أجمل المباني والتصاميم المعمارية في العالم

أيقونات معمارية من أنحاء العالم، وقائمة بأجمل مباني العالم

الكاتب:
تاريخ النشر: 12/08/2016
آخر تحديث: 15/10/2016
قائمة لأجمل وأشهر المباني والتصاميم المعمارية في العالم

لطالما كانت العمارة أحد الفنون الأساسية عبر التاريخ، فأول الأشياء التي تتبادر للذهن عند ذكر البلدان والحضارات هي مبانيها المميزة ومعالمها الحضارية. فالعمارة كانت وما تزال انعكاساً للحضارة والحركة الفنية في مختلف الأماكن من أهرامات مصر القديمة إلى الفن القوطي في شمال أوروبا والعمارة الشرقية القديمة وصولاً للعمارة الحديثة وناطحات السحاب اليوم.

نقدم لك -عزيزي القارئ- في هذا المقال مجموعة من التصاميم المعمارية التي تشكل أيقونات معمارية مميزة بهويات متعددة شكلت ملامح فن العمارة عبر الزمن وأعطت إلهاماً لما تلاها من مباني.

أبرز التصاميم المعمارية وأجمل المباني حول العالم

فيما يلي أبرز التصاميم المعمارية الموجودة حول العالم:

قبة الصخرة – القدس، فلسطين

مسجد قبة الصخرة في فلسطين
تعد قبة الصخرة علامة مميزة للعمارة الإسلامية. بشكلها ثماني الأوجه والقبة الخشبية اللامعة لطالما كانت مصدر الإلهام للمساجد والعمارة الإسلامية التالية، بنيت القبة في القرن السابع على يد الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان بين عامي 687 و691 مستقية تصميمها المثمن والقبة الخشبية من العمارة البيزنطية مع وجود الطابع الفارسي في الزخرفة الخارجية.

لم تتم إضافة الألواح والتزيينات الرخامية الداخلية حتى عهد السلطان العثماني سليمان الأول عام 1561، وتعتبر القبة أحد أهم المعالم الإسلامية وأقدمها، حتى أن شهرتها تجعل الكثير من المسلمين يخطؤون ظانين بأن صورتها هي صورة المسجد الأقصى (القريب منها).

لا بيدريرا – برشلونة، إسبانيا

مبنى لابيدريرا في برشلونة
يقع هذا البناء غير التقليدي في أحد شوارع مدينة برشلونة المعروفة، ويعد واحداً من أكثر المباني الجميلة وغير المألوفة للمعماري أنتوني جاودي، ببنيته الحجرية وتصميمه المنحني مع الشرفات المعدنية المزخرفة يشكل البناء محاولة لإظهار عدم انتظام الطبيعة والتناغم معها فهو أشبه بتحفة منه ببناء. تم إضافة البناء إلى قائمة اليونسكو للتراث العالمي في عام 1984 مما سيخلده كأيقونة حضارية للأجيال التالية.

مركز التجارة العالمية – نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية

مركز التجارة العالمية في نيويورك
في نفس مكان برجي التجارة العالمية الشهيرين (اللذين تدمرا في هجمات 11 أيلول/ سبتمبر الإرهابية)، يشمخ اليوم برج التجارة العالمية الجديد بطوله البالغ 541 متراً (1776 قدماً، وهي إشارة إلى سنة إعلان استقلال الولايات المتحدة الأمريكية عن التاج البريطاني).
صمم المبنى من قبل ديفيد م. تشايلدز  وبدأ بناؤه عام 2006 ليتم إضافة آخر أجزائه عام 2013، يقع المبنى على قاعدة مكعبة الشكل بارتفاع 20 طابقاً ليتحول بعدها إلى شكل متعدد الوجوه مكون من ثمانية مثلثات وعدد طوابق كلي هو 104 طوابق، يعد المبنى أعلى ناطحة سحاب في النصف الغربي للكرة الأرضية والرابع على مستوى العالم وهو أحد آخر الإضافات إلى ناطحات السحاب التي تشكل منظر الأفق التقليدي لمدينة نيويورك.

كاتدرائية سانت بول – لندن، إنجلترا

كاتدرائية سان بول في لندن
تعود هذه الكاتدرائية إلى القرن السابع عشر حيث قام السير كريستوفر رين بتصميمها واحتاجت حوالي 50 سنة لإتمام بنائها بشكل كامل، تعتبر الكاتدرائية اللندنية واحدة من الأكبر عالمياً مع قبة يصل ارتفاعها إلى 112 متراً مما جعلها مشهداً أساسياً في أفق مدينة لندن، كما أنها لعبت منذ تأسيسها دوراً هاماً في الحياة اللندنية كونها مركزاً دينياً هاماً ومنطقة جذب سياحي، بالإضافة لكونها نقطة تجمع المظاهرات في عدة مراحل من تاريخ المملكة المتحدة.

برجا بيتروناس التوأمان – كوالالمبور، ماليزيا

صورة برجي بتروناس في ماليزيا
بارتفاعهما البالغ 452 متراً، كان هذان البرجان التوأمان أطول بنائين في العالم بين عامي 1998 و 2004 ويحملان حتى اليوم لقب البرجين التوأمين الأطول في العالم، يشكل البرجان علامة فارقة في العاصمة الماليزية، ويحملان رمزية كبيرة كأيقونة تعبر عن النهضة الاقتصادية الماليزية في العقود الماضية.

يعتبر تصميم البرجين مميزاً للغاية خصوصاً الجسر الواصل بينهما والذي شكل تحدياً هندسياً كبيراً للمصممين، بدأ بناء البرجين عام 1992 مع إضافة آخر التعديلات إليهما عام 1997، وكان التصميم ما بعد الحداثي من نتاج مشترك للمعماريين سيزار بيلي وأحمد مرديجات بالإضافة للمهندس ديجي سيريكو والمصمم دومينيك سايبو.

البيت الأبيض – واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية

صورة البيت الأبيض في واشنطن
لا شك بأن البيت الأبيض أحد أشهر المباني في العالم، فقد كان وما يزال مقر الرؤساء الأمريكيين منذ عهد الرئيس الأمريكي الثاني جون آدامز. بدأ بناء البيت الأبيض (والذي كان رمادي اللون عند بنائه) عام 1793 واكتمل بناؤه في عام 1801 ليشكل من حينها مركز صناعة القرار الأمريكي، بني البيت الأبيض من الحجر الرملي ولم يلون باللون الأبيض إلا بعد حريقه الشهير منتصف القرن التاسع عشر حيث تم دهنه باللون الأبيض وحمل اسمه الحالي من وقتها.

برج بيزا المائل – بيزا، إيطاليا

برج بيزا المائل في ايطاليا
يعتبر برج بيزا لدى الكثيرين من عجائب العالم الحديث، فميله الواضح جعل منه مصدر جدل واسع وأعطاه شهرة كبيرة بالتالي هو أحد أشهر معالم القارة العجوز، بدأ بناؤه عام 1173 ثم أخذ المبنى بالميل نتيجة عدم قدرة الأرض الطرية تحت أحد جوانبه من تحمل ثقل المنشأة مما جعل البناء يستغرق 300 عام حتى إتمامه، يعتقد أن مصمم البرج الشهير هو الفنان بونانو بيسانو، لكن العديد من الدراسات أشارت إلى المعماري ديوتسالفي كالمصمم الأصلي للبرج المائل.

كاتدرائية سانت باسيل – موسكو، روسيا

كاتدرائية سانت باسيل في موسكو
الصورة ليست مسروقةً من أفلام وولت ديزني، في الواقع يعد هذا المبنى الملون البديع أحد أهم الوجهات السياحية في روسيا الاتحادية، تقع الكاتدرائية خارج بوابات الكريملين وتمثل المركز الهندسي للمدينة بتصميمها المشابه لألسنة اللهب المتصاعدة.

بنيت الكاتدرائية بين عامي 1554 و 1560 في عهد القيصر الروسي الشهير إيفان الرهيب، وتم تصميمها من قبل المعماري بوستنيك ياكوفليف، ورغم عدم معرفة تفاصيل حياة المعماري فمن الواضح إعجابه بالقبب البصلية والقمم المدببة.

مبنى إمباير ستيت – نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية

مبنى الإمبير ستيت في نيويورك
من الصعب أن يجمع المرء تشكيلة معمارية دون أن يكون لهذا المبنى الأيقوني مكان فيها، كان المبنى لمدة من الزمن أطول مباني العالم، حيث بدأ بناؤه بداية من عام 1930 وتم إنهاؤه بمدة قياسية خلال 410 أيام فقط، تم تصميم المبنى من قبل المعماري وليم ف. لامب واعتبر كواحد من عجائب الدنيا الحديثة من قبل الجمعية الأمريكية للهندسة المدنية عدا عن كونه إحدى أهم العلامات التي تعرف بها مدينة نيويورك.

الشظية الزجاجية – لندن، إنجلترا

مبنى الشظية الزجاجية لندن
بشكلها الشبيه بتماثيل الفن ما بعد الحداثي، تنتصب ناطحة السحاب هذه على ارتفاع 87 طابقاً في سماء لندن لتكون أعلى بناء في غربي أوروبا، بدأ بناء ناطحة السحاب عام 2009 وانتهى عام 2012 وهي من تصميم المعماري رينزو بيانو الذي قدم فكرة الغلاف الزجاجي المكون من حوالي 11,000 لوح تحيط بالمبنى من كل الجهات معطية إياه شكله الأيقوني.

مبنى لويدز – لندن، إنجلترا

مبنى لويدز في لندن
عند النظرة الأولى، يبدو كأن هذا المبنى ينتمي لأحد أفلام الخيال العلمي لا الواقع، فالمبنى الملقب بـ"المبنى المقلوب" يظهر وكأنه قد قُلب من الداخل للخارج، فتمديدات المياه والصرف والكهرباء والغاز وغيرها؛ جميعها في الخارج بشكل ظاهر، كذلك الأدراج العديدة والمصاعد الاثني عشر الخاصة به، تم تصميم المبنى من قبل المعماري الشهير ريتشارد روجرز وهو صاحب الفكرة الغريبة بوضع تمديدات الخدمات خارجاً، حيث بني بين عامي 1978 و 1986 وشكل منذ حينها معلماً مهماً في الأفق اللندني.

الكولسيوم – روما، إيطاليا

مبنى الكولسيوم في روما

قد يكون هذا المبنى أشهر آثار الإمبراطورية الرومانية القديمة وربما أعظمها حتى.. بني هذا الاستاد من الحجارة والإسمنت بدءا من عام 72 ليتم إنهاؤه عام 80 ويصبح مركز مدينة روما القديمة حيث كان يستضيف مباريات المصارعة والقتال أمام 50,000 متفرج.

على مدى التاريخ، كان هذا المعلم السياحي الشهير ملهماً لبناء معظم الاستادات الرياضية حول العالم كما أنه يعد معجزة معمارية نظراً لسعته الكبيرة مقارنة بتاريخ بنائه.

قصر الحمراء – غرناطة، إسبانيا

قصر الحمراء في غرناطة
بدأ بناء القصر كحصن صغير عام 889 على بقايا حصون رومانية قديمة، وتم تجديده وبناؤه بشكله الحالي في القرن الثالث عشر ليصبح بعدها مقراً لبضعة سلاطين مسلمين ويتحول لاحقاً إلى المحكمة الملكية الخاصة بفرديناند وإيزابيلا وهو المكان الذي تلقى فيه كريستوفر كولومبوس المباركة والدعم الملكي لرحلته التي اكتشف أمريكا على إثرها، فقد القصر أهميته السياسية لاحقاً ليصبح معلماً ثقافياً وسياحياً هاماً في إسبانيا اليوم وواحداً من أشهر معالم العمارة الإسلامية.

تاج محل – آجرا، الهند

تاج محل في الهند
تاج محل الملقب "جوهرة الفن الإسلامي في الهند" ينتصب كصرح رخامي عملاق على ضفة نهر يامونا شمال الهند مشكلاً أحد أشهر المعالم على الإطلاق في الهند وفي القارة الآسيوية حتى، رغم أن شكله يوحي للكثيرين بأنه مسجد أو قصر، فهذا البناء المهيب يعد ضريحاً لزوجة السلطان المغولي "شاه جاهان" عند بنائه. بدأ بناء تاج محل عام 1632 وانتهى بناؤه عام 1648 حيث احتوى العديد من اللمسات الفنية من العمارة الهندية والتركية والفارسية.

دار الأوبرا – سيدني، أستراليا

دار الأوبرا في سيدني في استراليا
يعتبر دار الأوبرا في سيدني من قبل الكثيرين أفضل تصميم معماري في القرن العشرين بأكمله.. تم تصميمه من قبل المعماري -المغمور حينها- يورن يتزون، الذي فاز بمسابقة تصميم دار الأوبرا عام 1957، يتكون البناء الشهير من ثلاث مجموعات متداخلة من الأقواس، والتي تشكل قاعات أوبرا ومسارح ومطاعم ومرافق أخرى.

شكل المبنى تحدياً هندسياً كبيراً عند إنشائه خصوصاً الأسقف المنحنية دون أعمدة، وبعد إنشائه أصبح شعاراً عالمياً لمدينة سيدني وأستراليا ككل.

إبرة الفضاء – سياتل، الولايات المتحدة الأمريكية

مبنى ابرة الفضاء في الولايات المتحدة في سياتل
بني هذا المينى شديد الغرابة في سياتل، واشنطن بمناسبة المعرض العالمي لعام 1962 حيث يقف على ارتفاع 184 متر وبعرض أقصى 42 متر، التصميم المميز كان نتاج تعاون بين المعماريين إدوارد كارلسون وجون غراهام، وقد صمم المبنى ليصمد أمام سرعات رياح تصل إلى 320 كيلومتر بالساعة وهزات أرضية تصل إلى 9.1 على مقياس رختر.

آيا صوفيا – إسطنبول، تركيا

مبنى آيا صوفيا في اسطنبول
في مراحل الحياة المتعددة لهذا المبنى العظيم انتقل من كونه كاتدرائية ليصبح مسجداً وأخيراً متحفاً ثقافياً اليوم.. بني لأول مرة في عهد الإمبراطور قسطنطين العظيم بين عامي 306 و 337، لكنه تعرض للحرائق والزلازل مما أدى إلى دماره وإعادة بنائه لعدة مرات.

عند احتلال العثمانيين للقسطنطينية (إسطنبول حالياً) قاموا بتحويل الكاتدرائية التي كانت الأكبر في العالم لمدة طويلة إلى مسجد، ومن ثم تم تحويل المبنى إلى متحف في عصر الدولة التركية الحديثة، وطوال هذه الفترات كان المبنى ولا يزال واحداً من أهم المعالم المعمارية التي بناها البشر.

البانثيون – روما، إيطاليا

مبنى البانثيون في روما
من المعروف عن روما امتلاكها لعدد كبير من المباني الشهيرة، فعاصمة الإمبراطورية الرومانية كانت مركز العالم المعروف الحضاري لفترة طويلة من الزمن.. وكما المدينة، فالبانثيون لم يبنَ دفعة واحدة وتعرض للتدمير مرتين عبر تاريخه.
من غير المعروف من هو الإمبراطور الذي أمر ببنائه أو المعماري الذي صممه، لكن كون البانثيون مبني منذ عام 126 يجعله أقدم قبة إسمنتية غير مدعمة قائمة حتى اليوم.

متحف جونجهايم – بلباو، إسبانيا

متحف جونجهايم في اسبانيا
افتتح هذا المتحف عام 2007 حيث استضاف من حينها أكثر من مئة معرض وما يزيد عن 10 ملايين زائر محققاً نجاحاً كبيراً، تعود شهرة المتحف إلى تصميمه غير المألوف الذي قدمه المعماري فرانك جيهري وفاز به بمسابقة تصميم المتحف حينها.

برج خليفة – دبي، الإمارات العربية المتحدة

صورة مبنى برج خليفة في دبي
لا بد من ذكر أطول أبراج العالم في أي تصنيف معماري حديث، فهذا البناء الشاهق القائم في دبي يمتد حتى ارتفاع 828 متر عن سطح الأرض بحيث يتخطى أقرب منافسيه وبفارق كبير، تم تصميم البرج من قبل شركة سكيدمور، أوينجز وميريل المعمارية وتم تنفيذه بين عامي 2004 و 2010 من قبل شركة سامسونج الكورية، يمتد البرج لارتفاع 160 طابقاً ويشكل الرمز الجديد لمدينة دبي ودليلاً واضحاً على ازدهار هذه المدينة.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر