استعمالات البروفين وآثاره الجانبية

تعرّف على مسكن الألم بروفين واستعمالاته وآثاره الجانبية
الكاتب:عمرو أديب
تاريخ النشر: 18/11/2017
آخر تحديث: 18/11/2017
استعمالات البروفين

تكاد لا تخلو صيدليةٌ منزليةٌ من علبة بروفين، ذلك الدواء الشهير الذي يُستعمل غالباً في تسكين الألم. ما هي بقية استعمالات هذا الدواء؟ وما أبرز آثاره الجانبية وتداخلاته الدوائية؟

  1. أدابرين (Addaprin).
  2. أدفيل (Advil).
  3. مورتين (Mortin).
  4. آيبو (Ibu).
  5. نيوبرين (Nuprin).
  6. هالتران (Haltran).
  7. بوفين (Bufen).
  8. جينبريل (Genpril).

كلها أسماء تجارية لمُنتج دوائي فعّال في تسكين العديد من الآلام، بالإضافة لفاعليته في تخفيض درجة الحرارة. هو البروفين.

1

ما هو البروفين طبياً؟

هو دواء ينتمي لفئة مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (Nonsteroidal anti-inflammatory drugs NSAIDs) التي تعتمد آلية تأثيرها على تثبيط إنتاج هرمون البروستاغلاندين (Prostaglandin).

وهو المادة التي ينتجها الجسم كاستجابة لمرضٍ أو إصابة ما، وهي مسؤولة عن تسبيب الألم، التورم أو الالتهاب، هذه المادة تُنتَج في الدماغ ويمكنها أيضاً أن تسبب الحمى.

2

ما هي استعمالات البروفين؟

يُستعمل البروفين لتخفيف الألم الناتج عن حالات مختلفة:

  1. كالصداع (Headache).
  2. ألم الأسنان.
  3. تشنجات الحيض أو ما يسمى بمغص الطمث (Menstrual Cramps).
  4. الآلام العضلية.
  5. التهاب المفاصل.
  6. كما يُستعمل لتخفيض الحرارة وتخفيف الآلام الثانوية والألم الناتج عن البرد الشائع (Common Cold) أو الانفلونزا.
3

تحذيرات قبل استعمال البروفين

يتوجب عليك سؤال طبيبك حول استعمال البروفين من عدمه؛ إذا كنت تعاني من إحدى الحالات الصحية التالية:

  • مرض قلبي، ضغط دم مرتفع، كوليسترول عالٍ، سكري، أو إذا كنت مدخناً.
  • سوابق نوبات قلبية (Heart Attacks)، جلطات، خثرات دموية.
  • ربو.
  • أمراض كلوية أو كبدية.
  • احتباس سوائل.
  • أمراض النسيج الضام كمتلازمة مارفان أو الذئبة الحمامية.

كما عليك ألا تستعمل البروفين قبل أو بعد تعرضك لعملية مجازة قلبية (Heart Bypass) مباشرةً، كذلك يجب أن تتجنب تناول البروفين إذا كانت لديك سوابق تحسس بسببه.

أو إذا كنت قد تعرضت لهجمة ربو أو لردّ فعل حساسية شديد بعد تناولك للأسبيرين أو لأي من مضادات الالتهاب الستيروئيدية (NSAIDs).

4

نصائح يجب مراعاتها عند تناول جرعات مسكن الألم من بروفين

  • لا تتناول أكثر من الجرعة الموصى بها، فجرعة بروفين زائدة قد تسبب ضرراً للمعدة أو للأمعاء، الجرعة القصوى المسموح بها لدى البالغين 800 ميليغرام في الجرعة الواحدة أو 3200 ميليغرام في اليوم.
  • لذا استعمل أصغر جرعة قادرة على تخفيف ألمك أو تورمك أو حرارتك.
  • الجرعة المسموح بها للأطفال تعتمد على وزن الطفل وعمره، لذا اتبع بحذر الإرشادات الموجودة في علبة الدواء أو اسأل الطبيب أو الصيدلي حول الجرعة المسموح بها لطفلك.
  • تناول البروفين مع الطعام أو الحليب فذلك يخفف انزعاج معدتك بسببه.
5

ما هي الآثار الجانبية لتناول مسكن الألم بروفين؟

  • قد يحدث اضطراب في المعدة، غثيان، إقياء، صداع، إسهال، إمساك، دوار، أو وسن (نعاس) إذا استمرت هذه الأعراض أو ساء وضعها قم بإخبار طبيبك بذلك سريعاً.
  • يمكن أن يسبب ارتفاعاً في ضغط الدم، لذا راقب ضغطك أثناء فترة تناولك للدواء.
  • يتوجّب عليك إخبار الطبيب فوراً في حال حدوث أي أعراض جانبية خطيرة: نزف، تبدلات في السمع (كالطنين في الأذن)، تبدلات ذهنية، تورم في الكاحلين أو اليدين أو القدمين، زيادة مفاجئة في الوزن، تيبس في العنق، أعراض كلوية، تبدلات في الرؤية، تعب غير اعتيادي.
  • بشكلٍ نادر قد يسبب هذا الدواء اضطراباتٍ خطيرة (ربما قاتلة) للكبد، اطلب طبيبك إذا شعرت بأي دلالة على مشكلة كبدية مثل: بول غامق، غثيان أو إقياء مستمرين، ألم بطني، اصفرار في العينين.
  • قد يُحدث البروفين رد فعل أرجي؛ أي متعلّق بالحساسيّة (Allergic) خطير للغاية لكنّ ذلك نادر، قم بمراجعة طبيبك فوراً إذا شعرت بأي من أعراض الحساسية التالية بعد تناوله: طفح، حكّة/تورّم (خاصة في الوجه، اللسان، الحلق)، دوخة شديدة، اضطراب في التنفس.
6

ما هي الأدوية التي يمكن أن تتداخل مع البروفين؟

مصطلح التداخل الدوائي يعبر عن أنّ استعمال عدة أدوية مع بعضها قد يغير طريقة عملها أو تأثيرها أو يزيد من خطورة آثارها الجانبية.

في هذه الفقرة سنشير إلى بعض التداخلات الدوائية للبروفين:

الأدوية التي يمكن أن تتداخل مع البروفين تشمل:

  1. بعض أدوية الضغط مثل لوزارتان (Losartan).
  2. كابتوبريل (Captobril).
  3. أليسكرين (Alisikren).
  4. مضاد فيروسات: سيدوفوفير (Cidofovir).
  5. البريدنيزون (Prednisone).
  6. الليثيوم (استعمالاته متعددة مثل الاضطرابات العقلية والكحولية).
  7. بعض المدرات كالفوروسميد (Furoesmide).

يمكن للبروفين أن يزيد خطورة النزف عندما يؤخذ مع أدوية أخرى أيضاً تسبب النزف، مثل:

  1. الأسبيرين (Aspirin).
  2. الكلوبيدوغريل (Clopidogril).
  3. الوارفارين (Warfarin).
  4. إنوكسابارين (Enoxaparin).

البروفين والحمل

يجب تجنب استعماله في الثلث الأخير من الحمل، إذ قد يسبب انغلاقاً باكراً للقناة الشريانية عند الجنين.

ختاماً.. البروفين مسكّن فعّال جداً للكثير من الآلام وهو من الأدوية الضرورية في صيدلية المنزل، لكن هذا لا يعني تناوله دون الانتباه لآثاره، فالحرص واجب دوماً عندما يتعلّق الأمر باستعمال الأدوية.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر