تعليم المشي للأطفال بمراحله مع النصائح

  • تاريخ النشر: منذ 5 أيام
تعليم المشي للأطفال بمراحله مع النصائح
مقالات ذات صلة
تعليم الأطفال النطق وأسباب تأخر النطق عند الأطفال
أهمية التعليم في حياة الإنسان والمجتمع وأهمية التعليم للأطفال
المشي أثناء النوم

في أي سن يبدأ طفلك بالمشي ونصائحنا لتستطيع مساعدته بهذه المرحلة.. ستشعر بالسعادة عندما تحقق أي إنجاز تصبو إليه لكن صدقني أنك ستشعر بسعادة لا توصف عندما يخطو طفلك خطواته الأولى... ستشعر أنه عيد وأنك ستطير من الفرح! ذلك الصغير يكبر ويكبر معه قلبك حباً فما هو السن المناسب للمشي وكيف تتطور حركات طفلك إليك التفاصيل.

السن المناسب لتعليم الطفل على المشي

يختلف الأطفال عن بعضهم بكل شيئ ومنها السن الذي يمشون فيه فقد يبدأ بعض الأطفال في المشي قبل أن يبلغوا عامهم الأول، لكن غالباً يخطو الأطفال خطوتهم الأولى بعد أعياد ميلادهم الأولى في الشهر 14 تقريباً، وفي بعض الأحيان يتخذ الأطفال بضع خطوات مبكرة بمجرد قدرتهم على المشي من خلال التمسك بالأريكة أو الطاولة حوالي الشهر التاسع أو العاشر.

بالمقابل لا يتخذ معظم الأطفال خطوات مستقلة إلا بعد فترة طويلة من أعياد ميلادهم الأولى (معظم الأطفال يمشون جيداً قبل عمر 12 إلى 15 شهراً) ولكن إذا كان طفلك لا يمشي بسن 18 شهر فعليك استشارة الطبيب. [1]

مراحل تعليم الطفل على المشي

خلال مرحلة تعلم المشي سيطور طفلك العديد من المهارات بما في ذلك التوازن والتنسيق والوقوف حيث ستعتمد كل مهارة جديدة على المهارات السابقة، مما يجعله أكثر استعداداً لبدء المشي وتشمل هذه المراحل ما يلي [2]:

  • بعمر ال 6 أشهر يبدأ الأطفال في الجلوس بمفردهم.
  • 6 - 9 شهور يبدأ الأطفال في الزحف.
  • 9 أشهر يبدأ الأطفال في سحب أنفسهم على أثاث مثل الأريكة أو طاولة القهوة، حتى يتمكنوا من الوقوف.
  • 9 - 12 شهر قد يبدأ الأطفال في الوقوف والتمسك بالأثاث واستكشاف الغرفة.
  • 11 - 13 شهر يمكنك توقع رؤية طفلك يبدأ في المشي بمفرده.

ضع في اعتبارك أن كل طفل يختلف عن الآخر وقد يبدأ المشي في وقت أبكر أو متأخر عن ما سبق ويمكن أن يكون هناك الكثير من الاختلاف بين نمو الأطفال، وهذا أمر طبيعي تماماً.

كيفية تعليم الطفل على المشي

من المهم أن تعلم أنك لا تستطيع إجبار طفلك على المشي ما لم يكن هو مستعد لاتخاذ خطواته الأولى لكن هناك العديد من الطرق لتشجيعه على المشي، لكن أفضلها هو السماح لطفلك بفرصة أكبر للاستكشاف بجسده وتجربته بنفسه وإليك بعض الخطوات:

بداية اسمح لطفلك بقضاء الكثير من الوقت على الأرض في بيئة آمنة حتى يتمكن من رؤية المكان واستكشافه وفيما يلي بعض الطرق [1]:

  1. ضع شيئاً يحبه طفلك لتغريه بالمشي إليه يمكن أن تساعد نفس الحيل التي يمكن أن تغري الطفل على الزحف أو الانسحاب في تحفيز خطواته الأولى.
  2. قم بوضع الأثاث بطرق مساعدة لطفلك فإذا كان طفلك يستطيع الوقوف لكنه يبدو خائفاً فساعده عن طريق ترتيب أثاث ثابت ليثبت نفسه أثناء سيره.
  3. امسك يده يمكنك تشجيعه على المشي بشكل مستقل عن طريق المشي معه بينما تمسك يديه لتحقيق التوازن.
  4. اشتر له لعبة دفع على سبيل المثال لتمنح طفلك التحكم وهو يمسكها ويدفعها أمامه بالإضافة إلى ذلك، ستمنحه الدعم الذي يحتاجه وتحسن توازنه وتعزز ثقته بنفسه.
  5. لا تستخدم مشاية الأطفال دعت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) إلى فرض حظر على بيع وتصنيع مشايات الأطفال الرضع في الولايات المتحدة، وتُظهر الدراسات أنها يمكن أن تبطئ نمو الحركة، وتعيق نمو منحنى العمود الفقري الطبيعي وتؤثر على وضع الطفل والأسوأ من ذلك، يمكن للأطفال أن ينقلبوا أو يتدحرجوا على الدرج، مما يؤدي إلى إصابات.
  6. حد الوقت في مراكز الأنشطة في حين أنها لا تنطوي على مخاطر شديدة، فإن هذه المراكز الثابتة لا تعزز مهارات المشي أيضاً، حتى لو كان طفلك قادراً على الوقوف واللعب تذكر أنه يحتاج إلى تطوير جذعه وعضلات ذراعه من أجل المشي.
  7. امتنع عن شراء الأحذية فبي البداية دعي طفلك يمشي حافي القدمين (أو إذا أردت البسيه جوارب غير قابلة للانزلاق) قدر الإمكان للمساعدة في بناء قوة العضلات في قدميه وكاحليه، لمساعدة أقواسه على النمو، وتعلم التوازن والتنسيق.
  8. حافظي على اختيار الحذاء خفيف الوزن والمرن وابتعدي عن شراء الجوارب الطويلة أو الأحذية الرياضية عالية الجودة حتى لا تقيدي حركة كواحل طفلك.

تعليم الطفل المشي بالمشاية

في الواقع لا ينصح المهنيون الطبيون باستخدام مشايات الأطفال نظراً لأن المشاية تسهل على طفلك التنقل وبالتالي فقد لا تتطور عضلات ساقي طفلك بشكل صحيح، عندما يتم دعم الطفل على مشاية الأطفال، قد يكون من الأسهل عليه الوصول إلى الأشياء التي لا يستطيع الوصول إليها عادةً، مثل الأشياء الساخنة أو المضرة التي قد تكون خطيرة هذا يجعل مشايات الأطفال أكثر خطورة وأقل أماناً. [2]

نصائح أثناء تعليم المشي للأطفال:

لمساعدة طفلك على بدء المشي، يمكنك تجربة النصائح التالية [2]:

  • العب معه: عندما تكون حول طفلك، يمكنك مساعدته على الشعور بالأمان أثناء اللعب بهذه الطريقة، سيكون أكثر ثقة وراحة في الاستكشاف.
  • شجعه على التحرك: تساعد الحركة طفلك على بناء عضلاته، مما سيساعده عند بدء المشي والجري يمكنك القيام بذلك من خلال الركوع أمام طفلك ومد يديك وتشجيعه على القدوم إليك.
  • يمكنك مساعدته من خلال خطوات "حماية الأطفال" من منزلك بجعل مساحتهم آمنة قدر الإمكان فعلى سبيل المثال:
  1. ضع أقفالاً على الأبواب والخزائن للمساعدة في إبعاد طفلك عن المواد غير الآمنة مثل المواد الكيميائية.
  2. ركب وسائد لزوايا الطاولات والأثاث الحادة.
  3. قم بتثبيت بوابة واقية للدرج لحماية طفلك من النزول على الدرج.
  4. احتفظ بالأدوات الثقيلة والخطيرة عالياً مثل وضع الأواني والمقالي على ظهر الموقد.

وأخيراً وليس آخراً فإن المشي من أهم التطورات الطبيعية التي يمر بها طفلك خلال الأشهر الثماني عشر الأولى من حياته ومن المهم أن تدعمه وتشجعه وتعمل على تأمين بيئة آمنة ومريحة حتى يتطور بدون خوف أو أذى وكن دائماً على تواصل مع طبيبك لمراقبة تطورات طفلك الصغير.