فوائد نجمة اليانسون

علاج الإسهال

عشبة الوسمة: أنواعها وأبرز فوائدها

  • بواسطة: dinaalsarisi الأحد، 09 فبراير 2020 الأحد، 09 فبراير 2020
عشبة الوسمة

عشبة الوسمة من الأعشاب القديمة التي لطالما تم استخدامها في الطب التقليدي لعلاج الكثير من المشاكل الصحية والجمالية، وسنتعرف من خلال هذا التقرير على كل المعلومات التي تخصّ هذا النوع من الأعشاب، إضافة إلى طرق استخدامها.

 

ما هي عشبة الوسمة

عشبة الوسمة أو عشبة الصباغين هي عشبة تنتمي إلى الفصيلة الصليبية، أوراقها قاعدية تأخذ شكلاً وردياً، زهورها صفراء صغيرة، وتتفح أزهارها في أبريل ومايو وتثمر في مايو ويونيو، وتنمو عشبة الوسمة في وسط وشمال الصين، ولطالما استخدمها الصينيين في الطب التقليدي لعلاج نزلات البرد وعلاج أنواع عديدة من الالتهابات كالتهاب الأنف والجيوب والحنجرة وأي التهاب يصيب الجهاز التنفسي، إضافة إلى التهابات الغدد اللعابية.

وقد استفاد الصينيين من عشبة الوسمة لعلاج الأمراض شبه المستعصية كورم الدماغ والتهاب الدماغ الناتج عن العدوى، إضافة إلى الزحار، والتهاب المعدة، والتهاب الأمعاء الحاد، والتهاب الكبد، والتهاب الجهاز الهضمي، والإيدز وسرطان البروستاتا.

وأثبتت الوسمة فاعليتها في محاربة الفيروسات والبكتيريا المسببة للعدوى، وقد أثبتت الدراسات أنها تحتوي على مواد كيماوية يمكن أن تفيد في منع الخلايا السرطانية من الانتشار والتكاثر.

 


عشبة الوسمة: أنواعها وأبرز فوائدها

 

أنواع عشبة الوسمة

هناك أنواع رئيسية ثلاثة لعشبة الوسمة وهي:

  • الوسمة الكابادوكية.
  • الوسمة البرتغالية.
  • الوسمة الرمادية للصباغة.


عشبة الوسمة: أنواعها وأبرز فوائدها

 

فوائد عشبة الوسمة العامة

يتم استخدام عشبة الوسمة بشكل كبير لأغراض تجميل الشعر وصباغته، وتستخدم لأغراض طبية أخرى بفضل خصائصها الفعّالة، حيث يتم استخدام جذورها وأوراقها للعلاج، كما يمكن استخدامها موضعياً لعلاج مشاكل البشرة والجلد، ومن أهم فوائدها:

  • تعالج التهابات الغدة النكافية

يصاب الكثير من الأشخاص بمرض النكاف ألا وهو نزول الدم من الأنف، ويحدث هذا المرض بسبب حدوث التهاب في أحد الغدد اللعابية، وأثبتت الدراسات أن استخدام عشبة الوسمة بشكل موضعي يساعد في علاج التهاب الغدة النكافية كونها من مضادات الالتهابات القوية.

  • تخفف التقرحات الفموية

تعرف التقرحات الفموية بالطب باسم القرحة القلاعية، وهي عبارة عن تقرحات جلدية غير معدية ولا تظهر على الشفاه، ولأن عشبة الوسمة تقتل البكتيريا والفيروسات فإنها من أفضل العلاجات للتقرحات الفموية.

  • توقف الإسهال

يأتي دور عشبة الوسمة في وقف الإسهال عن طريق قتل البكتيريا التي تتسبب في تغيير قوام البراز إلى القوام السائل في الأمعاء، حيث يمكن أخذها عن طريق الفم ولكن بحذر شديد وفي حالات نادرة، إذ أنها تمتلك خصائص قابضة قوية جداً يمكن أن تؤدي إلى انسداد الأنسجة.

  • تطهر الجروح

باستخدام عشبة الوسمة يمكن منع انتشار العدوى والبكتيريا داخل الجروح الطفيفة والبسيطة، إضافة إلى أنها تدخل في تحضير المراهم المخصصة بالجروح وتعقيمها.

  • تخفف أعراض لدغات حشرة القراد

تتسبب لدغات حشرة القراد بالعديد من الأعراض كالغثيان والصداع وألم العضلات، وتظهر بعد أيام من الإصابة، لكن مع وجود عشبة الوسمة ستزول هذه الأعراض سريعاً.

  • تعالج التهابات العظام

يمكن أن يكون التهاب العظام ناتجاً عن الإصابة بعدوى في العظام ناتجة عن بكتيريا أو فطريات، والاستخدام التقليدي لعشبة الوسمة هو علاج هذا الالتهاب.


عشبة الوسمة: أنواعها وأبرز فوائدها

 

الفرق بين عشبة الوسمة وعشبة الكتم 

  • عشبة الوسمة: أوراق عشبة الوسمة تشبه أوراق اللوبياء، لونها مائل إلى الأزرق، وتنمو في اليمن والحجاز، وتستخدم لصبغ الشعر لمنحه لون بني أو أسود.
  • عشبة الكتم: أوراق عشبة الكتم تشبه أوراق الزيتون، وثمارها صغيرة شبيهة بحبات الفلفل الأسود، ويمكن إيجادها بكل سهولة، وتدخل هذه العشبة في صناعة الحبر وكحل العين.


عشبة الوسمة: أنواعها وأبرز فوائدها

 

أضرار عشبة الوسمة

  • أضرار عشبة الوسمة للصحة

يجب على الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المضادة لتخثر الدم وتكدس الصفائح الدموية كالوارفارين والأسبرين تجنب تناول الوسمة، إذ أن الوسمة تحتوي على مواد كيماوية تشبه المواد الكيماوية الموجودة في الأسبرين، وبالتالي يمكن أن يتسبب تناولها في ردود فعل تحسسية والإصابة بالربو لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية الأسبرين.

  • أضرار عشبة الوسمة للحامل والمرضع

يفضل أن تبتعد المرأة الحامل عن استخدام الوسمة، إذ أنه لها تأثير سلبي على صحتها، فهي تقلل من نشاط البكتيريا المفيدة، وبالتالي تضعف عملية الهضم وتتسبب بحدوث مشاكل في الجهاز الهضمي، كما أنه يمنع الحامل والمرضع من تناول الوسمة في حال وجود حساسية تجاه الأسبرين.

  • أضرار عشبة الوسمة للشعر

الكثيرين يستعملون الوسمة كصبغة للشعر، فهي آمنة وخالية من المواد الكيماوية الضارة الموجودة في الصبغات التجارية، لكن كثرة استخدامها يكون مضر للشعر، لذا لا يفضل استخدامها أكثر من 3 أسابيع خصوصاً في حال وجود مشاكل في الشعر.

  • أضرار عشبة الوسمة للشعر المصبوغ

يكون الشعر المصبوغ أكثر تأثراً بالمواد الكيماوية المستخدمة عليه، واستخدام الوسمة عليه يمكن أن يضرّه كثيراً، لذا يمكن إضافة الحناء للوسمة عند استخدامها على الشعر المصبوغ.


عشبة الوسمة: أنواعها وأبرز فوائدها

 

عشبة الوسمة للشيب

تساعد عشبة الوسمة على زيادة اغمقاق لون الشعر وجعله أكثر سواداً، كما أنها تسهم في التخلص من شيب الشعر بشكل سريع وفعّال، حتى أنها تجعل الشعر أكثر لمعاناً وجمالاً بدون أن تسبب أي ضرر له، بل على العكس تحتوي على مواد مفيدة تغذي الشعر من الجذور إلى الأطراف.

ويمكن استخدام عشبة الوسمة للتخلص من الشب بهذه الطرق:

  • عشبة الوسمة والقرنفل للتخلص من الشيب

يتم وضع كمية كافية من الحناء بحسب طول الشعر، ويضاف لها 6 حبات قرنفل، 1 كوب سماق، 1 كوب بذور كتان مطحونة، 1 ملعقة كبيرة عشبة الوسمة و1 كوب من الزبادي، وبعد خلط المكونات يتم توزيعها على الشعر، وتترك لمدة ساعتين، ثم يغسل الشعر جيداً.

  • عشبة الوسمة والزبادي للتخلص من الشيب

تضاف كمية مناسبة من عشبة الوسمة إلى 1/2 كوب من الزبادي للحصول على خليط كريمي، بعدها يوزع الخليط على كامل الشعر، وبعد مرور ساعتين يشطف جيداً.

 

عشبة الوسمة للشعر

تعتبر عشبة الوسمة من أفضل الملونات الطبيعية للشعر، وباستخدامها يمكن الحصول على نتيجة شبيهة بتلك التي يتم الحصول عليها من الصبغة، ولكن الفرق أن عشبة الوسمة لا تحتوي على أي مواد كيماوية أو أمونيا تضر بصحة وجمال الشعر، بل تجعله برّاق وحيوي أكثر، إذ يتم تطبيقها على الشعر بعد طحنها لتصبح ناعمة، ومن ثم عجنها بالماء وتطبيقها على الشعر مباشرة، أو يمكن خلطها مع الحناء.

بإمكانك التخلي عن أي مواد كيماوية ضارة تسبب الهلاك لشعرك، واستبدالها بعشبة الوسمة الأكثر فاعلية، أو يمكن أيضاً استخدامها للتخلص من أي أمراض يعاني منها الجسم.