التقويم الهجري

تعرف على التاريخ الهجري وأهم مناسباته، متى وضع وكيفية التحويل من هجري إلى ميلادي
تاريخ النشر: 08/05/2017
آخر تحديث: 30/09/2017
أشهر التقويم الهجري

التقويم الهجري هو التقويم القمري الذي يتبعه المسلمون في أمورهم الدينية، حيث يضبط موعد الصيام والحج ويحدد الأعياد والمناسبات.

أنشأ عمر بن الخطاب ثاني خلفاء المسلمين بعد الرسول محمد التقويم الهجري عام 638 ميلادي، واتخذ من هجرة الرسول من مكة إلى المدينة المنورة عام 622 ميلادي بداية التأريخ، الذي يصادف يوم الجمعة 1 محرم (بداية السنة الهجرية)، وذلك لتنظيم العلاقات والمعاملات والرسائل في ذلك الوقت.

1

التقويم عند العرب قبل الإسلام

استخدم العرب قبل الإسلام تقويماً قمرياً يعتمد على حركة القمر، وكانت السنة عندهم 12 شهراً يبدأ كل شهر عند رؤية القمر من جديد بعد اختفائه في فترة تسمى (المحاق)، وكانت 4 أشهر منها حُرم أي يحظر فيها القتال ويلتفت الناس لتجارتهم وعملهم وأداء الحج في مكة.

ولم يؤرخوا الأحداث الهامة في حياتهم بل ربطوها بأحداث قديمة مثل بناء الكعبة من قبل إبراهيم الخليل وابنه إسماعيل، وانهيار سد مأرب في اليمن، وعام الفيل الذي ولد فيه الرسول محمد، وإعادة بناء الكعبة في عهد عبد المطلب (جد الرسول).

وكان الرسول محمد يبلغ وقتها 35 عاماً أي قبل 5 سنوات من البعثة النبوية، حيث كانت هذه التواريخ ثوابت تربط بها الأحداث الجديدة (فكانوا يقولون بعد عام الفيل أو قبله ب10 سنوات مثلاً) وقام البعض باستخدام الأشهر الشمسية، حتى الأشهر القمرية فاختلفوا في بعض أسمائها مثل الشهر السابع؛ فقد أطلقوا عليه الأصم أو مُنصِل أو الأسِنّة أو المُحرّم باختلاف المناطق والقبائل.

تحريم النسيء في الإسلام

كان العرب يستخدمون النسيء قبل الإسلام فيتلاعبون بالأشهر الحرم ويختارون الأوقات وفق مصالحهم، ففي عام يقدمون الشهر وفي عام يؤخرونه، فإذا كان الشهر الحرم في وقت لا يريدونه يقولون أن هذا شهر النسيء وشهر الحرم هو الشهر الذي يليه.

وكانت قبيلة كنانة مسؤولة عن النسيء وقد أخذت هذا الحق عن قبيلة كِندة، حتى نزلت سورة التوبة (36-37):

(إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ (36) إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ يُضَلُّ بِهِ الَّذِينَ كَفَرُوا يُحِلُّونَهُ عَامًا َيُحَرِّمُونَهُ عَامًا لِيُوَاطِئُوا عِدَّةَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ فَيُحِلُّوا مَا حَرَّمَ اللَّهُ زُيِّنَ لَهُمْ سُوءُ أَعْمَالِهِمْ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (37)).

حرمت النسيء وحددت السنة ب 12 شهراً، وتم تحديد الأشهر الحرم (ذو القعدة، ذو الحجة، محرم، رجب)، وفي هذه الأشهر يحرم القتال إلا لرد العدوان، وتختلف الروايات في أن العرب قدموا 7 أشهر خلال 19 عاماً أو 9 أشهر خلال 24 عاماً.

2

أسماء الأيام والأشهر قبل اعتماد شكلها الحالي

اختلفت أسماء بعض الأشهر وذلك بسبب اضطراب التأريخ والتقويم عند العرب قبل الإسلام وعدم اتفاقهم على تقويم معين وأسماء معينة للأشهر وارتباط تأريخهم بالأحداث السابقة المهمة، وكانت أسمائها:

  • مُؤتمِر أو المُؤتمِر.
  • ناجِر.
  • خَوّان أو خُوّان.
  • وبصان.
  • حنين.
  • رُبّى.
  • الأصم أو مُنصِل أو الأسِنّة أو المُحرّم.
  • عاذل.
  • ناتِق.
  • وَعْل أو وَعِل.
  • ورنَة.
  • بُرك أو ميمون.

كذلك أيام الأسبوع كانت لها أسماء مختلفة، فكانت:

  • الأول.
  • أهون أو أوهد.
  • جُبّار.
  • دُبّار.
  • مُؤْنِس.
  • العروبة.
  • شِيار.
3

متى بدأ العمل بالتقويم الهجري وما هي أسماء الأيام والأشهر؟

بدأ عمر بن الخطاب العمل بالتقويم الهجري عام 638 ميلادي، وقد تشاور مع أصحابه حول النقطة التي ستكون منطلق التأريخ ليتفقوا أخيراً على كونها هجرة الرسول من مكة إلى المدينة، وذلك لأهميتها فقد أدت لظهور أول مدينة إسلامية في المدينة المنورة وكانت حدثاً غيّر مستقبل المسلمين والعالم؛ ولهذا يسمى بالتقويم الهجري.

وهي تتألف من 12 شهراً، مدة كل شهر 29 أو 30 يوماً حسب ظهور القمر، وتبلغ مدتها 354 يوماً، ويصعب ربط مناسبات التقويم الهجري بالتقويم الميلادي، فمثلاً شهر رمضان يتأخر في كل سنة هجرية 11 يوماً في السنة الميلادية حيث يصادف موعده جميع فصول السنة، ويصادف رمضان مرتين في نفس الوقت كل 33 سنة ميلادية.

أسماء الأشهر والأيام الحالية في التقويم الهجري

اعتمدت هذه الأسماء قبل الإسلام في نهاية القرن الخامس الميلادي في زمن كِلاب الجد الخامس للرسول محمد من أجل توحيد الأشهر القمرية، وهي:

  1. مُحرّم.
  2. صَفر.
  3. ربيع الأول.
  4. ربيع الثاني/ربيع الآخِر.
  5. جمادى الأولى.
  6. جمادى الآخرة.
  7. رجب.
  8. شعبان.
  9. رمضان.
  10. شوال.
  11. ذي القعدة.
  12. ذي الحجة.

أما أسماء الأيام فهي كما أيامنا الحالية:

  • السبت.
  • الأحد.
  • الاثنين.
  • الثلاثاء.
  • الأربعاء.
  • الخميس.
  • الجمعة.
4

معرفة عدد أيام الأشهر في التقويم الهجري

يعتمد التقويم الهجري على دوران القمر حول الشمس، لذا يتم تحديد بداية الشهر وفق ظهور القمر، فإما أن يكون 29 يوماً أو 30 يوماً دون وجود سنة كبيسة، إلا أنه وفي القرن الثامن الميلادي تم وضع تقويم هجري جدولي (أي تقويم مسبق) وهو ليس دقيقاً لكنه جيد إلى حد ما.

حيث يتم اعتبار الأشهر ذات الأرقام الفردية على أنها 30 يوماً والأشهر ذات الأرقام الزوجية على أنها 29 يوماً ويتم إضافة يوم كل سنتين أو ثلاث ليصبح عدد أيام السنة 355 يوماً وتكون السنة كبيسة، وهي السنة الـ 2، 5، 7، 10، 13، 16، 18، 21، 24، 26، 29 من كل 30 سنة هجرية.

5

الأعياد في التقويم الهجري

  • 1 محرم: رأس السنة الهجرية.
  • 10 محرم: وهو ليس عيداً إنما ذكرى عبور النبي موسى للبحر الأحمر، بالإضافة لكونه يوم عاشوراء الذي يصادف ذكرى استشهاد الحسين بن علي بن أبي طالب (حفيد الرسول محمد) في معركة كربلاء مع آل بيته.
  • المولد النبوي: اليوم الذي ولد فيه الرسول محمد وهو يصادف 12 ربيع الأول لدى الطائفة السنية حسب كتاب البداية والنهاية لابن كثير (ج2، ص260)، في حين ترى الطائفة الشيعية أنه يصادف 17 ربيع الأول لما ورد في كتاب بحار الأنوار للعلامة محمد باقر المجلسي (ج15، ص107).
  • 27 رجب: ليلة الإسراء والمعراج، حيث أُسري بالرسول محمد إلى المسجد الأقصى ليلاً وعرج بعدها إلى السماء.
  • 1 رمضان: أول يوم من شهر الصيام، ويتحدد بالنسبة لظهور القمر.
  • 27 رمضان: وهو موعد نزول القرآن.
  • الثلث الثالث من شهر رمضان والذي تصادف فيه ليلة القدر، وهي ليلة ذات أهمية دينية وروحية كبيرة لدى المسلمين.
  • 1 شوال: عيد الفطر، حيث يلي شهر رمضان وينتهي صيام المسلمين.
  • من8 إلى 13 ذو الحجة: يكون الحج إلى المسجد الحرام في مكة المكرمة لأداء مناسك الحج.
  • 9 ذي الحجة: يوم عرفة، حيث يقف المسلمون على جبل عرفات حتى غياب الشمس ليكملوا مناسك الحج، ويفضل أن يصوم غير الحجاج في هذا اليوم (إذا أرادوا).
  • 10 ذي الحجة: عيد الأضحى، حيث يقوم المسلمون بذبح الأضاحي وتقديم لحمها للأقارب والجيران والفقراء.
6

طريقة التحويل من التقويم الهجري إلى الميلادي وبالعكس

يمكنك بسهولة التحويل بين التقويم الهجري والميلادي بسهولة عن طريق المعادلتين:

من الهجري إلى الميلادي

التاريخ الميلادي = التاريخ الهجري + 622 - (التاريخ الهجري / 33)

مثال: التاريخ الميلادي = 1438 + 622 - (1438/33)

        التاريخ الميلادي = 2060 - 43 = 2017

من الميلادي إلى الهجري

التاريخ الهجري = ((التاريخ الميلادي - 622) نضرب ب33) / 32

مثال: التاريخ الهجري = ((2017 - 622) نضرب ب33) / 32

        التاريخ الهجري = (1395 نضرب ب33) / 32 = 1438

في النهاية.. لعب التقويم الهجري دوراً بارزاً في ضبط الأحداث التاريخية الخاصة بالعرب والمسلمين وساهم في تنظيم المعاملات الرسمية والرسائل وصار جزءاً من التراث الإسلامي بسبب جذوره التاريخية وارتباطه بأوقات الصيام والحج وأعياد المسلمين.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر