كيف تختار الأزهار والورود المناسبة بحسب المناسبة

كيف تقوم باختيار باقة الأزهار الملائمة لأعياد الميلاد وعيدا الأم والحب والمناسبات الاجتماعية الأخرى

الكاتب:
تاريخ النشر: 02/06/2016
آخر تحديث: 10/06/2016
ان لون وشكل الأزهار يلعب دورا في المعنى المراد من تقديمها لذا احرص على اختياره جيدا

نضع الألوان في عين الاعتبار عند قيامنا بشراء باقة من الأزهار؛ لاعتبارها من أكثر الجوانب ملاحظةً لباقة الأزهار؛ فاللون هو واحد من أهم العناصر التي يجب أن تكون على معرفة بها عند قيامك باختيار باقة الأزهار، إضافة إلى الألوان يمكن لشكل الزهرة أن يعبر عن مشاعر معينة، لذا يجب عليك أن تراعي المناسبة عند شرائك للباقة؛ فيما يلي سنقوم بعرض بعض المناسبات وأنسب أنواع الأزهار لكل مناسبة منها.

إن كنت ترغب في تقديم أو إرسال باقة من الأزهار؛ حاول الخروج عن النمط التقليدي السائد كاختيار باقة منوعة بعدة أصناف من الأزهار، هناك دائماً نوع مناسب من الأزهار لكل مناسبة؛ كالعطلات وأعياد الميلاد وغيرها من المناسبات الخاصة، لذا يمكنك أن تختار باقة محددة للحظات معينة تخلق لدى متلقيها شعوراً بالسعادة والارتياح والحب.

الأزهار المناسبة لأعياد الميلاد

جميعنا ننتظر حفل ميلادنا للحصول على الهدايا المميزة والمفيدة؛ فغالبية الهدايا التي نتلاقاها قد تكون كذلك، لكننا نهمل أهمية وجود الأزهار في حياتنا علماً أننا لو قررنا إرسال باقة من الأزهار في هذه المناسبة؛ سنجد خيارات متعددة تتوافق مع كل شهر من أشهر السنة، فيما يلي دليل مبسط لأنواع الأزهار، التي يمكنك أن تقوم بالاعتماد عليها في حال رغبت بإرسال باقة أزهار لشخص ما في عيد ميلاده وفقا للشهر الذي يقع فيه عيد الميلاد:

شهر كانون الثاني (يناير)

زهرة هذا الشهر هي زهرة القرنفل العطرة (Fragrant Carnation)، التي تعرف أيضاً باسم (Dianthus)، الوليام الحلو (Sweet William) والوردي والمنثور أيضاً، تتوفر بألوان قوس قزح الكاملة وبأحجام مختلفة، كذلك تشتهر زهرة القرنفل ببتلاتها الرقيقة ورائحتها العطرة، كما أنها تعتبر من الأزهار طويلة الأمد، إن كنت تريد تقديم باقة لوالدتك في عيد ميلادها؛ اختر لها باقة من القرنفل الوردي لاعتبارها من أكثر الزهور شعبية في العالم بمعانيها التقليدية، بما فيها من مشاعر الحب والامتنان للأم.

أما ورود القرنفل الحمراء فهي ترمز للحب والرومانسية وسيكون اختيارك لهذا اللون مناسباً في حال أردت أن تقدمها لشخص ما تكن له مشاعر الحب والإعجاب؛ في حالات العشق اختر اللون الأحمر الداكن، بالنسبة لزهرة القرنفل باللون الأصفر؛ وعلى الرغم من إشراق هذا اللون، إلا أنه اعتبر في أيام العصر الفيكتوري (فترة حكم الملكة فيكتوريا للملكة المتحدة- بريطانية) رمزاً لخيبة الأمل من شخص ما، أما اللون الأبيض من هذه الزهرة فيرمز إلى الحب البريء، الذي يخولك لاختياره لأقرب الأصدقاء في حياتك، كما أنه يعتبر بمثابة هدية تحمل أمنيات الحظ الجيد للمرأة.

زهرة القرنفل العطرة

شهر شباط (فبراير)

على الرغم من برودة هذا الشهر وقسوة الطقس فيه، إلا أن عيد الحب يجعله من أكثر الأشهر رومانسية في السنة، أنسب الأزهار لهدية خلال هذا الشهر؛ زهرة القزحية أو الايريس (Iris) التي ترمز للآلهة اليونانية ايريس آلهة المحبة، حيث ذكرت الأساطير اليونانية أن الآلهة ايريس استخدمت باقات زهرة القزحية في كافة رحلاتها التي كانت تقوم بها لإيصال رسائل الحب، علاوة على ذلك فإن هذه الزهرة تدل على الحكمة والأمل. فقد تبدو أنيقة ومناسبة لتقوم بتقدمتها للأشخاص المقربين في حياتك، الذين ولدوا في هذا الشهر، حيث تأتي المعاني الرمزية لهذه الزهرة نسبة إلى ألوانها؛ اللون البنفسجي يدل على الحكمة والمديح، واللون الأزرق منها يدل على الأمل؛ أما القزحية الصفراء فترشح في حالات الحب والعشق، بينما ترمز البيضاء للنقاء.

صورة زهرة الأيرس

شهر آذار (مارس)

تشير زهرة النرجس البري الصفراء إلى نهاية الشتاء وبداية الأيام الدافئة، ترمز هذه الزهرة إلى الصداقة والاحترام والتواضع كما الإخلاص؛ إذ تتميز برائحتها العطرة الجميلة، وأكثر ألوانها شيوعاً هو اللون الأصفر لكن يمكن العثور على مجموعة من النرجس بألوان أخرى كالبرتقالي والوردي والأخضر أيضاً، نذكر أنه حظر في العصر الفيكتوري استخدام هذه الزهرة للتعبير عن الحب؛ فقد كانت ترمز فقط للسعادة والصداقة، كما أن لها دلالة أخرى تستخدم لوصف شخص ما بالملاك.

صورة زهرة النرجس البري

شهر نيسان (أبريل)

زهرة الميلاد لهذا الشهر هي زهرة الأقحوان التي ترمز إلى الطفولة والبراءة والفرح والبساطة؛ مما يجعلها خياراً رائعاً لتقديمها في فصل الربيع، من أشهر أنواعها أقحوان الشاستا (Shasta Daisy) والأقحوان الأفريقي (African Daisy) وأقحوان الجربر (Gebera Daisy)، تتميز الشاستا ببتلاتها البيضاء الثلجية ومركزها الأصفر؛ أما الأفريقية تتنوع ألوانها بين الأبيض والبرتقالي والأصفر والمشمشي، كذلك أقحوان الجربر يعد الأكثر شعبيةً بألوانه المتنوعة والزاهية كالوردي والأبيض والأصفر والبرتقالي والكريمي والأحمر والبنفسجي، كما أن هناك بعض الأزهار تأتي بتلاتها بألوان مختلفة، رمزت هذه الزهرة في العصر الفيكتوري للولاء والثقة؛ كما أن هناك قصة في الأساطير الرومانية تقول: إن حورية كانت تدعى (Belides) قد حولت نفسها لأقحوانة هرباً من اهتمام أحد الآلهة الرومانية؛ ما أدى إلى إضافة معاني البراءة والتواضع لزهرة الأقحوان بسبب هذه القصة.

صورة زهرة الأقحوان

شهر أيار (مايو)

في هذا الوقت من العام تكون أزهار الربيع قد بلغت ذروتها لتملأ العالم بألوانها الزاهية وروائحها العطرة، وواحدة من أجمل تلك الأزهار هي زهرة زنبق الوادي أو الليلي (Lily Of The Valley)، كما تعتبر زهرة الأعياد الرسمية لهذا لشهر.

صورة زهرة زنبق الوادي

شهر حزيران (يونيو)

الزهرة الأنسب لهذا الشهر هي الجوري وتعتبر من أكثر الأزهار الشعبية حول العالم، على الرغم من أنها ترمز للحب والتقدير إلا أن ألوان بتلاتها لها معانِ مختلفة، فقد استخدمت في العصر الفيكتوري عندما كان التحدث مع الآخرين محظوراً بشأن المشاعر لإيصال رسائل وعواطف محددة للشخص الآخر، لذلك استخدمت الزهرة الحمراء للتعبير عن الحب والرومانسية؛ والوردية للتعبير عن الإعجاب أما الوردي الداكن استخدم للعرفان والتقدير كما استخدم الجوري الوردي الفاتح للتعبير عن البراءة، أما بالنسبة للزهرة البيضاء والصفراء ترمزان للصداقة؛ والزهرة البرتقالية ترمز للعاطفة كما يرمز اللون الأسود لهذه الزهرة للوداع أو الموت.

صورة الورد الجوري الوردي

شهر تموز (يوليو)

زهرة هذا الشهر هي زهرة الدولفين أو العايق (Larkspur) التي ترمز لأيام فصل الصيف المبهجة والشعور بالمرح والمتعة، تزهر في أوائل فصل الربيع وتبقى حتى أواخر فصل الصيف، كانت تسمى في زمن شكسبير قبرة الكعب (Lark's Heel) و مخلب القبرة (Lark's Claw) و شجاعة الفرسان (Knight Spur)، تلقت هذه الزهرة شعبية كبيرة في العصر الفيكتوري؛ إذ كانت ترمز للقلب المفتوح الذي يترافق مع مشاعر الرومانسية القوية، كما تمثل الأزهار البيضاء من زهرة العايق السعادة والحظ؛ أما الأرجواني يرمز للحب الأول.

صورة زهرة الدولفين أو فم السمكة

شهر آب (أغسطس)

زهرة زنبق السيف هي الزهرة الخاصة لهذا الشهر من السنة، وسميت بزنبق السيف بسبب أوراقها المدببة وسيقانها الطويلة، وهناك 225 نوع لهذه الزهرة بأصناف مهجنة؛ كانت مرتبطة بالمصارعين قديماً، لذا كانت ترمز عادةً إلى القوة والإخلاص والنزاهة الأخلاقية، على الرغم من شكل أوراقها التي تشبه السيف إلا أنها كانت قادرة على اختراق قلب المرء بجمالها؛ مضيفةً الافتتان إلى قائمة معاني الزهور التقليدية.

صورة وردة زمبق السيف

شهر أيلول (سبتمبر)

أزهار الأستر أو النجمة (Aster) تعتبر خاصة بهذا الشهر لوجودها بوفرة، فتأتي بمجموعة كبيرة من الألوان بما في ذلك الأحمر والأبيض والبرتقالي وتدرجات اللون الوردي والأرجواني؛ مما يكسبها شعبية لاستخدامها في تنسيق باقة متنوعة، ترتبط زهور النجمة بصفات الإيمان والحكمة والشجاعة، ومن أكثر الألوان المستخدمة لهذه الزهرة هو اللون الأرجواني الذي يمثل تلك الصفات، كما كانت تستخدم قديماً للدلالة على الملوك؛ فبتقديمك باقة من أزهار النجمة الأرجوانية لشخص ما تكن له مشاعر المحبة ستشعره بأنه ملك، كما ترتبط النجمة البيضاء بالبراءة والكمال وتعد مناسبةً لحفلات التخرج أيضاً.

صورة أزهار النجمة أو الأستر

شهر تشرين الأول (أكتوبر)

زهرة هذا الشهر هي زهرة القطيفة النابضة بالحياة؛ بألوانها المتنوعة كالأبيض والذهبي والأصفر واللون البرتقالي الذي يملك الشعبية الكبرى بينها، هناك نوعان لزهرة القطيفة هما القطيفة والآذريون والفرق بينهما هو أن الآذريون نبات صالح للأكل؛ كما يعتبر مفيداً لعلاج الجروح الطفيفة، استخدمت زهرة القطيفة مع أوراقها في القرون الوسطى في إنجلترا لعلاج مرض الطاعون كما أنها كانت ترمز للدفء، كما تستخدم أكاليل هذه الزهرة في بعض البلدان الآسيوية لتزيين التماثيل الدينية وأثناء الجنازات ومراسم الزفاف، كذلك في المكسيك وخلال الحفل السنوي الذي يعرف باسم يوم الموتى؛ (Dia De Los Muertos) استخدمت الأكاليل لتزيين القبور، وكان يرمز اللون البرتقالي منها إلى الشمس والضوء.

صورة ورود القطيفة

شهر تشرين الثاني (نوفمبر)

زهرة الأقحوان (Chrysanthemums) هي زهرة هذا الشهر، إذ يأتي اسمها من كلمات يونانية؛ "Chrysos" بمعنى الذهب؛ "Anthemon" بمعنى زهرة، أكثر الأوان شيوعاً هي الأصفر والوردي والأحمر والأبيض، تعتبر مناسبة لتقديمها في عيد الأم لأنها ترمز إلى التفاؤل والفرح، كما أن اللون الأحمر منها يرمز إلى الحب الحقيقي الكبير؛ بينما يشير اللون الأصفر إلى القلب الجريح؛ والأبيض إلى مشاعر الصدق، كذلك تعتبر زهرة الأقحوان الزهرة الرسمية لمدينة شيكاغو؛ كما أنها ترمز للعظمة في الصين.

صورة زهرة الأقحوان الإفريقي

شهر كانون الأول (ديسمبر)

زهرة النرجس (Narcissus) هي الزهرة المختارة لهذا الشهر، في الأساطير اليونانية قصة نرجس تشرح أصل كلمة "نرجسية"؛ وكان نرسيس شاب وصياد مشهور بجاذبيته الساحرة، لاحظ أعدائه فخر هذا الشاب بأفعاله ضد من كانوا يعشقونه، كما تقول أسطورة يونانية ثانية أن بير سيفوني قد توفيت أثناء قطفها لزهرة النرجس؛ فاعتبرت حينها رمزاً يدل على الموت والخسارة؛ فتعتبر هذه الزهرة رمزاً للغرور في الغرب لكن تعتبر رمزاً للحظ الجيد في الشرق ، وفي الثقافة الكردية تعتبر الزهرة الوطنية فترمز لعيد النيروز، ومن أكثر ألوانها شعبية: النيلي والأخضر والأزرق ورغم القصص والأساطير حولها إلا أن زهرة النرجس تطغى بجمالها لتمثل هدية مناسبة لذكرى عيد ميلاد شخص ولد خلال آخر شهر في السنة الميلادية.

زهرة النرجس

الورود المناسبة لعيد الأم

إضافة إلى الهدية التي ترغب في تقديمها إلى أمك في هذه المناسبة العالمية؛ باقة من الأزهار سيزيد من فرحتها بهديتك، مع الأخذ بعين الاعتبار أهمية كل نوع من أنواع الأزهار، فيما يلي نعرض أفضل أنواع الأزهار وأنسبها لهذه المناسبة:

أزهار الجوري (Roses)

ترتبط هذه الأزهار بالأمومة مما يجعلها خياراً مفضلاً وشائعاً في عيد الأم، كانت هذه الزهرة مقدسة لدى الآلهة اليونانية إيزيس (Isis) وكانت تعتبر إيزيس أماً مثالية، ترمز أزهار الجوري الوردية إلى النعمة والأناقة والتقدير؛ في حين ترمز الصفراء منها إلى الصداقة والفرح؛ كما تعتبر الألوان كلها مناسبة ومثالية لتقديمها للأم في هذه المناسبة.

الورد الجوري لعيد الأم

الزنابق (lilacs)

تتعدد خيارات الأزهار في هذه المناسبة، لكن إن كنت ترغب في خيار الزنابق فسيكون اللون الأرجواني خياراً رائعاً، إذ ترمز الزنابق إلى الحب الجديد ومع ذلك فإنها تدل على الحب بين الأم وطفلها أيضاً، مما يجعلها خياراً مناسباً وخاصاً بمناسبة عيد الأم.

صورة ورود الزنابق

أزهار القزحية (Irises)

ترمز هذه الزهرة دائماً إلى المودة والدفء؛ كما ترمز هذه الزهرة إلى مريم العذراء، تتنوع ألوانها لتشمل ألوان قوس قزح، على الرغم من ذلك فإن أنسب الألوان للاحتفال بعيد الأم بأزهار القزحية هما الأبيض والأزرق.

صورة أزهار الأيريس أو القزحية الزرقاء

أزهار السحلبية (Orchids)

ترمز أزهار السحلبية في الصين إلى كثرة الأطفال؛ كما أنها تدل على الرقة والجمال، فكل أم سوف تشعر بالحب والسعادة إن اختار لها أولادها باقة من هذه الأزهار الغريبة الساحرة.

صورة أزهار السحلبية

أزهار القرنفل (Carnations)

وفقاً للأسطورة؛ يعتقد أن أزهار القرنفل الوردية نبتت لأول مرة في الأرض، التي انهمرت عليها دموع مريم العذراء على ولدها عيسى، لذلك يعتقد الكثيرين أن القرنفل يرمز للحب الأبدي للأم، بكل ألوانه؛ القرنفل الوردي وكذلك الأحمر والأبيض، لذا سيكون رائعاً لو اخترت لوالدتك باقة من القرنفل في هذه المناسبة.

أزهار القرفنل البنفسجية

زهرة الزنبق (Tulips)

ترتبط هذه الزهرة بالحياة الجديدة؛ والإحسان والربيع، بجمالها وسحرها لذا فهي تعد من أكثر الأزهار شعبيةً لعيد الأم.

صور ورود الزمبق

أزهار مناسبة لعيد الحب (الفالنتاين)

عند اقتراب موعد عيد الحب كل ما نفكر فيه هو اللون الأحمر إذ تأتي الأزهار الحمراء في المقدمة، إلا أنه لا يوجد شيء ممل أكثر من هذه الباقة التقليدية!! لذا سنعرض عليك أفكاراً أخرى وأنواعاً جديدة من الأزهار لتقوم باختيارها لشريكك في يوم عيد الحب:

أزهار الأوركيد الطويلة الخضراء (Green Cymbidium Orchid)

يقول فايتوس (وهو شريك في بازار ستاربرايت لتصميم الأزهار) أن هذا النوع من الأزهار يعد مناسباً لأي ثنائي لا يعود تاريخ ارتباطهما لفترة طويلة، حيث ترتبط هذه الزهرة تقليدياً بالحب والجمال مما يجعلها مناسبة للمناسبة، كما أنها تتميز بقوتها وإمكانيتها على البقاء نضرة لثلاثة أسابيع من تاريخ تقديمها.

زهرة الأوركيد لعيد الحب

زهرة الزنبق الفرنسي (French Tulips)

تعتبر الزنابق الفرنسية من عمالقة أزهار الخزامى؛ ليصل حجمها إلى كف اليد الممدود ومن الممكن أن تصل إلى حجم أكبر من ذلك، في حال قمت بوضعها في إناء يحوي على المياه ستستمر في النمو؛ مما يجعلها منسبة جداً لتقديمها للشريك لاستمرارية نموها واحتفاظها برونقها يوماً بعد يوم.

زهرة التوليب الفرنسية

زهرة الشاي سوداء اللون المهجنة (Black Baccara Hybrid Rose)

قد أوصى فايتوس بشراء باقة من هذه الأزهار لاعتبارها خياراً أنيقاً، كما أضاف "أن للونها الأسود سحراً لا مثيل له"، فبقص سيقانها الطويلة وبوضعها في إناء زجاجي صغير مع حزمة من الأوراق الخضراء ستضفي جمالاً مبهراً ومشهداً مثالياً في حال قمت بوضعها على طاولة العشاء، حيث يمكن أن تبقى نضرة في الإناء لمدة أسبوعين.

صورة الورود السوداء

أزهار الكوبية (Hydrangeas)

يمكنك الحصول على باقة كبيرة من أزهار الكوبية وبسعر أقل من أسعار باقي الأزهار؛ هذا ما قاله فايتوس، تأتي بمجموعة متنوعة من الألوان منها الأبيض والأرجواني وهي تشبه في شكلها الكبير الكريات المستديرة، كما أنك ستتمكن من الحصول على باقة منها بألوان متعددة ومختلفة، كما يجب مراعاة حاجتها إلى الماء لتبقى نضرة في الإناء.

صورة ورود الكوبيه

زهرة نرجس الأسد الحمراء (Red Lion Amaryllis)

ستكون هذه الزهرة خياراً جميلاً في حال أردت أن تكون باقتك باللون الأحمر، حيث أن هناك مجموعة كبيرة من أزهار النرجس التي تدعى بأزهار الأسد؛ تشبه حلوى التفاح الحمراء وتضفي رومانسية على هذا اليوم؛ بشكلها الخلاب وبساقها الطويلة، تحتفظ بنضارتها حوالي أسبوعين على الأقل؛ كما ستبدو أروع في حال أضيف إليها مجموعة من الأوراق الخضراء.

صورة ورود نرجس الأسد الحمراء

أزهار مناسبة للجنازات والوداع

إذا قمت بتصفح ترتيبات الجنازة على مواقع الإنترنت المتخصصة بهذه المناسبة؛ ستلاحظ أن هناك عدة أنواع من الأزهار التي تستخدم للجنازة تبعاً للتقاليد ورموز الأزهار، فيما يلي قائمة تعرض مجموعة الأزهار التي يمكن استخدامها كأزهار خاصة بالجنازة:

زهرة القرنفل (Carnations)

كان للقرنفل أهمية في تاريخ البشرية لأكثر من 2000 عام؛ كونها تمثل التاج اليوناني (التاج الملكي) أو كتلميحات إلهية، فلهذه الزهرة العديد من الألوان، لكنها في الجنازة تختصر على ألوان الوردي والأحمر والأرجواني والأصفر والأخضر والأزرق المصبوغ والأبيض، فالأكثر استخداماً من بين تلك: الوردي الذي يعبر عن مشاعر مرتبطة ذكرى الفقيد كما أنه يرمز لحب الأم الدائم، والأنسب لاستخدام هذا اللون في جنائز الأم أو الجدة، بالنسبة للون الأحمر فهي تعبر عن مشاعر قوية من الحنين والحب الحقيقي، أما اللون الأبيض فيرمز إلى النقاء والإخلاص والبراءة.

صورة زهرة القرنفل للجنازات

زهرة الأقحوان (Chrysanthemums)

ترتبط زهرة الأقحوان في العديد من الثقافات بالموت والحزن، هذا ما جعلها تكتسب شعبيةً كبيرة لمناسبات الحزن وأبرزها الجنازة، تتوفر بألوان متعددة كالأبيض ولون الباستيل والأخضر وألوان أخرى نابضة بالحياة، كما أن ألوان هذه الزهرة خلافاً مع الأزهار الأخرى؛ لا تبدو مهمة نسبة للمغزى والأهمية التي تحملها تعبيراً عن الخسارة والحزن.

ورود الأقحوان للجنائز

زهرة الدلبوث (Gladioli)

تجسد في شكلها قوة الشخصية والإخلاص والنزاهة الأخلاقية، لها ساق طويل وتتألف من عدة زهور؛ تتاح بألوان متعددة وتستخدم عادة في مراسم الجنازات الكلاسيكية؛ وخدمات الدفن التقليدية.

صور ورود الدليوث

زهرة السحلبية (Orchids)

زهرة فريدة من نوعها لأسباب تتراوح بين تأثيرها على الشفاء وندرة جمالها، كما أنها تعتبر من أبرز علامات الفخامة والذوق الرفيع، حيث يتم إرسالها في مناسبات الحزن ليس فقط لجمالها بل لأنها تعتبر هدية دائمة تبقى مزدهرة لفترة أطول من أنواع الأزهار الأخرى، وبالنسبة إلى رمزية ألوانها لا تملك هذه الزهرة أي رمز من خلال لونها.

صورة ورود الأورشيد

ختاماً.. لشكل الأزهار أهمية قصوى عند التخطيط لإرسال باقة معينة؛ كما أن لكل لون معنى خاص به لكل مناسبة وظرف، لذا يجب أن تكون على علمٍ بكل ما هو ملائم لكل مناسبة قبل أن تقوم بإرسال الباقة؛ آملين أن نكون قد قدمنا ما هو مناسب وفريد ومساعد في اختيارك لباقة الأزهار لمناسبة معينة.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر