مايكل جاكسون، حياته وأعماله الفنية

تعرف على حياة ملك البوب، وأبرز ألبوماته ومراحل شهرته
تاريخ النشر: 04/05/2017
آخر تحديث: 18/06/2017
صورة لمايكل جاكسون

"لا أحب موسيقى البوب" عبارة قد يتبادر إلى ذهنك أن من قالها أحد أصدقائي بعد أن أرهقت مسامعه بتلك الأغاني ليلاً نهاراً حتى ضاق ذرعاً بها، أو ربما لأنه من محبي موسيقى الروك، الجاز، أو الطرب العربي الأصيل، لكن حتماً لن تتوقع أنها صدرت عن مايكل جاكسون (Michael Jackson) الملقب بملك البوب (King Of Pop)! الذي قال بأنه يترك الموسيقى لتخلق نفسها حتى تصل لجميع الناس وفي مختلف بقاع العالم، وآمن أن القواعد الثلاث لنجاح أي مغني بوب طموح هي (التدريب، التدريب، التدريب). حتماً تشعر بقليل من الريبة لكنك وللتو لامست جزءاً من شخصية مايكل المثيرة للجدل، لذلك لنتعرف في هذا المقال سوياً على تفاصيل حياته وأهم إنجازاته.

ولد مايكل جاكسون (Michael Jackson) في 29 أغسطس/آب عام 1958 في ولاية إنديانا، الولايات المتحدة الأمريكية لعائلة أمريكية عاملة ذات أصول أفريقية، بدأ حياته الفنية في عام 1964 سنة مع إخوته في فرقة جاكسون 5 (Jackson 5) وغنى منفرداً عام 1971 ليستمر في ذلك ويصبح بعدها أفضل مغنٍ على الإطلاق وفقاً لموسوعة غينيس للأرقام القياسية، توفي في 25 يونيو/حزيران عام 2009 في ولاية كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية، وكان وقتها في الخمسين من عمره نتيجة جرعة زائدة من دواء البروبوفول.

1

أشرف والد مايكل على فرقة أولاده جاكسون 5

بدأ مايكل مشاوره الفني في عمر 5 سنوات في فرقة إخوته الموسيقية والتي ضمت كلاً من تيتو، جيرماين، جاكي، حيث انضم للفرقة مع أخوه الأكبر مارلون لتصبح جاكسون 5 (Jackson 5)، ومع مرور الوقت طغت موهبته وإمكاناته الهائلة جاعلة منه الأفضل في الفرقة وأحد أهم أسباب نجاحها وانتشارها.

كان والدهم جوزيف جاكسون (Joseph Jackson) المشرف على فرقتهم واستخدم معهم العنف في كثير من الأحيان في ساعات تدريبهم الطويلة لتحسين إمكانياتهم، وسجلوا أغنية خاصة بهم بيغ بوي (Big Boy)، ولقد تغيرت (You've Changed) لكنها لم تحقق النجاح المتوقع ولم تثير الكثير من الاهتمام. لتبدأ بعدها الفرقة بغناء ال (R&B (Rhythem and Blues وهي موسيقة أفريقية-أمريكية ظهرت تقريباً عام 1940؛ مما دفع رئيس شركة الإنتاج موتاون (Motown) بيري جوردي (Berry Gordy) إلى التوقيع معهم بداية عام 1969.

ثم انتقلوا للعيش في مدينة لوس أنجلوس، ولاية كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية وغنوا أغنية آي وونت يو باك (I Want You Back) والتي احتلت المرتبة الأولى ضمن أفضل 100 أغنية حسب مجلة بيلبورد (Billboard) (هي مجلة أمريكية متخصصة بالترفيه تنشر تقييماً أسبوعياً للأغاني في الولايات المتحدة الأمريكية)، وأتبعوها بأغاني أخرى مثل أي بي سي (ABC) وذا لاف يو سيف (The Love You Save)، فكانت انطلاقة جيدة بالنسبة لمايكل وبداية سطوع نجمه في عالم الموسيقا.

2

بين فرقة أشقائه والغناء الفردي يحقق شهرة واسعة

إلى جانب غنائه مع فرقته جاكسون 5 (Jackson 5) بدأ مايكل الغناء منفرداً وذلك عندما بلغ 13 عاماً، وقضى سنوات عديدة من النجاح الفني بين فرقته ومشواره الخاص، حيث أصدر ألبومه الأول غوت تو بي ذير (Got to Be There) أتبعه بألبوم آخر، فحققت إحدى أغانيه بين (Ben) رقماً قياسياً لتكون أول أغانيه الخاصة التي تحتل المرتبة الأولى في الولايات المتحدة.

ولكن الخلاف الذي حصل بين بيري جوردي وجوزيف جاكسون (والد مايكل) أدى إلى فسخ عقد الفرقة مع الشركة عام 1976 بسبب رغبة جوزيف بالمزيد من الصلاحيات في الجانب الفني من أغاني أبنائه، وبهذا خسرت الفرقة جيرماين الذي فضل البقاء مع الشركة والبدء بمسيرته الخاصة بعيداً عن تسلط والده.

وقعت الفرقة عقداً جديداً مع شركة إيبك (Epic) للتسجيل وأصدرت ألبومها الثالث ديستيني (Destiny) عام 1978 الذي أظهر موهبة الفرقة في كتابة الأغاني إلى جانب الغناء ليسطع نجمها أكثر فأكثر، تبعه بعد ذلك بعام إصدار مايكل لألبومه الخاص الجديد عام 1979 أوف ذا وول (Off The Wall)، وكان مزيجاً رائعاً بين موسيقى البوب والفانك، كما حققت أغنيته دونت ستوب تيل يو غيت إيناف (Don't Stop Til You Get Enough) جائزة غرامي كأفضل أغنية فردية (Grammy Award –Winning Single) (وهي جائزة شرفية تمنح للأغاني المنتجة باللغة الإنجليزية).

وفي عام 1982 شارك مايكل في دويتو مع أسطورة موسيقى الروك بول مكارتني في أغنية ذا غيرل إز ماين (The Girl is Mine) والتي حققت شهرة واسعة في تلك الفترة.

3

الألبوم الأكثر مبيعاً في التاريخ وتوالي الإنجازات

ليس هذا غريباً على ملك البوب فقد حقق مايكل ذلك بالفعل في عام 1982 عندما أصدر ألبوم ثريلر (Thriller) الذي حقق الكثير من الشهرة، وأثار الجدل، واحتل المركز الأول لمدة 37 أسبوعاً، ورشح ل12 جائزة غرامي فاز بثمان منها، بالإضافة لأرقام هائلة من المبيعات.

لكن لم تنتهِ مواهب ملك البوب هنا فقد برع مايكل أيضاً في الرقص وابتكر حركات جديدة وأذهل الناس بالتمشي على القمر (Moonwalk)، حيث صار نجماً ساطعاً في سماء الفن، ونال جائزة غرامي (Grammy Award) كأفضل مؤد رجل لأغنية R&B عن أغنيته بيلي جاين (Billie Jean)، وأفضل مؤد رجل لأغنية روك والتي ذهبت لأغنية بيت إت (Beat it).

4

مايكل جاكسون يوقع مع بيبسي ويحقق المزيد من النجاح ويغير شكله

5 ملايين دولار كانت قيمة عقد مايكل جاكسون مع بيبسي عام 1983، لكن وفي العام التالي وأثناء تصويره لإعلان تجاري للشركة تعرض ملك البوب لإصابة بالغة حيث غطت الحروق وجهه وفروة رأسه مما دفعه فوراً للقيام بالعمليات الجراحية التجميلية لمعالجة حالته، وكانت هذه الخطوة الأولى في مشوار التغير الجذري في شكل مايكل. بعدها قام بجولته الأخيرة مع إخوته وذلك دعماً لألبومهم فيكتوري (Victory)، وغنى دويتو مع ميك جاغر في أغنية ستايت أوف شوك (State Of Shock)، كما شارك في كتابة أغنية وي آر ذا وورلد (We Are The World).

5

غضب الجمهور من مايكل جاكسون واتهامه بالتحرش

اعتلى جاكسون القمة من جديد وذلك بعد إصداره لألبومه الجديد باد (Bad) الذي لاقى صدى كبيراً، وامضى ملك البوب سنة كاملة في حفلات الترويج لهذا الألبوم، ورغم عدم تحطيمه لرقم ألبومه ثريلر (Thriller) إلا أنه كان عملاً مميزاً ويعد واحداً من أشهر أعماله.

أنشأ الملك مملكته الخاصة في ولاية كاليفورنيا، الولايات المتحدة والتي سميت نيفرلاند (Neverland) حيث احتفظ بها بحيوانات أليفة غريبة كالشامبنزي بابلز (Bubbles)، وكان فيها ساحة لركوب الخيل، واستضاف مايكل أحياناً حفلات للأطفال. نسجت الكثير من القصص حول هذه المزرعة وقيل أن مايكل يقوم بتفتيح بشرته لتبدو أكثر بياضاً وينام في غرفة تطيل عمره. أصدر بعدها ألبوم دينجراس (Dangerous) وطالت الانتقادات أغنيته بلاك أور وايت (Black or White)؛ وذلك بسبب الإيحاءات الجنسية والعنف الذي كان في الدقائق الأخيرة من الأغنية، والتي أثارت استغراب الناس وقتها لأنهم لم يعتادوا هذا من النجم الأول.

رغم عدم حبه للظهور في الإعلام وقلة المقابلات التي ظهر فيها إلا أنه ظهر مع مقدمة البرامج الشهيرة أوبرا وينفري (Oprah Winfrey)، حيث حاول فيها تهدئة الرأي العام الغاضب وشرح أن تغيير لون بشرته حدث بسبب مرض البهاق، ولم يستطع إلا وأن يذكر ما تعرض له من عنف من قبل والده.

بعد ذلك في عام 1993 توجهت أصابع الاتهام نحو مايكل مدعية أنه تحرش بطفل (13 عام)، والغريب أنها الحادثة الأولى برغم قضاء مايكل أوقات كثيرة مع الأطفال في مزرعته نيفرلاند (Neverland)، وقامت الشرطة وقتها بتفتيش المزرعة ولم تجد شيئاً يثبت ويدعم الاتهامات الموجهة ضده وأثبت براءته.

6

سنوات الابتعاد عن الساحة الغنائية

بعد كل الشائعات والمحاكمات أعلن مايكل زواجه من ليزا ماري بريسلي (Lisa Marie Presley) ابنة مغني الروك المشهور ألفيس بريسلي (Elvis Presley) في عام 1994، لكن لم يدم زواجهما سوى سنتين؛ مما دفع كثيرون للقول أن الزواج ما هو إلا وسيلة للتغطية على الفضيحة السابقة، في فترة لاحقة من نفس العام تزوج الممرضة ديبي رو (Debbie Rowe) وأنجب منها أولاده مايكل جوزيف برينس جاكسون (Michael Joseph "Prince" Jackson) وابنته باريس مايكل كاثرين جاكسون (Paris Michael Katherine Jackson) لكن هذا الزواج لم يستمر أيضاً فقد انفصلا عام 1999، وحظي مايكل بحضانة الطفلين، وأنجب طفله الثالث برينس مايكل بلانكيت جاكسون الثاني (Prince Michael "Blanket" Jackson II) من امرأة مجهولة.

عادت الاتهامات له من جديد في 2003 ولكن تزايدت وتيرتها وحدتها، مع ذلك انتهت كلها بإثبات براءته عام 2005. في خضم كل هذه الأحداث كان إنتاجه الفني شحيحاً فقد اقتصر على أغنية يو آ رنات ألون (You Are Not Alone)، ودويتو مع شقيقته جانيت جاكسون (Janet Jackson) بعنوان سكريم (Scream)، وأغنية ذاي دونت كير أباوت أس (They Don't Care About Us)، ولكن لأن المصائب لا تأتي فرادى فقد اتهم بمعاداة السامية بسبب بعض العبارات في الأغنية.

ثم أصدر ألبوم توغيذر انفينسبل (Together Invincible) الذي حقق مبيعات جيدة لكن بدا سلوك مايكل غريباً عند ارتدائه كمامة في الأماكن العامة. انتقل بعدها إلى البحرين لفترة وقرر القيام بالكثير من النشاطات الفنية إلا أنه تراجع عنها وعزم على تنظيم جولة أخيرة ليسدل بها ستار حياته الفنية. برغم كل الفضائح والمحاكمات والمشاكل الفنية ظل مايكل شخصية ذات مكانة تحتل الكثير من المعجبين والمتابعين.

7

وفاة ملك البوب المثيرة للجدل

في 25 يونيو/حزيران من عام 2009 شغل جميع القنوات الإخبارية والمواقع الإلكترونية خبر واحد وهو رحيل ملك البوب عن هذه الحياة، حيث عانى من سكتة قلبية بسبب تسمم البروبوفول الذي كان يستخدمه مايكل لمساعدته على النوم وبإشراف طبي، نقل إلى المستشفى وفشلت جميع محاولات الإنعاش في إعادته للحياة (وأثير جدل كبير حول إمكانية قتله) ليترك عائلته ومحبيه في صدمة وحزن كبيرين، وحضر الحفل التأبيني 17500 شخص وزعت عليهم التذاكر عن طريق القرعة أما على شاشة التلفاز فقد كان عددهم قرابة المليار شخص.

8

ألبومات مايكل جاكسون

  • (Got to Be There) صدر في 24 يناير/كانون الثاني عام 1972.
  • (Ben) في 4 أغسطس/آب عام 1972.
  • (Music & Me) في 13 أبريل/نيسان عام 1973.
  • (Forever, michael) في 16 يناير/كانون الثاني عام 1975.
  • (Off the Wall) في 10 أغسطس/آب عام 1979.
  • (Thriller) في 30 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1982.
  • (Bad) في 1 سبتمبر/أيلول عام 1987.
  • (Dangerous) في 26 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1991.
  • (HIStory: Past, Present And Future, Book I) في 20 يونيو/حزيران عام 1995.
  • (Invincible) في 30 أكتوبر/تشرين الأول عام 2001.

وصدر ألبومان بعد وفاته لأغانٍ سجلها سابقاً:

  • (Michael) في 10 ديسمبر/كانون الأول عام 2010.
  • (Xscape) في 9 مايو/أيار عام 2014.

أخيراً.. سيظل اسم مايكل محفوظاً في ممر الشهرة في هوليوود، ليذكر الجميع ما أنجزه ملك البوب في حياته الفنية وما أضافه من لمسات إبداعية في عالم الغناء والموسيقى.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر