسل: يساهم هذا الماسك في تهدئة الاحمرار وتقليل الندوب وترطيب الجلد، ويجب أن تكون كمية العسل نصف كمية الصبار.
  • ماسك الصبار وخل التفاح لتقشير لطيف: حيث أن إضافة جل الصبار للخل يساهم في منع الالتهابات وتقليل تهيج الجلد المحتمل.
  • ماسك الصبار والكركم لتفتيح البشرة: فإضافة الكركم إلى جل الصبار تزيد من فعالية الماسك في تفتيح البشرة.
  • ماسك الصبار وزيت جوز الهند للترطيب: يلعب زيت جوز الهند دوراً فعالاً إلى جانب جل الصبار في ترطيب البشرة، خاصة لمن يعانون من الإكزيما، لكن كن حذرا في حال كان لديك مشكلة حب الشباب، فزيت جوز الهند يمكن أن يزيد منها.
  • ماسك الصبار ولبن الزبادي: ففي حال أردت توحيد لون البشرة وترطيبها، إضافة إلى علاج مشكلة حب الشباب، اضف لبن الزبادي إلى جل الصبار.

ختاماً، عندما ترغب في استخراج جل الصبار بشكل يدوي، يفضل استخدام ورقة واحدة أو ورقتين فقط في كل مرة، حيث تستمر فاعلية الجل لمدة أسبوع تقريباً، دون مواد حافظة إضافية، وفي حال أردت إبقائه لفترة أطول، فأنت بحاجة إلى تجميده أو إضافة مادة حافظة وهما فيتامين C و E.