;

فوائد وأضرار عشبة مريوت

تعرف على أهم فوائد المريوت، وأضرارها، وطريقة استعمالها، ومدى أمانها للحمل

  • تاريخ النشر: السبت، 19 يونيو 2021 آخر تحديث: منذ 6 أيام

عشبة المريوت أو نبتة مريوت (بالإنجليزية: Marrubium vulgare) هي نبتة صغيرة تنتمي إلى عائلة النعنع، وتنمو بشكل طبيعي في شمال أفريقيا ووسط آسيا، كما تتم زراعتها في قارة أمريكا. 

تستخدم أوراق مريوت لإضافة النكهة والطعم على المشروبات، والحلوى، وتحضير شاي الأعشاب، وتحضير مستخلصات قد تستخدم لعلاج السعال. تعرف في هذا المقال على فوائد وأضرار عشبة مريوت، وطريقة استعمالها، وفعاليتها للحمل. [1]

تمتلك عشبة المريوت العديد من الخصائص الطبية والعلاجية، مما يجعلها مفيدة في علاج العديد من الأمراض والوقاية منها. إليك البعض من فوائد مريوت.

فوائد مريوت للسعال

تساعد عشبة المريوت على علاج السعال بسبب مفعولها المقشع للبلغم، كما أنها تعتبر مكونًا في العديد من المستحضرات الطبيعية المخصصة لعلاج السعال مثل الشرابات وحبوب المص. يعود تأثير عشبة مريوت المقشع للبلغم لاحتوائها على المادة الفعالة ماروبين (بالإنجليزية: Marrubiin)، والتي تسهل التخلص من البلغم. [2] [3]

عشبة المريوت لعلاج السعال

فوائد مريوت للجهاز الهضمي

تمتلك هذه العشبة طعمًا مرًا بسبب احتوائها على الماروبين، وتعتبر الأعشاب ذات الطعم المر مفيدة للغاية لعلاج عسر الهضم. تسبب الأعشاب ذات الطعم المر زيادة إفراز اللعاب وأحماض المعدة، مما يحسن من عملية الهضم. كما أنها تساعد في علاج انتفاخ البطن، والإسهال، والإمساك. [2] [3]

شاهدي أيضاً: أعراض عسر الهضم

فوائد مريوت للكبد

تمتلك المواد الفعالة في نبتة المريوت خصائص مضادة للأكسدة، مما يجعلها فعالة في حماية الكبد من التضرر بفعل السموم والجذور الحرة، إضافةً إلى ذلك، من الممكن أن تساعد في علاج مشاكل المرارة. [3] [4]

فوائد عشبة مريوت للرحم

تستخدم النساء عشبة مريوت في الطب البديل، لعلاج آلام انقباضات الرحم المؤلمة أثناء الدورة الشهرية. يمكن أن تساعد المواد الفعالة في المريوت، على تحسين تقلبات المزاج الناتجة عن الاضطرابات الهرمونية أثناء الدورة الشهرية. [3] [5] 

فوائد عشبة المريوت للرحم

فوائد مريوت للجهاز التنفسي

كما ذكرنا سابقًا، تمتلك هذه العشبة خصائص مقشعة للبلغم، لذا فقد تساعد على علاج الاحتقان الشديد للقصبات الهوائية في حالة التهاب القصبات

أيضًا، قد تساعد المريوت في تحسين أعراض مشاكل التنفس، مثل: [2] [3]

  • السعال الديكي.
  • الربو.
  • السل.
  • احتقان مجاري التنفس.

فوائد مريوت للجلد

تستخدم هذه النبتة في الطب الشعبي لعلاج بعض مشاكل الجلد البسيطة مثل الجروح، وتقرحات الجلد، وتضرر الجلد. تعود هذه الفعالية إلى احتواء مريوت على العديد من مضادات الأكسدة مثل الفلافونويدات، والماروبين، والتانينات التي تمتلك مفعولًا قابضًا للأوعية الدموية. [3] [4]

فوائد عشبة مريوت للحمل

لم تثبت فائدة عشبة مريوت للحمل، بل في الواقع ينصح بتجنبها تمامًا أثناء الحمل والرضاعة، إذ من الممكن أن تسبب المواد الكيميائية الموجودة فيها ضررًا على الجنين مما قد يؤدي إلى الإجهاض. كما لا توجد أية معلومات حول أمان هذه العشبة للرضيع.  [3] 

فوائد مريوت لزيادة الوزن

من غير المرجح أن تساعد عشبة مريوت على زيادة الوزن للأشخاص الذين يعانون من النحافة المفرطة بشكل مباشر، لكن من الممكن أن تساعد في علاج فقدان الشهية، الذي قد يكون مسببًا للنحافة. 

يمتلك الماروبين الموجود في هذه النبتة طعمًا مرًا، مما يحفز إفراز اللعاب وسوائل المعدة، ويساعد بذلك على زيادة الشهية. [2] [6]

فوائد مريوت عشبة للحساسية

من الممكن أن تساعد عشبة المريوت أيضًا على علاج أعراض الحساسية الموسمية، خاصة السعال المصحوب ببلغم، وذلك لخصائها المقشعة للبلغم والمضادة للاحتقان. [7]

أضرار عشبة مريوت

على الرغم من فوائدها الجمة، إلا أن نبتة المريوت قد تسبب بعض الأعراض الجانبية، خاصةً إن تم استخدامها بكميات كبيرة. من أضرار عشبة مريوت على الصحة: [3] [5]

  • قد تسبب التقيؤ: من الممكن أن تسبب التقيؤ في حال استهلاكها فمويًا بجرعات كبيرة.
  • قد تسبب تهيج الجلد: من الممكن أن يسبب تطبيق عشبة المريوت على الجلد تهيجه.
  • قد تسبب الإجهاض: من المحتمل أن يسبب استهلاكها أثناء الحمل ضررًا على الجنين، أو حتى إجهاضه.
  • قد تسبب بدء الدورة الشهرية: في حال الاستهلاك المفرط، قد تبدأ الدورة الشهرية قبل موعدها.
  • قد تزيد أعراض القرحة الهضمية سوءًا: يعتبر استهلاك المريوت غير آمن للمرضى المصابين بقرحة المعدة أو مشاكل المعدة الأخرى، إذ قد يسبب تفاقم الأعراض.
  • غير آمنة لمرضى السكري: من الممكن أن تسبب انخفاضًا حادًا في مستويات السكر عند مرضى السكري.
  • غير آمنة لمرضى القلب: توجد بعض المخاوف من تسبب استهلاك المريوت بعدم انتظام ضربات القلب عند مرضى القلب. 
  • غير آمنة لمرضى هبوط ضغط الدم: تسبب عشبة المريوت انخفاض ضغط الدم، مما قد يزيد الحالة سوءًا لمرضى هبوط الضغط.
  • قد تسبب بعض المضاعفات بعد إجراء جراحة: نظرًا لتأثيرها الخافض لمستوى السكر في الدم، فقد تصعب السيطرة على سكر الدم عند المريض بعد إجراء العمل الجراحي. 

لذلك، ينصح بتجنب استخدام عشبة مريوت دون استشارة طبيب مختص، والتوقف عن استخدامها قبل أسبوعين من الجراحة في حال تحديد موعد لأي إجراء جراحي. [3]

إضافةً إلى كل ما ذكر، لم يثبت علميًا وجود فوائد مريوت للأذن، كما أن أضرار مريوت للشعر غير معروفة، ويحتاج الأمر إجراء مزيد من الدراسات لمعرفة هذه التأثيرات. 

الخاتمة

تعتبر عشبة مريوت من الأعشاب المفيدة في علاج السعال واحتقان الجهاز التنفسي، كما أنها مفيدة أيضًا في علاج بعض المشاكل الهضمية. ينصح بعدم استخدام عشبة مريوت بكثرة، لتجنب الإصابة بأعراض جانبية. كما ينصح باستشارة طبيب قبل البدء باستخدامها، نظرًا لتأثيرها السلبي على بعض الاضطرابات الصحية. 

الأسئلة الشائعة حول عشبة المريوت


1. هل عشبة مريوت تعالج جرثومة المعدة؟

عشبة المريوت لا تُعتبر علاجًا مباشرًا لجرثومة المعدة. العلاج الأساسي لجرثومة المعدة يتكون من المضادات الحيوية ومضادات الحموضة.

2. ما هي فوائد المريوت للرحم؟

عشبة المريوت تُستخدم في تحسين الهضم وتقوية القدرة المناعية، وقد تُستخدم لتحسين أعراض التهابات الشعب الهوائية. ولكن، لا توجد معلومات مؤكدة حول فوائدها للرحم.

3. هل الميرمية هي نفسها المريوت؟

الميرمية والمريوت هما نوعان مختلفان من الأعشاب. الميرمية تُعرف أيضًا بالمرمرية وتُستخدم في الطب البديل. بينما المريوت هو نوع آخر من الأعشاب يُشبه النعناع في شكله.

4. ما اسم عشبة مريوت باللغة العربية؟

عشبة المريوت تُعرف أيضًا بالفراسون الأبيض وتُشبه في شكلها أعشاب النعناع.

5. ما طريقة استعمال عشبة مريوت؟

يمكن تناول الأجزاء الخارجية التي تنمو فوق سطح الأرض من عشبة المريوت بأمان. تُجفف الأوراق في الهواء الطلق، ثم تُقطع الأوراق الجافة والزهور وتُحفظ في حاوية محكمة الإغلاق لمدة تصل إلى عام واحد، وتستخدم لتحضير شاي أعشاب.