علاج القولون في رمضان

أعشاب لعلاج القولون النفسي

الأحد، 10 مايو 2020
  • علاج القولون في رمضان

    يعاني العديد من مرضى القولون من تحديات مختلفة خلال شهر رمضان، بما في ذلك القدرة على الصيام ونوعية الطعام ونوع التغذية التي تضمن الحماية من الأعراض المزعجة والمؤلمة، المرتبطة بمثل هذه الظروف الصحية.. بالنظر إلى أن متلازمة القولون العصبي هو مرض مزمن يؤثر على الجهاز الهضمي؛ وهو أكثر الأمراض الوظيفية شيوعاً في الجهاز الهضمي. وفي هذا المقال سنتعرف على أهم العلاجات التي تخص الكولون في رمضان وبشكل عام.

    علاج القولون في رمضان:

    أسباب متلازمة القولون لا تزال مجهولة، ولكن يمكن القول إن هناك عوامل قد تؤدي إلى حدوثها بما في ذلك: حركة الأمعاء غير الطبيعية، وحساسية القولون المفرطة، والعوامل الوراثية، والتهاب الأمعاء، والعوامل النفسية، وكذلك التغير في بكتيريا القولون. في حين يستند علاج القولون العصبي ولاسيما خلال شهر رمضان إلى:

    • الأكل التدريجي وتجنب السرعة في تناول الطعام أو تناول كمية كبيرة منه لأن ذلك يحدث تلبكاً في سرعة الأمعاء بالتعامل مع الطعام ولاسيما بعد وقت طويل من الانقطاع عن الطعام.
    • تقليل الأطعمة التي تزيد من الغازات مثل: بعض أنواع المعجنات والفاصولياء والبصل والكرفس والجزر والزبيب والموز والمشمش والخوخ.
    • شرب المزيد من السوائل الطبيعية وفي مقدمتها الماء والعصائر الطبيعية.
    • تناول الأطعمة عالية الألياف التي تحفز عمل الأمعاء.
    • تقليل الأطعمة الأخرى التي لا تحتوي على الألياف.
    • ممارسة بعض التمارين الرياضية خلال اليوم ولاسيما المشي لأنها تساعد في تحريك الأمعاء وتخفيف التشنج [1].

    أعشاب لعلاج القولون نهائياً:

    هناك عدد من الأعشاب والزيوت العشبية التي تساعد في علاج القولون وإرخاء عضلاته، ومنها:

    1. زيت النعناع: هو مكمل عشبي ذو فعالية في الحد من آلام البطن نتيجة تأثير زيت النعناع على حركة الأمعاء، فهو يريح عضلاتها ما يمكن أن يقلل من تقلصات العضلات التي تساهم في آلام البطن وبذلك علاج تأثيرات تشنج القولون [1].
    2. مطهر الليمون: هذا المطهّر يمكن اعتباره مشروب إزالة السموم من القولون ويتكون من: عصير ليمون، عسل، فلفل، وزنجبيل وأحياناً تضاف القرفة؛ ويساعدك هذا المشروب في تخفيف التوتر والقلق، واسترخاء عضلات البطن وتخفيف التقلصات.
    3. شاي النعناع: يستخدم النعناع غالباً لتخفيف مشاكل الجهاز الهضمي بما في ذلك القولون العصبي؛ فهو يهدئ الأمعاء ويخفف آلام البطن ويقلل من الانتفاخ.
    4. اليانسون: يحتوي اليانسون أيضاً على خصائص مسكنة ومضادة للالتهابات. وجدت دراسة أجريت عام 2016 أن الأشخاص الذين تناولوا كبسولات زيت اليانسون لمسوا تحسناً كبيراً من أعراض القولون العصبي بعد أربعة أسابيع.
    5. الشمرة: يمكن استخدام الشمرة لتخفيف الغازات والانتفاخ والتشنجات المعوية. وهو يريح عضلات الأمعاء ويخفف الإمساك وتشنج القولون.
    6. البابونج: الخصائص المضادة للالتهابات من البابونج يمكن أن تساعد في تخفيف التشنجات العضلية المرتبطة باضطرابات الأمعاء وإرخاء عضلات المعدة؛ حيث وجدت دراسة عام 2015 أن أعراض القولون العصبي انخفضت بشكل ملحوظ عند العلاج الطبيعي بتناول البابونج، واستمرت التأثيرات لبضعة أسابيع بعد توقف البابونج.
    7. الزنجبيل: يمكن أن يخفف هذا النبات اللاذع من الغثيان ويجعل معدتك وأمعاءك تميل إلى التحسن، كما قد يساعد في تهدئة الالتهاب والتشنج في القولون [3].


    أعشاب لعلاج القولون نهائياً

    علاج القولون النفسي:

    قد تساعد بعض الطرق الطبيعية للاسترخاء في تخفيف أعراض القولون وتشنجه، ويمكنك أن تحولها من ممارسات عابرة إلى عادات تفعلها بشكل دوري. ومن هذه الطرق:

    • العلاج بالتنويم والتأمل: يمكن للمعالج المدرب أن يعلمك التركيز على الصور أو الأفكار المهدئة، وهذا بدوره يمكن أن يساعدك على تعلم إرخاء عضلات بطنك المشدودة وبالتالي إبعاد تشنج القولون.

    يمكنك ممارسة التأمل وحدك أو في جلسات جماعية، وقد تحتاج إلى إجراء العلاج بالتنويم المغناطيسي لبضعة أشهر حتى تشعر بالراحة المطلوبة، كما يمكنك تعلم التأمل حتى تتمكن من القيام بذلك في المنزل كلما احتجت إلى الاسترخاء.

    • التدليك: هذه طريقة جيدة ومجرّبة لمساعدتك على الاسترخاء، وإراحة عضلات بطنك؛ حيث يمكن أن يعمل معالج التدليك على ذلك بخطوات تدريجية ودقيقة للتعامل مع عضلاتك.
    • ممارسه الرياضة: أهميتها تشمل الجانبين النفسي والجسدي، حيث يعاني الأشخاص المصابون بالقولون العصبي الذين يجعلون التمرين جزءاً من روتين يومهم من أعراض أقل، يمكنك ممارسة رياضة المشي أو التدريب في صالة الألعاب أو الانضمام إلى حصص اليوغا.
    • العلاج بالإبر: هذا علاج صيني موجود منذ قرون؛ حيث يقوم أخصائي العلاج بالإبر أو المعالج بإدخال إبر رفيعة جداً في سطح بشرتك في نقاط معينة، وهذا من المفترض أن يحفز وينظم تدفق الطاقة في جسمك ويساهم في إرخاء عضلاتك لأنه يسبب بشكل رئيسي تخفيف الألم والقلق. وقد يؤدي الوخز بالإبر أيضاً إلى تهدئة آلام المعدة وتشنجات العضلات في أمعائك وبالتالي تهدئة القولون المتشنج مهما كان منشأ هذا التشنج نفسياً أو جسدياً [4].


    علاج القولون النفسي

    إذاً فالصيام لا يؤثر سلبياً على مرضى القولون، حيث يمكن لهم ان يصوموا خلال شهر رمضان مع اتباع عادات صحية تمنع عنهم تشنج القولون، وتريح السبيل الهضمي ككل؛ بدءاً من اختيار الأطعمة والمشروبات بشكل دقيق إلى طريقة تناول طعام الإفطار والسحور، وصولاً إلى ممارسة الرياضة كعادة يومية صحيّة إضافة إلى اللجوء لبعض العلاجات التي تساهم في علاج القولون نفسياً.

    المصادر:

    [1]. مقال: متلازمة القولون العصبي في رمضان .. تعرف على الأسباب والعلاج. منشور على موقع saudi24.news

    [2]. مقال: العلاجات الطبيعية للقولون العصبي. منشور على موقع verywellhealth.com

    [3]. مقال: أفضل أنواع الشاي للشرب للتخفيف من أعراض القولون العصبي. منشور على موقع healthline.com

    [4]. مقال: العلاجات البديلة للقولون العصبي. منشور على موقع webmd.comر

    المزيد:

    تعليقات