التلبك المعوي أسبابه وأعراضه وعلاجه

  • تاريخ النشر: : الجمعة، 29 مايو 2020 آخر تحديث: : الإثنين، 03 أغسطس 2020
التلبك المعوي أسبابه وأعراضه وعلاجه
مقالات ذات صلة
تحليل وظائف الكبد
الحموضة (Heartburn) أسبابها وأعراضها وعلاجها
فيروس C أسبابه وأعراضه وعلاجه ومضاعفاته

يعاني الكثير من الناس حول العالم من مشاكل في عملية الهضم ويعود ذلك لنمط حياتهم، حياتهم، أو نتيجة لأمراض معينة تصيب الجسم، حيث يعد عسر الهضم أحد هذه المشاكل التي تتطلب إجراءات معينة للتخلص منها، نستعرض في هذا المقال أهم أسباب التلبك المعوي وأعراضه المختلفة وطرق الوقاية والعلاج الفعالة من التلبك المعوي.

التلبك المعوي

التلبك المعوي أو عسر الهضم هو مصطلح يصف الشعور بعدم الراحة في القسم العلوي من البطن، خاصة بعد تناول الطعام ولا يعد عسر الهضم مرض قائم بحد ذاته، إنما يشمل العديد من الأعراض التي تسبب الشعور بالضيق والألم للشخص المصاب.

أعراض التلبك المعوي

يعاني الأشخاص من عسر الهضم بطرق مختلفة على الرغم من شيوعه عند الكثيرين، وقد تستمر أعراض التلبك المعوي بشكل دائم أو تختلف من وقت إلى آخر. تشمل أهم أعراض التلبك المعوي الأمور التالية: [1]

  • الشعور بالشبع بشكل مبكر أثناء تناول الطعام.
  • ألم في القسم العلوي من البطن.
  • حرقة في المعدة: الشعور بالألم والحرق في الصدر (حرقة المريء) غالباً بعد الطعام.
  • عسر الهضم الحمضي أو الارتجاع الحمضي: عندما يعود الحمض من المعدة إلى الفم.
  • الشعور بالانتفاخ بشكل مبالغ فيه بعد الطعام.
  •  إطلاق الغازات والتجشؤ.
  • الغثيان وقد يرافقه التقيؤ في بعض الحالات.
  • الشعور بطعم حمضي في الفم.
  • الإمساك أو الإسهال.
  • نقص في الشهية.
  • شعور عام بعدم الراحة في المعدة.

أعراض التلبك المعوي

أسباب التلبك المعوي

تتعدد أسباب التلبك المعوي تبعا للعوامل المختلفة من الأمراض المسببة له، أو بعض الأدوية ونمط الحياة للشخص. [2]

  • أسباب التلبك المعوي المتعلقة بنمط الحياة:

  • الأكل السريع والإفراط في الأكل.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الحارة والغنية بالدسم والدهون.
  •  تناول الكافيين والمشروبات الغازية والمشروبات الكحولية والتدخين بشكل كبير.
  • القلق والتوتر والضغط العصبي.
  • الحمل.
  • أسباب التلبك المعوي المتعلقة بأمراض أخرى مسببة له مثل:

  • التهاب المعدة.
  • القرحة المعدية.
  • سرطان المعدة (يكون التلبك المعوي من أعرض سرطان المعدة، بشكل نادر).
  • الحصى في المرارة.
  • التهاب البنكرياس.
  • الانسداد المعوي.
  • نقص التروية المعوية.
  • متلازمة القولون المتهيج.
  • الارتجاع المعدي المريئي.
  • أمراض الغدة الدرقية.
  • أسباب التلبك المعوي المتعلقة بتناول أدوية معينة مثل:

  • الأسبيرين ومسكنات الألم الأخرى.
  • حبوب الأستروجين وموانع الحمل الفموية.
  • بعض المضادات الحيوية.
  • أدوية الغدة الدرقية.
  • قد يعاني البعض من عسر الهضم المستمر الذي لا يرتبط بأي من العوامل السابقة ويسمى بهذه الحالة عسر الهضم الوظيفي أو غير القرحي (عسر الهضم مجهول السبب).

