علاج وجع الرأس أو الصداع

علاج الصداع بدون أدوية وبالتدليك

  • السبت، 16 مايو 2020 السبت، 16 مايو 2020
علاج وجع الرأس أو الصداع

عندما يتعلق الأمر بعلاج الصداع أو وجع الرأس، فإن الأدوية قد تخفف من الألم ولكنها ليست الخيار الوحيد، فهناك علاجات بعيدة عن الأدوية حيث وجد الباحثون أن جلسة تدليك قصيرة لمدة 30 دقيقة يمكن أن تخفف من آلام الصداع، وبذلك يكون لديك خيارات أخرى للتخلص من وجع الرأس بدون دواء، وهذا ما سنتعرف عليه في المقال التالي.

علاج وجع الرأس

الخطوة الأولى في علاج وجع الرأس أو الصداع هي التحدث إلى الطبيب، لتشخيص نوع الصداع من خلال وصف الحالة ونوع الألم وتوقيت الهجمات ونمطها، وإذا بدت طبيعة الصداع معقدة فقد يتم إجراء اختبارات مثل:

  • تحاليل الدم.
  • الأشعة السينية.
  • مسح الدماغ مثل التصوير المقطعي والتصوير بالرنين المغناطيسي.

ويعتمد نوع علاج الصداع الذي تحتاجه على الكثير من الأشياء بما في ذلك نوع الصداع وسببه، وأكثر طرق علاج الصداع شيوعاً هي الراحة ومسكنات الألم، وهناك العديد من الأدوية لتخفيف الصداع بدون وصفة طبية أو يمكن للأطباء إعطاء وصف الأدوية الوقائية، ومن المهم اتباع نصيحة الطبيب لأن الإفراط في استخدام مسكنات الألم يمكن أن يؤدي إلى صداع مرتد.

كما تتوفر العديد من أشكال العلاج البديلة للصداع، ولكن من المهم استشارة الطبيب قبل بدء أي شكل من أشكال هذا العلاج والتي تشمل:

يشار إلى أنه لم تقدم البحوث أي أدلة لتأكيد أن جميع هذه الأساليب تعمل على علاج الصداع، لكن يمكن القيام بعدد من الخطوات لتقليل خطر الصداع وتخفيف الألم في حالة حدوثه عبر ما يلي:

  • وضع كمادة حرارية أو كيس ثلج على الرأس أو الرقبة، ولكن يجب تجنب درجات الحرارة العالية.
  • تجنب الضغوطات والأشياء التي تؤدي إلى التوتر، والقيام بتطوير استراتيجيات صحية للتعامل مع الإجهاد.
  • تناول وجبات منتظمة مع الحرص على الحفاظ على استقرار نسبة السكر في الدم.
  • التمرين والحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم المنتظم، يساهم بتحسين الصحة العامة وتقليل التوتر (1/2).
 مرض الربو

شاهدي أيضاً: مرض الربو

علاج وجع الرأس بدون أدوية

كما تحدثنا هناك العديد من العلاجات لوجع الرأس أو الصداع بعيداً عن الأدوية، ومن هذه العلاجات:

شرب الماء:

أثبتت دراسة في عام 2010 (4) أن الجفاف المزمن هو سبب شائع لصداع التوتر والنصفي، كما يضعف التركيز ويجعل أعراض الصداع أكثر سوءاً، كما أكدت دراسة أخرى في 2011 (5) أن شرب الماء يخفف من أعراض الصداع لدى معظم الأشخاص المصابين بالجفاف في غضون 30 دقيقة إلى ثلاث ساعات، وللتغلب على الصداع الناتج عن الجفاف، يجب التركيز على شرب كمية كافية من الماء طوال اليوم وتناول الأشياء الغنية بالماء مثل (البطيخ والعنب والبرتقال والجزر والكوسا).

تناول بعض المغنيسيوم:

يعد المغنيسيوم معدن مهم وضروري لقيام الجسم بوظائف عديدة، منها التحكم في نسبة السكر في الدم ونقل الأعصاب، كما ثبت أن المغنيسيوم علاج آمن وفعال للصداع وتشير الدلائل إلى أن نقصه شائع أكثر لدى الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي المتكرر، مقارنة مع أولئك الذين لا يعانون من ذلك بحسب دراسة جرت عام 2012 (6)، كما أظهرت دراسة عام 2015 (7) أن تناول 600 ملغ من سترات المغنيسيوم عن طريق الفم يومياً يساعد بتقليل تكرار وشدة الصداع النصفي.

