• منتديات بابونج

    منتديات بابونج، منتديات ثقافية متنوعة، تعرف على اصدقاء جدد وشاركهم معارفك وآرائك في بيئة نقاشية مفيدة

صواعق وضربات مؤلمة تصنع عباقره

في هذا المنتدى يمكنك كتابة قصة من بنات أفكارك، مناقشة فكرة قصة، او عرض قصة أعجبتك ليطلع عليها الأعضاء وزوار المنتديات الآخرين
صورة العضو الشخصية
ana_nami
صديق 12 شات
صديق 12 شات
مشاركات: 290
اشترك في: السبت يونيو 14, 2014 11:59 pm

صواعق وضربات مؤلمة تصنع عباقره

مشاركةبواسطة ana_nami » السبت أغسطس 02, 2014 9:34 am

تحول الى موسيقار بسبب صاعقة ! صورة
في أحد الأيام من عام 1994 كان الطبيب الجراح طوني سكوريا يقف أمام كشك هاتف عمومي من أجل إجراء مكالمة، وشاءت الصدف أن يتعرض الكشك لصاعقة من السماء في نفس اللحظة التي رفع فيها طوني سماعة الهاتف وقربها إلى أذنه، فانتقلت شحنة الصاعقة الكهربائية من خلال الكشك المعدني إلى الهاتف ثم إلى السماعة وصولا إلى أذن ودماغ طوني الذي سقط أرضا في الحال من هول الصدمة وتوقف قلبه عن الخفقان. وزعم طوني لاحقا بأنه مر بتجربة خروج الروح من الجسد خلال اللحظات القليلة التي توقف فيها قلبه، قال بأنه يتذكر وقوفه إلى جوار الكشك ناظرا بأسى واستغراب إلى جسده المسجى على الأرض والذي كانت تحيط به هالة زرقاء. ولحسن حظ طوني كانت هناك ممرضة تقف بالجوار انتظارا لدورها في استخدام الهاتف، وقد تمكنت عبر إجراء الإسعافات الأولية من إعادة تنشيط قلبه وإبقاءه حيا حتى وصول سيارة الإسعاف.

طوني أستعاد عافيته وغادر المستشفى خلال أيام معدودات، لم يصب سوى بحروق وكدمات بسيطة، كما عانى لفترة من بعض المشاكل في الذاكرة، لكنه عاد إلى طبيعته في النهاية وباشر عمله كالمعتاد.
غير أن فصول القصة الغريبة لا تنتهي هنا .. فبعد مدة قصيرة أخذ طوني يشعر برغبة لا تقاوم للعزف على البيانو .. لم تكن لديه أي خبرة سابقة في العزف على البيانو، ولا جلس في حياته خلف بيانو، ولا كانت له أي اهتمامات موسيقية. لكن فجأة ومن دون سابق إنذار أصبح رأسه يضج بالإيقاعات والألحان .. حتى خلال نومه كان هناك بيانو يعزف بلا توقف داخل رأسه!.

في النهاية أستسلم طوني لمشاعره واشترى بيانو، وكم كانت دهشته عظيمة حين جلس خلف لوحة مفاتيح هذه الآلة الصعبة وبدأ العزف من دون مساعدة أحد، ليتحول خلال أسابيع قليلة فقط إلى عازف بيانو لا يشق له غبار! .. كانت الموسيقى تدفق من دماغه إلى أصابعه كالشلال بصورة عجز هو نفسه عن تفسيرها. وبطبيعة الحال جذبت هذه الموهبة المفاجئة التي حلت عليه الكثير من الاهتمام الإعلامي، وجرى تأليف كتاب عنه. وهو اليوم عازف بيانو مرموق تستضيفه أعرق وأكبر مسارح ودور الأوبرا العالمية.



ايماتو .. موهبة مفاجئة ..صورة

قصة طوني غريبة فعلا .. لكنها ليست فريدة من نوعها ..

في عام 2006 حدثت قصة مماثلة لشاب يدعى ايريك إيماتو، اصطدم رأسه بحافة المسبح أثناء قفزه إلى الماء، أثرت هذه الحادثة على سمعه وذاكرته، لكن تأثيرها الأكبر كان في تحوله إلى عازف بيانو محترف بين ليلة وضحاها! .. وبالضبط مثل سكوريا، فأن ايماتو لم يكن قد جلس خلف بيانو في حياته، لكنه شعر بانجذاب غريب للجلوس وراء هذه الآلة بعد الحادثة بأيام قليلة، ولشدة دهشته راحت أصابعه تتراقص برشاقة وبراعة فوق لوحة المفاتيح كأنه مارس العزف طوال حياته. كانت النوتات الموسيقية تمر أمام عينيه كأنه ينظر إلى لوحة إعلانات متحركة.

"إنها متلازمة العباقرة (Savant syndrome ) " .. يقول الدكتور اندرو ريفي محاولا تفسير موهبة ايماتو المفاجئة، ويتابع موضحا : "الضربة على رأسه غيرت من آلية وكيمياء عمل دماغه .. إنها ليست حالة نادرة فقط، بل فريدة جدا من نوعها".

عجيب حقا ما يمكن لضربة على الرأس أن تفعله! ..


أصبح عبقريا في الرياضيات صورة
قبل حوالي عقد من الزمان تعرض جايسون بادجيت إلى هجوم مباغت من قبل بعض اللصوص بعد مغادرته لإحدى الحانات في ساعة متأخرة من الليل، المهاجمين كانوا طامعين في الحصول على سترته الجلدية، وقد حصلوا عليها فعلا بعد أن أشبعوه ضربا على رأسه.

جايسون فقد سترته .. لكنه حصل في المقابل على موهبة خارقة في الرياضيات! ..


فحين فتح الرجل عينيه مجددا في المستشفى بدا كل شيء مختلفا عن السابق، جايسون وصف ذلك قائلا : "أينما أدير وجهي كنت أرى معادلات رياضية معقدة .. مثل معادلة فيثاغورس .. كل منحني .. كل دائرة .. كل شجرة .. كان جزءا من هذه المعادلة".

جايسون لم يكتف بوصف ما يراه، بل حول رؤاه العجيبة إلى مخططات رياضية معقدة أسماها الكسوريات. وبحسب جايسون فأن كسورياته هي : "أشكال معقدة عندما تقوم بتكسيرها وتجزئتها إلى قطع صغيرة، فأن القطع جميعها تكون مماثلة أو مشابهة للكل".

وبحسب بعض التقارير الإخبارية فأن جايسون هو الشخص الوحيد في العالم الذي بإمكانه عمل تمثيل مرئي للباي (Pi )، وهو ثابت يستخدم في الرياضيات والفيزياء بشكل مكثف. ويعرف على أنه النسبة بين محيط الدائرة وقطرها. العجيب أن جايسون لم تكن لديه أية اهتمامات بالرياضيات قبل الحادث، ولا كان متفوقا بهذه المادة في المدرسة والجامعة، ولم تكن له أية ميول فنية. أما اليوم فقد أكسبته مخططاته المعقدة التي يرسمها بيده شهرة واسعة وخضعت لدراسة وتحليل العديد من علماء الهندسة والرياضيات. وبالطبع جذبت هذه العبقرية المفاجئة اهتمام أطباء وعلماء الأعصاب والدماغ أيضا، فأخضعوا جايسون لفحوصات واختبارات مكثفة.

د. بيرت بروغارت عالم الأعصاب وأستاذ الفلسفة يحاول تفسير حالة جايسون قائلا : "الظاهر أن جايسون حصل على عبقريته عن طريق الصدفة المحضة بعد أن تعرض للضرب المبرح على رأسه من قبل اللصوص، فخلال الاختبارات التي أجريناها عليه تمكنا من تشخيص نشاط مكثف في منطقتين محددتين من دماغه، وهما المنطقين المسئولتين عن الحساب والصور الذهنية. والمرجح أن الأضرار الناجمة عن الهجوم أجبرت دماغ جايسون على تعويض نشاطه في بعض المناطق، وبالتالي أتاح له ذلك الوصول إلى مناطق من دماغه لا يمكن لمعظم الناس الوصول إليها".


ولا تنتهي عجائب العقل البشري
فهناك ما هو أغرب وأكثر عاطفة وإنسانية ..

الانجليزي تومي مكهيو لم تكن له أي علاقة بالفن، لا بل كان أبعد الناس عن الفن والجمال. كان مدمنا سكيرا عرف بشراسته وعدوانيته طالما اشتكت شوارع ليفربول من عربدته وعراكه، قضى ردحا من حياته وراء القضبان بتهم شتى كالسرقة والابتزاز وقطع الطريق والتحرش وحيازة المخدرات .. وأستمر على هذه الحال حتى جاوز الخمسين من عمره ..

ثم أتى يوم قلب كيانه رأسا على عقب ..

حدث ذلك في أحد أيام عام 2001 ، كان جالسا في الحمام يقضي حاجته، ويبدو بأن احدهم دق الباب عليه يستعجله الخروج، فعصر مكهيو بطنه بشدة محاولا دفع ما في أمعاءه بصورة أسرع .. لكنه عصر بقوة كبيرة إلى درجة انفجر معها شريانين في دماغه!! .. فحدث عنده نزيف داخلي وأغمى عليه.

يا لها من نقطة تحول! .. تليق بمجرم شوارع ..
..
الأطباء تمكنوا من وقف النزيف الداخلي بشق الأنفس، وبعد أسبوع من الغيبوبة فتح مكهيو عينه ليرى نفسه ممدا على سرير داخل غرفة بيضاء والى جواره تجلس امرأة أخبروه لاحقا بأنها زوجته .. لقد فقد ذاكرته! .. وفقد أيضا تلك الصورة الرمادية الكئيبة التي أعتاد عقله رؤية العالم بها .. اختفت تماما وحلت محلها صورة رائعة زاهية. وما أن وقف مكهيو على قدميه مجددا حتى أمسك بالفرشاة وبدء يحول تلك الصورة التي تلمع في مخيلته إلى لوحات جميلة تضج بالألوان. ليس هذا فحسب، بل تحول ذلك المجرم السافل الذي أدمن لسانه السباب والشتائم .. تحول إلى شاعر مرهف الحس يتحدث عن الحب والسلام والأمل، وهو أمر لم يرق طبعا لأصدقائه المدمنين والمجرمين واللصوص فانفضوا عنه وهم يهزون رؤوسهم أسفا على حاله ولم يعودوا يزورونه.

أحد الأطباء المتابعين لحالة تومي يقول : "أيا ما كان السبب الذي كان يحجب أو يمنع نبوغه الفني فأن هذا الشيء قد أنكسر وأتاح الفرصة لتدفق المشاعر والصور الحبيسة، تم فتح الباب أمام الفيضان. وفي الواقع نحن لازلنا بعيدين كل البعد عن فهم أساسيات عمل الدماغ، لكننا نأمل من خلال دراسة حالات نادرة مثل حالة تومي أن نحصل على لمحة عما يحدث هناك".

تومي مكهيو يقضي جل وقته اليوم في الرسم والنحت وكتابة الشعر، حتى انه حول جدران منزله إلى لوحات نابضة بالحياة، وهو سعيد بحياته كما لم يكن من قبل، وعن ذلك يقول : "أنا أحب ما أصبحت عليه .. ما أنا عليه .. سعيد بكوني تومي الآن، وليس تومي الذي يذكره الناس .. ما حدث داخل رأسي هو أمر رائع بكل معنى الكلمة".

دعونا نأمل أن يعصر جميع مجرمي العالم بطونهم بشدة لتنفجر شرايينهم ويتحولوا إلى فنانين وشعراء!! ..



تومي مكهيو .. مات بسرطان الرئة عام 2012 .. ظل ممسكا بفرشاة ألوانه حتى آخر أيامه
صورة

ختاما
فأن كل شيء قابل للتغيير .. حتى عقولنا .. فالعلماء يعكفون على دراسة الدماغ ويكشفون أسرارا جديدة عنه في كل يوم .. ومن يدري .. ربما يأتي يوم يتمكنون فيه عبر وسائل متطورة من تحويل كل واحد منا إلى نابغة وعبقري .. يمكنك أن تنتظر ذلك اليوم عزيزي القارئ .. مع أنه قد لا يأتي أبدا .. ويمكنك أن تبدأ التغيير منذ الآن .. لا يتطلب ذلك عملية جراحية في الدماغ .. ولا يستلزم إغماءة أو ضربة مؤلمة على الرأس .. يكفي أن تصبح أكثر مراعاة لمشاعر الآخرين .. يكفي أن تكون أكثر تعاطفا وتفهما .. يكفي أن تنظر أليهم بنفس العين التي تنظر بها إلى نفسك .. يكفي أن تكون إنسان ..

^^ بنوتة مصرية ^^
عضو مميز
عضو مميز
مشاركات: 7379
اشترك في: الخميس نوفمبر 21, 2013 2:53 am

صواعق وضربات مؤلمة تصنع عباقره

مشاركةبواسطة ^^ بنوتة مصرية ^^ » الأحد أغسطس 03, 2014 2:03 am

رائعة

جزاك الله خيرا

صورة العضو الشخصية
Aamer 12
عضو نشيط
عضو نشيط
مشاركات: 2810
اشترك في: الأحد نوفمبر 17, 2013 8:47 pm

صواعق وضربات مؤلمة تصنع عباقره

مشاركةبواسطة Aamer 12 » الأحد أغسطس 03, 2014 6:21 am

موضوع جميل جدا
فالجميل فيه أن أسوأ ما يحدث للأنسان قد يكون السبب
فى أروع ما يحدث له مستقبلا
موضوع متميز بجد ورائع
تقديري

صورة العضو الشخصية
ana_nami
صديق 12 شات
صديق 12 شات
مشاركات: 290
اشترك في: السبت يونيو 14, 2014 11:59 pm

صواعق وضربات مؤلمة تصنع عباقره

مشاركةبواسطة ana_nami » الأحد أغسطس 03, 2014 10:51 am

[quote="^^ بنوتة مصرية ^^"]
رائعة

جزاك الله خيرا


شكرا على مرورك *0*

صورة العضو الشخصية
ana_nami
صديق 12 شات
صديق 12 شات
مشاركات: 290
اشترك في: السبت يونيو 14, 2014 11:59 pm

صواعق وضربات مؤلمة تصنع عباقره

مشاركةبواسطة ana_nami » الأحد أغسطس 03, 2014 11:01 am

[quote="Aamer 12"]
موضوع جميل جدا
فالجميل فيه أن أسوأ ما يحدث للأنسان قد يكون السبب
فى أروع ما يحدث له مستقبلا
موضوع متميز بجد ورائع
تقديري


شكرا على مرورك وتعليقك الجميل
....


العودة إلى “منتدى القصص”



الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر

المتواجدون حاليا

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر