أنواع جهاز التنفس الصناعي

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الأربعاء، 06 يناير 2021
أنواع جهاز التنفس الصناعي
مقالات ذات صلة
هل جفاف العين بسبب ضعف النظر؟
تركيب الأسنان أسبابها وأنواعها ومشاكلها
ما العلاقة بين ارتجاع المرئ والاكتئاب؟

جهاز التنفس الاصطناعي (التنفس الميكانيكي) هو جهاز يحافظ على حياة الأشخاص أو المرضى الذين يعانون من فشل جزئي أو كلي في الجهاز التنفسي، وإذا كان هذا الفشل مؤقت أو دائم، وذلك عن طريق دفع كمية الهواء المناسبة للمريض داخل الرئتين بطريقة ميكانيكية ثم إخراجها بالتوقيت الملائم.

كما يحتوي على جهاز ترطيب عادة، ليضيف الحرارة والرطوبة إلى مصدر الهواء بما يتناسب مع حرارة جسم المريض.. في هذا المقال نتعرف على أنواع جهاز التنفس الصناعي..

متى يحتاج المريض جهاز تنفس اصطناعي؟

عادة ما يحتاج المريض جهاز التنفس الصناعي في عدة حالات [1]:

  1. إصابات الرأس وفقدان الوعي.
  2. السكتات الدماغية.
  3. أمراض الرئة.
  4. إصابات الحبل الشوكي.
  5. شلل الأطفال.
  6. السكتات القلبية.
  7. متلازمة الضائقة التنفسية الوليدية (لدى الرضع حديثي الولادة).
  8. متلازمة الضائقة التنفسية الحادة.
  9. التهابات الرئة.
  10. تعفن الدم.
  11. وفي السنة الماضية بدأ استخدامه في علاج الحالات المتقدمة لمرضى كوفيد 19.
  12. كما تُستخدم أجهزة التنفس الاصطناعي في العمليات الجراحية وحالات الإنعاش.

وبالرغم من بعض الأخطار الجانبية التي قد تسببها أجهز التنفس الاصطناعي، إلا أنها في الغالب قد تشكل الحد الفاصل بين الحياة والموت.

أنواع جهاز التنفس في المشفى

يتوفر في المستشفيات عادة نوعين من أجهزة التنفس الاصطناعي [2]:

1. جهاز التنفس الاصطناعي بالضغط الهوائي المستمر: ويستخدم هذا الجهاز قناعاً أو أنبوباً للأنف، وبدفع هواء نقي مستمر في مجرى التنفس، ويعتبر علاج شائع لانقطاع التنفس الانسدادي أثناء النوم، أو في حالات الضعف البسيط في الجهاز التنفسي.

ويعتبر الحل الأول في حال حدوث خلل في إيصال كمية كافية من الهواء إلى الرئتين والجسم، وعادة ما يساعد في شفاء المرضى.

2. جهاز التنفس الاصطناعي الغازي: وهو الجهاز الأكثر شيوعاً، حيث يتم دفع مزيج من الهواء والأوكسجين النقي إلى القصبة الهوائية عن طريق أنابيب بلاستيكية تدخل إما عن طريق الفم أو عن طريق فتحة الأنف، أو من الممكن إدخالها عبر فتحة يتم شقها مباشرة في القصبة الهوائية. ويحتوي على جهاز  للحرارة والرطوبة، وقياس معدل الأوكسجين في الجسم.

كما أن هناك أنواع لأجهزة التنفس الصناعي أخرى [3]:

  1. جهاز التنفس الصناعي الرغامي: يحتاج الأشخاص الذين خضعوا لفغر القصبة الهوائية إلى نوع آخر من أجهزة التنفس الاصطناعي، ويمكن لهذا الشخص التنفس من دون استخدام أنفه أو فمه، وفي حالات دعم الأجهزة التنفسية لهؤلاء الأشخاص، يعطى الهواء من خلال فتحة الرغامة مباشرة.
  2. أكياس الانعاش اليدوية: هي عبارة عن جهاز بسيط يعمل يدوياً ويتكون من كيس أو كرة مطاطية، موصولة إلى قناع يوضع على وجه المريض ويضخ الهواء عن طريق الضغط على الكرة أو الكيس المطاطي ثم إرخائه خلال زمن معين..

وهكذا يتم ضخ الهواء الطبيعي لمساعدة المريض على التنفس مؤقتاً، وتستخدم هذه الطريقة كحالة إسعافية في حال إسعاف المريض بواسطة نقل غير مجهزة، أو في حالات الانقطاع المباشر للطاقة الكهربائية.

عندما يصبح المريض جاهزاً لترك جهاز التنفس الاصطناعي؛ يجب أن يبقى تحت المراقبة للتأكد من أنه يستطيع التنفس بشكل مستقل، ويحصل ذلك بطريقة تُسمى الفِطام، وأثناء ذلك تقليل تلبية الهواء ببطء ثم يجرب الطبيب عملية التنفس التلقائي وإذا نجحت التجربة، سيقوم الطبيب بإخراج أنبوب التنفس، ثم يبقى المريض تحت المراقبة فترة مناسبة.

أنواع جهاز التنفس الصناعي في المنزل

يستخدم كثير من الأشخاص أجهزة التنفس الاصطناعي في المنزل كونهم يحتاجون لجلسات يومية من زيادة الأوكسجين، أو ممن لديهم ضعف في جهاز التنفس.

وعادة ما تُستخدم في المنزل أجهزة التنفس غير الباضعة (غير الجراحية)، وهي تأتي في ثلاثة أشكال [2] [4] :

  1. جهاز ضغط مجرى الهواء الإيجابي المستمر (CPAD): ويعطي ضغط هواء ثابت ومستمر.
  2. جهاز المعايرة التلقائية للضغط الإيجابي لمجرى الهواء (APAP): وهو يعطي ضغط الهواء وفقاً لنمط التنفس.
  3. ضغط مجرى الهواء ثنائي المستوى الإيجابي: وهو يعطي الهواء مع ضغوط مختلفة للشهيق والزفير.

أنواع جهاز التنفس الصناعي لمصابي كورونا

هناك حاجة لأجهزة التنفس في المستشفى أو المنزل؛ لدى نسبة 20% من حالات الإصابة بفايروس كوفيد 19، حيث تستقر الفيروسات في أعماق الرئتين، في هذه المرحلة تصبح حالة المريض حرجة وتتطور سريعاً، عندها يجب توصيل المرضى في هذه المرحلة إلى أجهزة التنفس الاصطناعي [5] .

في الحالات العادية يشعر المريض بصعوبة في التنفس، وبأن كمية الأوكسجين التي يتلقاها غير كافية، وفي هذه الحالة يمكن لأجهزة التنفس الاصطناعي بالتدفق الإيجابي؛ أن تفي بالغرض وتعطي المريض حاجته من الهواء والأوكسجين إلى أن يتغلب الجسم على المرض ويتم الشفاء.

لكن في بعض الحالات المتقدمة يصبح المريض غير قادر على التنفس وذلك بسبب الأذى الكبير الذي سببه الفيروس داخل الرئتين، عندها يجب نقله إلى قسم العناية المركزة وإيصاله إلى جهاز التنفس الاصطناعي الغازي، لكي يتم إيصال الهواء والأوكسجين إلى الرئتين مباشرة عبر الأنابيب.

الخاتمة:

تصاعدت الحاجة إلى أجهزة التنفس الاصطناعي في الفترة الأخيرة نتيجة لتفشي الأوبئة التنفسية وخاصة فيروس كوفيد 19، وقد يكون من المناسب حصولك على جهاز تنفس صناعي منزلي إذا كان ذلك بالإمكان.