طرق العناية بالبشرة العادية

أهم الخطوات وأبرزها في المحافظة على جمال بشرتك وصحتها

الكاتب:
تاريخ النشر: 29/08/2016
آخر تحديث: 29/08/2016
يقدم المقال نصائح عامة للعناية بالبشرة العادية

معظمنا يُعجب ببشرة النجمات والفنانات عند ظهورهن على شاشة التلفاز، متمنين الحصول على بشرة مماثلة تعادل نقاء ونضارة بشرتهن، لكن هل تدركين سيدتي أن ذلك لا يحصل بالصدفة وإنما يتطلب منك الكثير من العناية والحماية أيضاً.

إن جلد بشرتك هو الحاجز والغلاف الحامي لجسمك من المواد الضارة والكائنات الدقيقة والإشعاعات المختلفة التي قد تتعرضين لها في معترك الحياة اليومية، لذا عليكِ دائماً الاعتناء به وحمايته، فضلاً عن أنه يشكل المظهر الخارجي لجمالك وإشراقك ما يتطلب منك المزيد من الرعاية والحماية اليومية لبشرتك.  

طرق العناية بالبشرة العادية

لكل نوع من أنواع البشرة طرق عناية خاصة بها، فهناك البشرة الجافة والدهنية والمختلطة، إضافة إلى البشرة العادية التي لا تعاني من مشاكل إفراز الغدد الدهنية في أي من أجزاء الوجه، وسنقدم لكِ سيدتي مجموعة من الإجراءات والسبل التي تساعدك في العناية المثلى ببشرتك العادية ومنها:

حماية بشرتك من أشعة الشمس

من أهم وسائل العناية ببشرتك العادية هو حمايتها من أشعة الشمس، حيث أن التعرض لأشعة الشمس لوقت طويل سوف يضر بالبشرة ويسهم في حرقها! فضلاً عن زيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد، فحسب مركز البحوث السرطانية في المملكة المتحدة فإن الأشعة فوق البنفسجية الصادرة عن الشمس تخترق الجلد وقد تلحق الضرر بالمادة الوراثية "الحمض النووي" مما يعرضها للتلف والإصابة بسرطان الجلد بعد خروج بعض الخلايا عن السيطرة.

للحصول على الحماية التامة من الشمس اتبعي الإجراءات التالية:

  1. استخدمي كريماً واقياً للشمس واسع الطيف وقومي بوضعه بسخاء على بشرتك حتى تغطي جميع المناطق التي تتعرض للشمس، أعيدي تطبيقه مرة أخرى كل ساعتين خاصة عند السباحة أو التعرق الشديد، فدور واقي الشمس مهم جداً لبشرتك حيث يزيد من تحفيز مادة الميلانين الصبغية التي تفرزها الخلايا والتي تمتص بفاعلية الضوء والأشعة فوق البنفسجية، كما يساعد الواقي الشمسي في توفير مضادات الأكسدة الطبيعية بالجلد، مما يقيه من الآثار الضارة للشمس.
  2. عليك السير في الظل، متجنبة أشعة الشمس بين الساعة العاشرة صباحاً والثانية ظهراً، حيث تكون أشعة الشمس وحرارتها في أوج شدتها مما يزيد خطورة التعرض لها.
  3. ارتدي ملابساً  تتقين بها أشعة الشمس، كوضع القبعات عريضة الحواف، أو وضع وشاح على رقبتك وكتفيك عند التعرض لأشعة الشمس.

امتنعي عن التدخين

حسب منظمة مكافحة التدخين (Smoke free) التي أُنشئت من قبل المعهد الوطني للسرطان (National Cancer Institute) في الولايات المتحدة الأمريكية، فإن التدخين يُضيق الأوعية الدموية في الجسم مما يقلّل مرور الأكسجين والمواد الغذائية الهامة عبرها إلى البشرة بالتالي يسبب ظهور التجاعيد ويجعلكِ تبدين أكبر سناً؛ لهذا من الأفضل أن تتبعي نصيحة الإقلاع عن التدخين حتى لا تؤذي بشرتك.

نظفي بشرتك باستمرار

إن تنظيف بشرتك أهم جزء من العناية بها، للتخلص من الأوساخ العالقة على الجلد وإزالة الميكروبات المتراكمة في المسام، ومن أهم خطوات تنظيف بشرتك:

  1. عدم استخدام الماء الساخن في غسل بشرتك أو الاستحمام، لما له من دور في إزالة زيوت بشرتك القليلة أصلاً في البشرة العادية وبالتالي جفافها، ويُفضل استخدام الماء الدافئ والمعتدل.
  2. اغسلي بشرتك مرتين على الأقل يومياً، عند الصباح بعد الاستيقاظ وليلاً قبل النوم.
  3. استخدمي مستحضرات تنظيف طبيعية للبشرة، التي تحوي زيوتاً طبيعية كزيت اللوز، أو زيت جوز الهند أو حتى زيت الزيتون، لما لها من فوائد في ترطيب البشرة ومكافحة جفافها.
  4. تجفيف بشرتك بعد غسلها بواسطة منشفة ناعمة الملمس، وقومي بالتجفيف بطريقة التربيت.

اتبعي نظاما غذائيا صحيا

في بحث شامل نشرته المجلة الأمريكية للتغذية السريرية بالاستناد إلى مجموعة من الدراسات حول علاقة الأغذية بصحة ومناعة الجلد، فإن بشرة الإنسان قد تتعرض لعوامل داخلية وخارجية مختلفة تؤثر في صحتها، وأن هناك علاقة متبادلة بين المواد الغذائية التي يستهلكها الجسم وصحة البشرة، لذلك فإن تناول الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدسم يساهم في تزويد بشرتكِ بالفيتامينات الضرورية لصحتها ونضارتها؛ ومن أمثلة الفواكه الضرورية لصحة بشرتك هي:

  1. الكيوي والرمان: الغنية بالألياف التي تكافح ظهور التجاعيد.
  2. الحمضيات كالليمون والبرتقال: التي تحتوي فيتامين c، الذي يعمل كمضاد للأكسدة ويسهم في نضارة البشرة.
  3. الجزر: الغني بفيتامين A؛ يعمل كمضاد أكسدة فضلاً عن فوائده لشعرك وجهازك الهضمي.
  4. الأغذية البحرية: لأنها تحوي أحماض أوميجا 3 الجيدة لبشرتك، والتي تعزز صحة غشاء الخلايا الموجودة فيها مما يقلل من ظهور التجاعيد.
  5. شرب ما لا يقل عن 8 إلى 10 كؤوس من المياه يومياً، أي ما يقارب لترين ونصف من الماء، لما للماء من أهمية في الترطيب ومنع جفاف البشرة.
  6. الشاي الأخضر: له فوائد عديدة لجسمك وبشرتك أيضاً؛ حيث يحوي على مواد مضاد للأكسدة تحمي من أشعة الشمس.

لا تتركي مشاكل البشرة بدون علاج

في حال كنت تعانين من أي مشاكل بالبشرة كالأمراض الجلدية أو الحكة أو التورم أو البثور وحب الشباب يجب عليك مراجعة الطبيب ومعالجتها بالطرق المناسبة، لأن إهمالها يمكن أن يزيد من المشكلة وبالتالي يفقدك المظهر الجميل لبشرتك.

  • الحذر من ملامسة الوجه بأصابع اليدين المتسخة: فالجراثيم سوف تنتقل إلى بشرتك بسهولة وتتسبب في ظهور مشاكل قد تتجلى في شكل بقع أو حكة وخدوش.
  • تقشير البشرة يُفضل أن تقومي بتقشير بشرتك مرة واحدة أسبوعياً لما لها من أهمية في التخلص من خلايا الجلد الميتة وإزالة الأوساخ المتراكمة في مسامات جلدك، فضلاً عن تجديد الخلايا وما يمنحه من رونق ونضارة لوجهك.

أخيراً.. نكون قد تعرفنا من خلال هذا المقال على تلك الطرق البسيطة في حماية البشرة العادية والاعتناء بها، ذاكرين الخطوات الضرورية والبسيطة لتدوم إشراقتك ويستمر تألقك.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر