المنتدى الاقتصادي العالمي (منتدى دافوس)

منتدى اقتصادي.. تعريفه.. تاريخه

الكاتب:
تاريخ النشر: 27/10/2016
آخر تحديث: 27/10/2016
شعار المنتدى الاقتصادي العالمي (منتدى دافوس)

منتدى اقتصادي عالمي، تأسس كمنتدى أوروبي ثم أصبح منتدى دولياً ليتحول في عام 2015 إلى منظمة دولية.. إنه منتدى دافوس الاقتصادي.

يعد المنتدى الاقتصادي العالمي (منتدى دافوس)، ساحة نقاش وجدال بين رجال الأعمال والسياسة -الأعضاء- حول القضايا الاقتصادية الملحة في العالم والتي تتطلب حلاً.

تعريف منتدى دافوس

منتدى دافوس، منظمة دولية غير حكومية، غير ربحية، تضم نخبة من رجال السياسة والأعمال وممثلي الشركات متعددة الجنسيات الكبرى مثل: (نستلي (Nestle)، نيكي (Nikki)، ميكروسوفت (Microsoft)، بكتل (Bechtel)، المنتمين لدولٍ مختلفة من العالم، للتباحث حول قضايا سياسية واقتصادية معينة. 

التأسيس وشروط العضوية في منتدى دافوس الاقتصادي

دافوس، مدينة صغيرة تقع على نهر لاندويسر في مقاطعة براتيفو في كانتون غروباندن بسويسرا، تشتهر هذه المدينة باعتبارها المضيفة للاجتماعات السنوية للمنتدى الاقتصادي العالمي لذلك المنتدى سُمي باسمها، كما تعد مركزاً للرياضات الشتوية، ويقام فيها بطولة سنوية لهوكي الجليد يستضيفها أحد الأندية المحلية لهذه اللعبة.

تأسيس منتدى دافوس

دعا الأستاذ في علم الاقتصاد في جامعة جنيف السويسرية؛ الألماني كلاوس شواب (Klaus Schwab) في صيف عام 1971، أربعمئة وأربعة وأربعين مديراً تنفيذياً من شركات أوروبا الغربية مثل (نستلي (Nestle)، نيكي (Nikki)، ميكروسوفت (Microsoft)، بكتل (Bechtel)) لعقد ندوة أوروبية في مدينة دافوس السويسرية تحت رعاية المفوضية الأوروبية والاتحادات الصناعية الأوروبية، أطلع الأستاذ شواب من خلالها المجتمعين على ممارسات الإدارة الأمريكية في مجال الاقتصاد، والتطور الذي وصل إليه الاقتصاد الأمريكي، في وقت كانت فيه أوروبا ما تزال تعاني تداعيات الدمار الكبير الذي تعرضت له نتيجة الحرب العالمية الثانية، حيث تقرر في الاجتماع تأسيس منتدى دافوس كمنتدى أوروبي غير ربحي مقره جنيف، هدفه وضع رؤية أوروبية للنهوض بالاقتصاد الأوروبي ليصل لمستوى الاقتصاد الأمريكي، من خلال عقد المؤتمرات الاقتصادية في شهر كانون الثاني/يناير من كل عام.

بعد عامين على تأسيس المنتدى أي في عام 1973، انهارت أسعار الصرف نتيجة حرب 6 اكتوبر، وارتفعت أسعار النفط بشكل كبير نتيجة تهديد دول الخليج بتخفيض الصادرات من النفط إلى الدول الأوروبية الداعمة لإسرائيل، فتبين للمجتمعين في مؤتمر دافوس في شهر كانون الثاني/يناير من عام 1973 أن الأحداث السياسية ذات تأثير كبير على الاقتصاد العالمي، لذلك اتفق المجتمعون على دعوة القادة السياسيين للمشاركة في المنتدى، حيث حضروا للمرة الأولى في مؤتمر دافوس المنعقد في شهر كانون الثاني/يناير من عام 1974.

ثم تحول منتدى دافوس إلى منتدى عالمي في عام 1987، هدفه وضع رؤية لتسوية النزاعات الدولية إضافةً لمناقشة القضايا الاقتصادية الملحة، في العام التالي وقعت اليونان وتركيا على إعلان دافوس، أما في عام 2015 تحول المنتدى إلى منظمة دولية يقع على عاتقها تعزيز التعاون بين القطاعين العام والخاص.

شروط العضوية في المنتدى

هناك شروط يتوجب على الشركات تحقيقها للانضمام لهذا المنتدى العالمي، هي:

  • دخل الشركة لا يقل عن مليار دولار في السنة.
  • اشتراك عضوية سنوي بقيمة  اثني عشر ألفاً وخمسمئة دولار.
  • الاشتراك في المؤتمر السنوي ويبلغ ستة آلاف ومئتين وخمسين دولاراً.
  • الاشتراك في وضع أجندة هذا المؤتمر قبل انعقاده فتدفع مئتين وخمسين ألف دولار.
  • الاشتراك لكي تكون شريكاً دائماً، من خلال دفع ثمانية وسبعين ألف دولار.

أهداف منتدى دافوس

يسعى منتدى دافوس لتحسين أوضاع العالم الاقتصادية من خلال إشراك رجال الأعمال والسياسيين والأكاديميين وغيرهم من قادة المجتمع، لتشكيل جهة عالمية وإقليمية تضع خططاً وجداول أعمال للمرحلة المقبلة.

مؤتمرات المنتدى

يعقد منتدى دافوس نوعين من الاجتماعات:

  • الاجتماعات السنوية، تعقد مرة في السنة، في فصل الشتاء لمدة خمسة أيام، يشارك فيها حوالي ألفين وخمسمئة من رجال الأعمال، القادة السياسيين، المثقفين، الصحفيين، لمناقشة القضايا الأكثر إلحاحاً التي تواجه العالم كالإرهاب، الأزمة المالية العالمية في عام 2008.
  • الاجتماعات الإقليمية، تعقد من ست إلى ثماني مرات في السنة، في أماكن محددة كأمريكا اللاتينية وشرق آسيا.

السياسة في دافوس وتدخله في حل النزاعات

نجح منتدى دافوس في تحقيق اختراقات بين المتنازعين السياسيين، منها:

  • المصالحة بين تركيا واليونان في عام 1988، انضمت الدولتان للمنتدى فكان سبباً في حدوث المصالحة، وكان الطرفان قبل الانضمام في نزاع على جزيرة قبرص الحدودية بين البلدين، حيث احتلت تركيا الجزء القريب من حدودها، في حين تولى السلطة في الجزء القريب من الحدود اليونانية حكم موالي لليونان.
  • محادثات بين الكوريتين في عام 1989، أجريت المحادثات على هامش المنتدى، وهو اللقاء الأول بين مسؤولين من الكوريتين الشمالية والجنوبية منذ الحرب التي اندلعت بينهما في خمسينيات القرن الماضي.
  • محادثات توحيد ألمانيا في عام 1989، أجريت محادثات على هامش المنتدى بين رئيس وزراء ألمانيا الشرقية هانز مادرو (Hans Madero) ومستشار ألمانيا الغربية هلموت كول (Helmut Kohl) لمناقشة إعادة توحيد ألمانيا، ما مهد لسقوط جدار برلين في نفس العام وإعلان الوحدة الألمانية، بعد تقسيم هذا البلد إلى دولتين في أعقاب الحرب العالمية الثانية التي انتهت عام 1945.
  • مصالحة جنوب أفريقيا في عام 1992، كان المنتدى مناسبة للمصالحة بين رئيس جنوب أفريقيا ديكليرك من جهة والزعيم نيلسون مانديلا ومانغوسوتو من جهة أخرى، بعد أن كان كل من مانديلا ومانغوسوتو معتقلين لدى السلطات بسبب نضالهما ضد التمييز العنصري الذي كان يمارسه النظام الحاكم في جنوب أفريقيا ضد السود.
  • مشروع اتفاقية بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية في عام 1994، توصل وزير الخارجية الإسرائيلي شيمون بيريز ورئيس منظمة التحرير الفلسطينية ياسر عرفات على مشروع اتفاقية غزة وأريحا التي وقعت في نفس العام، وعرفت باسم (اتفاقية أوسلو) نسبة للمدينة التي وقعت فيها.
  • تركيا وإسرائيل في عام 2009، كان المنتدى مناسبة للتعبير عن استياء تركيا من استهداف إسرائيل لأسطول الحرية الذي حمل اسم (أسطول مرمرة) في عام 2008، حيث انسحب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أثناء إلقاء الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز كلمته في المنتدى عام 2009.
  • دعوة كوريا الشمالية للانضمام لمنتدى دافوس في عام 2015، لكن الدعوة سُحبت في عام 2016 بسبب قيام كوريا الشمالية بتجربة نووية في السادس من شهر كانون الثاني/يناير عام 2016 قبل انعقاد المنتدى بأيام.

منتدى دافوس والمنظمات الدولية الأخرى

حصل منتدى دافوس على صفة عضو مراقب لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة في عام 2012، وأصبح المنتدى تحت إشراف المجلس الاتحادي السويسري في العام ذاته.

منتدى دافوس مولد لمنتديات أخرى

  • منتدى الشباب العالمي، عقد أول اجتماعاته في الأردن، يتكون من ثمانمائة  شخص اختارهم منتدى دافوس من جميع أنحاء العالم باعتبارهم ممثلي القيادة المعاصرة، وممثلي جميع أصحاب المصلحة في بلدانهم وفقاً للمنظمة، بعد خمس سنوات من المشاركة في هذا المنتدى يتحول المشاركون إلى خريجين، ثم يتم اختيار أشخاص آخرين وهكذا.
  • منظمة نجدة الطفل الدولي، تأسست في عام 2003 كشراكة بين منتدى دافوس الاقتصادي والاتحاد الدولي للاتصالات، بهدف حماية الأطفال من الحروب.
  • مجمّع التنحيف العالمي، تأسس في عام 2011، يتألف من مجموعة من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين العشرين والثلاثين من مختلف دول العالم، حيث يقوم بالفعاليات والأنشطة التي تشجع على التنحيف فتترك تأثيراً إيجابياً في مجتمعاتهم المحلية.
  • منظمة عطش، منظمة دولية غير ربحية أسسها منتدى دافوس العالمي في العاصمة الصينية بكين في عام 2011، بهدف تربية الأطفال بين سني الرابعة عشر والرابعة والعشرين من العمر  على فكرة أن الماء جزء لا يتجزأ من حياتهم، كيفية التعامل مع أزمة المياه، كذلك ترشيد الاستخدام المستدام للمياه.  

تصدر عن المنتدى تقارير سنوية كالتنافسية والمخاطر العالمية كالإرهاب

يعمل منتدى دافوس كمركز فكري، من خلال إنتاج مجموعة واسعة من التقارير، منها:

  • تقارير التنافسية، نشر التقرير التنافسي الأول في عام 1979، حيث يقيس الباحثون من خلال هذه التقارير القدرة التنافسية لاقتصاديات دول العالم تجاه بعضها، وتنشر هذه التقارير بشكل سنوي.
  • تقرير تقنية المعلومات العالمي، نشر التقرير الأول في عام 2001، بهدف تقييم القدرة التنافسية للاقتصاديات على أساس ما يمتلكونه من تكنولوجيا المعلومات الخاصة بهم.
  • تقرير المخاطر العالمية، نشر التقرير الأول في عام 2006، بهدف تقييم المخاطر العالمية الرئيسية كالإرهاب.
  • التقرير العالمي للسياحة والسفر، نشر التقرير الأول في عام 2007، بهدف قياس القدرة التنافسية للدول في مجالات السياحة والسفر.
  • تقرير التنمية المالية، نشر التقرير الأول في عام 2008، بهدف توفير مرجعية للدول من أجل وضع معايير لمختلف جوانب أنظمتها المالية ووضع أولويات للتحسين.
  • التقرير العالمي لتمكين التجارة، نشر التقرير الأول في عام 2008، بهدف تقييم التبادل التجاري بين دول العالم من أجل اتخاذ التدابير التي تضمن تسهيل التجارة بين الدول.

مبادرات منتدى دافوس الإنسانية

أطلق المنتدى الاقتصادي العالمي (منتدى دافوس) مجموعة من المبادرات في المجالات الاجتماعية، منها:

  • مواجهة الأمراض، أطلقها المنتدى في عام 2002، بناء على طلب منظمة الصحة العالمية بهدف إشراك الشركات في القطاعين العام  والخاص لمواجهة الأمراض السارية كفيروس نقص المناعة المكتسبة (الإيدز)، السل، الملاريا.
  • مبادرة التعليم العالمية، أطلقها المنتدى في عام 2003، بهدف تعليم الأطفال إلكترونياً، من خلال توفير أجهزة الكمبيوتر المحمول والمعلمين لتحقيق هذا الهدف.
  • الشراكة ضد الفساد، أطلقها كبار المديرين التنفيذيين من الصناعات الهندسية والإنشائية والطاقة والمعادن، والصناعات والتعدين في عام 2004، بهدف مكافحة الفساد في العالم.

في الختام.. شكل المنتدى الاقتصادي العالمي فرصة للقاء اقتصادي سياسي دولي حول العالم، تُناقش فيه القضايا السياسية والدولية، كما أنه كان مناسبة للمصالحات بين الدول، بذلك تحول من منتدى اقتصادي إلى منتدى متعدد الاهتمامات (سياسية، اقتصادية، واجتماعية).

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر