كيفية تجنب ضغط وتوتر مقابلة العمل

طرق مختلفة وخطوات تساعدك على التخلص من الضغوط الداخلية والخارجية قبل وخلال المقابلة الوظيفية

الكاتب:
تاريخ النشر: 12/08/2016
آخر تحديث: 22/10/2016
ستتعرض لضغوط نفسية قبل وخلال مقابلة العمل، تعلم كيف تتجنبها أو تخفف من وطأتها

"إن الطريقة الوحيدة لإنجاز أعمال عظيمة هو أن تحب ما تعمل، وإذا لم تجد ما تحبه استمر في البحث عنه ولا تقنع بغيره، فكما هو الحال مع جميع مسائل القلب ستعرف ما تحبه حين تراه". ستيف جوبز

كثيراً ما يتأثر الإنسان بما حوله، وخصوصاً بالضغط الذي قد يلحقه به العمل سواء كان موظفا أو يريد التقدم لشغل وظيفة ما، حيث تتنوع تلك الآثار التي يخلفها ضغط العمل عليه من آثار جسدية كالأرق والصداع والاضطراب أثناء النوم، كذلك اضطراب جهازه الهضمي، كما تتعدد التأثيرات النفسية كالقلق او الإصابة بحالة من الإحباط، كما قد تصبح عواطفه متقلبة ومزاجية، بالإضافة للاضطرابات الذهنية كفقدان التركيز والحافز أو حتى النسيان.

قد تشتت تلك الضغوط الانتباه، وتولد عدم القدرة على اتخاذ القرار، وقد تنعكس هذه التأثيرات على شكل من أشكال العزلة أو عدم الدقة والالتزام بالمواعيد، وفي مقالنا هذا سنتعاون عزيزي القارئ على تخطي تلك الآثار والصراعات التي قد تواجهها قبل مقابلة العمل أو أثناء لقاء صاحب العمل.

الضغط الذي يواجه الموظف قبل مقابلة العمل

من الطبيعي أن تشعر بالتوتر والضغط قبل مقابلة عملك، لذا لا تفكر كثيراً وتقلق بشأنها ولا تعمل على إجهاد أعصابك، بل ابق متحكماً بها ومسيطراً بشكل كلي، حتى تتمكن من إجراء مقابلة العمل بشكل سليم من دون أي ضغط، و إليك عزيزي القارئ مجموعة من الخطوات التي تساعدك على التخلص من تلك العقبات:

  • الاستحمام بالمياه الدافئة مع مجموعة من الزيوت العطرية مضيفاً إياها لمياه الحمام التي تريد أن تستحم بها والتي تساعدك على إنعاش أفكارك وتصفية ذهنك وبالتالي إراحة جسدك بالكامل والاسترخاء العميق. حيث يمكنك إضافة أربع قطرات من زيت زهر البرتقال وأربع قطرات من البرغموت (وهي فاكهة حمضية تشبه الكمثرى إلى حد ما)، كذلك ملعقة كبيرة من زيت اللوز إلى مياه الحمام ذاتها، قد يستغرق الأمر عشر دقائق لتأخذ الزيوت مفعولها.
  •  بعد ذلك ابدأ بتحضير كوب من الشاي مع بلسم أو عصير الليمون لتناوله، لأن هذا المشروب من شأنه أن يرفع معنوياتك ويخفف من آثار الضغط والأرق لديك.
  • قبل أن تذهب للنوم، اجلس في غرفة مظلمة للقيام ببعض التمارين التنفسية (شهيق و زفير)، والتي تعتبر من أبسط وأسهل الوسائل للتعامل مع حالة التوتر، هنا تنفس ببطء وبشكل منظم (أي أن يكون الشهيق من الأنف لمدة 7 ثواني ثم إطلاق الزفير من الفم ببطء لمدة 11 ثانية)، واصل التمارين السابقة حتى تشعر أن تنفسك أصبح أكثر استرخاء، وتخف حدة التوتر.
  • اتجه للنوم لتنال قسطاً كافياً من الراحة الجسدية قبل يوم المقابلة.

التخلص من الضغط الذي تواجهه يوم المقابلة

بعد أن تقوم بخطوات ما قبل المقابلة للتخلص من الضغط الذي يبلغ ذروته حصراً في هذا اليوم أي يوم المقابلة الوظيفية، لذا عزيزي القارئ تقيد بالتعليمات التالية قبل خروجك من منزلك:

  1. ابدأ نهارك بوجبة فطور مفيدة، واجعل مثلاً حساء الشعير أو العصيدة (Porridge) من أهم عناصرها، أو الشوفان (Oats) الذي يعتبر منشطاً طبيعياً للأعصاب ويساعدك في تخفيف القلق والتوتر.
  2. أضف إلى قائمة إفطارك الموز المقطع وبعض بذور عباد الشمس الغني بالسيراتونين (Seratonine) كي تعدل مزاجك، فهي مادة مسؤولة عن تنظيم مزاج الإنسان لذا يطلق عليها اسم (هرمون السعادة).
  3. امزج قطرتين من زيت عطر الياسمين مع ملعقة كبيرة من زيت اللوز و دلكها على باطن قدميك والرسغين، فالياسمين يشكل حافزاً معنوياً لبناء الثقة والشعور بالنشاط.

عندما تصل إلى المقابلة

حاول أن تدخل إلى مكتب رب العمل من دون أن تشعر بأي قلق أو انزعاج، فإن كنت شاباً تشعر بالحر اذهب إلى الحمام و مرر المياه الباردة فوق معصميك، كذلك بلل ما وراء الأذنين لتخلق تأثير منعش على جسدك لأن الشرايين في هذه المناطق قريبة من سطح الجلد لذا ترطيبها بالماء البارد يبرد الدم كلياً وهذا ما سيمنحك الثقة و الراحة النفسية، وإن كنت فتاة يكفي أن تبردي معصميك بتمرير الماء البارد فوقهما وتشربي القليل من الماء فتخففين بذلك من الحر الذي تشعرين به.

الدخول إلى المقابلة

حاول أن تتمتع بالثقة وبروح مشرقة مع ابتسامة خفيفة وتنفس نظامي في عمليتي الشهيق والزفير، حيث عليك أن تسترجع بعض تمارين التنفس التي كنت قد تدربت عليها مسبقاً لتتمكن من الاسترخاء، ولإنهاء التوتر والتشنج العضلي الذي قد تعاني منه نتيجةً الرهبة، وحسب مقال في المنشورات الصحية لجامعة هارفارد الأمريكية فإن السيطرة على التنفس المنتظم هي من أولى علامات الاسترخاء، فعلى الرغم من المعتقدات الشعبية تبقى تمارين الاسترخاء خطة لتنظيم عملية التنفس، إذاً حاول اتباع الخطوات التالية:

  1. تنفس بدايةً ببطء وبعمق، ثم اسحب الأوكسجين ليملأ رئتيك ويصل حتى معدتك ويصطدم بعضلة الحجاب الحاجز.
  2. احبس نفسك بعد ذلك قليلاً.
  3. أطلق الزفير واسترخى.
  4. كرر تلك الخطوات من 5-10مرات مركزاً على أهمية التنفس ببطء وبشكل عميق.

ضغط ما بعد المقابلة

سيكون بسيطاً حتماً فقد تخلصت من قسم كبير من الصعوبات وتستحق الخروج إلى مكان تحبه أو الجلوس مع الأصدقاء وتناول فنجان من الشوكولا الساخنة لتخفف ما بقي من ضغط ثم تشعر بالراحة النفسية، وهناك نقطة غاية في الأهمية يمكنك من خلالها أن تخفف قلقك وتوترك حول ما سيتم اتخاذه من إجراءات من قبل رب العمل، من الجيد أن تقوم بإرسال رسالة من خلال البريد الإلكتروني لشكره على فرصة المقابلة.

نصائح لتجنب ضغط مقابلة العمل الأولى لدى المتخرجين حديثاً

من الضروري أن يحيط المتخرجون حديثاً بكل ما يدور حول مقابلتهم الأولى، لذلك يقدم آندي تشان (Andy Chan) استشاري التطوير المهني و الوظيفي في جامعة ويك فورست (Wake Forest)، مجموعة من النصائح المناسبة لك -إن كنت متخرج حديثا- وأهم التحضيرات التي تلزمك لتجنب ضغوطات مقابلة العمل:

  • بدايةً.. عليك أن تبحث حول الشركة التي تريد أن تعمل بها وتتعرف على أقسامها وطبيعة العمل فيها قبل أن تأتي لمقابلة رب العمل، لذا ابحث جيداً عبر الإنترنت عن المواد التي تسوقها، ويمكنك التوسع أكثر عبر الاستفسار من موظفي المؤسسة، فهذه الخطوة توضح لرب العمل مدى اهتمامك بالعمل معهم.
  • كن بارع في تحديد ما يجب أن تسوقه لرب عملك من مهارات وخبرات، واختر الطريقة المناسبة لإيصال أفكارك إليه.
  • عندما تستفسر عن موضوع ما، حاول أن تطرح أسئلة ذكية تدل على مدى اهتمامك بالعمل، وابتعد عن الأسئلة غير الواضحة وغير المتعلقة بالعمل، فمثلاً عندما تتقدم لشغل وظيفة في مجال العلاقات العامة، عليك أن تستفسر حول المواضيع التي تتعلق بذلك كالتسويق وعلاقة المؤسسة مع جمهورها الداخلي والخارجي، كذلك كيفية وضع برنامج العلاقات العامة وتنفيذه، فكل تلك المواضيع ستظهر فهمك الواسع لطبيعة الوظيفة التي تتقدم لشغلها وتريد أن تعمل بها.
  • حاول أن تجري مقابلة وهمية تدريبية مع أحد أصدقائك أو أفراد أسرتك، أو مع أحد المستشارين الوظيفيين، كي تتمكن من تحديد الشعور الذي سيسيطر عليك خلال المقابلة, وبالتالي التغلب عليه و وضع الحلول للتخلص منه.
  • كن جاهزاً لتلقي أي مفاجأة، فمن الممكن أن يتم اصطحابك للغداء أو العشاء كجزء من المقابلة، أو قد تجري اختبار ما وتقابل أكثر من شخص.
  • لا تتسرع في الرد على الأسئلة التي يطرحها عليك رب العمل أثناء المقابلة، لذا كن هادئاً ومتروياً في حديثك، فمن شروط النجاح في المقابلة والتغلب على رهبة الأداء الهدوء والتروي، أثناء الحديث والحوار والتصرفات أيضاً.
  • تصرف بتواضع وابق واثقاً من نفسك مبتسماً، ومن الضروري أن تستخدم نبرة صوتك كطريقة مؤثرة على رب العمل، ولا تنسى أن تستفد من موضوع لغة الجسد التي تُعد مؤشراً قوي لنجاح المقابلة أيضاً، حيث عليك أن تتحرك بلباقة ومهارة وبكل هدوء ولا تنسى أن تبقي نظرك مركزاً على عيون من يحدثك.
  • حاول أن تنهي المقابلة بشكل جيد وكن متفائل، ثم وجه رسالة شكر لرب العمل بعد 24 ساعة من انتهاء المقابلة، وابق على تواصل معه عن طريق البريد الإلكتروني لإظهار اهتمامك بالعمل.

ختاماً.. إن العمل أعظم ما يمكن أن يحضّر له المرء، لذا يسرنا عزيزي القارئ أننا قدمنا لك أهم السبل التي ستتمكن عبرها من مواجهة يوم مقابلة العمل بهدوء وراحة، ولم ننسى الخريجين حديثاً فقد دعمناهم بنصائح تمكنهم من السيطرة على ضغوطات مقابلة عملهم وبالتالي نجاحها.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر