وضع السكون للحاسب المحمول

الإسبات أم إيقاف التشغيل أيهما الأفضل لحاسوبك؟
الكاتب:طارق عيد
تاريخ النشر: 02/10/2017
آخر تحديث: 02/10/2017
وضع السكون أم ايقاف التشغيل

عند الضغط على خيارات الطاقة أثناء العمل على أحد الحواسيب سوف تظهر لديك ثلاثة خيارات إيقاف التشغيل والسكون وأخيراً الإسبات، وعند اختيار أيّ من الخيارات الثلاثة فإنّ الحاسوب سوف يتوقف عن العمل وتتوقف الشاشة عن العمل، لكن هل يقدم كلّ من الخيارات الثلاثة الميزات ذاتها؟

يقوم البعض بترك حواسيبهم تعمل بشكل متواصل طوال اليوم حتى في حال لم يكن أحد يقوم باستخدامها، في حين يفضل آخرون إيقاف التشغيل عند الانتهاء من العمل على الحاسوب، وتفضل فئة أخرى من المستخدمين إدخال الحاسوب في وضع السكون عند الانتهاء من العمل عليه، بينما يحبذ آخرون استعمال وضع الإسبات.

ولكن من المحتمل أنّك قد سمعت في يوم ما من أحد أصدقائك أنّ إيقاف تشغيل الحاسوب يؤدي إلى تلف الحاسوب، أو أنّ استخدام وضع السكون يؤثر على أداء المعالج ويقلل من العمر الافتراضي له.

وغيرها الكثير من الإشاعات التي تنتشر بين المستخدمين دون أيّ دليل علمي، ولذلك سوف نقوم في هذا المقال بشرح أهم الفروقات التي تميز كل خيار من الخيارات السابقة ومتى يجب أن تقوم باستخدام كل منها.

1

إيقاف التشغيل (Shut Down) وأهمية هذا الخيار للحاسوب

إن إيقاف التشغيل هو الخيار الشائع بين أغلب المستخدمين عند الانتهاء من استخدام الحاسوب ويمثل هذا الخيار حالة إطفاء الحاسوب بشكل كامل، فعندما تقوم بإيقاف تشغيل الحاسوب فإن النظام سوف يقوم بشكل تلقائي بإيقاف جميع العمليات التي يقوم بها الحاسوب ويتوقف نظام التشغيل عن استهلاك الطاقة تقريباً.

لذلك عند إعادة تشغيل الحاسوب بعد إيقافه يقوم الحاسب بكافة العمليات والخطوات اللازمة للإقلاع، كما أنك ستفقد حينها كافة المعلومات والبيانات الخاصة بك في حال لم تقم بحفظها.

تأخذ عملية الإقلاع بعد إيقاف التشغيل وقتاً طويلاً يتراوح بين عدة ثوانٍ وحتى عدة دقائق اعتماداً على نوع المعدات الموجودة في حاسوبك كنوع المعالج ووسائط التخزين المستخدمة.

وفي حال كنت تستخدم حاسوباً محمولاً فإن هذا الخيار يعد أفضل الخيارات من ناحية استهلاك الطاقة حيث يتوقف الحاسوب عن استهلاك طاقة البطارية.

متى يجب أن أقوم باستخدام خيار إيقاف التشغيل

من المفضل استخدام وضع إيقاف التشغيل عند عدم الحاجة لاستخدام الحاسوب لفترات طويلة، حيث يساعد هذا الخيار بتقليل استهلاك الطاقة، كما من المفضل القيام بإيقاف تشغيل الحاسوب بشكل دوري بين الفترة والأخرى خلال الاستخدام طوال اليوم؛ حرصاً على تجنب حدوث بعض المشاكل والأخطاء في نظام التشغيل.

2

وضع السكون (Sleep Mode) متى يكون خياراً جيداً للحاسب

يشبه إدخال الحاسوب في وضع السكون إلى حدّ كبير عملية الإيقاف المؤقت لعرض الأفلام عند استخدام مشغل الأسطوانات، حيث تتوقف أغلب أجزاء الحاسوب عن العمل مع إمكانية تشغيلها بشكل فوري.

لذلك يمكن القول إننا عندما نختار وضع السكون نضع الحاسوب في حالة استهلاك منخفض للطاقة، حيث تتوقف جميع مكونات الحاسوب كالمعالج ووسائط التخزين عن العمل مع استمرار التغذية الكهربائية لذاكر التخزين العشوائي لحفظ البيانات المخزنة عليها.

ويتميز هذا الخيار بسرعة الإقلاع كما أنه لا يؤدي إلى فقدان البيانات التي لم تقم بحفظها، حيث يقوم باستعادة جلسة العمل التي كنت تقوم بها بشكل كامل.

كما أنّ البرامج التي كانت قيد الاستخدام لا يتم إغلاقها، وبما أننا قلنا أنّ الحاسوب لا يتوقف عن استهلاك الطاقة عند الدخول إلى وضع السكون؛ فمن الطبيعي أنّ كافة المعلومات سوف يتم فقدانها بشكل كلي عند انقطاع الكهرباء بشكل مفاجئ عن الحاسوب أو في حال نفاذ شحن البطارية في الحاسوب المحمول.

كيفية إدخال الحاسوب في وضع السكون

عند استخدام الحواسيب المحمولة فإن الحاسوب تتم برمجته إلى الدخول في  وضع السكون تلقائياً بعد مرور فترة معينة من الزمن في حال لم تقم باستخدامه، كما أنّ قيامك بإغلاق الشاشة سوف يقوم أيضاً بإدخاله في وضع السكون ما لم تقم بإيقاف هذا الأمر.

وعند استخدام حاسوب مكتبي يمكنك إدخال حاسوبك إلى وضع السكون بشكل يدوي من خيارات إيقاف التشغيل حيث أنّ خيار السكون سوف يكون موجوداً إلى جانب الخيارات الأخرى، وأيضاً يجب التنويه إلى أنّ بعض لوحات المفاتيح تأتي مع أزرار خاصة للطاقة تدخل الحاسوب إلى وضع السكون بضغطة زر واحدة.

ماذا لو لم أجد وضع السكون بين الخيارات؟

يحدث في بعض الأحيان ألا يكون هناك خيار لوضع السكون بين خيارات الطاقة حيث تقتصر الخيارات على إيقاف التشغيل والإسبات، وتكون المشكلة في هذه الحالة متعلقة بمعالج الرسوميات حيث يكون الحل في العادة بتحديث التعريف لكرت الشاشة وإعادة تشغيل الحاسوب.

أما في حال لم ينفع هذا الإجراء فهذا يعني أنّ كرت الشاشة الخاص بحاسوبك لا يدعم الدخول إلى وضع السكون علماً أنه من النادر وجود كرت شاشة لا يدعم الدخول إلى وضع السكون في الحواسيب حالياً.

متى يجب أن أستخدم وضع السكون؟

بشكل عام من المفضل استخدام وضع السكون عند الحاجة إلى استعمال الحاسوب بشكل متكرر في فترات قصيرة حيث يكون القيام بإيقاف التشغيل في هذه الحالة مزعجاً ويحتاج إلى الكثير من الوقت.

كما يفضل استخدام وضع السكون في الحواسيب التي تستخدم ذواكر تخزين من نوع (SSD)، حيث أنّ هذه الذواكر ما زالت باهظة الثمن وذات أحجام صغيرة نسبياً مما يجعل حجز جزء من المساحة الخاصة بها للقيام بإسبات الحاسوب أمراً مكلفاً.

3

وضع الإسبات (Hibernate) متى عليك استخدام هذا الخيار؟

تفعيل وضع السبات

عند دخول الحاسوب في وضع الإسبات يقوم الحاسوب بحفظ كافة المعلومات المخزنة على ذواكر التخزين العشوائي ضمن ملف خاص به على القرص الصلب ويقوم بعدها بإيقاف تشغيل الحاسوب بشكل كلي.

مما يعني أنّ هذا الوضع لا يتطلب أبداً أي استهلاك إضافي للطاقة، وهذا يعني أيضاً أنّ انقطاع التيار الكهربائي أو نفاذ شحن البطارية للحاسوب المحمول لن يتسبب بفقدان البيانات التي لم تقم بحفظها قبل الدخول بوضع الإسبات.

عند إعادة تشغيل الحاسوب من وضع الإسبات سوف يبدو الحاسوب وكأنه يقوم بالإقلاع بشكل طبيعي إلا أنّ عملية الإقلاع سوف تكون أسرع عند المقارنة بعملية الإقلاع بعد إيقاف التشغيل كما أنّ كافة البرامج والبيانات التي كنت تعمل عليها سوف تبقى كما تركتها دون أن تفقد أياً منها أو دون أن يتم إغلاقها.

كيف أستطيع إدخال الحاسوب إلى وضع الإسبات

عند استخدام الحواسيب المحمولة فإن الحاسوب سوف يكون مبرمجاً بشكل تلقائي إلى الدخول لوضع الإسبات بعد فترة محددة من الدخول لوضع السكون، حيث يقوم الحاسوب بشكل تلقائي بإصدار أمر للتشغيل ومن ثم الدخول إلى حالة الإسبات بعدها بعدة ثوان.

وعند انخفاض شحن البطارية إلى مستوى معين يقوم الحاسوب بفرض الدخول في وضع الإسبات كي لا يحدث فصل مفاجئ للطاقة وضياع لبياناتك وجلسة العمل الخاصة بك.

وعند استخدام الحواسيب المكتبية أو حتى المحمولة يمكنك إدخال الحاسوب في حالة الإسبات بشكل يدوي من خيارات إيقاف التشغيل حيث يكون خيار الإسبات موجوداً إلى جانب الخيارات الأخرى.

ومن الممكن في حال كانت لوحة المفاتيح الخاصة بك تمتلك أزراراً خاصة بالطاقة أن تقوم بتخصيص أحدها لإدخال الحاسوب في وضع الإسبات.

ماذا لو لم أجد وضع الإسبات بين الخيارات؟

قد يحدث في بعض الأحيان ألا تجد وضع الإسبات بين خيارات الطاقة في بعض الأحيان، وطريقة الحل لذلك تتوقف على نوع نظام التشغيل المستخدم، فعند استعمال نظام (Windows 7) قد يكون السبب في عدم وجوده هو تفعيل وضع النوم الهجين إذ لا يسمح النظام بتفعيل الخيارين في وقت واحد، فيكون الحل هو إلغاء تفعيله.

أما عند استخدام نظام (Windows 10) فيعود السبب في ذلك أنّ خيار الإسبات غالباً ما يكون مخفياً في هذا النظام ويتم إظهاره من خيارات الطاقة المتعلقة باختيار ما يفعله إغلاق شاشة الحاسوب ومن ثم اختيار تغيير الخصائص غير المتوفرة حالياً، حيث نقوم بتفعيل إظهار خيار الإسبات من أسفل النافذة.

كيف يمكن أن أعيد تشغيل الحاسوب من الإسبات؟

تختلف طرق إخراج الحاسوب من وضع الإسبات من حاسوب لآخر، حيث تمكنك بعض الحواسيب من تشغيله باستخدام أحد أزرار الفأرة أو أيّاً من أزرار لوحة المفاتيح، بينما تتطلب بعض الحواسيب الأخرى الضغط على الزر الخاص بتشغيل الحاسوب، ويتوقف هذا الأمر على نوع الحاسوب والشركة المصنعة.

متى يجب أن أستخدم وضع الإسبات؟

عند أخذ الخصائص المميزة لوضع الإسبات بعين الاعتبار، فمن المفضل أن نقوم باستخدام هذا الوضع عند الحاجة لاستخدام الحاسوب بشكل متكرر دون الرغبة بفقدان البيانات الخاصة بك وفي حال لم تكن ترغب بالانتظار لفترة طويلة ليقوم الحاسوب بالإقلاع.

ومن ناحية أخرى نظراً لكونه لا يستهلك أي مقدار إضافي من الطاقة فإن هذا الوضع يعتبر هو الوضع المفضل للاستخدام في الحواسيب المحمولة من ناحية توفير الطاقة.

4

وضع النوم الهجين (Hybrid Mode)

وضع النوم الهجين

يجهل الكثير من المستخدمين وجود خيار رابع يدعى خيار النوم الهجين على حواسيبهم وخاصة مع كونه معطلاً بشكل تلقائي في الحواسيب المحمولة، وقد تم تصميم هذا الخيار بشكل أساسي للحواسيب المكتبية إذ يعتبر مزيجاً من وضع السكون ووضع الإسبات في آن واحد.

حيث يقوم الحاسوب في هذا الوضع بنسخ المعلومات الموجودة على ذواكر التخزين العشوائي على القرص الصلب مع استهلاك كمية من الطاقة لحفظ المعلومات على ذاكرة التخزين العشوائي.

عند تشغيل الحاسوب بعد وضعه في حالة النوم الهجين فإنه سوف يعمل كما لو أنه كان في وضع السكون الطبيعي، إلا أنّ الفرق بينهما أنّ الحاسوب سوف يقوم بحفظ كافة المعلومات في حالة انقطاع التيار بشكل مفاجئ عن الحاسوب أو في حال نفاذ شحن بطارية الحاسوب المحمول.

كيف أقوم بتفعيل وضع النوم الهجين في الحاسوب؟

كما ذكرنا سابقاً فإن وضع النوم الهجين غالباً ما يكون غير مفعل في الحواسيب وخاصة الحواسيب المحمولة، لذلك يتطلب استخدامه القيام بتفعيله يدوياً، وللقيام بتفعيله عليك الدخول إلى لوحة التحكم واختيار الأيقونة الخاصة بخيارات الطاقة ومن ثم الضغط على تغيير خيارات الطاقة المتقدمة.

ومن الخيارات المتعلقة بوضع السكون سوف تجد خيار السماح باستخدام وضع النوم الهجين والذي سوف يكون غير مفعل، فعليك عندها تغيير حالته إلى ON وبعدها الضغط على زر موافق.

5

تغيير الوقت التلقائي لدخول الحاسوب في وضع السكون أو الإسبات

قد يحتاج المستخدمون في بعض الأحيان إلى إجراء بعض العمليات التي تتطلب وقتاً طويلاً كتحميل بعض الملفات كبيرة الحجم من الإنترنت أو إجراء بعض عمليات المعالجة ونقل البيانات.

وحيث أنّ هذه العمليات تتطلب الكثير من الوقت فقد يضطر المستخدمون لترك الحاسوب لإكمالها لوحده دون وجودهم، مما يعني أنّ قيام الحاسوب بالدخول إلى هذه الأوضاع قد يؤدي إلى توقف هذه المهام.

وفي هذه الحالة يمكنك الدخول إلى خيارات الطاقة واختيار تغيير خيارات الطاقة المتقدمة، وبعدها سوف تجد خياراً لتغيير الوقت المطلوب للدخول بشكل تلقائي في هذه الأوضاع حيث يمكن زيادة الوقت حتى 5 ساعات.

وفي حال كانت هذه المدة غير كافية يمكنك أن تختار (أبداً Never) حيث لن يدخل الحاسوب في هذه الأوضاع ما لم تقم بذلك يدوياً.

تغيير المدة التي تلزم لتفعيل السبات

في النهاية... من الضروري أن نقول أنّ جميع هذه الخيارات لا تسبب أي ضرر للحاسوب، حيث يمكنك اختيار الوضع الذي ترغب به وفقاً لما تحتاج إليه أثناء عملك.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر