الأكل بعد عملية التكميم ووصفات سهلة

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الأربعاء، 28 أكتوبر 2020 آخر تحديث: الإثنين، 20 يونيو 2022
الأكل بعد عملية التكميم ووصفات سهلة
مقالات ذات صلة
رجيم تكميم المعدة
تكميم المعدة في السعودية مميزاتها وأفضل المستشفيات
تكميم المعدة في الأردن مميزاتها وعيوبها وتكلفتها

انتشرت في الآونة الأخيرة عمليات السمنة بأنواعها ومنها عملية تكميم المعدة، لتصبح حلاًّ جذرياً للكثيرين ممن يعانون من زيادة الوزن المفرطة، حيث فشلت حميات التغذية المعتادة وممارسة الرياضة في تخليصهم من تلك السمنة المزعجة.

بعد عملية التكميم سيحتاج الأمر منك إلى الالتزام بعدة إجراءات غذائية وحياتية لضمان نجاح الإجراء الجراحي، ولتحقيق الغرض منها، معا ومن خلال السطور القادمة سنتعرف على النظام الغذائي المناسب بعد تكميم المعدة، والعديد من المعلومات التي تهمك حول هذا الموضوع.

عملية تكميم المعدة 

تهدف عملية تكميم المعدة (بالإنجليزية: Gastric sleeve surgery) إلى تقليص حجم المعتادة لديك، من خلال قص جزء منها ليبقى منها ما يعادل حجم الموزة أو حجم معدة الرضيع، هذا الجزء المتبقي من المعدة يتم تدبيسه من قبل جراح السمنة والتجميل بجهاز ودبابيس خاصة أعدت لهذا الغرض، وجدير بالذكر أن العملية بجانب استهدافها تصغير حجم المعدة، فإن الجزء الذي تم التخلص منه هو الجزء المسؤول عن إفراز هرمونات الجوع؛ كل تلك العوامل مجتمعة ستساعدك لا محالة على ضبط شهيتك للطعام؛ وتقليل حجم الوجبة التي تدخل إلى جسمك؛ وبالتالي فإن تكميم المعدة هو طريقة فعالة لخسران الدهون المتراكمة.[6]  

طريقة الأكل بعد عملية التكميم

هناك عدد من القواعد والالتزامات الحياتية والغذائية التي يجدر الأخذ بها بجدية وحذر بعد عملية تكميم المعدة، كطريقة تناول الطعام، ونوعيته، وكميته؛ تجنباً للآثار الجانبية والمضاعفات التي من الممكن حدوثها، مثل التسريب، أو انسداد الأمعاء، أو الإصابة بالجفاف، أو أن يعاني المريض حدوث إمساك أو إسهال؛ من أجل ذلك سنستعرض الآن نظام غذائي بعد عملية التكميم و الذي يجب الالتزام به خلال الخمسة أسابيع الأولى بعد العملية:[1]  

النظام الغذائي في الأسبوع الأول

يجب اتباع نظام غذائي يعتمد على السوائل الشفافة في هذه الفترة، مثل الماء، والينسون، والنعناع، والمرق الخفيف، وغيرها من السوائل الصافية غير المحلاة والتي لا تحتوي على الكربونات أو الكافيين، أضف إلى ذلك وجوب اتباع الإرشادات التالية:[1]   

  • تأكد من تناول كمية كافية من السوائل الشفافة: بما فيها الماء حتى يبقى جسمك رطباً وتتجنب حدوث الجفاف، فإذا كانت لديك مشكلة في تناول الماء أو المشروبات الصافية فيجب عليك استشارة طبيبك، لتجد معه الحل المناسب، كما أننا سنقدم لك من خلال الفقرات التالية طريقة الحصول على ماء بمذاق مختلف، فقد يشجعك تغير مذاق الماء وإضفاء نكهات عليه أن تتقبل شربه.
  • تجنب تناول المشروبات المحلاة: تعاطي السكر بكميات كبيرة في هذه المرحلة قد يسبب لك حالة مرضية تصيب الجهاز الهضمي تسمى متلازمة الإغراق (بالإنجليزية: Dumping syndrome)، وتظهر أعراضها في صورة تقلصات في الأمعاء، وإسهال، وتعرق، وقيء، ودوخة، وتسارع في ضربات القلب.
  • الابتعاد عن الكافيين: يجب الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين، حتى لا يحدث جفاف لجسم، لأن الكافيين مادة مدرة للبول، كما أن تناول الكافيين في هذه المرحلة الدقيقة قد يسبب الارتجاع الحمضي (بالإنجليزية: Acid reflux). 
  • تجنب المشروبات الغازية: وهذا يشمل المشروبات المحلاة طبيعياً أو صناعياً، أو حتى تلك الخالية من السعرات الحرارية، فقد تسبب هذه المشروبا حالة من الشعور بالانتفخ وتكون الغازات بالجهاز الهضمي. 

النظام الغذائي في الأسبوع الثاني

تكون قائمة اختياراتك الغذائية في الأسبوع الثاني معتمدة على الغذاء في الصورة السائلة، هذا بالرغم من بدء زيادة شهيتك نحو الطعام فما زال الطعام الصلب من الممنوعات بالنسبة لك، تفادياً لحدوث القيء أو أي أعراض جانبية أخرى خطيرة مثل التسريب، كما يجب التنويه أن السكر والمشروبات الغازية، والكافيين، والدهون أيضاً ما زالوا في قائمة الممنوعات في هذه المرحلة، وإليك بعض الاختيارات المتاحة في الأسبوع الثاني:[1]  

  • شوربة كريمة خالية من الدسم.
  • عصائر طبيعية خالية من السكر والألياف والأفضل أن تكون مخففة.
  • زبادي يوناني عادي وخالي من الدسم.
  • حليب خال من الدسم.
  • مشروب الزبادي خالي من الدسم.
  • مخفوق البروتين الخالي من السكر.
  • حساء المكرونة الطرية ولا بأس ببعض القطع الصغيرة والقليلة في نفس الوقت.
  • بودنغ خالي من السكر والدسم.
  • كريمة القمح أو دقيق الشوفان.

النظام الغذائي في الأسبوع الثالث

يمكنك اتباع الإرشادات التالية حتى يمر أسبوعك الثالث بنجاح:[1]   

  • يمكنك الآن إضافة الأكل المهروس بعد عملية التكميم إلى قائمة اختياراتك.
  • امضغ الطعام مضغاً جيداً (25 مرة) وببطء.
  • يمكنك إضافة مصادر البروتين المطهية والمهروسة جيداً.
  • يمكنك تناول أي طعام مهروس وخالي من الألياف والسكر بشرط هرسه هرساً جيداً.
  • تناول مخفوق البروتين الخالي من السكر يومياً.
  • تناول الماء بشكلٍ كاف.
  • يمكنك تناول الفاكهة المهروسة جيداً والخالية من الألياف والقشور.
  • تناول الخضراوات المطهية طهواً جيدا والمهروسة أيضاً، مع تجنب أليافها. 
  • تناول البيض يومياً.
  • تجنب إضافة التوابل إلى طعامك، أو على الأقل أضف كمية قليلة جداً منها، حيث أنها ستكون من مسببات شعورك بالحموضة المعوية في هذه المرحلة.

قائمة ببعض الاختيارات الغذائية في الأسبوع الثالث:[1]  

  • سمك أبيض مطهي ومهروس.
  • بيض مخفوق أو مسلوق مع الهرس جيداً.
  • جبن قليل الدسم.
  • زبادي يوناني.
  • موز مهروس أو مانجو ناضجة جداً.
  • مرقة.
  • أفوكادو مهروس.

النظام الغذائي في الأسبوع الرابع

يمكنك الآن إضافة الطعام الصلب إلى قائمة اختيارتك، المهم أن يظل طعامك صحياً وخالياً من السكر والدهون، والبروتينات عالية الدسم، ومنتجات الألبان الدسمة، بالإضافة إلى المكرونة والبطاطا، والأكلات ذات الكربوهيدرات العالية، كما أن المكسرات والخضراوات والفاكهة ذات الألياف قد تظل صعبة الهضم بالنسبة إليك في هذه المرحلة، لكن يمكنك تناول المشروبات المحتوية على الكافيين بكمية معتدلة، إليك الآن بعض الاختيارات المسموح لك بها في الأسبوع الرابع:[1]  

  • سمك مطهو جيداً.
  • دجاج مطهو جيداً.
  • خضراوات جيدة الطهي.
  • جبن قليل الدسم.
  • فاكهة.
  • الحبوب منخفضة السكر.

النظام الغذائي في الأسبوع الخامس وما يليه

يمكنك الآن تناول الأطعمة الصلبة بأمان مع مراعاة النصائح التالية لضمان الوصول إلى أهداف عملية التكميم:[1]  

  • أدخل الأطعمة الصلبة تدريجياً، وواحداً تلو الآخر؛ حتى تتأكد من تقبل جسمك للطعام.
  • تناول البروتينات الخالية من الدهون.
  • تجنب السكريات الفارغة، والطعام ذا السعرات الحرارية العالية.
  • داوم على إبقاء جسمك رطباً.
  • ما زلت في حاجة إلى مشروب البروتين الخالي أو قليل السكر.
  • اختر الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية.

الأكل بعد عملية التكميم بشهرين

عند مرور شهرين على التكميم استأنف نظاماً غذائياً منتظماً ومتوازناً يتكون من الأطعمة الصلبة وغيرها، واصنع لنفسك خطة غذائية محكمة، لتصل للوزن المثالي في أقرب وقت، ومن أمثلة الأطعمة المسموح بها في هذه المرحلة:[2]

  • الأطعمة الغنية بالبروتين.
  • منتجات الصويا.
  • البيض.
  • اللحم.
  • العدس.
  • الجبنة القاسية.
  • الفواكه والخضراوات.
  • يمكن تناول مكملات البروتين إذا تعرض الشخص لنقص البروتينات بعد الجراحة.

المسموحات بعد عملية التكميم

هناك عدة ممارسات يسمح بها، وقد يوصى بها أيضاً بعد عملية تكميم المعدة، مثل:[2]

  • بإمكانك تناول ما بين أربع وست وجبات صغيرة كل يوم، بدلاً من ثلاث وجبات كبيرة.
  • يوصى بالمضغ الجيد والبطيء للطعام.
  • يجب إنهاء الوجبة عند الشعور بالشبع.
  • يمكن لك اختيار وجبات متوازنة تحتوي على نسبة عالية من البروتين.
  • يجب تناول المكملات الغذائية بانتظام خلال السنة الأولى، والتي يجب أن تحتوي على مجموعة من الفيتامينات والمعادن المختلفة، وخصوصاً الحديد، والكالسيوم، وفيتامينات ب بأنواعها.
  • يسمح لك بممارسة الرياضة الخفيفة كالمشي ثم السباحة لاحقاً، والرقص أيضاً.

الممنوعات بعد عملية التكميم

من الواجب الابتعاد عما يلي بعد عملية تكميم المعدة:[2]

  • الأطعمة الصلبة والجافة والتي قد يصعب على الشخص ابتلاعها بعد الجراحة.
  • الأطعمة والمشروبات كثيفة السعرات الحرارية، مثل الآيس كريم، والكعك، والشوكولاتة، والحليب المخفوق.
  • المشروبات الغازية والمحلاة بالسكر، كونها مرتفعة السعرات الحرارية، وتسبب الانتفاخ والغازات في نفس الوقت.
  • الأطعمة مثل الخبز، المعكرونة ،والبطاطا، وكل ما هو مصنع من الدقيق الأبيض، كونها يمكن أن تسبب زيادة سريعة في مستويات السكر في الدم.
  • مضغ العلكة والأطعمة التي تساهم في انتفاخ البطن مثل الفول.
  • الإسراف في تناول المكسرات، لأنها من الوجبات عالية السعرات الحرارية.

وصفات سهلة بعد التكميم

فيما يلي بعض الوصفات الغذائية السهلة بعد تكميم المعدة:[3][4][5]

سلطة الفاصوليا السوداء والذرة 

 المكونات

  • كوب ذرة حبة كاملة.
  • 2 علبة (450 غم لكل منهما) فاصوليا سوداء مغسولة ومصفاة.
  • نصف كوب بقدونس مفروم طازج.
  • ملعقتان كبيرتان بصل أحمر مفروم.
  • ربع كوب خل بلسميك.
  • 2 ملعقة كبيرة زيت زيتون.
  •  ملعقة صغيرة عصير ليمون.
  •  ملعقة صغيرة ثوم مفروم.
  •  ملعقة صغيرة عسل أو سكر بني.
  • ملح داش.
  • ملعقة صغيرة فلفل أسود مطحون.[3]

طريقة التحضير

  1. اخلطي الذرة، والفاصوليا السوداء، والبصل الأحمر، والبقدونس الطازج معاً في وعاء كبير.
  2. اخفقي خل البلسميك وزيت الزيتون، وعصير الليمون، والثوم، والعسل، والملح، والفلفل.
  3. يُسكب فوق خليط الفاصوليا السوداء والذرة.
  4. اتركي تتبيلة السلطة لمدة 30 دقيقة قبل التقديم.[3]

وصفة الطماطم المخبوزة

المكونات

  • 5-6 طماطم كبيرة.
  • بخاخ زيت الزيتون نصف.
  • كوب جبن بارميزان قليل الدسم.
  • توابل يونانية.[4]

طريقة التحضير

  1. يسخن الفرن إلى 180 درجة مئوية.
  2. قطّع الطماطم من المنتصف بالطول، وضعي الوجه المفتوح في مقلاة غير لاصقة مقاس 9 × 13.
  3. رش سطح الطماطم برذاذ زيت الزيتون.
  4. تغطى بالجبن.
  5. يرش على التوابل اليونانية حسب الرغبة.
  6. تخبز لمدة 50 دقيقة.[4]

الريحان والتوت 

  1. اغسل الريحان والتوت تحت الماء الجاري البارد.
  2. اسحق العنب البري وضعه في إبريق ماء.
  3. اترك الريحان على الغصن وأضفه إلى الماء.
  4. اتركها لبضع ساعات في الثلاجة، وكلما طالت مدة بقائها زاد الطعم.
  5. يمكن أن يستمر الماء المنقوع حتى ثلاثة أيام، ويمكنك إعادة استخدام الفاكهة بإضافة المزيد من الماء إلى الإبريق.[5]

الخيار والنعناع 

  1. اغسل النعناع والخيار تحت الماء الجاري البارد.
  2. يقطع الخيار إلى شرائح رفيعة، ويوضع في إبريق ماء.
  3. كلما زادت مساحة سطح الخيار زادت سرعة نكهة الماء.
  4. اترك النعناع على الغصن وأضفه إلى الماء.
  5. اترك المنقوع لبضع ساعات في الثلاجة، وكلما طالت مدة بقائها زاد الطعم.
  6. يمكن أن يستمر الماء المنقوع حتى ثلاثة أيام، ويمكنك إعادة استخدام الفاكهة بإضافة المزيد من الماء إلى الإبريق.[5]

من الجيد الالتزام بحمية غذائية مناسبة بعد إجراء عملية تكميم المعدة، بغية الحصول على النتيجة المطلوبة من العملية، وحتى لا يتم الانتهاء إلى نتائج غير مرغوبة، ناجمة عن إهمال ما يجب اتباعه والانتباه إليه بعد الإجراء الجراحي.