أسباب التلبك المعوي

علاج التلبك المعوي

أفضل طريقة لعلاج التلبك المعوي هي بتجنب الأطعمة والأمور المسببة له ويتحقق ذلك بتغيير نمط حياتك باتباع الخطوات التالية: [3]

  • تناول خمس أو ست وجبات يومية خفيفة، حيث تعد هذه الطريقة أفضل من تناول ثلاث وجبات يومية كبيرة.
  • تخفيف أو قطع التدخين والمشروبات الكحولية والكافيين.
  • تجنب الإفراط في تناول الأطعمة التي تسبب التلبك المعوي مثل الأطعمة الحارة والدهنية والدسمة.
  • تجنب بعض مسكنات الألم مثل البروفين والإيبوبروفين، إلا عند الضرورة وحسب تعليمات الطبيب.
  • اتباع سلوكيات تخفف من الضغط العصبي والتوتر مثل ممارسة التأمل والاسترخاء نظراً للعلاقة الكبيرة التي تربط بين التوتر والقلق والتلبك المعوي.
  • تجنب الأكل بسرعة.
  • تجنب ممارسة التمارين الرياضية قبل مضي ساعة على تناولك وجبة الطعام.
  • مضغ الطعام جيداً قبل بلعه.
  • تناول آخر وجبة طعام قبل ثلاث ساعات من النوم.
  • رفع الرأس إلى الأعلى بحوالي 2,5 سم أكثر من القدمين عند النوم.

في بعض الحالات يكون التلبك المعوي شديداً ويتطلب تناول أدوية خاصة حسب المرض المسبب له بعد استشارة الطبيب وبوصفة طبية، من هذه الأدوية: [4]

  • إذا كان عسر الهضم ناتجاً عن فرط حموضة المعدة أو القرحة أو الارتجاع المعدي المريئي أو التهاب المعدة فقد يصف الطبيب حاصرات حمض قوية مثل:
  • أوميبرازول (بريلوسيك، زيجريد)  (Omeprazole (Prilosec, Zegerid
  • لانسوبرازول  (lansoprazole (Prevacid
  • رابيبرازول ( Rabeprazole (Aciphex
  • بانتوبرازول (بروتونيكس) (Pantoprazole (Protonix
  • يمكن وصف مجموعة من المضادات الحيوية وحاصرات الحمض لمدة تصل إلى عدة أشهر، إذا كان السبب الأساسي مرتبطاً ببكتيريا هيليكوباكتر بيلوري (H. pylori).
  • إذا تبين أن السبب الأساسي لعسر الهضم هو الاكتئاب فقد يقوم الطبيب بوصف مضادات اكتئاب مناسبة لفترة قصيرة.
  • إذا كان السبب في التلبك المعوي أدوية معينة يأخذها الشخص فيجب عدم قطعها بشكل فجائي وتلقائي واستشارة الطبيب لإيجاد البدائل المناسبة.

علاجات طبيعية للتلبك المعوي

يوجد العديد من المواد الغذائية والعناصر التي تعد علاجات طبيعية للتلبك المعوي منها. [5]

  • الصودا والبيرة: تحتوي البيرة على أعشاب عطرية تساعد على التخفيف من الغثيان مثل: القرفة والشمرة والزنجبيل والنعناع ويعمل شراب الصودا على التخفيف من حموضة المعدة، لذلك شرب كوب بارد من الصودا مع قطرات من الزنجبيل أو البيرة له تأثير فعال على تخفيف التلبك المعوي.
  • الزنجبيل: أكدت الدراسات فعالية الزنجبيل في معالجة حالات اضطراب المعدة مثل التلبك المعوي بسبب خصائصه المضادة للالتهاب، ويمكن تناوله إما عن طريق مضغه مع المكملات الغذائية أو إضافته إلى المشروبات مثل الشاي.
  • شاي البابونج: يساعد شاي البابونج على التخفيف من حالات التلبك المعوي بسبب خصائصه المضادة للالتهاب، كما تساعد هذه الخصائص على تهدئة المعدة والتخفيف من ألم التشنج والمغص.
  • عصير الجزر والنعناع: يعد هذا الخليط مفيد لحالات التلبك المعوي خاصة في الشتاء، حيث يقدم الجزر القيمة الغذائية ويقوم النعناع بتهدئة المعدة، يمكن تحضيره بإضافة أربع قطع من الجزر مع أربع أكواب من الماء وملعقة صغيرة من النعناع، وتركه يغلي في درجة حرارة متوسطة إلى منخفضة لمدة 15 دقيقة حتى يصبح الجزر طرياً، كما يمكن إضافة الزنجبيل لزيادة الفائدة، وعصير الليمون لإعطائه نكهة.
 عشبة الشيح

شاهدي أيضاً: عشبة الشيح

  • خل عصير التفاح: من الصعب لدى معظم الناس تناول خل التفاح بمفرده، لذلك إضافة ملعقة طعام من خل التفاح إلى كوب من الماء مع ملعقة صغيرة من العسل تساعد على التخفيف من عسر الهضم وتهدئة البطن.
  • شاي الأرز: يساعد هذه الخليط على تهدئة التلبك المعوي وإيقاف الإسهال، ويحضر بغلي نصف كوب من الأرز مع 6 أكواب من الماء لمدة 15 دقيقة، ومن ثم تصفية الأرز وإضافة العسل أو السكر إلى الماء لإعطائه نكهة، ثم شربه دافئاً.
  • التوست أو الخبز المحمص: التوست مفيد لحالات التلبك المعوي، ولكن التوست المحمص جيداً أكثر فائدة لأنه يقوم بامتصاص السموم المسؤولة عن الشعور بالمرض. [6]
  • الزبادي: تساعد البكتيريا الحية الموجودة في الزبادي على التخفيف من عسر الهضم وتقوية جهاز المناعة، لكن من المهم عدم اختيار الزبادي التي تحوي الدسم أو إضافة السكر أو المنكهات إليه إذا كنت تعاني من عسر الهضم.
  • وسادة التدفئة (قربة الماء الساخن): احتضان وسادة التدفئة أو وضعها على المعدة يفيد حالات التلبك المعوي، إذ يساعد الدفء على تخفيف الألم والشعور بالمغص، كما تساعد الحرارة على استرخاء عضلات المعدة وتقليل الغثيان، لكن من الضروري عدم تركها لفترات طويلة لأن الحرارة قد تؤدي إلى أضرار على الجلد. ذلك يؤدي إلى أضرار على الجلد.
  • حمية ((Crap: تساعد حمية Crap على تخفيف حالات التلبك المعوي، وهي نظام غذائي يعتمد على الزبيب والمشمش والكرز والخوخ المجفف.
 فوائد البطيخ

شاهدي أيضاً: فوائد البطيخ

ختاماً.. قد تساعد الأدوية في علاج التلبك المعوي في بعض الحالات لكن يبقى العامل الأساسي في الشفاء هو تغيير نمط حياتك، حياتك، مثل اتباع نظام غذائي صحي وتجنب التدخين والكحول وتقليل الإجهاد وهذا يؤدي إلى نتائج أفضل على المدى الطويل، شاركنا رأيك من خلال التعليقات، كيف تتعامل مع حالة التلبك المعوي عادةً؟

المراجع

[1] مقال أعراض التلبك المعوي منشور على موقع emedicinehealth

[2] مقال أسباب التلبك المعوي منشور على موقع emedicinehealth

[3] مقال علاج التلبك المعوي منشور على موقع mayoclinic

[4] مقال علاج التلبك المعوي منشور على موقع emedicinehealth

[5] مقال علاجات طبيعية للتلبك المعوي  منشور على موقع healthline

[6] مقال علاجات منزلية للتلبك المعوي منشور على موقع redearsdigest.canada