جهاز تنظيم ضربات القلب

  • تاريخ النشر: السبت، 20 فبراير 2021 آخر تحديث: الأحد، 21 فبراير 2021
جهاز تنظيم ضربات القلب
مقالات ذات صلة
تسرع ضربات القلب وعلاج دقات القلب السريعة
أسباب وأعراض وعلاج عدم انتظام ضربات القلب
فوائد تنظيم الوقت

يستخدم جهاز تنظيم ضربات القلب لعلاج أمراض القلب التي تسبب ببطء نبض القلب. يعمل جهاز تنظيم ضربات القلب مثل الساعة التي تستعيد الإيقاع الطبيعي لنبضات القلب. للقيام بذلك، يرسل الجهاز نبضات كهربائية إلى القلب عبر سلك كهربائي واحد أو أكثر. مع كل نبضة كهربائية يرسلها الجهاز، تنقبض عضلة القلب.

متى يكون جهاز تنظيم ضربات القلب ضروريًا؟

ينبض القلب السليم بسرعة كافية لإمداد الجسم بالدم باستمرار. لكن في بعض أمراض القلب، ينبض القلب ببطء شديد. وقد يعاني المريض من عدم انتظام ضربات القلب، في هذه الحالة، يكون جهاز تنظيم ضربات القلب ضروريًا لتنظيم عمل القلب وضخ الدم بشكل طبيعي إلى كل أنحاء الجسم.

أنواع أجهزة تنظيم ضربات القلب

نميز نوعين من أجهزة تنظيم ضربات القلب، النوع الأول مؤقت يستخدم لفترة قصيرة ويكون خارج الجسم، أما النوع الثاني فيكون دائم ويزرع في داخل الجسم.

جهاز تنظيم ضربات القلب المؤقت

في بعض الأحيان، يحتاج المريض لاستخدام منظم ضربات القلب لفترة قصيرة فقط، على سبيل المثال، قد يكون ذلك ضروريًا إذا كان القلب ينبض ببطء أثناء العملية أو في حالة الطوارئ. عندها يتم استخدام جهاز يكون خارج الجسم.

يمكن أن تنتقل النبضات الكهربائية من جهاز تنظيم ضربات القلب المؤقت إلى القلب بطرق مختلفة:

  • عبر الصدر: يتم توصيل النبضات من الخارج عبر الصدر إلى القلب. لهذا الغرض، يتم لصق أو ضغط أقطاب جهاز تنظيم ضربات القلب المؤقت على الجلد.
  • عبر المريء: ييتم إدخال سلك كهربائي إلى المريء حتى يصبح خلف القلب.
  • عبر الوريد: الأسلاك الكهربائية تشبه القسطرة، يتم إدخالها عن طريق وريد في الرقبة أو الذراع أو الفخذ وتدفع إلى القلب.
  • عبر السطح الخارجي للقلب: عند إجراء عمليات القلب، يمكن وضع أقطاب كهربائية مباشرة على القلب أثناء العملية.

هذه الأساليب معقدة. لا يشعر المرضى فيها بأي ألم لأنهم يكونون تحت التخدير أو يأخذون مسكنات الألم.

جهاز تنظيم ضربات القلب الدائم

عندما لا يعمل القلب بشكل جيد، فإنه قد يحتاج إلى دعم، يتم زراعة جهاز تنظيم ضربات القلب الدائم في الجسم بعملية جراحية بسيطة. للقيام بذلك، يتم زرع الجهاز الذي يكون على شكل قرص بقطر حوالي خمس سنتيمترات تحت الجلد أسفل عظم الترقوة. وفي بعض الأحيان، يتم زرعه تحت العضلة الصدرية. يتم إخراج سلك كهربائي واحد أو أكثر من الجهاز اعتمادًا على نوعه. وعادة ما يتم إدخال الأسلاك عبر وريد كبير إلى القلب.

يحتوي جهاز تنظيم ضربات القلب الدائم على بطاريات لتوليد النبضات الكهربائية. تدوم هذه البطاريات حوالي 10 - 14 عامًا، بعد ذلك يجب تبديها.

بالإضافة إلى إرسال نبضات كهربائية، هناك أجهزة حديثة لتنظيم ضربات القلب توفر وظائف أخرى، يمكنها على سبيل المثال تحديد ما إذا كان الشخص يتحرك أو يقوم بنشاط بدني. نظرًا لأن القلب يجب أن ينبض بشكل أسرع في هذه الحالات، يقوم جهاز تنظيم ضربات القلب بإرسال المزيد من النبضات الكهربائية. يمكن للأجهزة الحديثة أيضًا تسجيل وحفظ نشاط القلب كمنحنى تخطيط القلب. ويمكن بعد ذلك تقييم هذه البيانات المسجلة أثناء الفحص الطبي. يمكن لبعض الأجهزة أيضًا إرسال هذه المعلومات إلى الطبيب بشكلٍ يومي.

أنواع أجهزة تنظيم ضربات القلب الدائمة

جهاز تنظيم ضربات القلب ذو الغرفة الواحدة: يتم توصيل النبضات الكهربائية إلى القلب عبر سلك كهربائي ينتهي إما في الأذينة اليمنى أو في أعلى البطين الأيمن. يكون منظم ضربات القلب أحادي الغرفة مناسبًا عندما تكون العقدة الجيبية للقلب غير قادرة على توليد النبضات بنفسها.

جهاز تنظيم ضربات القلب ذو الغرفتين: باستخدام هذا الجهاز، يتم توصيل سلكان كهربائيان إلى القلب، أحدهما يحفز الأذينة اليمنى والآخر البطين الأيمن. تساعد هذه الأجهزة في علاج الإحصار القلبي.

جهاز تنظيم ضربات القلب ثلاثي الغرف: جهاز تنظيم ضربات القلب هذا نادر الاستخدام، وفيه يصل السلك الثالث إلى البطين الأيسر عبر الوريد القلبي. يمكن استخدامه إذا كانت عضلة القلب ضعيفة للغاية. الغرض من هذا الجهاز هو التأكد من أن غرف القلب تنقبض بشكل متناغم قدر الإمكان. في علم الطب، يوصف العلاج بهذا الجهاز بعبارة "إعادة تزامن القلب".

مخاطر العلاج بجهاز تنظيم ضربات القلب

نادرًا ما تحدث مضاعفات عند زراعة جهاز تنظيم ضربات القلب وتشغيله. لكن في حالات نادرة، يمكن أن يحدث ما يلي:

  • التهابات
  • صعوبة في التئام الجروح
  • النزيف نتيجة إصابة الأوعية الدموية أو أنسجة القلب
  • إصابات في الرئتين
  • تلف الأسلاك الكهربائية
  • تعطل الجهاز

يمكن أن يعاني المريض من حالة تسمى متلازمة جهاز تنظيم ضربات القلب، حيث لا يتم تنسيق انقباضات الأذينين والبطينين بالشكل الصحيح. هذا يمكن أن يؤدي إلى أعراض مثل الخفقان أو الدوخة.

ما الذي يجب الانتباه له؟

منظم ضربات القلب يساعد في عودة المريض للحياة بشكلٍ طبيعي. ومع ذلك، هناك أشياء يجب الانتباه لها:

  • قم بتدوين مواعيد الفحص الطبي التالية وحضورها.
  • احمل معك دائمًا معرف جهاز تنظيم ضربات القلب الخاص بك حتى يتمكن الأطباء في حالات الطوارئ من فهم حالتك بسرعة.
  • يمكن أن تتداخل بعض الأجهزة الطبية مع وظيفة منظم ضربات القلب. على سبيل المثال، بعض أجهزة تنظيم ضربات القلب تتأثر عند التصوير بالرنين المغناطيسي، سيخبرك طبيبك عن الفحوصات والعلاجات الممكنة.
  • عند استخدام الأجهزة الكهربائية المنزلية، حافظ عليها بعيدة على مسافة آمنة (حوالي 30 سم) من الجزء العلوي لجسمك.
  • عند استخدام هاتف محمول، تأكد من وجود مسافة بين 15 - 20 سم بين منظم ضربات القلب والهاتف المحمول.
  • عندما ترغب في السفر، قم بإبلاغ موظفي الأمن قبل الخضوع للفحص الأمني، وأظهر معرف جهاز تنظيم ضربات القلب الخاص بك إذا لزم الأمر. سيتم بعد ذلك تفتيشك يدويًا أو باستخدام أجهزة الكشف عن المعادن حتى لا يتم إطلاق إنذار غير ضروري أو يتأثر عمل منظم ضربات القلب.
  • لا تدخل أي مناطق تم وضع علامة عليها "ممنوع دخول المرضى الذين لديهم جهاز لتنظيم ضربات القلب".

الفرق بين منظم ضربات القلب وجهاز إزالة الرجفان

كلا الجهازين يتم زراعتهما في الجسم، يبدو أنهما متشابهان، ولكن لكل منهما مهام مختلفة:

منظم ضربات القلب يستخدم عندما يخفق القلب ببطء شديد. وهو يصدر نبضات كهربائية ضعيفة لاستعادة إيقاع القلب الطبيعي. كل نبضة كهربائية تؤدي إلى نبضات قلبية.

جهاز إزالة رجفان القلب يستخدم عندما ينبض القلب بسرعة كبيرة. وهو يعطي نبضات كهربائية أقوى. هذه النبضات توقف القلب للحظة وجيزة فيصبح النبض طبيعيًا. تحتوي كل أجهزة إزالة رجفان القلب أيضًا على منظم لضربات القلب.