حاسوب LG Gram 13 الأخف وزنا في العالم

الحاسوب الأخف وزناً في العالم.. تعرف على مزاياه وسلبياته
الكاتب:طارق عيد
تاريخ النشر: 05/06/2017
آخر تحديث: 05/06/2017
حاسوب LG Gram 13

مع تزايد موجة الحواسيب سهلة الحمل وازدياد شعبيتها بين المستخدمين، تستمر المنافسة بين الشركات لابتكار تصميم يوفر سماكة أقل ووزناً أخف. لكن جهاز LG Gram 13 الجديد فاق كل التوقعات بوزن يبلغ أقل من كيلو غرام واحد؛ ليستحق بجدارة لقب الحاسوب الأخف وزناً في العالم.

عند الحديث عن الحواسيب سهلة الحمل فالأداء الممتاز ليس مُتوقعاً ولا يعد حاسوب LG Gram استثناءً، لكن بالرغم من أنه لا يمنحك أداءً ممتازاً، إلا أن وزنه الخفيف وبطاريته ذات الأداء المميز يجعلانه خياراً ممتازاً إذا كنت تعمل خارج المنزل لفترات طويلة.

1

المواصفات الرئيسية في حاسوب (LG Gram 13)

  • حجم الشاشة: 13.3 إنش مع  إمكانية الترقية لشاشة تدعم اللمس المتعدد.
  • دقة الشاشة: 1920 x 1080 FHD.
  • المعالج (CPU): Intel core-i5 من الجيل السابع بتردد 2.5GHz.
  • ذاكرة التخزين العشوائي (RAM): 8 GB.
  • ذاكرة التخزين الداخلي: 256 GB من النوع SSD عالي السرعة.
  • معالج الرسوميات: معالج رسوميات مدمج باللوحة الأم من النوع Intel HD Graphics 620.
  • الوزن: 0.9 kg.
  • السماكة: 15.24 mm.
  • البطارية: 10 ساعات من التشغيل المتواصل وتصفح الإنترنت عبر شبكة Wi-Fi.
  • المآخذ: 3 مآخذ USB، مع مأخذ USB Type C الجديد، بالإضافة لمخرج HDMI مصغر، قارئ بطاقات ذاكرة من النوع Micro المستعمل في أغلب الهواتف المحمولة، ومأخذ سماعات من قياس 3.5 mm.
  • السعر: بداية من 999 دولار أمريكي (حوالي 3746 ريال سعودي).
  • نظام التشغيل: Microsoft Windows 10.
2

ميزات وعيوب حاسوب LG Gram 13

ميزات لابتوب ال جي جرام 13

  • تصميم مميز قليل السماكة.
  • بطارية عالية الأداء تدوم حتى 10 ساعات من تصفح الإنترنت المتواصل.

عيوب حاسوب (13 LG Gram)

  • غطاء الشاشة غير متين.
  • لوحة مفاتيح غير مريحة للكتابة.
  • غير مزود بتقنية Thunderbolt؛ ما يعني أنه لا يدعم الشحن عبر مأخذ USB-Type C.
3

تصميم لابتوب LG Gram 13

تصميم بسيط للجهاز

يمتلك LG Gram تصميماً بسيطاً للغاية خالياً من التفاصيل، مع هيكل وغطاء باللون الرمادي الداكن عديم اللمعان المصنع من سبائك المغنيزيوم وألياف الكربون، مما يمنحه متانة عالية رغم وزنه الخفيف.

عند رفع الغطاء تظهر الشاشة ذات الحواف الرقيقة (وهذا أفضل من حيث تقليل المساحات الضائعة)، يليها تحت شعار LG الكاميرا، أما على القاعدة تتوضع لوحة المفاتيح بلونها الأسود المميز ولوحة لمس كبيرة خالية من الأزرار.

رغم سماكته القليلة فهو يحوي العديد من الأزرار، فالحافة اليسرى للحاسوب تتضمن مدخل الشاحن ومنفذ USB3 ومنفذاً آخر من نوع (USB – C) وبجانبهما مخرج الفيديو المصغر، بينما الحافة اليمنى تضم منفذ USB3 الثاني وبجانبه مدخل السماعات من قياس (3.5 mm) ومدخل بطاقات الذاكرة من نوع (Micro card) المستخدمة في أغلب الهواتف المحمولة.

4

تقييم شاشة كمبيوتر LG Gram 13

شاشة معتمة في لابتوب Gram 13

يمتلك الحاسوب شاشة عالية الدقة؛ ورغم أنك ستعجب بألوانها الحية على الفور، إلا أنك ستصاب بخيبة أمل من كونها عاتمة للغاية، وهذا قد يجعل عرض الصور ومقاطع الفيديو ذات الألوان الداكنة أمراً مزعجاً نوعاً ما. وإذا كنت تحب قراءة الكتب الإلكترونية ليلاً سيعجبك نمط القراءة الذي يؤمن عرضاً أكثر راحة للعين عبر تقليل نسبة اللون الأزرق في طيف ألوان الشاشة.

تستطيع الشاشة تمثيل 135% من sRGB لتتفوق بهذه النتيجة الممتازة على كافة منافسيها، حيث حقق Apple MacBook 107%، وجاء أدنى منه بقليل Acer Swift (الأنحف في العالم) بنتيجة 105%.

وأخيراً Dell XPS بنتيجة 94% والتي تعتبر أقل من متوسط عرض الفئة البالغ 96%. لكن من ناحية أخرى فالألوان غير واقعية، مع نتيجة 4.4 على مقياس Delta-E (حيث النتيجة الأمثل هي 0) وهي أعلى من متوسط الفئة وقدره 2.4، بينما تتفوق عليها جميع الأجهزة المنافسة بنتائج تتراوح بين 1 لكل من Dell XPS و Apple MacBook و4.1 لحاسوب Acer Swift 7.

صوت حاسوب (LG Gram) منخفض والدقة مخيبة

كما في كل الحواسيب النحيفة فالصوت المرتفع ليس خياراً متاحاً، ومع وجود السماعات في أسفل الحاسوب فالصوت في LG Gram منخفض بشكل كبير، حيث لا يكفي لملء غرفة صغيرة حتى. ورغم أن  كلمات الأغاني واضحة فالعديد من الألحان كأصوات الغيتار والطبول بالكاد يمكن تمييزها.

وكما في أغلب الحواسيب الحديثة فالحاسوب مزوّد ببرمجية DTS Audio App لتعديل وتحسين الصوت، ورغم أن دقة الصوت تتحسن بعض الشيء عند تشغيلها فمستوى الصوت يبقى منخفضاً؛ لذا من الأفضل أن تستعمل سماعات الرأس Headphones للحصول على صوت عالي الجودة.

5

تقييم أداء لوحة المفاتيح في جهاز LG Gram 13

على عكس إصدار السنة الخاص بالأرقام لوحة المفاتيح أضواءً تحت الأزرار مع إمكانية اختيار أحد مستويين للإضاءة. ومع عدم وجود الجزء الخاص بالأرقام تحقق المفاتيح تباعداً جيداً، لكن مع مسافة انتقال رأسي صغيرة (1.3 ميلي متر) ومقاومتها العالية للضغط؛ فلوحة المفاتيح غير مريحة وتسبب آلاماً للأصابع عند الكتابة عليها فتراتٍ طويلة. وبالإضافة إلى أن سرعة الكتابة عليها دون المتوسط فاحتمالية الأخطاء أثناء الكتابة تتضاعف.

لوحة اللمس كبيرة بشكل كافٍ لتوفير انتقال سلس وتدعم اللمس المتعدد، حيث تتعرف على اختصارات Windows 10 بشكل جيد وتستجيب بدقة لحركة أصابعك، فهي جيدة لولا أن الأزرار المخفية أسفل اللوحة لا تستجيب دوماً بشكل جيد عند النقر عليها.

على الزاوية اليسرى من اللوحة يتوضع حساس بصمة (متوفر كإضافة ولا يوجد على كل الإصدارات)، يعمل وفق نظام Windows Hello، حيث يمكنك من تسجيل الدخول بشكل أسرع وأسلس لكن وجوده قد يكون مزعجاً عند استعمال لوحة اللمس.

6

مراجعة أداء كمبيوتر LG Gram 13

بالنسبة لحاسوب من فئة الحواسيب سهلة الحمل لن تحصل على أداء مذهل لكن مع معالج من نوع Intel Core i5 من الجيل السابع و 8GB من ذاكرة التخزين العشوائي؛ فالحاسوب يقدم أداءً أفضل من المتوقع، حيث يتيح تعدد مهام سلس حتى مع استخدام عدة نوافذ في متصفح Google Chrome وبث الفيديو عالي الدقة في نفس الوقت.

ومع وجود ذاكرة داخلية من نوع SSD الحديث يمكنك نقل الملفات بسرعة تصل حتى (200MBps). هذا الأداء جيد ويتفوق بشكل كبير على أداء حاسوب Acer Swift 7 لكنه يبقى دون الأداء الممتاز لحاسوب Dell XPS.

نظراً لأنه يستخدم معالج الرسوميات المدمج Intel HD Graphics 620 فهو يكفي للمهام الأساسية، لكن مع عدم وجود معالج رسوميات منفصل فهو لا يصلح لتشغيل الألعاب الضخمة أو برامج تعديل الصور أو برامج التصميم ثلاثي الأبعاد.

7

كاميرا الويب في حاسوب (LG Gram)

كاميرا الويب من الحاسوب

على غرار تصاميم شركة Dell قامت LG بوضع الكاميرا أسفل الشاشة، وعلى الرغم أن هذا يساعد على تقليل سماكة الحواف فوق الشاشة، إلا أنه يتركك مع زاوية تصوير غير مناسبة، حيث يكون تركيز  الكاميرا على الأنف والذقن.

بطارية ممتازة تكفي لتصفح متواصل مدة 10 ساعات

بالرغم من حجمه الصغير يستطيع الحاسوب الصمود دون شحن لأكثر من 10 ساعات من تصفح الإنترنت المتواصل، وهذه النتيجة تخطت بساعتين المتوسط لهذه الفئة والذي يبلغ 8 ساعات، كما تفوقت على كل من (Acer Swift 7) بنتيجة 7 ساعات و نصف، وحاسوب (Apple MacBook) الذي استطاع الصمود لمدة 10 ساعات تقريبا، ولكنها مازالت أقل من نتيجة (Dell XPS 13) المتصدر لفئته حيث يصمد حتى 14 ساعة تقريباً من الاستخدام المستمر.

في النهاية.. بوزنه الخفيف وبطارية تعمل لمدة طويلة فهو خيار جيد، خاصة ان كنت تعمل خارج المنزل. لكن اذا أخذنا بعين الاعتبار ألوان شاشته العاتمة، صوته المنخفض ولوحة المفاتيح غير المريحة، واذا كنت تبحث عن الأداء، فقد تجد من بعض منافسيه خياراً أفضل لك.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر