الحمى أو الترفع الحروري عند الأطفال: متى تصبح خطيرة وتستوجب الأدوية؟

هل الحرارة بحد ذاتها مخيفة؟ متى يتوجب على الأهل إعطاء الأدوية للطفل؟ ومتى على الأهل اللجوء إلى استشارة الطبيب؟

  • تاريخ النشر: الأحد، 22 نوفمبر 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020
الحمى أو الترفع الحروري عند الأطفال: متى تصبح خطيرة وتستوجب الأدوية؟
مقالات ذات صلة
أهم خمسة أسئلة عن مرض الإيدز (AIDS) Acquired Immune Deficiency Syndrom

تعتبر الحمى أو الترفع الحروري أحد أهم الأعراض التي تسبب القلق للأهل وتستلزم إعطاء الأدوية للأطفال المصابين بها.
وفي بعض الأحيان يلجأ الأهل إلى أقسام الطوارئ في المشافي.
ولكن هل الحرارة بحد ذاتها مخيفة؟ متى يتوجب على الأهل إعطاء الأدوية للطفل؟ ومتى على الأهل اللجوء إلى استشارة الطبيب؟

 تابعوا هذا الفيديو مع الدكتور رزان الطائف اختصاصية أمراض الأطفال والرضع وحديثي الولادة للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها عن الحمى أو الترفع الحروري عند الأطفال.