فلويد مايوذر، الرياضي الأعلى أجرا في العالم

تعرف على الرياضي الأعلى أجراً في العالم، الملاكم الذي لم يهزم طيلة مسيرته الاحترافية، الحاصل على لقب Quintuple Champion، الأسطورة فلويد مايويذر (Floyd Mayweather).

الكاتب:
تاريخ النشر: 16/04/2016
آخر تحديث: 12/06/2016
فاز الملاكم فلويد مايوذر ب 49 مباراة، ولم يحقق أي خسارة أو تعادل في مسيرته الاحترافية!

عند الحديث عن الرياضي الأعلى أجراً في العالم، ستظن أن هذا اللقب يمنح عادةً لرياضيي كرة القدم، اللعبة الأكثر شعبية في العالم، قد تظن أن الأرقام الهائلة التي تصرف في سوق الانتقالات، لابد أن تجعل أحد نجوم كرة القدم صاحب الأجر الأعلى في العالم، لكن الحقيقة أن الملاكم "فلويد مايويذر" تربع على عرش قائمة الرياضيين الأعلى أجراً في العالم، والتي تعدها مجلة الفوربس (Forbes) المختصة في عالم الأعمال، للأعوام (2012، 2013، 2014، 2015).

فلويد مايويذر جونيور (Floyd Mayweather, Jr) من مواليد 1977، ملاكم أميركي محترف، لم يذق طعم الهزيمة طيلة مسيرته الاحترافية المتخمة بالإنجازات الباهرة، حاصل على لقب البطل الخماسي (Quintuple Champion)، ويتم منح هذا اللقب في عالم الملاكمة، للملاكم الذي يحصل على خمسة ألقاب عالمية في خمسة فئات كلاسيكية مختلفة، كحد أدنى، وخلال التاريخ لم ينجح إلا عدة ملاكمين في تحصيل ذلك الشرف. الكثير والكثير من الإنجازات التي حققها مايويدز، تجعل من الصعب حصرها في عدة أسطر نورد منها:

  • حصوله على لقب "مقاتل العام" (Fighter of the Year) لمرتين في عامي 1998 و 2007 والذي تمنحه مجلة (Ring) المجلة المشهورة المختصة بعالم الملاكمة.
  • حصوله على جائزة "مقاتل العام" (Fighter of the Year) لمرتين في عامي 2007 و 2013 من قبل "رابطة كتاب الملاكمة في أميركا" (Boxing Writers Association of America) والتي تعمل على دعم الصحفيين المختصين بالملاكمة.
  • حصوله على جائزة "أفضل مقاتل" (Best Fighter ESPY Award) والتي تقدمها شبكة الكابل ESPY للأعوام (2007، 2008، 2010، 2012، 2013، 2014) والجدير بالذكر أن الجائزة انطلقت في العام 2007، وبالتالي تحصل فلويد على الجائزة لستة مرات من أصل 9 مرات حتى عام 2015.

وقد تم تصنيف مايويدز من قبل موقع (BoxRec) أحد المواقع المشهورة المختصة بعالم الملاكمة، كخامس أعظم (Pound for Pound) وهو لقب يستخدم في الرياضات القتالية كالملاكمة والمصارعة، لوصف أفضل رياضي، كما صنفه الموقع كأعظم (Pound for Pound) في فئة وزن الويلتر (welterweight) خلال التاريخ، الفئة تقع بين الوزن الخفيف والمتوسط، أثقل من الخفيف وأخف من المتوسط، بالإضافة إلى العديد من الألقاب والجوائز التي منحته إياه العديد من المنظمات ووسائل الإعلام.

الطفولة، مايويذر من القاع إلى القمة

نشأ مايويذر في عائلة من الملاكمين، فقد كان كل من والده الذي يحمل الاسم ذاته (Floyd Mayweather Sir) وعميه "جيف و روجر مايويذر" (Jeff Mayweather and Roger Mayweather) ملاكمين محترفين، وعلى الرغم من النجاح الباهر والحياة الفارهة التي يعشيها مايويذر الآن، إلا أنه لم يولد وبفمه ملعقة من الذهب، فقد ترعرع في بيئة فقيرة جداً وصرح قائلاً: "عندما كنت في الثامنة والتاسعة، ترعرعت في نيوجرسي (New Jersey) مع أمي وسبعة أشقاء في غرفة نوم واحدة، وفي بعض الأحيان لم نكن نملك تياراً كهربائي"،  "عندما يرى الناس ما أملكه الآن، لا يكون لديهم أي تصور حول البيئة التي قدمت منها وكيف أنني لم أكن أملك أي شيء أثناء نشأتي".

كما أن مايويذر عانى من التشتت الأسري، حيث كانت أمه تعاني من إدمان المخدرات، وقد توفيت عمته جراء مرض نقص المناعة المكتسب (AIDS) الذي انتقل إليها جراء حقنة مخدرات ملوثة بالفايروس، كما أن مايويذر خاض علاقة متوترة مع أبيه، ولم يكونوا قريبين كأب وابن بما في الكفاية، وقد قال مايويذر عن علاقته مع والده "لا أتذكر أنه كان يكلمني أو يأخذني إلى أي مكان لنفعل أي شيء سويةً، مما يفعله الآباء مع أولادهم مثل الذهاب الى السينما أو الحديقة أو تناول المثلجات، لطالما ظننت أنه يحب ابنته (أخت فلويد) أكثر من محبته لي لأنها لم تتعرض للضرب أبداً خلافاً لما قاسيته من ضرب أبي لي في مختلف الأوقات".

وقد ادعى فلويد الأب أن ابنه لا يقول الحقيقة وصرح "لقد كان لديه أفضل الثياب ولقد أعطيته المال لم يحتج أي شيء وأي شخص في Grand Rapids يستطيع إخبارك انني اعتنيت بابني"،  "بدوني لم يكن ما هو عليه اليوم".

المسيرة الاحترافية والتقاعد

بدأت نجاحات مايويذر تطغى على الساحة منذ بدئه اللعب كهاوي، واشتراكه في الألعاب الأولمبية، فقد حصل مايويذر على جائزة القفازات الذهبية (Golden Gloves) وهي منافسة أميركية سنوية خاصة بملاكمة الهواة، في الأعوام 1993، 1994، 1996، كما حصل على الميدالية البرونزية في أولمبياد 1996 في أتلانتا (Atlanta) في فئة وزن الريشة (Featherweight)، بالإضافة إلى العديد من الإنجازات الأخرى التي مهدت مسيرته الاحترافية.

خلال أول سنتين من مسيرة مايويذر الاحترافية، حصل على أول لقب عالمي له "سوبر وزن الريشة" Super featherweight من رابطة (WBC) إحدى المنظمات الأربع الرئيسية في العالم والتي تقيم البطولات الدولية في الملاكمة، ومع نهاية عام 1998 صنف مايويذر من قبل مجلة (The Ring) كثامن أفضل (Pound for Pound) في العالم، كما أصبح أصغر فائز بجائزة مقاتل العام (Fighter of the Year) والتي تمنحها نفس المجلة.

لم يذق مايويذر  طعم الهزيمة خلال مسيرته الاحترافية التي خاض فيها 49 مباراة، وانتصر بـ 26  مباراة منها بالضربة القاضية، لينهي مسيرته الاحترافية في عام 2015 بعد أن بلغ الـ 39 من العمر، مصرحاً أنه لا يخطط للعودة إلى الحلبة "لقد حققت كل شيء، لا يوجد شيء آخر أرغب بإنجازه"، "لا شيء آخر أرغب بإثباته في رياضة الملاكمة"، ويأمل عشاق الملاكمة حول العالم رؤية مايويذر مرة أخرى محاطاً بحبال الحلبة، وقد تناولت العديد من الوثائقيات قصة حياة مايويذر، كما أنه ظهر في العديد من ألعاب الفيديو.

نمط حياة الملاكم مايوذر

أحد الأشياء التي تجعل من مايويذر حديثا للصحافة و آسراً للعامة، ليس سجله الاحترافي الخالي من الهزائم فقط، بل الأرقام الخيالية التي يجنيها من مسيرته الاحترافية في عالم الملاكمة، حيث حصل على أجر يفوق 200 مليون دولار لقاء مباراة واحدة مع الملاكم  الفلبيني ماني باكياو  (Manny Pacquiao) وقد سميت تلك المباراة من قبل العامة و وسائل الإعلام بمباراة القرن، ويحرص مايويذر على إظهار نمط حياته الفارهة ومن بعض ما يملك:

 

ممتلكات وثروة فلويد مايوذر

  • السيارات:

سيارات البطل المفضلة إلى جانب سياراته الثلاث من نوع (Bugatti’s) والتي يبلغ سعر كل سيارة منها أكثر من 1.5 مليون دولار، سيارات: Lamborghinini Aventador, Ferrari 599 GTB, Rolls Royce Drophead Phantom.

وبعد انتصاره على باكياو في المباراة التي جنى منها فلويد أكثر من 200 مليون دولار، قام بمكافأة نفسه بشراء أغلى سيارة في العالم، والتي لم يصنع منها إلا سيارتين، سيارة  Koenigsegg CCXR Trevita والتي يبلغ تكلفتها 3.25 مليون جنيه استرليني.

  • الساعات:

إحدى الإكسسوارات التي يحرص البطل على التألق بها، هي الساعات، ويملك مجموعة مميزة من الساعات كساعة (Piaget Galaxy) والتي يبلغ سعرها 650 ألف جنيه استرليني، وساعة (Audemar Piguet Royal Oak) والتي يبلغ سعرها 900 ألف جنيه استرليني، وساعة (Rainbow Tourbillon) والتي يبلغ سعرها أكثر من مليون جنيه استرليني.

  • الممتلكات الأخرى:

إن أبهرتك الأرقام والحقائق السابقة، عليك معرفة أن مايويذر لا يركب طائرات النقل العادية، فهو لا يحب أن يكون بصحبة الكثير من الغرباء، ولهذا قام بشراء طائرته الخاصة من نوع (Gulfstream G-V) والتي يقدر ثمنها بـ  30 مليون جنيه استرليني.

وفي مجال العقارات، باع مايويذر شقته في ميامي بمبلغ 1.7  مليون جنيه استرليني، وفي صحراء لاس فيغاس (Las Vegas) لدى مايويذر ملكية بمساحة 22 ألف قدم مربع معروفة باسم "Big Boy Mansion" تتضمن مسبحاً ضخماً يطل على المناظر الطبيعية لنيفادا "Nevada".

و في عام 2008 اقتحم اللصوص منزل مايويذر وسرقوا منه مجوهرات تقدر قيمتها بـ 7 ملايين دولار، وقد عرض مايويذر جائزة قدرها 100 ألف دولار لمن يقدم معلومات تقود الى إلقاء القبض على اللصوص.

وإحدى الأمور الغربية التي ينفق عليها مايويذر أمواله، هي شراء البطاقات لعروض ملاكمته، فقد أنفق أكثر من نصف مليون جنيه استرليني بشراء بطاقات لعرض مباراته التي خاضها ضد (Canelo Alvarez)، وقد قام بإهدائها إلى عائلته وأصدقائه. كما أنه لا يرتدي جواربه وملابسه الداخلية إلا لمرة واحدة، حتى أنه أنفق مبلغ قدره 6000 دولار في سنة واحدة على شراء الملابس الداخلية لوحدها!

حفر مايويذر اسمه عالياً في عالم الرياضة، وأضحى أحد أعظم الأسماء التي شهدتها حلبات الملاكمة على مرّ التاريخ، وعلى الرغم من تقاعده، إلا أن عشاق الملاكمة لن يفقدوا الأمل برؤيته مجدداً يحقق الانتصار تلو الآخر كملاكم أو حتى كمدرب للملاكمة، علّه لا يبخل بإرثه المعرفي على الملاكمين، فقد يصنع أسطورة جديدة في عالم الرياضة.

توفي كاتب المقال، الزميل علي وسوف في يوم السبت الموافق 11/6/2016 بمرض مفاجئ، رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وتجاوز عن خطاياه، وألهم ذويه وأصدقائه وزملائه الصبر والسلوان، ادعوا له بالرحمة كلما زرت هذه الصفحة رجاء.
التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر