البطيخ الأحمر للرجيم

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 31 مايو 2022
البطيخ الأحمر للرجيم
مقالات ذات صلة
البطيخ الأصفر للرجيم
رجيم البطيخ والماء فقط
عصير البطيخ للرجيم

يعتبر البطيخ فاكهة الصيف المنعشة والعنصر الأساسي في العديد من النزهات والتجمعات الصيفية، بينما يتفق العديد من الأشخاص على مذاق البطيخ اللذيذ، إلا أنه يعتبر أيضاً خياراً جيداً غنياً بالعديد من العناصر الغذائية والفوائد الصحية. 

البطيخ الأحمر للرجيم

يعتبر البطيخ أحد أفضل أنواع الفاكهة التي يمكن تناولها إذا كنت تحاول خسارة الوزن، حيث يعد البطيخ مصدراً كبيراً لحمض أميني يسمى الأرجينين، والذي يُبطئ من عملية تخزين الدهون في الجسم.

كما يعتبر البطيخ خياراً رائعاً لتناوله كوجبة خفيفة؛ ليساعدك على الشعور بالشبع خلال اليوم نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف الغذائية والماء، لا يمكن أن يساعدك البطيخ على إنقاص الوزن فحسب، بل يساعد أيضاً على إزالة السموم من الجسم، وتقليل من الالتهاب، وتحسين أداء القلب، تشمل فوائد البطيخ للرجيم ما يلي: [1]

ترطيب الجسم

يحتوي البطيخ على 92٪ من الماء، ويوفر نحو 20٪ من احتياجات السوائل اليومية، لذا فهو بديل طبيعي وبسيط للمساعدة في الحفاظ على رطوبة جسمك، وجعله خياراً مثالياً خلال أشهر الصيف الحارة، حيث تحتاج كل خلية في جسمك إلى الماء لزيادة عملية التمثيل الغذائي، وحرق الدهون، وتنظيم مستويات الشهية، وجميعها أمور هامة أثناء اتباع حمية غذائية. [2]

تحسين عمليات الأيض

قد يحسن البطيخ الأحمر من أعراض متلازمة التمثيل الغذائي، وهي مزيج من الاضطرابات الصحية تنتج بصفة رئيسية عن زيادة الوزن والسمنة، كما تشمل فوائد البطيخ: [2]

  • مستويات عالية من مضادات الأكسدة في الدم.
  • انخفاض وزن الجسم ومؤشر كتلة الجسم BMI.
  • انخفاض نسبة الدهون في الجسم.
  • تحسن نسبة الخصر إلى الورك.

تعزيز التمارين الرياضية

يحتوي البطيخ على نسبة عالية من الماء، ومضادات الأكسدة، والأحماض الأمينية التي تساعد على ممارسة التمارين الرياضية بشكل أفضل، كما أنه يحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم، الذي بدوره يساعد على تقليل التقلصات والتشنجات الناجمة عن ممارسة التمارين الشاقة في صالة الألعاب الرياضية، كما أظهرت إحدى الدراسات أيضاً أن عصير البطيخ فعال في تقليل وجع العضلات بعد التمرين. [2]

مُدر طبيعي للبول

يستخدم بعض الأشخاص الأدوية المدرة للبول؛ لمساعدة أجسامهم على التخلص من الماء الزائد والملح، قد يكون هذا مفيداً للأشخاص الذين يعانون من احتباس سوائل أثناء اتباعهم حميات غذائية والذي بدوره يزيد من مؤشر كتلة أوزانهم في الميزان. [2]  

الكمية المناسبة لتناول البطيخ الأحمر

وفقاً لخبراء الصحة والتغذية، يمكنك تناول ما بين 100-150 غراماً من هذه الفاكهة في اليوم، كما يعتمد حجم حصة البطيخ على طريقة تحضيرك، إذا قمت بتقطيعه، فإن الحصة الواحدة تساوي كوباً واحداً من مكعبات البطيخ.

في حال استخدام كرة البطيخ للتقطيع، فإن الحصة الواحدة تساوي حوالي ست كرات من البطيخ، وشريحتين صغيرتين من البطيخ المقطّع يعادل أيضاً حصة واحدة، يحتاج الرجال والنساء البالغون إلى تناول كوب ونصف إلى كوبين من الفاكهة كل يوم. [3]

أضرار تناول البطيخ الأحمر

على الرغم من فوائد البطيخ الأحمر الرائعة، إلا أن تناوله بكميات كبيرة يمكن أن يسبب ضرراً لجسمك؛ مثل: [4]

مشاكل المعدة

يعتبر البطيخ الأحمر مصدراً ممتازاً للمياه، ومصدراً مهماً أيضاً للألياف الغذائية، ومع ذلك، فإن الاستهلاك بكميات كبيرة قد يؤدي إلى مشاكل في الجهاز الهضمي؛ مثل: الإسهال، وانتفاخ البطن والغازات، وعسر الهضم، وتهيج القولون العصبي  تحتوي الفاكهة على الليكوبين والسوربيتول وهو عبارة عن مركب سكر، والذي يُعرف بأنه يحفز مشاكل البراز والغازات في البطن. [4]

مشاكل القلب والأوعية الدموية

يجب على الأشخاص الذين لديهم نسبة عالية من البوتاسيوم في أجسامهم أو أولئك الذين يعانون من فرط بوتاسيوم الدم الشديد عدم تناول أكثر من كوب واحد من البطيخ يومياً، يقول المعهد الوطني الأمريكي للصحة إن الإفراط في الاستهلاك يمكن أن يؤدي إلى عدم انتظام ضربات القلب، ومشاكل أخرى في القلب والأوعية الدموية. [4]

تسمم الماء

في حين أن الترطيب مهم للجسم، فإن الإفراط في تناول البطيخ قد يسبب حالة بـتسمم الماء، وهي حالة تصيب الجسم عندما ترتفع مستويات الماء في الجسم بشكل يصعب على الكليتين تصريف الماء الزائد في الوقت المناسب، ويمكن أن تستنفد هذه الحالة محتوى الصوديوم في الجسم، وتسبب تورماً في الساقين وإرهاقاً وضعفاً في الكلى في الحالات القصوى. [4]

المحتوى الغذائي للبطيخ الأحمر

يحتوي البطيخ على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية، بما في ذلك البوتاسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامين أ، وفيتامين ج، كما أنه منخفض نسبياً في السعرات الحرارية، فيما يلي العناصر الغذائية الموجودة في 1 كوب (152 غراماً) من البطيخ المقطع: [5]

  • السعرات الحرارية: 46 سعرة حرارية.
  • الكربوهيدرات: 11.5 غرام.
  • الألياف: 0.6 غرام.
  • السكر: 9.4 غرام.
  • البروتين: 0.9 غرام.
  • الدهون: 0.2 غرام.
  • فيتامين أ: 5٪ من الاحتياج اليومي.
  • فيتامين ج: 14٪ من الاحتياج اليومي.
  • البوتاسيوم: 4٪ من الاحتياج اليومي.
  • المغنيسيوم: 4٪ من الاحتياج اليومي.

نصائح تقديم البطيخ الأحمر

تتضمن نصائح تقديم البطيخ ما يلي: [6]

  • عصير البطيخ: ضع مكعبات من البطيخ مع القليل من مكعبات الثلج في الخلاط؛ للحصول على مشروب بارد ومنعش ومثالي لإعادة الترطيب بعد التمرين أو التعرض لأشعة الشمس لمدة يوم.
  • السلطة: أضف البطيخ، والنعناع، وجبن الحلوم أو جبنة الفيتا مع أوراق السبانخ؛ للحصول على سلطة لذيذة وصحية.
  • عصائر الفاكهة: امزج عصير البطيخ مع عصير البرتقال للحصول على نكهة إضافية، وتذكر أن عملية العصر تكسر الألياف، مما يجعل امتصاص السكر أسهل، لذا يجب على مرضى السكري التفكير في تناول البطيخ الطازج الكامل بدلاً من شرب العصير.
  • البذور المحمصة: تحمص بذور البطيخ في الفرن لمدة 15-20 دقيقة لعمل وجبة خفيفة لذيذة، يمكن أن توفر (28.5 غرام) من البذور حوالي 8 غرامات من البروتين أي ما يعادل 14-17% من احتياجات البروتين اليومية للشخص.

قد تميل إلى تقطيع حبة بطيخة كاملة وتناول وجبة خفيفة مباشرة من الوعاء، في حين أن البطيخ منخفض السعرات الحرارية بشكل طبيعي، إلا أن تناول جزء كبير منه يضيف سعرات حرارية غير ضرورية إلى نظامك الغذائي، مما قد يتسبب في زيادة الوزن، لذا قسّم حصتك بشكل صحي ومناسب لاحتياجاتك اليومية.