• منتديات بابونج

    منتديات بابونج، منتديات ثقافية متنوعة، تعرف على اصدقاء جدد وشاركهم معارفك وآرائك في بيئة نقاشية مفيدة

الخطاب

في هذا المنتدى يمكنك كتابة قصة من بنات أفكارك، مناقشة فكرة قصة، او عرض قصة أعجبتك ليطلع عليها الأعضاء وزوار المنتديات الآخرين
صورة العضو الشخصية
AzaaR__HomS
مشاركات: 15
اشترك في: الجمعة أغسطس 30, 2013 7:34 pm

الخطاب

مشاركةبواسطة AzaaR__HomS » الأحد سبتمبر 01, 2013 3:37 pm





دخل عوض و عبد الله قاعة واسعة مكيفة مع مجموعة كبيرة من الرجال .
كانا يحملان بين أيديهم لافتات ورقية مكتوب عليها بالقلم الأحمر العريض " بنحبك يا ريس " " الله يطول في عمرك يا ريس" " و" الله يحفظ رئيسنا " .
جلس الصديقان بجوار بعضهما على الكراسي الخليفة .أخذ عوض يتأمل بإعجاب كرسيه الوثير المغطى بالقطيفة السوداء ثم رفع رأسه وأخذ يحدق في الأنوار الباهرة المشعة من سقف القاعة .
تطلع لصديقه عبد الله وعلى وجهه ابتسامة عريضة ظنا منه أن يشاركه السعادة بالتواجد في هذه القاعة الفخمة التي لم يظن أنه سيدخلها , لكنه فوجئ بعبد الله ينظر له بتجهم ثم تنهد بضيق وقال
" أنا مكنتش عايز اجي هنا ,أنا مليش في الهتافات ولا بحب اسمع الخطابات " وضع عوض يده على فم عبد الله وهمس
" انت مجنون ,اسكت لحد يسمعك . انت نسيت ال100 جنية اللي هناخدهم " .
مط عبد الله شفتيه في ضيق وغمغم " الله يلعن الحاجة " .
لم تكن تمر دقائق على جلوس عبد الله وعوض حتى دخل القاعة مجموعة من الرجال فارعي الطول مفتولي العضلات يرتدون نظارات سوداء ليعلنون عن قدوم الرئيس .
أدار رجل سمين ذو لحية مشذبة كان يجلس في مقدمة القاعة رأسه للخلف وأومأ للجالسين لكي يقوموا فانتقضوا من كراسيهم وأخذوا يصفقون بقوة ويهتفون باسم الرئيس بأصوات متحمسة , ثم وضعوا اللافتات التي أحضروها معهم فوق رؤوسهم حتى تصورها كاميرات التليفزيون .
دخل الرئيس بخطوات سريعة للقاعة و حيا الحضور بإيماءة من رأسه وشكرهم على محبتهم له ثم وقف أمام الميكروفون و أخذ يقرأ من الأوراق الموضوعة أمامه خطابه الذي خصصه من أجل تهنئة الشعب بعيد العمال .
تحدث الرئيس عن العلاوة الاستثنائية التي قرر منحها للعمال وعن الإجراءات التي ينوي اتخاذها من أجل حل مشكلة البطالة , وكان كلما يصيح أو يحتد يقوم الرجل السمين من مكانه ليهتف " الله يا ريس ", فيقوم الحاضرون ويهتفون ورائه باسم الرئيس ويرفعون اللافتات لأعلى .
أخذ عبد الله يهرش رأسه الصلعاء في حيرة وهو يشاهد الرئيس يتحدث عن استقلال القضاء و هيكلة الاقتصاد وإعادة بناء البنية التحتية للوطن , و ازدادت حيرته عندما رأى صديقه عوض يصفق للرئيس بحرارة وتبدو على وجهه علامات التأييد .
مال عبد الله على عوض وسأله " انت فاهم حاجة من الكلام ده ؟"
هز عوض كتفيه بلامبالاة وقال " لا , بس هو أكيد بيقول كلام مهم " .
حاول عبد الله أن يواصل تأدية مهمته في الهتاف ورفع اللافتات ولكنه عندما قام من كرسيه أحس أن رأسه تدور بسرعة فعاد إلى مكانه , ثم داهمه فجأة وخز قوي في كتفيه و صدره بينما انتقل الرئيس للحديث عن المؤامرات الخارجية التي تحاك على مصر من أجل إسقاطها و أخذ يصيح " مصر لن تسقط أبدا و أي دولة تقترب منا سنزيلها من على خارطة العالم " ,فهتف الحاضرون ورائه بطريقة هستيرية "عاشت مصر عاش رئيسنا الشجاع " .
تطلع عوض لعبد الله لكي يحثه على المشاركة في الهتاف فوجده مغمض العينين ورأسه متدلية للأمام . هتف باسمه فلم يرد . هز جسده فلم يفتح عينيه ولكنه أحس أن هناك نبضا في جسده عندما أمسك بمرفقه
نادي على الرجل السمين الذي يقود الهتافات ولكنه لم يسمعه ,فهمس في أذن الشاب الذي يجلس أمامه وطلب منه أن يقول للرجل أن صديقه مغشي عليه وأنه يريد إخراجه من القاعة الآن .
بعد لحظات قام الرجل السمين من مكانه واقترب من عوض وعلى وجهه علامات التذمر ثم قال له
" مينفعش تقوموا إلا لما الرئيس يخلص الخطاب ويطلع من القاعة " .
قال له عوض بلهجة متوسلة
" أرجوك يا سعادة البية حاول تشوف طريقة تطلع بيها صاحبي من هنا " .
تطلع الرجل لوجه عبد الله الشاحب المغطي بالعرق ثم قال لعوض
"متخافش كلها خمس دقائق والرئيس يخلص خطابه " .
واصل الرئيس خطابه لمدة نصف ساعة قضاها في الحديث عن كرامة المواطن والعدالة الاجتماعية وحقوق الفقراء بينما كان يحاول عوض إفاقة عبد الله بدون جدوى .
وأخيرا انتهى الخطاب و خرج الرئيس من القاعة وسط تصفيق مدو وهتافات عالية استمرت لعشر دقائق .
سند عوض عبد الله على كتفه واستنجد بمن حوله لكي يساعدوه في الذهاب بصديقه لأي مستشفى فتطوع أحدهم وأوصله بسيارته لمستشفى قريبة .
كان عوض وهو جالس في صالة الاستقبال يصارع خوفه بأن يؤكد لنفسه أن حالة عبد الله ليست خطيرة وأنه سيكون بخير . ولكن بعد دقائق قليلة خرج الطبيب من الحجرة وعلى وجهه علامات الأسى ثم قال له بصوت هادئ حزين " البقاء لله ".
سأله عوض بانفعال " ايه اللي حصله ؟".
رد الطبيب " جات له أزمة قلبية وكان محتاج إسعاف سريع .انت اكتشفت إمتى انه مغمي عليه ؟"
تلجم لسان عوض و عجز عن الرد على الطبيب فاحتقن وجهه وأطرق برأسه في الأرض .




.........
.........
الفكرة منقولة مع تحرير النص

صورة العضو الشخصية
انا مش ملاك
عضو مميز
عضو مميز
مشاركات: 4403
اشترك في: الجمعة يونيو 03, 2011 7:31 pm

الخطاب

مشاركةبواسطة انا مش ملاك » الأحد سبتمبر 01, 2013 5:43 pm



و كأنك قسمت الشعب إلى ثلاث أقسام

القسم الأول يتمثل في الحارس مفتول العضلات
و الثاني بعوض و الثالث بعبد الله

كم من عبد الله مات أو انكسر بسبب سلطة الحارس
و خوف عوض .. !!

لا نريد خطابات طويلة تضيع وقتنا
و تستنزف قوانا .. نريد فعل

حمصي اشكر ابداعك , و احييك لأمانتك
في ذكر ان الفكرة منقولة لكن محررة

شكرا جزيلا لك ..



صورة العضو الشخصية
AzaaR__HomS
مشاركات: 15
اشترك في: الجمعة أغسطس 30, 2013 7:34 pm

Re: الخطاب

مشاركةبواسطة AzaaR__HomS » الأحد سبتمبر 01, 2013 5:59 pm

أنا مش ملاك أنا جديد بالمنتدى هون بس في عندي مجموعة من القصص اللي أنشئتها بمساعدة عمي غالب الأحيان الأفكار مستوحاة من قصص أخرى ولكن إنشاء القصص بقلمي والتدقيق الإملائي واللغوي لعمي يعني لا أملك من القصة إلا القليل ههههههههههههههههههههههههههههههههه.
واتمنى أن نتعرف بكم أكثر في هذا القسم.
حمزة سوريا حمص

صورة العضو الشخصية
R O C K
عضو مشارك
عضو مشارك
مشاركات: 1280
اشترك في: السبت سبتمبر 24, 2011 6:46 pm

الخطاب

مشاركةبواسطة R O C K » الاثنين سبتمبر 02, 2013 5:34 pm

موضوع في غايه الروعه

صورة العضو الشخصية
AzaaR__HomS
مشاركات: 15
اشترك في: الجمعة أغسطس 30, 2013 7:34 pm

Re: الخطاب

مشاركةبواسطة AzaaR__HomS » الاثنين سبتمبر 02, 2013 8:15 pm

أنت الرائع روووووووووووك


العودة إلى “منتدى القصص”



الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران

المتواجدون حاليا

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران