• منتديات بابونج

    منتديات بابونج، منتديات ثقافية متنوعة، تعرف على اصدقاء جدد وشاركهم معارفك وآرائك في بيئة نقاشية مفيدة

(كانَ حلٌم)

في هذا المنتدى يمكنك كتابة قصة من بنات أفكارك، مناقشة فكرة قصة، او عرض قصة أعجبتك ليطلع عليها الأعضاء وزوار المنتديات الآخرين
صورة العضو الشخصية
*شـــجـن*
عضو نشيط
عضو نشيط
مشاركات: 3428
اشترك في: الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 12:39 am

(كانَ حلٌم)

مشاركةبواسطة *شـــجـن* » الخميس يونيو 11, 2015 10:34 pm

تهلل وجهها فرحا حينما رات ابيها مرة ثانية وكانها بٌعثت من جديد

واسرعت اليه بدموعها قائلة:ابى انت مازلت هنا انا سعيدة لانك بجوارى ..كاد الموت ان يسرقك منى

انا لااصدق انى اتحدث اليك الآن..سأقوم بخدمتك على اتم وجه فى مرضك وسأفعل لك كل ما تريده

لن اجعل احدا يزعجك او يغضبك بعد اليوم ..فقط عدنى انك ستبقى معى

آه يا ابى لو تدرى كم كنت حزينة بدونك وكلى شوق لك..تفاصيلك اليومية التي اعتدت عليها منقوشة بقلبى

اشتقت لضمة يداك ,لوجهك ولشعرك الأبيض ..اتدرى يا ابى حينما رأيتك بغرفة العناية المركزة

فى غيبوبة وقد اوصلوا لك اجهزة التنفس ..صٌدمت لانى كنت لا ارى هذا المشهد الا ف التلفاز فقط

وظللت ادعو الله ان ينجيك..من هذا الكرب كى لا أموت مرتين

لكن كل هذا لايهم ,ما دمت الآن بجانبى وانا اراك..لا تقلق سيشفيك الله وسنقيم حفل زفافى وستفرح بابنتك

نظر اليها نظرة حنان وحب وارتسمت على ثغره ابتسامة خفيفة

امسكت بيده وقبّلت جبينه ويديه وقالت له أحبك يا ابى..

استيقظت وابتسامة عريضة على وجهها تلفتت حولها فلم تجد احدا

عندها ادركت انه (كان حلم )فاستسلمت للبكاء..

صورة العضو الشخصية
ارجوووان
عضو مشارك
عضو مشارك
مشاركات: 782
اشترك في: الجمعة يناير 24, 2014 3:26 pm

(كانَ حلٌم)

مشاركةبواسطة ارجوووان » الخميس يونيو 11, 2015 11:02 pm

هكذا هي الحياة
وهكذا هو القدر

يسرق منا ما يشاء
دون سابق انذار

دون توديع او فرصة اخرى للقاء
ليتركنا وحدنا نسبح في موج تلك الذكريات

فلحنين ذكراياتهم رائحة

كلما هبت ع مخيلتنا

نجيش بالبكاء من جديد

تحياتي لقلمك الرائع شجن

فاطلالتك مميزة كما اعتدنا عليها هنا .

صورة العضو الشخصية
رمش القلب
عضو مميز
عضو مميز
مشاركات: 6577
اشترك في: السبت يناير 03, 2009 1:51 am

(كانَ حلٌم)

مشاركةبواسطة رمش القلب » الجمعة يونيو 12, 2015 12:50 am

شجن

إذا بالغتِ في الشوق..

كان حلم


فاحلمي كلما أردتي..
ولا تنسي أن تفتحي عينيكِ
رحمه الله

صورة العضو الشخصية
Habiba Maged
صديق 12 شات
صديق 12 شات
مشاركات: 277
اشترك في: الأحد نوفمبر 04, 2012 5:15 pm

(كانَ حلٌم)

مشاركةبواسطة Habiba Maged » الجمعة يونيو 12, 2015 3:24 am

قَلِبِيِ مَعِكْ
!
~

صورة العضو الشخصية
دخان بلا ملامح
عضو خبير
عضو خبير
مشاركات: 14739
اشترك في: الأحد أكتوبر 07, 2012 6:36 am

(كانَ حلٌم)

مشاركةبواسطة دخان بلا ملامح » الجمعة يونيو 12, 2015 9:11 am

كلمات بسيطة ولكنها تحمل بين سطورها
اوجاع كثيرة بل مريرة
والمرارة هنا تكمن ف فقدان من يعتلى قلوبنا
ما اصعب الفراق وما اصعب اليقظة على الموت
ربنا يرحم امواتنا جميعا
تحياتى الك

صورة العضو الشخصية
QUeeN OF ZagaZig
عضو مشارك
عضو مشارك
مشاركات: 969
اشترك في: الجمعة أكتوبر 04, 2013 8:58 am

(كانَ حلٌم)

مشاركةبواسطة QUeeN OF ZagaZig » الأحد يونيو 14, 2015 6:24 am

[quote="*شـــجـن*"]
تهلل وجهها فرحا حينما رات ابيها مرة ثانية وكانها بٌعثت من جديد

واسرعت اليه بدموعها قائلة:ابى انت مازلت هنا انا سعيدة لانك بجوارى ..كاد الموت ان يسرقك منى

انا لااصدق انى اتحدث اليك الآن..سأقوم بخدمتك على اتم وجه فى مرضك وسأفعل لك كل ما تريده

لن اجعل احدا يزعجك او يغضبك بعد اليوم ..فقط عدنى انك ستبقى معى

آه يا ابى لو تدرى كم كنت حزينة بدونك وكلى شوق لك..تفاصيلك اليومية الذى اعتدت عليها منقوشة بقلبى

اشتقت لضمة يداك ,لوجهك ولشعرك الأبيض ..اتدرى يا ابى حينما رأيتك بغرفة العناية المركزة

فى غيبوبة وقد اوصلوا لك اجهزة التنفس ..صٌدمت لانى كنت لا ارى هذا المشهد الا ف التلفاز فقط

وظللت ادعو الله ان ينجيك..من هذا الكرب كى لا أموت مرتين

لكن كل هذا لايهم ,ما دمت الآن بجانبى وانا اراك..لا تقلق سيشفيك الله وسنقيم حفل زفافى وستفرح بابنتك

نظر اليها نظرة حنان وحب وارتسمت على ثغره ابتسامة خفيفة

امسكت بيده وقبّلت جبينه ويديه وقالت له أحبك يا ابى..

استيقظت وابتسامة عريضة على وجهها تلفتت حولها فلم تجد احدا

عندها ادركت انه (كان حلم )فاستسلمت للبكاء..


وكم نشتاق لاحباب اغرقهم التراب
ولا نراهم الا فى احلامنا
قصة جميلة جدا الاب والام دول نعمة كبير اوى
دمتى ودام قلمك

صورة العضو الشخصية
*شـــجـن*
عضو نشيط
عضو نشيط
مشاركات: 3428
اشترك في: الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 12:39 am

(كانَ حلٌم)

مشاركةبواسطة *شـــجـن* » الخميس يونيو 18, 2015 12:56 am

[quote="ارجوووان"]
هكذا هي الحياة
وهكذا هو القدر

يسرق منا ما يشاء
دون سابق انذار

دون توديع او فرصة اخرى للقاء
ليتركنا وحدنا نسبح في موج تلك الذكريات

فلحنين ذكراياتهم رائحة

كلما هبت ع مخيلتنا

نجيش بالبكاء من جديد

تحياتي لقلمك الرائع شجن

فاطلالتك مميزة كما اعتدنا عليها هنا .


القدر لايسرق ,نحن من نبخل ولا نرضى
تحتاج قلوبنا لتفهم وايمان عميق
ومع ذلك لا مفر من الحزن
فالحمدلله دائما وابدا..

ارجوان ~
شكرا لمرورك الجميل..


العودة إلى “منتدى القصص”



الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 3 زوار

المتواجدون حاليا

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 3 زوار