أشهر خمسة من أنواع الطيور المفترسة حول العالم

تعرفوا إلى النسر الأطول في العالم.. والنسر الوحيد الذي يمكن تمييز ذكوره عن إناثه بشكل مباشر
تاريخ النشر: 10/06/2017
آخر تحديث: 30/09/2017
صورة لأشهر الطيور الجارحة

في هذه المادة؛ سنتعرف معاً على خمسة أنواع من الطيور المفترسة التي تعيش في مناطق مختلفة حول العالم، حيث سنتعرف على مواصفاتها ومواطنها ونظامها الغذائي، تابعوا معنا حتَّى النهاية.

تعامل الإنسان مع الكثير من أنواع الطيور الأليفة أو المستأنسة، ابتداءً من طيور الزينة التي قد لا يتجاوز وزنها خمسين غراماً، وصولاً إلى الطيور التي يستفيد الإنسان من لحمها كالدجاج والبط والحمام...إلخ، وفي بعض الثقافات استطاع الإنسان ترويض أنواع أكثر خطورة من الطيور مثل الصقور والنسور، لكن على الرغم من ذلك ما تزال هناك أنواع من الطيور المفترسة التي لا يرغب أحدٌ بترويضها.

1

البومة الرمادية العظيمة (Great Grey Owl)

البومة الرمادية العظيمة

تعيش البومة الرمادية الكبيرة في قارة أميركا الشمالية وتحديداً في كندا وشمال الولايات المتحدة الأمريكية في المناطق الثلجية إضافة إلى أوراسيا، وتعتبر المناطق الباردة والغابات الصنوبرية هي البيئة المثالية للبومة الرمادية، حيث تم تصنيفها علمياً لأول مرَّة في القرن الثامن عشر في كندا، ومن المؤسف أنَّ البومة الرمادية من الحيوانات المهددة بالانقراض حالياً.

مواصفات البومة الرمادية

تعتبر البومة الرمادية العظيمة أكبر أنواع البومة في العالم، حيث يصل طول جناحيها إلى متر ونصف المتر تقريباً، لكن وزنها لا يتعدى 1500 غرام، حيث أنَّ معظم حجم البومة يأتي من الريش المنفوش الذي يغطي جسدها الهزيل، وتتميز البومة الرمادية بطبقة سميكة من الريش المتموج بين الأبيض والأسود والبني، ويكون ريش الجناحين مخططاً بالأبيض الأسود، كما تمتلك وجهاً مميزاً غائراً عن الجسد مع حلقات متصلة ترسم خطوطاً دائرية تقريباً، وتعتبر عيونها الصفراء الناعسة مع منقارها المعقوف من أجمل مميزاتها.

تعيش البومة الرمادية في الأعشاش المهجورة كأعشاش النسور والصقور حيث تقوم بوضع بيوضها فيها، وتتميز إناث البومة الرمادية العظيمة أنَّها تقوم بتجويع نفسها لإطعام صغارها في حال عدم توفر غذاء كافي، حيث ستخسر ثلث وزنها للحفاظ على حياة صغارها.

البومة الرمادية والافتراس  

تجلس البومة الرمادية على جذع الشجرة وتستمع إلى صوت فرائسها التي تحفر أنفاقاً تحت الثلج، حيث تستطيع أن تلتقط أصوات الفرائس على بعد مائة متر وبعمق حوالي ستين سنتمتر، كما تعتبر القوارض كالفئران والسناجب طعام البومة الرمادية المفضل، حيث تقوم بالانقضاض عليها وتنزلق فوق الثلج لالتهام فرائسها.

2

النسر الذهبي (Golden Eagle)

صورة للنسر الذهبي

تعيش النسور الذهبية في أمريكا الشمالية والولايات الغربية من الولايات المتحدة الامريكية إضافة إلى أوراسيا، حيث تفضل البقاء في الغابات المقفرة والمناطق المفتوحة حول المرتفعات والوديان، وتبتعد عن المناطق المسكونة والغابات الحراجية والزراعية، لكن على الرغم من ذلك تستطيع النسور الذهبية التأقلم نوعاً ما مع مناطق مختلفة ما دامت قادرة على تأمين الطعام.

مواصفات النسر الذهبي

تحتل النسور الذهبية المرتبة الخامسة بين النسور من حيث حجم الأجنحة حيث يصل طول أجنحتها إلى 220 سم، ويتراوح وزنها من ثلاثة إلى ستة كيلوغرامات، كما تكون الإناث أثقل من الذكور عادةً، وتمتلك هذه النسور ريشاً بنياً داكناً مع بعض الريش الذهبي والريش الناري الأحمر.

فيما تمتلك النسور الصغيرة ريشاً أبيضاً على الجناحين وفي الذيل يصبح رمادياً عند البالغين، حيث تبدل النسور الذهبية ريشها بمراحل طويلة قد تصل إلى ست سنوات حتَّى تحصل على حلتها النهائية، وهذه النسور من الأنواع القليلة التي تمتلك ريشاً متصلاً يكسوها من رأسها حتَّى أعلى القدمين، كما تتميز النسور الذهبية بنظرة حادة مع منقار أصفر معقوف رأسه أسود، هذا المظهر الجذاب للنسر الذهبي جعله رمزاً وطنياً لعدة دول مثل المكسيك.

النسر الذهبي والافتراس

يستطيع النسر الذهبي القضاء على الثدييات الكبيرة بواسطة مخالبه القوية ومنقاره المعقوف، لكنه يفضل اصطياد الأرانب والثدييات الصغيرة إضافة إلى القوارض، وفي حالات معينة يقوم النسر الذهبي بالهجوم على الماشية والغزلان كما يتغذى على جثث الحيوانات النافقة ويسرق الطعام من طيور أخرى.

3

النسر الأصلع (Bald Eagle)

نسر البحر

يعرف أيضاً باسم نسر البحر (Sea eagle)، قد يكون هذا الطائر هو النسر الأشهر على الإطلاق بين أنواع النسور جميعها، لأنَّه ببساطة الرمز الوطني للولايات المتحدة الأمريكية، ويعرف بالنسر الأصلع أو النسر الأبيض أو نسر البحر، حيث يعيش النسر الأصلع في أمريكا الشمالية ويعتبر رمزاً قديماً للسكان الأصليين قبل نشوء الولايات المتحدة الأمريكية.

من جهة أخرى كان النسر الأصلع مهدداً بالانقراض حتَّى عام 2007، حيث تم رفعه عن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض بعد الجهود الحكومية وغير الحكومية التي بذلتها الولايات المتحدة الأمريكية للحفاظ على الرمز الوطني منذ سبعينات القرن الماضي.

مواصفات النسر الأصلع

من الصورة يبدو واضحاً أنَّ النسر الأصلع ليس أصلعاً! بل أنَّه من النسور القليلة التي تمتلك ريشاً متصلاً وكاملاً للجسد والعنق الرأس، لكن تم إطلاق هذا الاسم عليه لأن لون ريشه بني ما عدا ريش الرأس والعنق بلونٍ أبيض نقي، حيث كان يعرف أيضاً باسم النسر أبيض الرأس.

تتطابق الذكور والإناث من حيث لون الريش، لكن الإناث أكبر حجماً من الذكور بنسبة 25%، حيث يصل ارتفاع النسر الأصلع إلى 90 سنتمتراً تقريباً، ويبلغ طول الجناحين حوالي 195 سنتميتراً، ما يجعل النسر الأصلع من سلسلة النسور الأكبر في أمريكا الشمالية بوزن من 3 إلى 6 كيلوغرام، كما يتميز النصر الأصلع بمنقاره المعقوف ذو اللون الأصفر المشرق؛ وهو ذاته لون العينين والأرجل مع مخالب فعالة، إضافة إلى ذيل أبيض طويل نسبياً.

النسر الأصلع والافتراس

يمتلك النسر الأصلع مهارة ممتازة في صيد الأسماك التي تعتبر طعامه المفضل، لكن في حال عدم توفر الأسماك سيتجه النسر الأصلع لصيد القوارض والطيور الصغيرة كما يمكن أن يسرق الطعام من طيور أخرى.

يعيش النسر الأصلع في بيئته الطبيعية من 20 سنة إلى 30 سنة، وسيتمكن من الصمود أكثر في المحميات أو في الأسر، ويعد التلوث البيئي الخطر الكبير الذي يواجه هذه النسور في بيئتها الطبيعة.

يقول الرئيس الأمريكي بنجامين فرانكلين (Benjamin Franklin) في القرن الثامن عشر:

"أتمنى لو لم يتم اختيار النسر الأصلع ممثلاً لبلادنا، فهو طائر ذو أخلاق سيئة".

4

نسر كوندور الأنديز (Andean Condor)

النسر الأنديزي

كوندور الأنديز أو النسر الأنديزي من أشهر النسور وأكثرها فرادة حول العالم، حيث تعيش نسور الأنديز على المرتفعات في مناطق متفرقة من أمريكا الجنوبية خاصة في تشيلي والأرجنتين وكولومبيا، وهو الرمز الوطني لتشيلي والأكوادور وكولمبيا وبوليفيا؛ على الرغم من تناقص أعداد هذه الطيور بشكل كبير نتيجة الصيد وتدمير البيئة –الطبيعة- التي يعشون فيها في هذه الدول.

مواصفات النسر الأنديزي

واحد من أكبر الطيور المفترسة في العالم، حيث يبلغ طول جناحي النسر الأنديزي أكثر من ثلاثة أمتار (تصل إلى 320 سم)، ما يجعله الجناح الأطول بين النسور الأمريكية، كما يصل وزن كندور الأنديز إلى 15 كيلوغرام، ما يجعله من أثقل الطيور القادرة على الطيران حول العالم، وذلك ما يدفعه إلى السكن في المناطق المرتفعة والمناطق التي تتميز بتيارات هوائية قوية؛ لأنَّ وزنه الثقيل يحتم عليه طلب المساعدة من التيارات الهوائية، فقد لا يحتاج نسر الأنديز إلى تحريك جناحية إلَّا مرَّة واحدة خلال ساعة كاملة من التحليق، لكنه على الرغم من ذلك قد يحلق على ارتفاع يصل إلى 5500 متر، كما يمتلك قدرة كبيرة على التحكم بالحركة بدقة متناهية.

لم تكتفِ طيور الأنديز بكل هذه المميزات، بل أنَّ النسر الأنديزي هو النسر الوحيد في العالم الذي يمكن تمييز ذكوره عن إناثه ببساطة شديدة، حيث يمتلك الذكر زيادة لحمية فوق رأسه تشبه عرف الديك وتكون داكنة، كما تكون عيون الذكر صفراء فيما تكون عيون الإناث حمراء، إضافة إلى أنَّ الذكور أكبر حجماً من الإناث.

يعتبر نسر الأنديز من أكثر النسور تميزاً بشكله، حيث يمتلك ريشاً أسوداً لمَّاعاً على الجسد، مع طوق أبيض حول الرقبة قبل أن تصبح الرقبة جرداء بلون وردي داكن، كما يمتلك ريشاً أبيضاً في الجناحين يعطيها مظهراً رائعاً عند التحليق.

النسر الأنديزي والافتراس

غالباً ما تتغذى هذه النسور على لحوم الجثث ولحوم الفرائس، كما يمتلك نسر الأنديز قدرة كبيرة على التقاط فريسته بواسطة مخالبه القوية، ويستخدم بصره الحاد في رصد الفرائس وإيجاد الطعام من مسافاتٍ بعيدة، كما يمتلك منقاراً حاداً يساعده في تمزيق اللحم إضافة إلى قدرة كبيرة على التصدي للبكتيريا الضارة التي ستدخل إلى جسده نتيجة تناول لحوم الحيوانات النافقة.

تعيش نسور الأنديز خمسين سنة بالمتوسط، ويصل عمر بعضها إلى 75 سنة في المحميات، وعلى الرغم من الجهود الكبيرة التي تبذلها المنظمات الدولية والحكومية في أمريكا الجنوبية لإعادة توطين نسور الأنديز إلا أنَّ أعدادها كانت بانخفاض مستمر حتَّى تم وضعها على قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض.

يقوم البشر بقتل هذه النسور لاعتقادهم أنَّها تهاجم الماشية، وهذا اعتقاد خاطئ تحاول المنظمات المعنية بالحفاظ على البيئة أن تصححه لدى العامة للتوقف عن قتل هذه النسور، كما أن تدهور بيئتها الأساسية يؤثر على أعدادها فضلاً عن كونها تتكاثر ببطء.

5

النسر الفلبيني (Philippine Eagle)

النسر الفلبيني

ليس النسر الفلبيني من الطيور التي ستتمكن من رؤيتها ببساطة إن لم تقصد بيئتها التي تعيش فيها، حيث يعيش هذا العقاب في الجزر الفلبينية فقط وهو الرمز الوطني لدولة الفلبين، كما أنَّه من أجمل الطيور في العالم بمواصفاته التي سنتعرف عليها تباعاً، لكن من المؤسف أن النسر الفلبيني يواجه خطر الانقراض، خاصَّة وأنَّ أنثى النسر الفلبيني تضع بيضة واحدة كل عامين، كما أن الغابات الكثيفة هي الموطن الأساسي للنسر الفلبيني وهي أيضاً تنحسر بشكل سريع.

مواصفات النسر الفلبيني

يعتبر النسر الفلبيني الأطول في العالم مع طول يصل إلى 100 سنتمتر، ووزن حوالي 8 كيلوغرام، وطول الجناحين الذي يصل إلى مترين، لكن ما يميزه إضافة إلى طوله هو مظهره الجذاب والفريد، حيث يمتلك العقاب الفلبيني ريشاً أبيضاً للبطن وباطن الأجنحة حتَّى الرقبة، فيما يكون ظاهر الأجنحة بنياً متداخلاً مع الأبيض، ثم يأتي ريش الرأس الأشعث الذي شكل تاجاً من الريش يتراوح لونه أيضاً بين البني والأبيض.

النسر الفلبيني والافتراس

كان النسر الفلبيني يعرف بالنسر آكل القردة نتيجة الاعتقاد أنَّه يتغذى على القردة فقط لكن فعلياً يتغذى النسر الفلبيني على الثدييات الصغيرة والقوارض والقردة، كما يمتلك منقاراً حاداً وضخماً لتمزيق اللحم فضلاً عن مخالبه القوية، ويمتلك النسر الفلبيني نظراً ثاقباً يجعله يرى أبعد مما يرى الإنسان بثماني مرات، ما يساعده على الوصول إلى فرائسه وتحديد مواقعها بسهولة.

ختاماً... هذه الأنواع هي من أشهر الطيور المفترسة والجوارح على الإطلاق، ومن المؤسف أنَّها جميعاً دخلت قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض وبالكاد تجاوز النسر الأصلع مرحلة الخطر، ولا تشكل هذه النسور أو الطيور المفترسة خطاراً على الإنسان إلَّا في حالات شديدة الندرة.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر