العناية بالشعر العادي

  • تاريخ النشر: الإثنين، 13 يونيو 2022
العناية بالشعر العادي
مقالات ذات صلة
كيفية العناية بالبشرة العادية وتفتيحها
العناية بالشعر الدهني
العناية بالشعر بعد الاستحمام

يُعد الشعر الصحي الجذاب علامة الجمال الأولى التي يسعى إليها الجميع، فالعناية بصحة الشعر عامل أساسي لتعزيز ثقتك بنفسك، وظهورك بمظهر لائق لا يُسبب لك انزعاجاً أو ضغطاً نفسياً.

لذا سنتعرف سوياً في هذا المقال إلى روتين العناية بالشعر العادي، وما الماسكات الطبيعية المميزة التي يُمكنك اللجوء إليها، وما أفضل الأطعمة التي تساعد على نمو شعرك والحفاظ على لمعانه وقوته.  

الشعر العادي 

يتميز الشعر العادي (بالإنجليزية: Normal Hair) باعتدال كمية الدهون التي تُفرز منه، فهو ليس دهنياً وليس جافاً، وقد يبدو محتفظاً بشكله معظم الأوقات أي لا يبدو زيتياً بعد انقضاء فترة من غسله.

وعلى الرغم من أن العناية بالشعر قد تكون صعبة ومليئة بالتحديات إلا أن الشعر العادي يتميز بسهولة الاعتناء به مقارنةً بالأنواع الأخرى، إذ كل ما يتطلبه الأمر اتباع سلوكيات صحية يومية مع استخدام منتجات العناية بالشعر العادي المناسبة بطريقة سليمة. [1]

فلا يُمكن أن تقع مسؤولية ما يؤول إليه شعرك على عاتق العوامل الوراثية فقط بل ما تمارسه من عادات وما تستخدمه من منتجات يلعب الدور الأكبر، لذا سنتطرق في السطور التالية إلى أساسيات العناية بالشعر العادي.  

روتين العناية بالشعر العادي 

قد توجد اختلافات في روتين العناية بالشعر العادي من شخص لآخر، لكن في نهاية المطاف تشترك في الأساسيات والسلوكيات التي لا غنى عنها، وتشمل كل مما يلي: 

طريقة غسل الشعر العادي

يعتقد أصحاب الشعر العادي بأنه من الممكن غسل شعرهم يومياً، لكن حقيقاً غسل الشعر يكون عند الضرورة كل يومين أو 3 أيام، إذ أوضح الخبراء أن غسل الشعر العادي كثيراً يمنع ترميم الزيوت الطبيعية في شعرك، ويلحق الضرر به ليتحول إلى شعر جاف، وفي الوقت ذاته عدم غسله جيداً سيجعل الدهون تتراكم عليه حتى يتحول إلى شعر دهني.

ويُفضل تجنب غسل الشعر العادي بالماء الساخن؛ لأنه قد يجرده من الزيوت الواقية التي تعمل كبلسم طبيعي، ويفقد لمعانه وبريقه، لذا يجب أن يكون الماء الدافئ أو الفاتر صديق شعرك المفضل. [1] [2]

طريقة تمشيط الشعر 

يجب على أصحاب الشعر العادي مراعاة كل ما يلي: [1] [3]

  • التمشيط باستخدام مشط واسع الأسنان وليس بواسطة الفرشاة البلاستيكية التي قد تتسبب في تكسير الشعر وتلفه.
  • يُفضل أن يبدأ التمشيط من الجزء الأسفل ثم تتدرج إلى أعلى برفق.
  • لمس الشعر باستمرار أو تحريكه من وجهك قد يزيد من الزيوت الطبيعية في شعرك بالشكل الذي يجعله يبدو دهنياً؛ لذا الأفضل هو أن تحصل على قصة شعر يمكن التحكم فيها ولا تسبب الإزعاج.
  • يجب أن تضع في الاعتبار أيضاً عند اختيارك قصة الشعر بعد تمشيطه بأن لا يكون الشعر فيها مشدوداً حتى لا تتسبب في تلفه، وتغيير قصة الشعر من حين لآخر.   

قص أطراف الشعر 

يُعد قص أطراف الشعر بانتظام من أهم أساسيات العناية بالشعر العادي، فقد يكون الأفضل التخلص من أطراف الشعر المتقصفة كل 3 أشهر، بل ينصح خبراء الجلدية البعض أن تكون كل 6 أسابيع خاصةً في الأشخاص الأكثر عرضة للتعرض إلى تلف الشعر وتقصفه.

ومن الأسهل قص أطراف الشعر في المنزل عندما يكون شعرك مبللاً أو مفروداً، لكن إذا كان شعرك مجعداً يفضل الانتظار حتى يجف قليلاً؛ لأنه أطول بكثير عندما يكون مبللاً.  [1] [2]

استخدام الشامبو المناسب 

يعتبر استخدام الشامبو الملائم لطبيعة الشعر ركيزة أساسية للحصول على فروة رأس نظيفة، وللتخلص من الجلد الميت والملوثات المتراكمة، وللحصول على أقصى استفادة منه دون إلحاق الضرر بالشعر يجب تطبيقه على فروة الرأس فقط دون الأطراف. [1]

كما يجب تجنب أنواع الشامبو التي تحتوي على مركبات قاسية على فروة الرأس؛ مثل: الكبريتات، أو السلفات، أو الكحوليات ومشتقاتها، أما عن أنواع الشامبو الأساسية فهي كالتالي: [3]

  • الشامبو المنقي: ينظف فروة الرأس بعمق، ويزيل جميع التراكمات حتى الزيوت الطبيعية من فروة الرأس؛ لذلك يفضل استخدامه مرة واحدة شهرياً.
  • الشامبو اليومي: لا يُعني من الاسم بأنه يتم استخدامه يومياً، بل هو يُستخدم في غسل الشعر على فترات منتظمة.    

استخدام بلسم للشعر 

 يحتاج الشعر العادي إلى الترطيب كبقية أنواع الشعر الأخرى، ويُعد البلسم منتج الترطيب الأساسي الذي يجدد الرطوبة التي يفقدها الشعر عند غسله بالشامبو، ويساعد على استعادة الزيوت الطبيعية التي يحتاجها الشعر. [1]

وقد نقع في خطأ شائع وهو تطبيق البلسم على فروة الرأس، لكن في الواقع يجب تطبيقه على أطراف الشعر ومنتصفه، أما عن أنواع البلسم التي يجب أن تعرفها فهي: [2] [3]

  • البلسم العميق: يتم استخدامه مرة أسبوعياً لأن تأثيره المرطب يدوم لفترة طويلة، ويفضل استخدامه للشعر الجاف خاصةً، أو الشعر العادي المُعرض إلى الجفاف .
  • البلسم اليومي: يُعد من أكثر أنواع البلسم شيوعاً فهو الذي يتم تطبيقه بعد غسل الشعر بالشامبو، ثم يتم شطفه بالماء بعدها بدقائق.
  • البلسم الذي يُترك على الشعر: يتم استخدامه بنفس طريقة البلسم اليومي، لكنه يُترك على الشعر دون شطفه بالماء؛ لزيادة مستوى الترطيب والتغذية. 

ممنوعات عند العناية بالشعر العادي 

توجد بعض الأفعال عليك أن تتجنبها عند العناية بالشعر العادي؛ لأنها كفيلة بإلحاق الضرر الشديد بشعرك، وتشمل كل مما يلي: [1] [2] [3]

  1. تجنب استخدام مجففات الشعر؛ لأنها قد تلحق الضرر ببصيلات الشعر مما يؤدي إلى جفافه، لذا يُفضل أن تدع شعرك يجف في الهواء الطبيعي، وإذا كنت بحاجة إلى استخدام مجفف الشعر ضرورياً، فاختر مجففاً ذات إعدادات باردة.
  2. تجنب استخدام وصلات الشعر قدر الإمكان، وإذا كان يجب استخدامها فحاول اختيار الوصلات خفيفة الوزن؛ حتى لا تشد الشعر، وتتسبب في زيادة خطر الإصابة بتساقط الشعر، أو ثعلبة الشد.
  3. تجنب معالجة الشعر كيميائياً أو تعريض الشعر العادي إلى الصبغات باستمرار؛ لأن ذلك كفيل بأن يتسبب في جفاف الشعر، ويجعله أكثر عرضة للتقصف والتلف.
  4. تجنب التعرض المفرط لأشعة الشمس خاصةً إذا كان الشعر مصبوغاً بالفعل، لذا يفضل تغطية الشعر بقبعة، أو استخدام مثبت شعر بمعامل حماية.
  5. تجنب إهمال علاج شعرك إذا كان بحاجة إلى علاج تقشير فروة الرأس، أو علاجات مغذية لحمايته من الجفاف والتقصف، أو علاج البروتين خاصةً في الشعر العادي المتكسر أو المجعد.

ماسكات العناية بالشعر العادي 

لا يوجد أفضل من ماسكات العناية بالشعر العادي من قلب الطبيعة التي ستساعدك حتماً في الحفاظ على صحة وقوة شعرك؛ مثل: [4]

  • ماسك زيت جوز الهند: يساعد على ترطيب الشعر العادي وحمايته من الجفاف، كما يساعد أيضاً على منع تقصف الأطراف، فكل ما عليكِ فعله هو تدفئة ملعقة من زيت جوز الهند وتدليك الشعر المبلل به مع تجنب ملامسة فروة الرأس، ثم يُغسل الشعر في صباح اليوم التالي بالشامبو المعتاد.
  • ماسك الأفوكادو والعسل وزيت الزيتون: يساعد على تقوية الشعر وإضفاء اللمعان، بالإضافة إلى تجديد وترطيب فروة الرأس، إذ يتم مزج نصف حبة أفوكادو مع ملعقة كبيرة زيت زيتون وملعقة عسل حتى تمتزج تماماً بل تستطيع إضافة بضع قطرات من أي زيت عطري مفضل لكِ، ثم توضع على شعر مبلل بأطراف أصابعك، ويغطى الشعر 20 دقيقة، ثم يشطف بالماء والشامبو جيداً.
  • ماسك القرفة وجوز الهند: يحفز الدورة الدموية في فروة الرأس كما يعزز نمو الشعر وقوته، فكل ما يجب فعله هو خلط كمية متساوية من القرفة وجوز الهند جيداً، ثم تدليك فروة الرأس بهذا المزيج ووضعه على جذور الشعر، ويترك لمدة 30-45 دقيقة ثم يشطف جيداً.
  • ماسك الحليب وزيت اللوز: يضيف اللمعان والروح للشعر العادي المجهد؛ لأنه يغذي فروة الرأس، إذ يتم خلط نصف كوب شوفان مع ملعقتين كبيرتين من زيت اللوز ونصف كوب حليب جيداً، ثم يتم توزيعه على الشعر بالكامل ويترك 20-30 دقيقة ثم يشطف جيداً بالماء والشامبو.

أفضل نظام غذائي للعناية بالشعر العادي 

أثبتت الأبحاث مراراً وتكراراً أن نظامك الغذائي يؤثر على صحة بشرتك وشعرك إلى حد كبير، لذا ضرورياً أن تمتلك في روتين غذائك اليومي العناصر التالية كوسيلة من وسائل العناية بالشعر العادي، وتشمل: [5]

  1. الأسماك الدهنية: تعتبر مصادر عالية الجودة للبروتين والأحماض الدهنية الأساسية أوميغا 3 وأوميغا 6 التي تقلل من تساقط الشعر العادي، كما تحسن ملمسه وسمكه؛ مثل: سمك السلمون، والسردين، والماكريل، والرنجة، وثعبان البحر.
  2. البذور: تحتوي على جميع العناصر الغذائية التي تحتاجها لشعر صحي بالإضافة إلى نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي تساعد في تقليل تساقط الشعر، والحفاظ على قوته؛ مثل: بذور الكتان، وبذور اليقطين، وبذور عباد الشمس.
  3. الخضراوات ذات اللون الأخضر الداكن: تعتبر مصدراً هائلاً للفيتامينات الضرورية لإنتاج الزيوت الطبيعية التي تلطف شعرنا وتمنحه اللمعان والمرونة، بالإضافة إلى عنصري الحديد والكالسيوم؛ مثل: البروكلي، واللفت، والسبانخ.
  4. البيض: يحتوي صفار البيض على عنصر غذائي يسمى البيوتين الذي يُقال بأنه ضروري لتحسين قوة الشعر، وجعله ينمو بسرعة أكبر.
  5. الحبوب الكاملة: توفر المكونات الغذائية الصحية التي تقوي الشعر وتمنع ترققه، كما تغذي فروة الرأس؛ مثل: القمح الكامل، والشعير، والشوفان، والكينوا.
  6. البقوليات: تعتبر مصدر بروتين رائع خاصةً للنباتيين، كما تحتوي على مغذيات أخرى تدعم الشعر العادي؛ مثل: الفاصوليا، والحمص، واللوبيا، والبازلاء.

في الختام، قد يختلف روتين العناية بالشعر العادي الذي تعرفنا إليه قليلاً عن بقية أنواع الشعر الأخرى، لكن تظل التغذية السليمة مع السلوكيات الصحية، واستخدام المنتجات المناسبة لنوع شعرك أبسط الوسائل للعناية بالشعر مهما كان نوعه، وتذكري عزيزتي الذهاب إلى الطبيب المختص قد يساعدك كثيراً على اختيار الطريق المناسب لكِ.