التقليل من الكحول:

إن تناول مشروب كحولي قد لا يسبب صداعاً لدى معظم الناس، لكن أظهرت دراسة عام 2016 (8) أن الكحول يمكن أن يسبب الصداع النصفي لدى حوالي ثلث أولئك الذين يعانون من الصداع المتكرر، كما ثبت أن الكحول يسبب التوتر والصداع العنقودي لدى الكثير من الناس فهو موسع للأوعية الدموية مما يعني أنه يوسع الأوعية ويسمح بتدفق الدم بحرية أكبر ما يؤدي إلى الصداع بحسب دراسة عام 2010 (9).

 دواء الأسبرين Aspirin

شاهدي أيضاً: دواء الأسبرين Aspirin

الحصول على قسط كافٍ من النوم:

إن الحرمان من النوم ضار بالصحة وقد يسبب صداعاً لدى بعض الأشخاص، وعلى سبيل المثال قارنت دراسة عام 2005 (10) تواتر الصداع وشدته بين أولئك الذين حصلوا على أقل من ست ساعات من النوم في ليلة واحدة وأولئك الذين ناموا لفترة أطول، ووجدت أن الذين حصلوا على قدر قليل من النوم كان لديهم صداع أكثر، كما ثبت أن الحصول على الكثير من النوم يسبب الصداع لذلك يجب النوم ما بين سبع إلى تسع ساعات من النوم في الليلة.

استخدم الزيوت الأساسية:

الزيوت الأساسية هي سوائل مركزة للغاية تحتوي على مركبات عطرية من مجموعة متنوعة من النباتات، وهي تتمتع بالعديد من الفوائد العلاجية حيث تستخدم زيوت النعناع واللافندر بشكل خاص عندما يكون هناك صداع، كما أن شرب زيت النعناع العطري يقلل من أعراض صداع التوتر، وأن زيت اللافندر فعال للغاية في تقليل آلام الصداع النصفي والأعراض المرتبطة به.

تجنب الأطعمة التي تحتوي على الهيستامين:

الهيستامين هو مادة كيميائية موجودة بشكل طبيعي في الجسم، والتي تلعب دوراً في الجهاز المناعي والهضمي والعصبي، والهيستامين موجود أيضاً في بعض الأطعمة مثل الأجبان والأطعمة المخمرة والبيرة والنبيذ والأسماك المدخنة واللحوم، ووجد الباحثون أن استهلاك الهيستامين قد يسبب الصداع النصفي لدى الأشخاص الذين لديهم حساسية تجاهه (3)


علاج وجع الرأس بدون أدوية

علاج وجع الرأس بالتدليك:

إن التدليك طريقة جيدة للتحكم في التوتر وتخفيفه -وهما من الأسباب الرئيسية لصداع الشقيقة- ووجد معهد توتش (Touch) التابع لكلية الطب بجامعة ميامي أن العلاج بالتدليك يقلل من حدوث الصداع واضطرابات النوم، ويزيد من مستويات السيروتونين (ناقل عصبي ويؤثر على العواطف والمهارات الحركية) لدى البالغين الذين يعانون من الصداع النصفي، وبذلك يمكن استخدام اليدين للتدليك مع التركيز على عضلات الرقبة والكتفين وجوانب الرأس.

وفي دراسة عام 2002 درس العلماء كيف ساعد التدليك أربعة بالغين كانوا يعانون من صداع التوتر المزمن مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع لمدة ستة أشهر، حيث قلل التدليك من عدد مرات حدوث الصداع خلال الأسبوع الأول من العلاج، وبحلول نهاية فترة العلاج انخفض متوسط عدد حالات الصداع التي تلقاها كل شخص من حوالي سبع حالات صداع في الأسبوع إلى حالتين فقط، كما انخفض متوسط طول صداع الشخص إلى النصف خلال فترة العلاج من ثماني ساعات إلى أربع ساعات في المتوسط.

وإذا كنت تبحث عن طريقة طبيعية لمعالجة الصداع، فقد تحتاج إلى التفكير في نقاط الضغط، التي هي أجزاء من الجسم يعتقد أنها حساسة وقادرة على تحفيز الارتياح، ويعتقد ممارسو علم الانعكاسات وهو أحد تخصصات الطب الصيني أن لمس نقاط الضغط بطريقة معينة يساعد على:

  • تحسين الصحة.
  • تخفيف الألم.
  • استعادة التوازن في الجسم.
 علاج شد الرقبة

شاهدي أيضاً: علاج شد الرقبة

ويدرس علم المنعكسات كيفية ارتباط جزء من جسم الإنسان بجزء آخر، وهذا يعني أنك قد تضطر إلى تدليك مكان مختلف - مثل يدك - لعلاج منطقة أخرى، ولا يوجد الكثير من الأدلة التي تدعم استخدام المعالجة الانعكاسية لعلاج الصداع، ومن مناطق الضغط التي يمكن استخدامها لعلاج الصداع:

علاج الصداع بتدليك الإبهام والسبابة:

توجد نقاط ضغط بين الإبهام والسبابة والتي تستخدم لعلاج الصداع، ويجب الضغط على هذه المنطقة بيدك الأخرى بقوة - ولكن ليس بشكل مؤلم - لمدة 10 ثوانٍ، بعد ذلك قم بعمل دوائر صغيرة بإبهامك على هذه المنطقة في اتجاه واحد ثم الآخر لمدة 10 ثوان لكل منهما، وبعدها كرر هذه العملية على اليد الأخرى، ويعتقد أن هذا النوع من العلاج يخفف التوتر في الرأس والرقبة.

علاج الصداع بتدليك الجبهة:

هي المنطقة التي يلتقي فيها جسر الأنف مع حافة الحاجبين، والتي يمكن استخدامها لعلاج الصداع، وعليك استخدم كلتا أصابع السبابة لتضغط على هذه المنطقة لمدة 10 ثوانٍ، وهذا يخفف من الصداع الناجم عن إجهاد العين أو الجيوب الأنفية أو الضغط.

علاج وجع الرأس بتدليك الكتف:

يقع حزام الكتف عند حافة الكتف في منتصف المسافة بين نقطة الكتف وقاعدة الرقبة، وهنا يمكن استخدام إبهام إحدى اليدين للقيام بالضغط الثابت الدائري على هذه النقطة لمدة دقيقة واحدة، ثم عليك تكرار التمرين على الجهة المقابلة، وهذا يساعد على تخفيف الصلابة في الرقبة والكتفين، وتخفيف آلام الرقبة ومنع الصداع الناجم عن هذا النوع من الإحساس (12).


علاج وجع الرأس بالتدليك

المصادر:

1-مقال بعنوان " أساسيات الصداع" منشور على موقع webmd.com/migraines-headaches/migraines-headaches-basics#1

2-مقال بعنوان " ما الذي يسبب هذا الصداع؟" منشور على موقع medicalnewstoday.com

3-مقال بعنوان " 18 علاجاً للتخلص من الصداع بشكل طبيعي" منشور على موقع healthline.com

4-دراسة بعنوان " مسببات الصداع النصفي والصداع الناتج عن التوتر " منشورة على موقع sciencedirect.com

5-دراسة بعنوان "الماء والترطيب والصحة" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov/pmc

6-دراسة بعنوان "لماذا يجب علاج جميع مرضى الصداع النصفي بالمغنيسيوم" منشورة على موقع link.springer.com/

7-دراسة بعنوان "المغنيسيوم في الوقاية والعلاج" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov/pmc

8-دراسة بعنوان "صداع بسبب الكحول: دليل على آلية مركزية؟" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov/pmc

9- دراسة بعنوان "الصداع الآثار السلبية لنوع المتبرعين: توسع الأوعية وما بعدها" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov/pmc

10-دراسة بعنوان "الصداع والنوم: فحص أنماط النوم والشكاوى في عينة سريرية كبيرة من الصداع النصفي" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov/pmc

11- دراسة بعنوان " العلاج بالتدليك وتواتر الصداع المزمن" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov/pmc

12-مقال بعنوان " أفضل نقاط الضغط لعلاج الصداع" منشور على موقع healthline.com