فوائد حمض الفوليك لغير الحامل للتخسيس وصحة الشعر والبشرة

  • تاريخ النشر: الأحد، 06 يونيو 2021
فوائد حمض الفوليك لغير الحامل للتخسيس وصحة الشعر والبشرة
مقالات ذات صلة
وصفات بالكريمة الحامضة وطريقة تحضيرها من المنزل
فوائد شاي الحلبة وطرق تحضيره
وصفات لذيذة للكريمة الحامضة

تناول حمض الفوليك هو من أشهر النصائح التي يقدمها الأطباء للنساء اللواتي يخططن للحمل، حيث ينصح الأطباء عادةً النساء الراغبات بالحمل بتناول حمض الفوليك لتجنب تعرض الجنين لفقر الدم أو حدوث تشوهات في الأنبوب العصبي.

ولكن هل حقاً أن حمض الفوليك مفيد أيضاً للنساء غير الحوامل للمساعدة في تخسيس الوزن، وتعزيز صحة الشعر والبشرة؟ هذا ما سنجيب عنه في هذا المقال.

مصادر حمض الفوليك

يمكنك شراء أقراص حمض الفوليك من الصيدليات دون الحاجة إلى وصفة طبية، أو الحصول عليه من خلال تناول الأغذية التي تحتوي على حمض الفوليك (Folic Acid) وأهمها [1] [2][3] :

  1. السبانخ.
  2. اللفت.
  3. البروكلي.
  4. الأفوكادو.
  5. البيض.
  6. كبد البقر.
  7. الفاصوليا.
  8. الكرنب.
  9. الجريب فروت.
  10. الهليون.
  11. القرنبيط.
  12. الحمضيات مثل الليمون والبرتقال.
  13. الفواكه والخضروات الورقية الخضراء بشكل عام.

فوائد حمض الفوليك لغير الحامل للبشرة

لتناول حمض الفوليك العديد من الفوائد للبشرة، نذكر منها [4] [5] :

  1. يساعد تناول حمض الفوليك في الوقاية من سرطان الجلد: فمن المعروف أن الإفراط في التعرض لأشعة الشمس قد يتسبب بإتلاف خلايا الجلد مما يرفع احتمالية الإصابة بسرطان الجلد، ولكن لحمض الفوليك دور في تطوير الخلايا السليمة في الجلد مما يقلل من احتمالية الإصابة بسرطان الجلد.
  2. يزيد تناول حمض الفوليك من كمية الكولاجين في البشرة: والمزيد من الكولاجين في البشرة يعني بشرة أكثر صحة مع خطوط وتجاعيد أقل أي بشرة أكثر شباباً.
  3. يساعد تناول حمض الفوليك في القضاء على حب الشباب: بسبب احتواءه على مضادات الأكسدة.
  4. يساعد حمض الفوليك في الحصول على بشرة مشرقة: لكونه مغذياً ومرطباً للبشرة.

ملاحظة مهمة: يجب التنبيه إلى أهمية الحصول على الفوليك أسيد بالكمية الكافية لحاجة الجسم فقط ومن دون زيادة، لأنه قد يكون للجرعات العالية من حمض الفوليك تأثير عكسي كجفاف البشرة وظهور حب الشباب.

فوائد حمض الفوليك للشعر

لتناول حمض الفوليك، وهو أحد أشكال فيتامين ب vitamin B9)أثر جيد على الشعر يتمثل بما يلي [5]:

  1. يعزز تناول حمض الفوليك من عملية نمو الشعر.
  2. يساهم في التقليل من نسبة حدوث الشيب المبكر.
  3. يساهم في الحصول على مظهر شعر صحي وأكثر حجماً.

فوائد حمض الفوليك للتخسيس

يساعد حمض الفوليك بالاشتراك مع فيتامين ج وفيتامين ب 12 في عملية الهضم واستقرار الأنسولين في جسم الإنسان.

ويدل استقرار الأنسولين على أن الجسم لا يقوم بتخزين الدهون التي ترد إليه من تناول الطعام بل يقوم بحرقها وبالتالي فقدان الوزن.

لذا.. يمكننا القول إن حمض الفوليك بساهم بطريقة ما في الحفاظ على وزن صحي. [6]

الجرعة المطلوبة من حمض الفوليك للجسم

عادةً ما ينصح الأطباء النساء الراغبات بالحمل بالحصول على جرعة يومية من حمض الفوليك بما يساوي 600 ميكروغرام لتغطية ما قد تحتاجه المرأة لحمل صحي.

ولأنه عادةً ما لا تستطيع المرأة الحامل الحصول على هذه الكمية من الأغذية لوحدها فقد يتم وصف مكملات حمض الفوليك الموجودة في الصيدليات.

أما بالنسبة للنساء غير المخططات للحمل فيكفيهن ما يساوي 400 ميكروغرام يومياً، وعادةً ما لا يجد الأطباء ضرورة عند هؤلاء النساء لتناول أقراص حمض الفوليك المتواجد في الصيدليات، وينصحونهن بدلاً من ذلك بالاعتماد على النظام الغذائي المتوازن للحصول على حاجة الجسم من الفيتامينات. [2]

أضرار حمض الفوليك للبنات:

في حال رغبت الفتاة بتناول حمض الفوليك من مصادره الطبيعية فلا بأس في ذلك، أما تناول أقراص حمض الفوليك المكملة من الصيدلية فقد يسبب لها بعض المشاكل كونه مخصص لسد احتياجات المرأة الحامل والتي تكون مختلفة عن احتياجات البنات من الفيتامينات، ومن أضرار حمض الفوليك للبنات نذكر [2] [3] [7]:

  1. تناول حمض الفوليك بكمية زائدة قد يخفي وجود نقص في فيتامين ب 12 عند الفرد مما يسبب آثاراً ضارة نتيجة ذلك: فتناول الكثير من حمض الفوليك قد يعالج أحد أعراض نقص فيتامين ب 12 وهو فقر الدم الضخم الأرومات، ولكن لا يصلح أعراض أخرى مثل الضرر الحاصل على أعصاب المريضة والذي قد يصل إلى تلف الأعصاب.

الذي للأسف ربما لن تتم ملاحظته وعلاجه مبكراً بسبب إخفاء حمض الفوليك للنقص في فيتامين ب 12.

  1. تناول جرعات زائدة من حمض الفوليك قد يتسبب بحدوث غثيان أو إسهال أو إمساك.
  2. قد يؤدي تناول جرعات كبيرة من حمض الفوليك إلى التأثير سلباً على مناعة الجسم.
  3. حسب إحدى الدراسات المنشورة في المجلة الأوروبية للتغذية السريرية عام 2016 فقد تزيد الجرعات الكبيرة من حمض الفوليك من خطر حدوث مشاكل تتعلق بمقاومة الأنسولين، والإصابة بالسرطان وأمراض الكبد.
  4. كما تجدر الإشارة إلى أن حمض الفوليك قد يتفاعل مع بعض الأدوية مثل أدوية الصرع وبعض أدوية السرطان والأدوية المخصصة لعلاج التهابات الكولون التقرحية، لذا يجب الحصول على موافقة الطبيب المختص قبل البدء بتناول حمض الفوليك في حال كنت تتناولين أي من هذه الأدوية.

وختاماً.. يمكننا القول إن حمض الفوليك آمن بشكل عام ما دام يؤخذ بكمية معتدلة، كما أنه من الأفضل الحصول على ما يحتاجه جسمك من الفيتامينات والمعادن من المصادر الغذائية، حيث لا يصف الأطباء أقراص حمض الفوليك عادةً إلا في حالات عدم استطاعة تأمين الكمية الكافية للجسم من خلال تناول الأغذية.

وتذكري في حال كانت لديك الرغبة بشراء أقراص حمض الفوليك من الصيدلية أنها فيتامينات مكملة وليست كافية لوحدها أو بديلة عن تناول الأغذية الصحية.