ابتسامة الفينير المؤقتة أو المتحركة

ابتسامة من الفينير يتم ارتداؤها عند اللزوم، تسمى ابتسامة الفينير المؤقتة أو المتحركة أو الابتسامة السرية
الكاتب:حازم إدريس
تاريخ النشر: 22/09/2017
آخر تحديث: 22/09/2017
صورة لابتسامة الفينير

سنتعرف في هذا المقال أكثر على تقنية (الابتسامة السرية) وعلى كل ما يتعلق بها من مميزات ومساوئ وطرق التصنيع، ونجيب على مجموعة من الأسئلة الشائعة فيما يتعلق بها.

هل لديكم مناسبة مميزة تريدون أن تظهروا فيها بمظهر متميز وبخلاف المعتاد والوقت ضيق جداً؟ وكل ذلك بتكاليف قليلة؟

قد يبدو ذلك ضرباً من الخيال، لكن "طقم" أسنان الفينير المتحرك يستطيع تقديم كل ذلك وأكثر، فما الذي تعرفونه عن ابتسامة الفينير المتحرك؟ وعن ميزاتها، مشاكلها وطريقة تركيبها أيضاً.

يتزايد الطلب المُلح يوماً بعد يوم على منتجات تجميل الأسنان، فالجميع يسعى بالطبع إلى الحصول على أجمل ابتسامة تضيف لنا الجاذبية والثقة.

لكن مازال العائق الأساسي في ذلك هو التكلفة الباهظة والزمن الطويل المطلوب لتصنيع مثل هذه الابتسامة وكثر عدد الجلسات التي تحتاجها عند طبيب الأسنان.

لذلك قامت العديد من المخابر بتطوير تقنيات جديدة تمكن أطباء الأسنان من تلبية رغبات المرضى جميعها وترضيهم، فكانت تقنية الفينير المتحرك (Removable Veneer).

يسمى الفينير المتحرك أيضاً باسم الابتسامة السرية (Secret Smile) لأنه طريقة خفية للحصول على أفضل ابتسامة بأسرع وقت وبأقل التكاليف.

1

ما هو الفينير المتحرك؟

ينتمي الفينير المتحرك إلى عائلة الفينيرات بشكل عام (Veneers)، ويُقال بشكل عام عنها "إنها عدسات أو أوجه أو قشور توضع على الوجه الأمامي للسن بهدف إعطائه مظهراً أجمل".

فيما يتعلق بالفينير المتحرك فهو يقوم على نفس المبدأ من حيث التصنيع، لكن الفرق الأساسي؛ أنه لا يحتاج إلى برد للأسنان أو تحضير كما أنه لا يتم إلصاقه على الأسنان بمادة قوية تدوم طويلاً، بل هو قابل للإزالة وإعادة التثبيت في أي وقت تريد.

قد تكون شاهَدتهُ أو شاهدت ما يشبهه في السينما وخصوصاً في أفلام الخيال أو الأفلام الكوميدية، وهي تقوم على ذات المبدأ إلى حد كبير، لكن بالطبع لا تعطي ابتسامة جميلة بل يتم تصنيعها وفق ما تتطلبه الشخصيات السينمائية وأدوارها.

مثال على ابتسامة الفينير المتحرك

2

طريقة تصنيع ابتسامة الفينير المتحرك والإعداد لها

إذا كان لديك أسنان بالية أو متلونة أو حتى كنتَ ترغب فقط بأسنان أكثر بياضاً فلربما هذا الفينير المتحرك هو الخيار الأفضل، حيث أنه يتطلب عدد ساعات عمل أقل وجلسات أقل بكثير، كما أن تكلفته أقل بكثير من تلك القشور التقليدية التي تتطلب برداً للأسنان قبل وضعها.

في الحقيقة؛ الفينير المتحرك لا يتطلب أي عملية تحضير مسبقة، أي أنه لا يحتاج لعملية برد الأسنان التي تؤدي إلى خسارة الأجزاء من السن غير القابلة للعكس (Irreversible).

أي أن المرضى بإمكانهم تحويل ابتسامتهم بشكل كامل والمحافظة على أسنانهم بنفس الوقت، كل ما يتطلبه وضعها هو:

  1. أن يقوم الطبيب بأخذ طبعة للأسنان (Impression).
  2. ثم يذهب بها إلى فني صناعة الأسنان.
  3. الذي يقوم بصب الطبعة ثم البدء بتصميم الابتسامة وشكل الأسنان من الخارج، فيما يبقى الوجه الداخلي دون مس حيث يتوجب أن يتطابق تماماً مع أسنانك.

قامت بالمقابل العديد من الشركات بتصميم منتجات خاصة، لا تحتاج حتى إلى الذهاب إلى الطبيب، بل تقوم بطلب المنتج ليرسلوا لك مادة الطبع، وتقوم بأخذها لنفسك ثم إعادة إرسالها لهم.

ليردوا عليك في النهاية بقطعة الفينير خاصتك. وتعد من أهم الشركات في هذا المجال شركة (TruSmile Veneers™) وشركة (k Lamina™) التي تقدم هذه الخدمة.

3

تعرف على أهم إيجابيات ابتسامة الفينير المتحرك

يتمتع الفينير المتحرك بمجموعة كبيرة من الميزات يمكن تلخيصها بما يلي:

  • لا يتم مس بنية السن أبداً مما يطيل من عمر الأسنان، ويسمح لها باستقبال تلبيسات أو تيجان عادية بشكل أعلى فعالية في المستقبل إن لزم الأمر.
  • التكلفة قليلة نسبياً، فإذا ما قورنت بأي نوع من أنواع التركيبات التي تستخدم لتحسين الابتسامة ومظهر الأسنان سوف تجد أنها الأرخص ثمناً (طبعاً مع احتساب بأن الفينير المتحرك سوف يغطي كل الأسنان).
  • غير مؤلمة: حيث أنها لا تتطلب عملية تحضير أو برد للأسنان، أي أنه لا حاجة للتخدير، لا محاقن، لا حفر، فقط طبعة يتم أخذها خلال دقائق.
  • السرعة: نظراً لعدم وجود أي تعقيدات في تصنيعها وخصوصاً في الجزء المخبري منه، فهي تعتبر من أسرع العلاجات حيث أنها تتطلب جلستين فقط بفترة تباعد قليلة، وجلسات قصيرة.
  • يمكن تناول الطعام أثناء ارتدائها، لكن هذه النقطة بحاجة إلى حرص شديد حيث أنه قد تنكسر في حال تناولت أطعمة قاسية.
  • المظهر الجميل: توفر المادة التي تصنع منها إمكانيات واسعة في اختيار درجات اللون (Shade) والصبغة (Hue) وغيرها من صفات الألوان، كما أنها مطاوعة للتصميم وفق الرغبة إلى حد مقبول.
  • يمكن أن تستخدم لأسباب صحية وعلاجية في إراحة المفصل أو كواقي من الصرير الليلي (Bruxism) الكثير الانتشار.
  • لا تغير من الإطباق أو تعدله أبداً، وهذا يعني أيضاً أنه غير فعال في حل المشاكل الإطباقية.
4

طبيب الأسنان يجيب عن أسئلتك حول الفينير المتحرك

هل يستطيع أي شخص وضع الفينير المتحرك؟

قد لا يستطيع أي شخص الحصول على ابتسامة الفينير المتحرك، وتكثر مشاهدة هذه الحالة لدى الأشخاص الذين لديهم ميلان شديد في أسنانهم أو مشاكل إطباقية شديدة؛ وذلك بسبب وجود إمكانية انحشار الطعام في الفراغ الحاصل بين الجهاز والأسنان.

بالإضافة إلى احتمالية انكساره بسبب عدم تجانس في توزيع قوى المضغ (تنضغط منطقة أكثر من سواها).

كم من الوقت يمكن للفينير المتحرك البقاء وإلى متى يمكن الاحتفاظ به؟

قد يبقى الفينير المتحرك لديك لفترة طويلة شريطة أن تعتني به جيداً، بعض الأشخاص مازالوا يحتفظون به منذ سنوات، بالمقابل إن شكل الأسنان وموقعهم واللثة يتغير عبر السنوات، حتى الجهاز نفسه يصبح أوسع (نتيجة إدخاله وإخراجه المتكرر) مما يجعل إمكانية ملاءمته مع الأسنان أصعب مع الزمن.

هل سيؤثر الفينير المتحرك على لفظ الحروف والنطق بالكلام؟

نظراً لكونه لا يحتاج إلى تحضير فهذا يعني بأنه سوف يعطي سماكة زائدة للأسنان، هذه السماكة سوف تشعر بها بالطبع مما قد يؤدي إلى بعض المشاكل في النطق في الفترات الأولى.

حيث أن المشاكل هذه ليست بسبب التصميم أو الجهاز نفسه (إلا إذا كان هناك عيب في التصنيع ومشاكل النطق كبيرة)، بل بسبب تعودك على أحجام أسنانك السابقة، وكل ما يتطلبه الأمر هو أن تتعود على أحجام أسنانك الجديدة ليعود نطقك كما كان.

هل يستطيع الفينير المتحرك التعويض عن سن مفقود؟

يستطيع الفينير المتحرك التعويض عن بعض الأسنان المفقودة في بعض الحالات فقط، يعتمد ذلك على توزع الأسنان المفقودة وأهميتها، وفي كل الأحوال هو ليس مصمماً للتعويض عن الأسنان المفقودة بشكل تام، بل هو يغطي غيابها جمالياً أكثر من كونه يغطي عنها في مهمة المضغ، ولكن ذلك ممكن وناجح في بعض الحالات.

كم يلزم من الوقت لتركيب الفينير المتحرك؟

عادة جلستان يفصل بينهما أسبوع على الأكثر، الأولى لأخذ الطبعات اللازمة، والثانية لتسليم الفينير المتحرك.

هل سيؤثر تركيب الفينير المتحرك على أسناني الطبيعية؟

كلا؛ لأنه لا يحتاج إلى عملية برد أو تحضير للأسنان الطبيعية، لكن قد تصبح الأسنان بحاجة لعناية أكبر، والجهاز نفسه بحاجة لعناية وتنظيف بين الحين والآخر، كي لا تنحشر بقايا الطعام ضمنه؛ وتسبب الألم أو حتى النخور التي تحدث نتيجة صعوبة تنظيف الأسنان بوجود الفينير.

كيف يتم تثبيت الفينير المتحرك في مكانه؟

لأنه مصمم خصيصاً بما يتلاءم مع أسنانك؛ فهو لا يتطلب أي مادة لاصقة، بل يثبت في مكانه ما أن تقوم بإدخاله في مكانه بشكل صحيح ومحكم.

كيف أقوم بتنظيفه والمحافظة عليه؟

المهم هنا إزالة بقايا الطعام منه عند إزالته، وتجنب مضغ الأطعمة القاسية أو اللاصقة عليه، عدا عن ذلك لا يجب تنظيفه بمعجون الأسنان لأن المعجون قد يسبب خدوشاً على سطحه ويضيع من جماليته.

في النهاية نقول، إنه بإمكانك عوضاً عن استخدام التركيبات التقليدية المعقدة؛ استخدام الفينير المتحرك، خصوصاً إذا كان هدفك الحصول على ابتسامة أجمل، حيث أن سلبياته أقل بكثير، يكفي القول: إنه في حال فشله فلن تكون خسرت أي جزء من أسنانك نتيجة البرد.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر