السونار المهبلي ما هو وماهي استخداماته

  • تاريخ النشر: الأحد، 12 سبتمبر 2021
السونار المهبلي ما هو وماهي استخداماته
مقالات ذات صلة
ما هو السونار للحامل؟
تحاميل مهبلية
ما هو جفاف المهبل عند المرأة

هل خضعتِ للسونار المهبلي؟ ماذا تعرفين عنه وعن استخدامه؟ وما الفرق بينه وبين السونار الخارجي؟ هذا ما سنتعرف عليه في سياق هذا المقال.

ما هو السونار المهبلي؟

يعرف السونار المهبلي باسم الموجات فوق الصوتية المهبلية أو الموجات الصوتية الداخلية وهي فحص بالموجات فوق الصوتية يتم إجراؤه بواسطة مسبار يتم إدخاله في المهبل. يعطي صورة واضحة عن الجنين وعنق الرحم والمشيمة [1].

الفرق بين السونار المهبلي والسونار الخارجي

تتجسد الفروق بين السونار المهبلي والسونار الخارجي في النقاط التالية [1] [2]:

  • السونار المهبلي: يتم إجراؤه من خلال إدخال مسبار في المهبل بعد وضع جل عليه لتسهيل انزلاقه داخل المهبل، يستخدمه الأطباء لفحص الأعضاء التناسلية الأنثوية. وهذا يشمل الرحم وقناتي فالوب والمبيضين وعنق الرحم والمهبل، كما يجب على المرأة إفراغ المثانة قبل الفحص. 
  • السونار الخارجي: يتم إجراؤه على البطن من خلال وضع الجل على البطن، حيث يريد الطبيب الفحص حتى يسهل تحريك مجس السونار عليه، يستخدمه الأطباء لفحص الجنين النامي عند الحامل وفحص الكليتين والقلب والمرارة والكبد والأعضاء التناسلية، وعلى الحامل شرب كمية كبيرة من الماء قبل الفحص حتى تمتلئ المثانة بالماء للمساعدة على وضوح صورة الحوض عبر السونار.

كيف يتم عمل السونار المهبلي؟

يقوم طبيبك أو اختصاصي تخطيط السونار بإجراء السونار الداخلي أو الموجات فوق الصوتية المهبلية في مستشفى أو عيادة من خلال ما يلي [1] [3]:

  1. يستخدم الطبيب مسباراً أسمك قليلاً من إصبعين.
  2. سيُطلب منك على الأرجح إفراغ المثانة (التبول) قبل بدء السونار الداخلي. إذا كنت تستخدمين سدادة قطنية، عليك إخراجها.
  3. عليك خلع النصف السفلي من ملابسك والاستلقاء على طاولة الفحص مع ثني ركبتيك.
  4. يتم تغطية المسبار بجل التزليق. سيتم إدخاله ببطء لحوالي 5 إلى 8 سم في المهبل. هذا عادة لا يؤلم، لكنك ستشعرين بالضغط وقد يكون الأمر غير مريح.
  5. بمجرد دخول المسبار إلى الرحم ترتد الموجات الصوتية عن أعضائك الداخلية وتنقل صوراً من داخل حوضك إلى شاشة.
  6. سيتم تحريك المسبار للحصول على أفضل عرض لما يتم فحصه. يستغرق الفحص عادة من 15 إلى 30 دقيقة.
  7. قد يطلب طبيبك إجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية بالتسريب الملحي (SIS). هذا نوع خاص من السونار المهبلي الذي يتضمن إدخال ماء مالح معقم في الرحم قبل الموجات فوق الصوتية للمساعدة في تحديد أي تشوهات محتملة داخل الرحم، يعمل المحلول الملحي على شد الرحم قليلاً، مما يوفر صورة أكثر تفصيلاً لداخل الرحم من السونار الداخلي.
  8. على الرغم من أنه يمكن إجراء السونار المهبلي على امرأة حامل أو امرأة مصابة بعدوى، إلا أن السونار بالتسريب الملحي (SIS) لا يمكن القيام به في حالتي الحمل والمرأة المصابة بالعدوى.

استخدامات السونار المهبلي

يستخدم الأطباء السونار المهبلي للأسباب التالية [4]:

  • فحص الأعضاء الداخلية التالية:
  1. المهبل.
  2. عنق الرحم.
  3. الرحم.
  4. قناة فالوب.
  5. المبايض.
  6. المثانة البولية.
  • التحقق من الحالات التالية:
  1. كيسات أو أورام المبيض.
  2. الأورام الليفية.
  3. الأورام الحميدة.
  4. التحقق من وضع اللولب بشكل صحيح.
  • لمن تعاني من العلامات والأعراض التالية:
  1. آلام الحوض.
  2. نزيف مهبلي غير مبرر.
  3. العقم.
  4. نتائج غير طبيعية من فحص الحوض أو البطن.

يستخدم السونار المهبلي للنساء الحوامل للأسباب التالية:

  1. فحص نبضات قلب الجنين.
  2. تأكيد تاريخ الحمل.
  3. تقييم حالة المشيمة.
  4. التحقق من الحمل خارج الرحم.
  5. مراقبة حالات الحمل ذات الخطورة العالية للإجهاض.
  6. قياس عنق الرحم لتحديد مخاطر الولادة المبكرة، مما سيسمح بأي تدخلات ضرورية.
  7. الكشف عن التشوهات في المشيمة أو عنق الرحم.
  8. لتحديد مصدر أي نزيف.

هل السونار المهبلي للحامل في الشهر الأول مضر؟

السونار المهبلي للحامل في الشهر الأول آمن، لأنه لا يحوي أشعة، يستخدمه الأطباء لتأكيد الحمل، حيث يمكنه اكتشاف نبضات قلب الجنين في وقت مبكر جداً من الحمل.

ويمكن أن يسجل السونار المهبلي في الشهر الأول للحمل؛ موقع وحجم الجنين وتحديد ما إذا كنت حاملاً بطفل واحد أو أكثر، بالتالي تحصلين على نتائج أكثر دقة من الموجات فوق الصوتية على البطن [1] [5]

النتائج المتوقعة لفحص السونار المهبلي

إذا قام الطبيب بإجراء فحص السونار، فستحصلين على نتائجها على الفور، ومع ذلك، إذا أجرى أخصائي الموجات فوق الصوتية السونار، فسوف يرسل الصور إلى أخصائي الأشعة لتحليله

سيقوم أخصائي الأشعة بعد ذلك بإرسال تقرير مكتوب بالنتائج إلى الطبيب المتابع  في كلتا الحالتين، من المهم مناقشة نتائج فحص السونار المهبلي مع الطبيب بعد ذلك، حتى يتمكن من معرفة ما تعنيه النتائج ويمكن أن تتم هذه المناقشة إما شخصياً أو عبر الهاتف. يمكن أن يكشف السونار عن وجود الحالات التالية لدى النساء [4]:

  1. اكتشاف سرطانات الأعضاء التناسلية.
  2. تشخيص التكيسات على المبايض.
  3. تشخيص الأورام الليفية.
  4. تشخيص الحمل خارج الرحم.
  5. تشخيص الإجهاض المتوقع.
  6. تشخيص أي شذوذ في أوضاع المشيمة خاصة التي تحتاج لتدخل طبي.

أضرار السونار المهبلي

على عكس الأشعة السينية التقليدية، فإن السونار المهبلي أو الموجات فوق الصوتية عبر المهبل لا تستخدم أي إشعاع.

نتيجة لذلك، فهو إجراء آمن للغاية بدون مخاطر معروفة، فمن الآمن جداً إجراؤها أثناء الحمل، ولا يمثل الإجراء أي خطر على الجنين، طالما لم ينفجر كيس السائل الأمنيوسي لديك، ولكن أثناء إدخال المسبار داخل المهبل قد تشعر نساءٌ ببعض الضغط وعدم الراحة، يجب أن يهدأ هذا الشعور بمجرد انتهاء الفحص.

إذا كانت لديك حساسية من مادة اللاتكس، فأخبري أخصائي السونار حتى يتمكن من استخدام جل خالٍ من اللاتكس على المسبار.

ومن الضروري دائماً التواصل مع أخصائي السونار أو الطبيب الذي يجري الفحص وإعلامه إذا كان هناك أي شيء يشعرك بعدم الارتياح، ولا توجد آثار لاحقة لهذا الإجراء، لذا يمكنك العودة إلى أنشطتك العادية، بما في ذلك القيادة بنفسك إلى المنزل إذا كنت ترغبين في ذلك [4].

السونار المهبلي.. إحدى الوسائل التي يستخدمها الطبيب لتشخيص حالات معينة بشكل أكثر دقة من السونار الخارجي، كالحمل والحمل خارج الرحم والأورام الليفية وبعض السرطانات، وهو آمن جداً للنساء عموماً وللحوامل والأجنة ولا يشكل أي خطر عليهما لذا يمكنك إجراؤه بأمان.