الفرق بين زيت الزيتون الاصلي والتقليد

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 02 يونيو 2021
الفرق بين زيت الزيتون الاصلي والتقليد
مقالات ذات صلة
فوائد عشبة المر وأضرارها
طريقة عمل سلطة شاروما اللحم بوصفات متنوعة
عشبة الجعدة ماهي وما فوائدها وأضرارها

زيت الزيتون هو من المواد الأساسية المتواجدة في مطبخنا الشرق أوسطي، وتكاد لا تخلو وجباتنا اليومية منه، وكونه من أساسيات مطبخنا فلا بد من معرفة كيفية التمييز بين زيت الزيتون الأصلي والتقليد، وهو ما سنتناوله في مقالنا هذا.

كيف نميّز زيت الزيتون الأصلي من المغشوش؟

يستخرج زيت الزيتون من حبات الزيتون الطازجة، من دون استخدام أي مواد معالجة أو كيميائية أو حرارة، ولكن قد يتم غش زيت الزيتون أحياناً سواء بإضافة زيوت من أنواع أُخرى إليه، أو بغيرها من الأساليب، لذا وللتغلب على الحيرة التي قد تنتابك أثناء رغبتك بشراء زيت الزيتون حول مدى جودته، نقدم لك 7 نقاط لتمييز زيت الزيتون الأصلي من المغشوش [3][2] [1] :

  1. التسوق من مزارعي الزيتون، أو الأماكن المتخصصة ببيع زيت الزيتون فقط، أو من المحلات التي تهتم بسمعتها فهذه المحال لن تعرض منتجات غير موثوق بجودتها.
  2. لتمييز زيت الزيتون الأصلي من المغشوش اقرأ الملصق جيداً، واحرص على احتواء الملصق على:
  • كلمة بكر، صحيح أن الكلمة لن تعطيك ضماناً بجودة المنتج، ولكنها ستجنبك الحصول على زيت زيتون منخفض الجودة.
  • احرص على احتواء الملصق على تاريخ حصاد الزيتون أو عصره: وذلك للتأكد من أنها ليست قديمة، وخاصةً أن الزيوت الأكثر جودة هي التي عادةً ما يدون تاريخ حصادها أو عصرها (تاريخ الحصاد وليس الصلاحية).
  • بشكل عام كلما حصلت على تفاصيل أكثر على ملصق المنتج كان ذلك دليلاً على جودته (التفاصيل مثل اسم المُنتج، نوع الزيتون، تاريخ الحصاد الذي لا يُفضل أن يتجاوز 18 شهر).
  • في حال احتوى المنتج على مستوى الحموضة الدهنية الحرة (FFA) فهذا دليل جيد على جودة المنتج لأن منتجي زيت الزيتون عالي الجودة هم فقط من يقومون بإدراج هذه المعلومة، وتكون نسبة الحموضة الدهنية الحرة في الزيت الممتاز أقل أو تساوي 0،2 %.
  1. وجود الزيتون في عبوات فاخرة أو زجاجية لا يعني جودته، فأنت لا تعلم أين كان قد تم تخزينه مسبقاً أو الفترة التي تم تخزينه بها.
  2. يمكنك اختيار شراء زيت الزيتون المصنوع في دول محددة: مثل تشيلي أو أستراليا حيث تمنع الدولتان خلط الزيت من المواسم السابقة مع زيوت الحصاد الحالي.
  3. في حال كان يسمح لك بتذوق زيت الزيتون فسيظهر لك بسهولة إذا ما كان طعمه جيد أو فاسد وغير مقبول.
  4. يمكن لرائحة الزيتون أن تدلك على كونه أصلي أم مغشوش، فرائحة زيت الزيتون الأصلي يجب أن تكون طازجة، أما رائحة زيت الزيتون المغشوش فتكون كريهة أو فاسدة أو قد يكون بلا رائحة.
  5. قليل من المرار في الزيت يعتبر علامة جيدة، ولكن القليل فقط وليس طعم المرار القوي.

أفضل زيت زيتون في العالم

عادةً ما يوصف زيت الزيتون الإيطالي بأنه أفضل زيت زيتون في العالم، ولكن هذا غير صحيح دائماً، حيث تعمد بعض الشركات إلى خداع المستهلكين من خلال إرسال زيت الزيتون من دولة ما إلى إيطاليا ومن ثم مزجه مع أنواع أُخرى من الزيت، ثم تعبئته وإعادة شحنه إلى دول اٌخرى كزيت زيتون إيطالي.

ولكن كخيار آخر لزيت زيتون ممتاز يمكنك اختيار زيت الزيتون الأسترالي، لكون أستراليا تمتلك نظام فحص للزيوت متقدم جداً، وتتبع واحدة من أكثر معايير الجودة صرامة، كما أنها تمنع خلط الزيت من المواسم السابقة مع زيوت الحصاد الحالي. [1] [2] [4]

معرفة زيت الزيتون الأصلي البكر

زيت الزيتون البكر هو أجود أنواع زيت الزيتون وأغلاها، وهناك عدة نقاط تتعلق بزيت الزيتون الأصلي البكر [4] [5]:

  1. يستخرج زيت الزيتون البكر من دون استخدام أي حرارة أو مواد كيميائية أو عمليات أُخرى عدا طحن الزيتون وعصره.
  2. يتميز زيت الزيتون البكر بنكهته المميزة الخالية من العيوب.
  3. يكون لون زيت الزيتون البكر أغمق من الأنواع الأقل جودة منه (بين اللون الأصفر الذهبي واللون الأخضر الغامق).
  4. نسبة حمض الأولييك الموجودة في زيت الزيتون الأصلي البكر يجب ألا تتجاوز 1%.

اختبار زيت الزيتون الأصلي بالملح

نظراً لأن الملح لا يذوب في زيت الزيتون، تعتمد هذه الطريقة على وضع ملعقة من الملح في كوب من زيت الزيتون وتحريكه، وفي حال عدم ذوبان الملح فهذا يدل على جودة الزيت.

وهذه واحدة من الطرق الموجودة على شبكة الانترنت، واعتقد بعدم صحتها لأن الملح لا يذوب في أنواع الزيوت جميعها، وبالتالي فلو كان قد تم خلط زيت الزيتون مع أي نوع زيت آخر فسيبقى الملح على وضعه. [6]

الفرق بين زيت الزيتون الفاتح والغامق

لزيت الزيتون درجات تتفاوت من الأخضر الغامق إلى الأصفر الذهبي إلى الأصفر الباهت، ويختلف لون زيت الزيتون تبعاً لعدد من الأسباب، فمثلا زيت الزيتون ذو اللون الأخضر يحوي مضادات الأكسدة أعلى من بقية الأنواع، كما أن طعمه أقل مرارة منها.

وتجدر الإشارة إلى أن زيت الزيتون قد يتأكسد أيضاً مع مرور الوقت مما يؤدي إلى تغير خفيف في اللون. [1] [5] [7]

وختاماً نأمل أن تكون قد حصلت على ما يكفي من المعلومات للتمييز بين زيت الزيتون الحقيقي من المزيف للاستفادة منها في المرات القادمة التي تنوي شراء زيت الزيتون بها، ننتظر مشاركتك لنا بطريقتك في اختيار زيت الزيتون والحكم على مدة جودته في التعليقات.