سلسلة ألعاب سيد الخواتم (The Lord of the Rings)

كل ما تريد معرفته عن أهم الأجزاء الصادرة من لعبة سيد الخواتم المقتبسة عن سلسلة الروايات الأكثر مبيعاً على مرّ التاريخ.

الكاتب:
تاريخ النشر: 28/05/2016
آخر تحديث: 12/06/2016
تعتبر كتب روايات سيد الخواتم والهوبيت الأكثر مبيعا على مر التاريخ

سواء كنت من هواة السينما، الألعاب والروايات أو لم تكن، فإنك بلا شك سمعت عن سيد الخواتم بأفلامها وروايتها والعابها، تلك الشهرة الخاصة التي تملكها هذه العلامة المعروفة بسيد الخواتم تنبع من كون سلسلة الروايات التي اقتبست منها الالعاب والأفلام، قد بيع منها أكثر من 150 مليون نسخه لتكون بذلك الرواية الاكثر مبيعاً على مر التاريخ.

ترتكز لعبة سيد الخواتم على رواية تصنف كأحد الروايات الملحمية (Epic) وتتضمن الروايات الملحمية عادةً ثلاثة عناصر؛ تتوافر جميعها في روايات سيد الخواتم وهي:

  • أن تكون عبارة عن ثلاثية أو أكثر.
  • يجب أن تجري أحداثها في العديد من السنين.
  • يجب أن تحتوي على قصة كبيرة ومتشعبه أو أن تكون أحداثها ذات طابع عالمي.

الروايات من تأليف جون ر. تولكين (J. R. R. Tolkien) وقد كتبها في البداية كتتمة لروايته الخيالية المعروفة بالهوبيت أو ذهاباً وعودة (The Hobbit, or There and Back Again) وهي رواية كتبها في بادئ الأمر لتسلية ابنه؛ حول مغامرة الساحر غاندالف والهوبيتي باغنيز والأقزام الـ 13 الذين يريدون خوض مغامرة لاستعادة أحد الكنوز.

إلا أن سلسلة روايات سيد الخواتم والتي كان من المفترض أن تكون تتمة لرواية الهوبيت، توسعت وأصبحت سلسلة من ثلاث روايات حققت نجاحات باهرة، متناولة قصة روايات سيد الخواتم، لورد الظلام سورون (Dark Lord Sauron) الذي يمثل قوى الشر فيقوم بصنع خاتم يجمع فيه كل القوى الشريرة في العالم بغية السيطرة على الخواتم التسعة عشرة؛ الموزعة على الجن والبشر والأقزام لكي تمكّنه من السيطرة على العالم، ورحلة قوى الخير لردعه وتدمير خاتمه.

تتعدد إصدارات سلسلة ألعاب سيد الخواتم اخترنا منها التالي

The Lord of the Rings: The Fellowship of the Ring 2002

لعبة مغامرات وأكشن من تصميم وتطوير الشركة الأمريكية المستقلة (WXP Games) التي طورت الإصدار المخصص لمنصات (Xbox)، فقد قامت الشركة الأمريكية (Surreal Software) بتطوير الإصدار الخاص بأجهزة (Play Station 2) والويندوز (Microsoft Windows)؛ اللعبة مقتبسة عن المجلد الأول من سلسلة روايات سيد الخواتم والمعنون بذات العنوان، بعد ما يقارب السنة من صدور الفيلم الأول من أفلام سلسلة سيد الخواتم والذي يحمل أيضاً العنوان ذاته، وقد بيع ما يزيد على مليون نسخة من هذا الإصدار، يمكنك مشاهدة تريلر اللعبة من هنا.

اللعبة من منظور الشخص الثالث (third-person perspective) أي تتيح رؤية جسد اللاعب وما يحيط به حيث تتابع كاميرا اللعبة الشخصية الرئيسية التي يلعب بها اللاعب من الخلف، كما يمكن للاعب تبديل المنظر إلى منظور الشخص الأول (first-person view) ويرتكز هذا المنظور من ألعاب الفيديو؛ على منح اللاعب صورة مشابهة للصورة الحقيقية للواقع، أي أن اللاعب لا يرى جسده أو المركبة التي يقودها، بل يرى أرض المعركة من عيون الشخصية التي يلعب بها، وبالتالي لا يرى أي شيء من جسده باستثناء يديه اللتين تحملان السلاح، مما يجعل اللاعب يعيش الأحداث وكأنه يستخدم عينيه الفعليتين، لذبط ينصح بتبديل المنظور إلى الشخص الأول لكونه يساعد اللاعب على إصابة الأهداف أثناء اللعب عندما يرمي فرودوا الحجاره أو يرمي أراغون السهام المشتعلة ...إلخ.

يتحكم اللاعب خلال اللعبة بشخصية واحدة من الشخصيات الثلاث المتاحة وفقاً للمرحلة التي يلعب بها وهذه الشخصيات هي: فرودو (Frodo)، اراغون (Aragorn)، غاندالف (Gandalf)، إذا تتميز كل شخصية من تلك الشخصيات بنوع من القدرات والأسلحة؛ فرودو هي الشخصية الوحيدة القادرة على القفز واستخدام السحر، فرودو وغاندالف يمكنهم دفع وسحب الأشياء، أما اراغون فهو الأكثر قدرة على تحمل الضربات لكونه يملك معدلاً عالياً من الصحة وهو الأقوى جسدياً، بالإضافة إلى العديد من الأمور الأخرى التي سندعك تكتشفها بنفسك خلال اللعب.

تبدأ اللعبة مع غاندالف الذي يزور فرودو ويشرح له أهمية وتاريخ الخاتم، فيقترح فرودو تحطيم الخاتم وعندها يشرح غاندالف الطريقة الوحيدة الممكنة لذلك وهي رمي الخاتم في الحمم الملتهبة لجبل دووم (Doom)، لا يستطيع غاندالف أخذ الخاتم وتدميره بنفسه مخافةً أن يسيطر الخاتم عليه، فيتطوع فرودو لتدميره وينضم إليهم أراغون لينطلقوا في رحلة مغامرات وأكشن لتدمير الخاتم والتغلب على قوى الشر.

The Lord of the Rings: The Two Towers 2002, 2003

لعبة أكشن ومغامرة، وتقطيع وذبح (Hack and slash)، قد تبدو تسمية تقطيع وذبح تسمية صادمة إلا أنها حقيقة وصف للألعاب التي تعتمد على القتال المباشر والقريب بين اللاعبين، واللعبة متوفرة على منصات: PlayStation 2، Xbox، Mobile، كذلك النسخة الخاصة بالويندوز (Microsoft Windows) التي تم إلغائها أثناء تطوير اللعبة، يمكنك مشاهدة تريلر اللعبة من هنا.

وعلى الرغم من أن اللعبة مقتبسة من الفيلم والراوية التي تحمل نفس الإسم، إلا أنها لا تتبع سير أحداث الفيلم والرواية بحذافيرها، رغم إعادة خلق اللعبة للعديد من المشاهد الموجودة بالفيلم وخصوصاً المعارك الملحمية، محققة نجاحاً باهراً فقد بيع ما يقارب الأربعة ملايين نسخة من اللعبة على مختلف المنصات، متجاوزة بذلك إصدار (The Lord of the Rings: The Fellowship of the Ring) الذي بيع منه مليون نسخه كما ذكرنا سابقاً.

اللعبة من منظور الشخص الثالث، وتتيح حرية الاختيار للعب بإحدى الشخصيات الثلاث: أراغون (Aragorn)، غيملي (Gimli)، ليجولاس (Legolas)، لكل شخصية من الشخصيات الثلاث أسلحة وخصائص مختلفة عن الشخصيات الأخرى إلا أنها تشترك جميعا بطريقة القتال الأساسية، غالباً ما تظهر الشخصيتان اللتان لم يتم اختيارهما كشخصيات غير قابلة للعب من قبل اللاعب (Non-player character) والتي تعرف اختصارا بـ (NPC) وهي شخصيات يتم التحكم بها من قبل الحاسوب؛ ففي هذه اللعبة تشكل تلك الشخصيات وسيلة دعم للاعب، على الرغم من عدم قدرة اللاعب على التحكم بها إلا أنها تساعده على تخطي العقبات والتغلب على الخصوم.

تدور أحداث اللعبة في العصر الثاني والذي يشير إلى الحقبة التي تلت هزيمة قوى الشر واللورد مورغوث (Morgoth)، فبعد هزيمتهم، يقوم سورون (Sauron) الحليف الأبرز لمورغوث والذي نجا من المعركة السابقة مع قوى الخير، بصنع خاتم جديد ذو قوى هائلة معلناً بذلك الحرب على قوى الخير.

وقد حصلت اللعبة على جائزة الإنجاز المتميز في الهندسة البصرية (Outstanding Achievement in Visual Engineering) والتي تقدمها أكاديمية الفنون والعلوم التفاعلية (Academy of Interactive Arts & Sciences) وهي منظمة غير ربحية من المتخصصين بالعلوم التفاعلية وتقدم سلسلة من الجوائز السنوية في قطاع الصناعة التفاعلية.

The Lord of the Rings: The Return of the King 2002

لعبة أكشن وتقطيع وذبح، متوفرة على منصات PlayStation 2، الويندوز (Windows)، Xbox، Mobile، OS X، وقد نشرت اللعبة في العام 2002 كتتمة لإصدار ((The Lord of the Rings: The Two Towers، وعلى الرغم من أن اللعبة مقتبسة من فيلم The Lord of the Rings: The Two Towers)) الصادر في العام 2002 كذلك الفيلم (The Lord of the Rings: The Return of the King) والذي صدر بعد اللعبة بفترة قصيرة، إلا أن اللعبة لا تتبع سير الفيلمين بحذافيرهما، فعلى الرغم من ذلك؛ نصح المنتج الرئيسي للعبة تود أرنولد (Todd Arnold) أن على من يرغب بالشروع بلعب هذا الإصدار، أن يشاهد الفيلم في البداية كي لا تفسد اللعبة متعة مشاهدة الفيلم بسبب احتوائها على اقتباسات من سيناريو الفيلم ومشاهده، يمكنك مشاهدة تريلر اللعبة من هنا.

يتشابه هذا الإصدار مع الإصدارات السابقة من اللعبة واختلافه عنها بكونه يتيح اللعب الجماعي (Multiplayer) بالإضافة إلى زيادة إمكانية التفاعل مع البيئة من قبل اللاعب كإمكانية استخدام العناصر التي تحيط باللاعب كالرماح والقدور كأسلحة، كما أن اللعب التعاوني الثنائي (Cooperative Gameplay) والمعروف اختصاراً بـ (Co-Op) متاح في بعض المراحل، واللعب التعاوني الثنائي ميزة تتيح للاعبين التعاون فيما بينهم عن طريق العديد من الطرق لاجتياز العقبات والمراحل.

اللعبة من منظور الشخص الثالث، وتتيح الاختيار من بين العديد من الشخصيات ولكل واحدة من تلك الشخصيات أسلحة وقدرات مميزه وخلال كل مرحلة يرتقي مستوى الشخصية التي يلعب بها اللاعب؛ في حال نجح بتدمير خصومه والتغلب عليهم بأقل ضرر ممكن.

صنفت اللعبة من قبل الشركة الإعلامية الأمريكية (Imagine Games Network) والمعروفة اختصاراً بـ (IGN) والمختصة في مجال الألعاب والترفيه، كأفضل لعبة في سلسلة ألعاب سيد الخواتم، كما حصلت على جائزة لعبة العام (Game of the Year) والممنوحة من قبل نفس الشركة.

تبدأ اللعبة بهجوم قوى الشر بزعامة سورون على قوى الخير، تحقق قوى الشر تقدماً على حساب قوى الخير إلا أن تدخل غاندالف يقلب موازين القوى، تتألف اللعبة من ثلاث مجموعات من المستويات ومهمة اللاعب في هذه المستويات هي تدمير خاتم الشر وبالتالي القضاء على سورون زعيم الأشرار.

The Lord of the Rings: The Battle for Middle-earth 2004

لعبة من صنف الألعاب الاستراتيجية اللحظية/الوقت الحقيقي (Real-Time Strategy)، والألعاب الاستراتيجية هي الألعاب التي تتيح للاعب التحكم  بالعديد من المباني والوحدات وبناء جيش متكامل مؤلف من العديد من الفرق أو الأفراد ذات المهام القتالية والدفاعية المختلفة، عادةً ما تبدأ الألعاب الاستراتيجية بمنح اللاعب عدة أبنية ووحدات، يستطيع من خلالها تطوير بنيته الأساسية من الدفاعات والوحدات والأبنية ذات أغراض الاستخدام المتنوع. ويعني تصنيف اللحظية أو الوقت الحقيقي في الألعاب الاستراتيجية، أن اللعبة تستمر دون فواصل وتتيح للاعب الاستمرار في اللعب دون قيد حتى فوز أحد الفريقين، أي أن اللعبة تستمر حتى تدمير الخصم ولا تقسم إلى مراحل على عكس صنف ألعاب استراتيجية تناوب الأدوار (Turn-based Strategy) التي تقوم على التناوب في اللعب بين اللاعبين كلعبة الشطرنج.

اللعبة متاحة على الويندوز (Microsoft Windows) ومقتبسة من ثلاثية أفلام سيد الخواتم ، فتتضمن اللعبة بعض مقاطع الفيديو من سلسلة الأفلام بالإضافة إلى بعض أصوات الممثلين، وفي كانون الأول/ ديسمبر من العام 2010 تم إلغاء منصة اللعب المباشر عن طريق النت (Online)، يمكنك مشاهدة تريلر اللعبة من هنا.

تقوم اللعبة على جمع الفرق المتنافسة للموارد من أجل شراء الأسلحة وتطوير أدوات الوحدات القتالية وبناء الدفاعات ومن ثم الهجوم على الخصم بغية تدميره، كل وحدة قتالية يتحكم بها اللاعب يكون لها وظيفة قتالية محددة تتميز بها، كما يمكن للاعب تحديث وتغيير الأسلحة التي بحوزة الوحدة القتالية، بالإضافة إلى الوحدات القتالية من فرق الخيالة والجنود والمنجنيق والسفن الحربية وغيرها، يستطيع اللاعب شراء الأبطال (Heroes) الذين يتميزون بقدرات خاصة تميز كل منهم، ولكل بطل مستوى من القوة والميزات التي يمكن فك الحظر عنها عن طريق رفع مستوى البطل من خلال تدمير وحدات الخصم، كما أن الأبنية التي تنتج الوحدات القتالية تحتاج شراء التحديثات ليتمكن اللاعب من الحصول على وحدات قتالية جديده.

حازت اللعبة على جائزة أفضل لعبة استراتيجية للعام 2004 والممنوحة من قبل معرض الترفيه الإلكتروني (Electronic Entertainment Expo).

توفي كاتب المقال، الزميل علي وسوف في يوم السبت الموافق 11/6/2016 بمرض مفاجئ، رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وتجاوز عن خطاياه، وألهم ذويه وأصدقائه وزملائه الصبر والسلوان، ادعوا له بالرحمة كلما زرت هذه الصفحة رجاء.
التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر