;

إزالة الجلد الميت

كيف يمكن التخلّص من الجلد حينما يموت؟ تعرّف في هذا المقال على أهمية إزالة الجلد الميت وطرق إزالته.

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 09 مايو 2023 آخر تحديث: الإثنين، 15 مايو 2023
إزالة الجلد الميت

يعد الجلد أكبر عضو في جسم الإنسان من ناحية الحجم والوزن، وهو في حالة تجدد مستمر إذ يجدد الجلد نفسه بشكل طبيعي كل 30 يومًا تقريباً، لكن كيف يمكن التخلّص من الجلد حينما يموت؟ تعرّف في هذا المقال على أهمية إزالة الجلد الميت وطرق إزالته.

أهمية إزالة الجلد الميت

يتألف الجلد من عدة طبقات، ويقوم بعدة وظائف أهمها حماية الأعضاء الداخلية وتنظيم درجة الحرارة، والحفاظ على رطوبة الجسم، كما يساهم في تصنيع فيتامين د المهم لمناعة الجسم وصحة العظام.

يتجدد الجلد من تلقاء نفسه كل 30 يوماً تقريباً، وذلك يؤدي إلى تساقط الطبقة العليا من الجلد لتحل محلها الطبقة المتجددة، لكن في بعض الأحيان لا تتساقط خلايا الجلد الميتة بالكامل، مما يؤدي إلى تقشر الجلد، وظهور البقع الجافة، بالإضافة إلى انسداد المسام، البشرى السارّة أنه يمكنك مساعدة جسمك على التخلص من هذه الخلايا من خلال التقشير وإزالة الجلد الميت.[1]

تكمن أهمية التقشير (بالإنجليزية: Exfoliation) في إزالة خلايا الجلد الميتة بمادة مُقشرة أو باستخدام أدوات تحفز عملية التقشير، وتأتي المقشرات تحت أشكال وأسماء تجارية مختلفة، يمكنك اختيار الأنسب حسب نوع بشرتك، سنتعرف على كل ما يخص إزالة الجلد الميت من خلال هذا المقال.[2]

إزالة الجلد الميت من الوجه

يجب تحديد نوع البشرة أولاً قبل اختيار المقشر، إذ يوجد 5 أنواع للبشرة، وهي: البشرة الجافة، والمختلطة المائلة للجافة، والمختلطة المائلة للدهنية، والدهنية. لكل نوع من أنواع البشرة المقشر الخاص والمناسب للاستخدام، وتختلف طريقة المقشر في العمل وفعاليته حسب النوع؛ وهما نوعان : التقشير الكيميائي، والتقشير الفيزيائي:

التقشير الكيميائي للوجه

تعمل المقشرات الكيميائية على إذابة خلايا الجلد الميتة باستخدام مواد كيميائية لطيفة، ويتضمن ذلك ما يلي:

  • أحماض ألفا هيدروكسي (AHAs مثل: حمض الجليكوليك أو  حمض اللاكتيك الذي يعمل على إزالة الجلد الميت والتقليل من ظهور الخطوط الدقيقة.
  • أحماض بيتا هيدروكسي (BHAs)، مثل: حمض الساليسيليك، وتعمل على إزالة الجلد الميت بالإضافة إلى فتح المسام المسدودة وتقليل كمية الزيت على الوجه.
  •  الرتينويدات (أحد أشكال فيتامين أ)، مثل ديفرين، و تريتينوين، أو الريتينول، ويتم استخدامها لعلاج حب الشباب أو لأغراض مكافحة الشيخوخة.

الجدير بالذكر أنه تجب استشارة طبيب الجلدية أو الصيدلاني قبل استخدام أي نوع من المقشرات للتعرف على النوع الأنسب وطريقة استخدامه الصحيحة.

التشقير الفيزيائي للوجه

 يمكن إجراء التقشير الفيزيائي باستخدام أداة كاشطة لإزالة خلايا الجلد الميتة يدوياً، ويُطلق عليها اسم التقشير اليدوي، وتتضمن الأمثلة ما يلي: [3]

  • الدعك القاسي بالخرز أو الحبوب أو أي مادة أخرى مطحونة.
  • التنظيف بالفرشاة.
  • التنظيف باستخدام مناديل تحتوي على حبيبات مقشرة.

تقدم المقشرات الفيزيائية نتيجة فورية وسريعة، تكشف عن بشرة أكثر نعومة وإشراقًا، لكن من الأفضل ترطيب البشرة بعد الانتهاء من التقشير واستشارة الطبيب أو الصيدلاني عن إمكانية استخدام هذا النوع من التشقير على بشرتك.

إزالة الجلد الميت من القدمين

يعد تجمع الجلد الميت في القدمين أمراً شائعاً، لكن يجب التخلص منه لتجنب خشونة القدمين أو تشقق الكعبين، ويتم ذلك كالتالي:[4]

  • يتم غسل القدمين جيداً ووضعهما في وعاء يحتوي على الماء والصابون والقليل من الخل.
  • بعد مرور 15 دقيقة على نقع القدمين يتم تقشيرها باستخدام مبرد القدمين، يمكنك الحصول عليه من الصيدليات.
  • بعد الانتهاء من عملية التشقير يتم غسل القدمين مرة أخرى ثم تجفيفها وبعد ذلك يتم ترطيبها.

إزالة الجلد الميت من الجسم

لإزالة الجلد الميت من الجسم ، يمكنك استخدام المقشرات وأدوات التقشير المختلفة، حيث صُممت مقشرات الجسم خصيصاً لبشرة الجسم؛  لأنها أكثر سمكاً من بشرة الوجه، لذلك يجب تجنب استخدام مقشرات الجسم على الوجه، وغالباً ما تتكون مقشرات الجسم الجيدة من المكونات التالية:[4]

  • مكونات مرطبة؛ مثل: الجليسرين، وزبدة الشيا، وزيت الجوجوبا، وزيت الأرغان.
  • مقشرات طبيعية، مثل: الإنزيمات النباتية كالبابايا، والأناناس، والرمان.

إزالة الجلد من الميت من فروة الرأس

يمكن أن تتراكم بقايا منتجات الشعر والزيوت الطبيعية وقشرة الرأس وخلايا الجلد الميتة على فروة الرأس؛ لذا فإن تقشير فروة الرأس يمكن أن يجعل هذه المنطقة أقل عرضة للحكة والجفاف، ويمكن استخدام المقشرات الفيزيائية والكيميائية المصنوعة من مكونات، مثل: الفحم، وخل التفاح، وزيت شجرة الشاي، وأحماض الساليسيليك. 

تأتي التوصيات باستخدام مقشر فروة الرأس على شعر مبلل بعد غسله بالشامبو، إذ يتم تطبيقه مباشرة باستخدام أطراف الأصابع، ثم يتم فركه بلطف بحركات دائرية، ويتم شطفه بعد ذلك.

تجدر الإشارة أنه يجب استشارة مقدم الرعاية الخاص بك قبل استخدام المنتج إذا كنت تعاني من مشكلات صحية في فروة الرأس، كما يجب عدم الإفراط في تقشير فروة الرأس لتجنب زيادة الحكة والقشرة.[3]

إزالة الجلد الميت من الشفاه

يمكن للجلد الميت أن يتجمع أيضاً على الشفاه مثل باقي أجزاء الجسم، ويمكن إزالة الجلد الميت عن الشفاه باستخدام مقشرات منزلية أو مقشرات من الصيدلية، لكن يجب عدم فرك المنطقة بقسوة أو بشدة لكونها منطقة رقيقة ويمكن أن تتعرض للتهيج بشكل سريع.

إن استخدام مرطب الشفاه بعد تقشير الشفاه أمر ضروري جداً، فذلك يحافظ على رطوبتها ويقلل من التهيج.

نصائح لإزالة الجلد الميت

التقشير بشكل عام آمن للجميع، لكن هناك بعض النقاط التي يجب الانتباه إليها للحصول على بشرة نظيفة ومتجددة خالية من الجلد الميت دون التسبب بالضرر للطبقة الخارجية من الجلد:[1]

  • استخدام مقشر مناسب لنوع البشرة، ويتم ذلك باستشارة الطبيب أو الصيدلاني والتعرف على نوع بشرتك وما يناسبها من مكونات فعّالة.
  • ترطيب البشرة بعد التشقير أمر مهم جداً، لأن البشرة تفقد الرطوبة بعد التقشير.
  • يجب اختيار كريم مرطب مناسب لنوع البشرة، مثلاً يناسب القوام الكريمي البشرة الجافة، بينما يناسب اللوشن البشرات الدهنية.
  • يجب استخدام واقي الشمس قبل التعرض للشمس بنصف ساعة، وذلك لتجنب الحروق، كما أن البشرة تكون أكثر حساسية للحروق بعد التقشير.
  • يجب الحذر من إزالة الجلد الميت إذا كنت تعاني من الوردية، أو إذا كان لديك حبوب شباب نشطة، إو إصابات فيروسية في المنطقة.
  • يُفضل تجربة المقشر على منطقة صغيرة من الجلد قبل تطبيقه على كامل جلدك، للتأكد من عدم وجود رد فعل تحسسي تجاه المنتج.

ختاماً، نلاحظ أن إزالة الجلد الميت من مختلف مناطق جسدك أمر بالغ الأهمية ويساعد على تخليص بشرتك من الخلايا الميتة، والسماح للبشرة الجديدة بالظهور، لكن لا بد من استشارة طبيب الجلدية أو الصيدلاني قبل تجربة أي منتج لتجنب التهيج أو الآثار الجانبية.