• منتديات بابونج

    منتديات بابونج، منتديات ثقافية متنوعة، تعرف على اصدقاء جدد وشاركهم معارفك وآرائك في بيئة نقاشية مفيدة

تلك سجية الرئبال

هذا المنتدى مخصص للمواضيع الحصرية التي يضيفها مجموعة من الكتاب المميزون من أعضاء المنتدى، يمكن للجميع الاطلاع على المواضيع المدرجة هنا
صورة العضو الشخصية
**ابو عمر**
مراقب عام منتديات 12 شات
مراقب عام منتديات 12 شات
مشاركات: 11709
اشترك في: الأحد نوفمبر 22, 2009 12:10 am

تلك سجية الرئبال

مشاركةبواسطة **ابو عمر** » الأربعاء أكتوبر 13, 2010 6:38 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

من بين اربعة جدران قد نقشت بها العتمه الحالكه صوراً تلاحقني سائر ايامي ، وسقفٌ يُطبق عليّ كلما زادني العمر منهُ ببسطةً من ايام وليالي، وارضٍ عبوسٍ لها اهازيج كالتي تُطلقها غربان الشؤم ، وتمتماتٌ كالتي تُحدثها هزيم الصواري.

كنّا نحاكي السماء شوقا والارض لهفةً ، الماء كان يعكس صور لوجوهنا الباليه من شدة ما اصابها من ضيم. لكنهُ طيفٌ خفيف الملامح شديد الوقع كان يتسلل إلى افئدتنا عبر تلك النافذه الضيقه، ليزرع في نفوسنا غرساً فريداً من نوعهِ ، يُدعى لدى الجميع بالامل ، وكنّا نُسميهِ الحياه.

احدنا لا يسعهُ الوقت للتفكير بقوت يومهِ ، بل ولا بأنفاسهِ ليعُدها ايضاً. لا نعلم متى نُعاجل بالتعذيب مرةً اخرى ، واي نوعٍ سيكون منها ، فلا زال الاوغاد يتفننون بتنوعاتها ، ولا زلنا نُصابرها على شدتِها.

جهدنا الجاهد ان لا يُسمع صوت ذِلتنا ، وان لا يُرى فقدُ عِزتنا ، وإن كانت الاصفاد تُكبلنا ، إلا اننا في فُلكٍ لا ترونهُ نتراقص طربا ، ونُرفرف سروراً ونشوةً .

ربما لن تجدوا لكلماتي هذهِ تفسير ، ومثلها لن تقرأوا حتى في كتب الاساطير ، ولن يعيها لا الكبير ولا الصغير ، فهي ليست إلا رسالةً من اسير ، حُرٌ رغم هذهِ الاصفاد.

تترى تتابعن عبرات عيني ، اابكيهم شوقا ام افعل حزناً ، اعجب لأمرهم تاره ، واتحرق غيظاً اخرى ، ضقتُ ذرعا بحالهم ، وغصّتٌ في نفسي خلفهُ مقالهم.

فأنا يكون لنا مقالٌ بعد قولهم ، فتلك هي والله سجية الرئبال.
اللهم فكّ قيد اسرانا يا كريم يا متعال


صورة العضو الشخصية
سراب
عضو مبدع
عضو مبدع
مشاركات: 9398
اشترك في: الخميس ديسمبر 04, 2008 7:21 pm

تلك سجية الرئبال

مشاركةبواسطة سراب » الأربعاء أكتوبر 13, 2010 7:06 pm

اللهم فك قيد اسرانا
رسالة تحمل الشموخ
وتتمنى عدم الانكسار
ولا الخنوع لمن قيدها
هؤلاء اسرانا
ابطال شامخون
لا يأبهون بتعذيب ولا تكبيل
احرار بداخلهم
يرسمون البسمه بعزه
ولن يذلوا ابدا
لانهم اهلا لما هم فيه
ليسوا كاي من البشر
حباهم الله واختارهم
لعلمه بانهم مهما تعرضوا
من قسوه وظلم داخل السجون
الا انهم صامدون
وامامنا وامام اعدائنا
رافعوا الرؤوس

اخي الكريم ..
ابو عمر
كتبت فصغت فاثرت فينا
وفجرت ما بداخلنا
نحو اهلنا بفلسطين والعراق وافغانستان
ربي يكون معهم وينصرهم على القوم الظالمين
اللهم امين
مع التحية

صورة العضو الشخصية
عطر الجنة
مشرفة المنتدى الإسلامي
مشرفة المنتدى الإسلامي
مشاركات: 1397
اشترك في: الأحد أغسطس 01, 2010 1:35 pm

تلك سجية الرئبال

مشاركةبواسطة عطر الجنة » الأربعاء أكتوبر 13, 2010 7:10 pm

كنّا نحاكي السماء شوقا والارض لهفةً ، الماء كان يعكس صور لوجوهنا الباليه من شدة ما اصابها من ضيم. لكنهُ طيفٌ خفيف الملامح شديد الوقع كان يتسلل إلى افئدتنا عبر تلك النافذه الضيقه، ليزرع في نفوسنا غرساً فريداً من نوعهِ ، يُدعى لدى الجميع بالامل ، وكنّا نُسميهِ الحياه

اخي الكريم

فالحياة كثغر طفل بريئ في ابتسامته وكالطيور المهاجرة التي تبحث عن محل لاقامتها وكالارض الضمآء التي



تبحث عن قطرة ماء .....

فالحياة تتجدد عند احاطتها بالامل التي تعتبر كالنبتة الصغيرة عند غرسها فلا بد من تهيئة كل الضروف لانباتها

من ايمان وتفاؤل وحب وعزم وقوة وصمود واصرار وتحد....



فلولا الامل لما كان للحياة بقية ومن دونه لن يتمكن الانسان من مجارات الحياة ..


اخي الكريم كتبت الاتي حضرتك اقصد ابدعت في كتابة الاتي

احدنا لا يسعهُ الوقت للتفكير بقوت يومهِ ، بل ولا بأنفاسهِ ليعُدها ايضاً. لا نعلم متى نُعاجل بالتعذيب مرةً اخرى ، واي نوعٍ سيكون منها ، فلا زال الاوغاد يتفننون بتنوعاتها ، ولا زلنا نُصابرها على شدتِها.

جهدنا الجاهد ان لا يُسمع صوت ذِلتنا ، وان لا يُرى فقدُ عِزتنا ، وإن كانت الاصفاد تُكبلنا ، إلا اننا في فُلكٍ لا ترونهُ نتراقص طربا ، ونُرفرف سروراً ونشوةً .

قال احد الاسري00
هل تصدقين .. نحن هاهنا و سجانونا .. سجناء على السواء

غدا عندما تجتمع الأسرة بعد صلاة العيد سأكون روحا تندّس بينكم .. تحييكم و تصافحكم .. و تتنعم بالسلام في ظلالكم . أبدا لن تمنعني هذه الأسوار .. أسوار الأسر و المسافة و الزمن .. اذا دعيني أسعد بابتسامتك العذبة .. دعيني أسمع دعواتك لي

يمّه .. ضميني و قبلي جبيني .. فلتشرق شمس الحرية ، و ليسود السلام العالم

ياوالدى لاتسبل الأحزانا **** لست الجبان وما أراك جبانا
ياوالدى والسجن عندى جنة **** أرأيت مثلى فى السجون جنانا ؟
من كان رب العرش مقصده فلن **** يرضى الهوان ولن يعيش مهانا
معصوبة عيناى لكنى أرى **** مـــــالا ترون تلذذا وأمانا

اخي الفاضل

جزاك الله خيرا ابدعت حقيقي كلمات ومعاني وصلت لقلبي وتمنيت ان اكون انا من كتبتها

ربي يزيدك من فضله

تقبل مروري المتواضع

صورة العضو الشخصية
nada_alex

تلك سجية الرئبال

مشاركةبواسطة nada_alex » الأربعاء أكتوبر 13, 2010 7:48 pm

فأنا يكون لنا مقالٌ بعد قولهم ، فتلك هي والله سجية الرئبال.
اللهم فكّ قيد اسرانا يا كريم يا متعال



اللهم آآآمين يفك أسرهم
نسال الله لهم ولجميع المسلمين
العون والنصر انه سميع مجيب
فمتى تشتعل براكين الغضب ياأمــة العرب؟

أخى أبو عمر

نص رائع
ونداء هاتف
ولكن للأسف ليس هناك من يسمع
ولكن لن نقطع الأمل بوجود بضمائر مازالت حية
سلمت يداك
لما خطته من وصف أحساس بداخلك رائع
اللهم انصرهم وثبتهم

صورة العضو الشخصية
.Al Battar.
مشرف المنتديات الإسلامية
مشرف المنتديات الإسلامية
مشاركات: 2274
اشترك في: الأحد يوليو 20, 2008 2:03 am

تلك سجية الرئبال

مشاركةبواسطة .Al Battar. » الأربعاء أكتوبر 13, 2010 7:51 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخى العزيز أبو عمر

كم تطاول الظالمون المعتدون على أصحاب الحقوق وسجنوا الشرفاء فى غياهب السجون ، وكم من شريف ذاق مرارة الأسر فى سجون الأعداء ، ولكن هكذا هى سنة الحياة أن يظل الصراع بين أصحاب الحق وأصحاب الباطل ، ليدافع أصحاب الحق عن الحق الذى معهم وفى سبيل هذا يتحملون المصاعب والآلام والظلم والإضطهاد .

أخى أبو عمر هذه الرسالة ليست كأى رسالة لأنها رسالة من شرفاء قابعون خلف قضبان الظلم والإستعمار ، خلف قضبان لا ترى فيها غير الدونية والتحقير والوجه القبيح لأدعياء الحضارة .

اسأل الله أن يفك قيد أسرانا واسرى المسلمين وأن يهلك الظالمين بالظالمين


أخي أنت حرٌّ وراء السدود

أخي أنت حرٌّ بتلك القيود

إذا كنت بالله مستعصما

فماذا يضيرك كيد العبيد؟!!

أخي:ستُبيد جيوش الظلام

ويُشرق في الكون فجر جديد

فأطلق لروحك إشراقها

ترى الفجر يرمقنا من بعيد

أخي: قد أصابك سهم ذليل

وغدرا رماك ذراع كليل

ستُبتَر يوماً فصبرٌ جميل

ولم يدمَ بعدُ عرين الأسود

أخي: قد سرت من يديك الدماء

أبت أن تُشلَّ بقيد الإماء

سترفع قربانها للسماء

مخضبة بوسام الخلود

أخي هل تُراك سئمت الكفاح ؟

وألقيتَ عن كاهليك السلاح

فمن للضحايا يواسي الجراح ؟

ويرفع راياتها من جديد

أخي: إنني اليوم صلب المراس

أدكُّ صخور الجبال الرواسي

غدا سأشيحُ بفأسي الخلاص

رؤوس الأفاعي إلى أن تبيد


أخي: إن ذرفت عليَّ الدموع

وبللت قبري بها في خشوع

فأوقد لهم من رفاتي الشموع

وسيروا بها نحو مجد تليد

أخي: إنْ نمتْ نلقَ أحبابنا

فروضات ربي اُعدَّت لنا

وأطيارها رفرفت حولنا

فطوبى لنا في ديار الخلود

أخي إنني ما سئمتُ الكفاح

ولا أنا ألقيتُ عني السلاح

فإنْ انا متُّ فإني شهيد

وأنت ستمضي بنصر مجيد

ساثار ولكن لرب ودين

وأمضي على سنتي في يقين

فإما إلى النصر فوق الأنام

وإما إلى الله في الخالدين .

قد اختارنا الله في دعوته

وإنا سنمضي على سنته

فمنا الذين قضوا نحبه

ومنا الحفيظ على ذمته

أخي: فامضِ لاتلتقت للوراء

طريقك قد خضبته الدماء

ولا تلتفت هنا أو هناك

ولا تتطلع لغير السماء

بوركت أخى

صورة العضو الشخصية
$ نخله وسيفين $
صديق 12 شات
صديق 12 شات
مشاركات: 245
اشترك في: الخميس أغسطس 06, 2009 4:45 am

تلك سجية الرئبال

مشاركةبواسطة $ نخله وسيفين $ » الأربعاء أكتوبر 13, 2010 8:19 pm



بسم الله الرحمن الرحيم

اخي الكريم ابوعمر...,!
مآ أروعً أنِ نحيآ بآلاُملً ..فلولاً آلاملُ لتشوهتٍ آلمسآحآتِ آلبيضآءُ فيٌ دآخلنآ ..وفقدتِ آلزهورً روآئحهآ .. وجفتِ أورآقً آلشجرُ ..وأصبحٍ آلحزنِ بلاً نهآيهً ..
وأصبحتِ حيآتنآ كلهآ يآسً ...
ـآلشعورُ بآلحزنِـ ..}
:left :left

مهما طال الظلم فالنصر قادم هذا وعد الله لنا . ولكن لمن ؟ هل لامه تحارب بعضها البعض ؟
. هل لامه اتخذت شعارها الاول الكرسى اولا وبعدين الوطن ؟
. هل لامه تجمل ظاهرها وباطنها الخراب والدمار ؟
هل لامه اتخذ ساستها الفنادق ٧ نجوم فى اوروبا ودول البترول ودول الرقص والهز؟
هل لامه كل يوم يقتل فيها شبابها امل المستقبل لضعف هيكلها ؟

هل نحن امه يتباها بها رسول الله يوم القيامه ؟؟
اذن افخر بنفسك ياسير لقد قمت بأنجاز شي ما ؟؟

نخله وسيفين

صورة العضو الشخصية
أيمن حسن
عضو مشارك
عضو مشارك
مشاركات: 1472
اشترك في: الاثنين مايو 03, 2010 1:54 pm

تلك سجية الرئبال

مشاركةبواسطة أيمن حسن » الأربعاء أكتوبر 13, 2010 9:03 pm

الغالي / أبو عمر

كعادتك تثري المكان هنا بنفحاتك العطرة التي تعطر المكان بها

وهذه إحدى أهم خصالك .

بدايةٌ مُقبِضةِ تشيع في النفس الخوف فالمكان عبارة عن جدران أربع

والظلام يحيط المكان وسقف الغرفة منخفض يكاد يطبق على الأنفاس

نقلت إلينا معاناة ضمير المتكلم في النص أيا كان حركت مشاعرنا

أيا كان شوقتنا لنعرف من هو ؟ وبأي لسان يتحدث ؟ أياً كان

ثم أمعنت في وصف المعاناة ولكن كنت قد رسمت في أذهاننا من خلال

العنوان أن هذا الذي يعاني ليس إنسانا عاديا فهو ( رئبال )

مهما عانى يبقى كبرياؤه تبقى شيمه تناطح السحاب في السماء

وأكثر ما أعجبني هنا أنك لم تتطرق إلى تفاصيل التعذيب التي يتعرض لها

هذاالأسير حتى تستجلب تعاطفنا معه وتثير شفقتنا عليه

بل اكتفيت ببعض العبارات البسيطة وكأنك تقول يكفي انه أسير

وعليكم ان تتخيلوا الباقي .

وبهذه الكلمات البسيطة سقطت دموعنا وتلونا أدعيتنا ليفك الله

فيد كل أسير ولكن سيبقى الرئبال رئبالا مهما تكاثرت عليه

السنون والهموم .

دمت بخير


العودة إلى “جدارية التميز والابداع”



الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران

المتواجدون حاليا

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران