الملك فاروق

ملك مصر فاروق آخر سلالة محمد علي.. تعرف على أبرز محطات حياته وسياسته وتكريمه
الكاتب:منارة دمشق
تاريخ النشر: 28/05/2017
آخر تحديث: 03/08/2017
الملك فاروق

ملك مصري، عاصر مرحلة الحرب العالمية الثانية، حكم مصر في عمر السادسة عشرة، وفي سن الثانية والثلاثين عاماً اندلعت ضده ثورة الضباط الأحرار في الثالث والعشرين من تموز/ يوليو عام 1952؛ والتي أدت إلى تنازله عن العرش، توفي في منفاه، إنه الملك فاروق.

خلف الملك فاروق والده الملك فؤاد الأول في حكم مصر، وهو ينحدر من سلالة محمد علي التي حكمت مصر منذ الاحتلال العثماني وصولاً للانتداب البريطاني، وبانتهاء حكم الفاروق تكون طُويت مرحلة حكم فيها محمد علي وسلالته مصر لمدة مئة وخمسين عاماً.. فمن هو الملك فاروق؟ وما هي أبرز محطات حياته؟ وما هي أهم إنجازاته الداخلية وسياساته الخارجية؟ هذا ما سنجيب عنه في هذه المقالة.

1

بداية حياة الملك فاروق ووصوله إلى السلطة

ولد الأمير فاروق في قصر عابدين بالقاهرة في الحادي عشر من شهر شباط/ فبراير عام 1920، وهو أكبر طفل للملك فؤاد الأول، والدته نازلي صبري، كان لديه أربع أخوات: (الأميرة فوزية (أصبحت الزوجة الأولى لشاه إيران محمد رضا بهلوي)، الأميرة فايزة، الأميرة فايكة، الأميرة فتحية)، وأخ وأخت من زواج والده السابق من الأميرة شويكار خانم أفندي (الأمير اسماعيل، الأميرة فوقية)، درس في الأكاديمية العسكرية الملكية في مدينة وولويتش ببريطانيا.

الملك فاروق استلم السلطة في عمر ستة عشر عاماً

بعد وفاة والده، استلم الملك فاروق العرش في عمر السادسة عشرة، أي في عام 1936، حيث حكم مجلس وصاية باسمه كونه لم يتم السن القانونية، وهذا المجلس كان مكون من: (رئيس المجلس محمد علي، وعضوية محمد شريف صبري باشا، عزيز عزت باشا).

وبعد وصول الملك فاروق إلى مصر (حيث كان يدرس في الأكاديمية العسكرية الملكية في مدينة وولويتش ببريطانيا)؛ قام بالتنازل عن خمسين ألف جنيه من مخصصات الملك السنوية، كما وجه خطاب شكر للحكومة والشعب الذي رحب بقدومه إلى مصر واستلامه العرش وذلك وفق ما جاء في كتاب "سنوات مع الملك فاروق شهادة للحقيقة والتاريخ" للكاتب د. حسين حسني السكرتير الخاص للملك فاروق، ليتولى الملك فاروق العرش رسمياً في التاسع والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1937.

الأزمة الوزارية في عام 1942

خلال الحرب العالمية الثانية وقفت مصر على الحياد، وفي شهر شباط/ فبراير عام 1942 حدثت أزمة وزارية في مصر؛ نتيجة استقالة الحكومة حسين سري باشا وتعيين حكومة جديدة، فقامت الحكومة البريطانية من خلال سفيرها في مصر مايلز لامبسون بالضغط على الملك فاروق لتشكيل حكومة من الوفد لتحل محل حكومة حسين سري باشا، وفي عام 1945 أعلن الملك فاروق الحرب على دول المحور.

وفي السابع عشر من شهر تشرين الأول/ أكتوبر عام 1951 حصلت الحكومة المصرية على موافقة برلمانية لإلغاء المعاهدة الأنجلو - مصرية عام 1936 (والتي أنهت الانتداب البريطاني واستبدل المندوب السامي بلقب سفير مع الاحتفاظ بالقوات البريطانية في مصر) هذه المعاهدة ألغت الانتداب لكن القوات البريطانية بقيت في مصر ولم تغادرها، ونتيجةً لذلك، اعتبرت القوات البريطانية في قناة السويس قوات احتلال، وأعلن الملك فاروق "ملك مصر والسودان".

2

السياسة الداخلية والخارجية للملك فاروق

كان للملك فاروق العديد من الإنجازات خلال فترة حكمه لمصر، وأبرز هذه الإنجازات وفق ما ورد في كتاب "سنوات مع الملك فاروق شهادة للحقيقة والتاريخ" كالآتي:

  • استبعاد الموظفين البريطانيين من قصر عابدين (السائق الخاص بالملك، الخدم في القصر)، واستبدالهم بمصريين، وذلك في عام 1936.
  • إلغاء الامتيازات التي كان يتمتع بها السفير البريطاني في مصر (حراسة خاصة، فتح الباب الملكي له في سكة القطار، تخصيص قطار خاص به، إخلاء الطرق عند مرور سيارته فيها) في عام 1936، وهذه الامتيازات كانت مطبقة قبل توقيع الاتفاقية الأنجلو مصرية في عام 1936.
  • إنشاء مدرسة الطيران العالي بألماظة في عام 1937 التي أصبحت كلية الطيران الملكية في عام 1948.
  • إنشاء مبنى نقابة المحامين في القاهرة في عام 1939.
  • وقع اتفاقية مونتريه في عام 1937 مع الدول الأوروبية التي لها امتيازات أجنبية (بريطانيا، فرنسا) تم بموجبها إلغاء الامتيازات الأجنبية التي كانت تتمتع بها هذه الدول في مصر؛ (من هذه الامتيازات أنه إذا حصل خلاف بين مصري وأوروبي يفصل في الخلاف قنصل البلد الذي ينتمي إليه هذا الأوروبي، وبعد توقيع اتفاقية مونتريه صار يفصل بينهما القضاء المصري).
  • إنشاء جامعة الملك فاروق في عام 1938.
  • افتتاح متحف الملك فؤاد الأول في عام 1938.
  • إنشاء نقابة الصحفيين في عام 1939.
  • افتتاح مستشفى صيدناوي في عام 1941.
  • إنشاء نقابة للممثلين في عام 1942.
  • إنشاء المعهد العالي للفنون المسرحية في عام 1944.
  • افتتاح مكتبة الأميرة فريال في مصر الجديدة في عام 1944.
  • تأسيس الجمعية الوطنية للدراسات التاريخية في عام 1945.
  • افتتاح المدينة الجامعية لجامعة الملك فؤاد في عام 1945.
  • إنشاء الكلية الجوية في عام 1946.
  • إصدار قانون الكسب غير المشروع في عام 1949.
  • إقرار التعليم المجاني في المراحل قبل الجامعية في عام 1951.
  • افتتاح بنك القاهرة في عام 1952.
  • إنشاء المجلس الأعلى للبحوث العلمية والصناعية في عام 1952.

سياسة الملك فاروق الخارجية

  • الانضمام لعصبة الأمم في عام 1938.
  • توقيع بروتوكول تأسيس جامعة الدول العربية في عام 1944.
  • توقيع ميثاق تأسيس منظمة الأمم المتحدة في عام 1945.
  • إنشاء معهدي الدراسات الإسلامية في كل من العاصمة الجزائرية الجزائر والعاصمة الإسبانية مدريد في عام 1945.
  • المشاركة في الحرب العربية – الإسرائيلية في عام 1948، والتي أدت إلى خسارة الدول العربية الحرب وقيام إسرائيل باحتلال معظم الأراضي الفلسطينية باستثناء القدس والضفة الغربية وقطاع غزة.
3

ثورة الضباط الأحرار تنهي حكم الملك فاروق

كان الجيش المصري يخضع لسيطرة الملك فاروق منذ توليه السلطة، وزادت النقمة عليه بسبب:

  • أسلوب حياة فاروق المتميزة بالفساد والبذخ، حيث كان لديه الكثير من القصور وأكثر من مئة سيارة خاصة، إضافةً لليخوت والطائرات.
  • قيام بعض أقربائه بتزويد القوات المصرية؛ بأسلحة تالفة من الاتحاد السوفيتي، خلال الحرب العربية الإسرائيلية في عام 1948 قد أدى إلى تآكل ولاء الجيش للملك فاروق بسبب صفقة الأسلحة الفاسدة تلك.

وفي نهاية عام 1951 قام الضباط الأحرار بترشيح أنفسهم لعضوية مجلس إدارة نادي الضباط بالقاهرة، وكان مرشحهم لرئيس النادي الجنرال محمد نجيب، أحد الضباط رفيعي المستوى الذين تميزوا في الحرب، وأيد الملك فاروق المرشحين المنافسين للضباط الأحرار، ولكن فاز المرشحون الأحرار.

ثورة الضباط الأحرار تطيح بالملك فاروق

اعتبر فاروق هزيمته الانتخابية دليل على مؤامرة تحريضية في سلاح الضباط، كما كان في الواقع، وقد دفعت جهوده لاستعادة السيطرة على الضباط الأحرار إلى تسريع الانقلاب، حيث كانوا يخشون أن يكون المخبرون قد اخترقوا من قبل مخبرين وأنهم كانوا في خطر وشيك بالاعتقال، وكان قرار محاولة الانقلاب قد اتخذ في وقت مبكر من صباح يوم الثاني والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1952.

وفي منتصف الليل، حين كانت الملك فاروق في قصره بالإسكندرية، سيطر حوالي مئتي ضابط وثلاثة آلاف جندي على مقر الجيش، كما سيطروا على المطار ومركز الاتصالات، وقامت الدبابات والمشاة بدوريات في شوارع القاهرة، وفي الساعة السابعة من صباح يوم الثالث والعشرين من شهر تموز/ يوليو أعلن أنور السادات الاستيلاء على إذاعة القاهرة، في حين ناشد الملك فاروق السفير الأمريكي تقديم المساعدة، لكن الأمريكيين لم يثقوا به.

كما لم تتدخل القوة البريطانية في منطقة القناة فيما يجري، ثم ذهب الملك فاروق إلى قصر رأس التين بالميناء الغربي في الإسكندرية، حيث تمت محاصرته من قبل الضباط الأحرار وفي السادس والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1952 أمر بالتنازل عن العرش لابنه أحمد فؤاد ومغادرة القصر في الساعة السادسة من مساء ذلك اليوم، فأبحر لنابولي مع زوجته وأطفاله، حيث أنشد في وداعه النشيد الوطني المصري وأطلقت 21 طلقة تحية له، وفي الثامن عشر من شهر حزيران/ يونيو عام 1953، ألغت الحكومة الثورية رسمياً النظام الملكي، منهية بذلك مئة وخمسين عاماً من حكم أسرة محمد علي، وأعلنت مصر جمهورية.

4

نفي الملك فاروق ووفاته

بعد نفيه من مصر، استقر الملك فاروق أولاً في موناكو، ثم انتقل إلى العاصمة الإيطالية روما، وفي التاسع والعشرين من شهر نيسان/ أبريل عام 1958، أصدرت الجمهورية العربية المتحدة (اتحاد مصر وسوريا)، أحكاما تلغي جنسيته، فحصل على الجنسية من موناكو في عام 1959 من صديقه المقرب الأمير رينيه الثالث.

وفاة الملك فاروق

توفي الملك فاروق في مطعم إيل دو فرانس في روما في الثامن عشر من شهر آذار/ مارس عام 1965، بعد تناوله العشاء ولم يتم تشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة حيث رفضت العائلة ذلك، كانت رغبة الملك فاروق أن يدفن في مسجد الرفاعي بالقاهرة، إلا أن الحكومة المصرية رفضت هذا الطلب في عهد جمال عبد الناصر ودفن في إيطاليا، وحضر الجنازة التي تمت في روما والدته نازلي صبري، عاد جثمان الملك فاروق إلى مصر في الحادي والثلاثين من شهر آذار/ مارس عام 1965 في الليل، ودفن سراً في موقع إبراهيم باشا في منطقة الإمام الشافعي، وخلال رئاسة أنور السادات لمصر، تم نقل الرفات إلى مسجد الرفاعي.

5

زواج الملك فاروق وأطفاله

تزوج الملك فاروق مرتين، ولديه ثلاث بنات وابن واحد:

  • الأولى من صفيناز ذو الفقار (1921- 1988)، تزوجها في شهر كانون الثاني/ يناير عام 1938، انفصل عنها في عام 1948، بعد أن أنجبت له ثلاث بنات، هن:
  1. الأميرة فريال: من مواليد السابع عشر من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر عام 1938، توفيت في التاسع والعشرين من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2009.
  2. الأميرة فوزية: من مواليد السابع من شهر نيسان/ أبريل عام 1940، توفيت في السابع والعشرين من شهر كانون الثاني/ يناير عام 2005.
  3. الأميرة فادية: من مواليد الخامس عشر من شهر كانون الأول/ ديسمبر عام 1943، توفيت في الثامن والعشرين من شهر كانون الأول/ ديسمبر عام 2002.
  • الثانية من ناريمان صادق (1933- 2005)، تزوجها في عام 1951، أنجبت له الملك فؤاد الثاني في السادس عشر من شهر كانون الثاني/ يناير عام 1952 الذي يقيم حالياً في سويسرا، وبعد أشهر من ولادة الأمير طرد الملك زوجته وطلقها من دون معرفة الأسباب في عام 1954.

اهتمامات الملك فاروق

كان الملك فاروق لديه العديد من الهوايات، منها:

  • جمع العملة، حيث جمع تشكيلة من أشهر القطع النقدية في التاريخ، والتي تضمنت الذهب الأمريكي النادر للغاية 1933 عملة النسر المزدوج.
  • تقليد النمط الفرنسي، يستخدم اسم الملك لوصف تقليد أثاث لويس الخامس عشر المعروف باسم "لويس فاروق"، حيث أصبح الأثاث الإمبراطوري لقصر عابدين على الطراز الفرنسي من المألوف بين الطبقات العليا في مصر، حتى بدأ الحرفيون المصريون بإنتاج كميات كبيرة منه، وهذا النمط يستخدم نحت مزخرف، مذهب بشكل كبير، ويغطى بقماش متقن.

ألقابه

حمل الملك فاروق العديد من الألقاب خلال حياته، هي:

  • صاحب السمو الأمير فاروق، بين عامي 1933 والثامن والعشرين من شهر نيسان/ أبريل عام 1936.
  • جلالة ملك مصر، وسيط النوبة والسودان وكردفان ودارفور، بين الثامن والعشرين من شهر نيسان/ أبريل عام 1936 والسادس عشر من شهر تشرين الأول/ أكتوبر عام 1951.
  • جلالة ملك مصر والسودان، بين السادس عشر من شهر تشرين الأول/ أكتوبر عام 1951 والسادس والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1952.
  • جلالة الملك فاروق، بين السادس والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1952 حتى انتهاء حكمه.
6

الأوسمة الوطنية للملك فاروق

حصل الملك فاروق على العديد من الأوسمة الوطنية، منها:

  • وسام محمد علي برتبة فارس (Royal Order of Muhammad Ali).
  • وسام الملك فؤاد برتبة فارس (Royal Order of Fuad).
  • وسام الخديوي اسماعيل برتبة فارس (Royal Order of Ismail).
  • الوسام الملكي للفضيلة (Royal Order of the Virtues).
  • وسام النيل برتبة فارس (Royal Order of the Nile).
  • وسام الملكي للثقافة (Royal Order of Agriculture).
  • الوسام الملكي للزراعة (Royal Order of Culture).
  • وسام الصناعة والتجارة الملكي (Royal Order of Industry and Commerce).
  • وسام النجمة العسكرية (Royal Decoration of the Military Star).
  • وسام الشجاعة (Medal for Bravery).
  • ميدالية الأعمال الجديرة (Medal for Meritorious Acts).
  • ميدالية التفاني في أداء الواجب (Medal for Devotion of Duty).
  • ميدالية الخير (Medal for Benevolence).
  • وسام ضحايا الحرب (Medal of Casualty).
  • ميدالية فلسطين (Palestine Medal).
  • ميدالية محمد علي (Muhammad Ali Medal).
  • ميدالية الأمير كمال الدين حسين (Prince Kamal el Dine Hussein Medal).
  • ميدالية الملك فاروق (King Farouk Inauguration Medal).
  • الميدالية التذكارية للحرس الملكي (Royal Guard Commemorative Medal).

الأوسمة الدولية

حصل الملك فاروق على العديد من الأوسمة الدولية خلال فترة حكمه، منها:  

  • وسام جوقة الشرف برتبة الصليب الكبير (Order of the Legion of Honour)، من فرنسا.
  • وسام بهلوي رتبة نايت جراند كوردون (Order of Pahlavi)، من شاه إيران محمد رضا بهلوي.
  • وسام سانت تشارلز برتبة فارس الصليب الكبير (Order of Saint-Charles)، من موناكو.
  • وسام الملكة إيزابيلا الكاثوليكية برتبة فارس الصليب الكبير (Royal Order of Isabella the Catholic)، من إسبانيا.
7

الملك فاروق في الدراما والمسلسلات المصرية

  • مسلسل رد قلبي، عُرض في عام 1998، بطولة: محمد رياض، نيرمين الفقي، هدى سلطان، حسن حسني، أحمد السقا، داليا مصطفى، وائل نور (الملك فاروق)، المسلسل من تأليف كل من يوسف السباعي، مصطفى محرم، إخراج: أحمد توفيق.
  • مسلسل أوراق مصرية الجزء الأول، عُرض في عام 1998، يتحدث عن الحقبة التي حكم فيها الملك فاروق مصر والتي امتدت ستة عشر عاماً، بطولة: صلاح السعدني، هالة صدقي، فريدة سيف النصر، أمينة رزق، عبد العزيز مكيوي، يوسف شعبان، أيمن عزب (الملك فاروق)، المسلسل من تأليف: طه حسين سالم، إخراج: وفيق وجدي.
  • مسلسل أم كلثوم، عُرض في عام 1999، بطولة: صابرين، أحمد راتب، كمال أبو رية، حسن حسني، سميرة عبد العزيز، ناصر سيف، أحمد سعيد عبد الغني وبسام رجب (الملك فاروق)، المسلسل من تأليف: محفوظ عبد الرحمن، إخراج: إنعام محمد علي.
  • مسلسل الملك فاروق، عُرض في عام 2007، يتحدث عن السيرة الذاتية للملك فاروق منذ ولادته حتى وفاته، بطولة: تيم حسن (الملك فاروق)، وفاء عامر، عزت أبو عوف، نبيل الحلفاوي، صلاح عبد الله، تأليف: لميس جابر، إخراج: حاتم علي، وحصل المسلسل على ست جوائز ذهبية في مهرجان القاهرة للإعلام العربي في دورته الثالثة عشرة، هي: (ذهبية أفضل إخراج للمخرج حاتم علي، وذهبية أفضل ممثل للفنان تيم حسن، وذهبية أحسن سيناريو لميس جابر، أفضل دور ثاني للممثل صلاح عبد الله، ذهبية خامس أفضل موسيقى تصويرية لطارق الناصر، ذهبية أفضل إضاءة، كما حصلت الممثلة المصرية شيرين عادل على فضية أحسن ممثلة صاعدة في دور الملكة ناريمان).
  • مسلسل ملكة في المنفى، يتحدث عن حياة زوجة الملك فاروق ناريمان في المنفى، عُرض في عام 2010، بطولة: نادية الجندي، محمود قابيل، كمال أبو رية، عايدة عبد العزيز، ليلى طاهر، شريف سلامة، حسام فارس (الملك فاروق)، المسلسل من تأليف: راوية راشد، إخراج كل من محمد زهير رجب ووائل فهمي عبد الحميد.
  • الجماعة، عُرض في عام 2010، مسلسل يرصد جماعة الإخوان المسلمين منذ تأسيسها في مصر على يد حسن البنا في عام 1928، بطولة: أحمد مالك، إياد نصار، أحمد راتب، محمد أبو داود، حسن عبد الله، أحمد الفيشاوي (الملك فاروق)، المسلسل من تأليف: وحيد حامد، إخراج كل من: محمد ياسين وشريف عرفة.
  • كاريوكا، عُرض في عام 2012، بطولة: وفاء عامر، عزت أبو عوف، فادية عبد الغني، إسماعيل محمود، مروة مهران، تامر عبد المنعم، حسام الجندي (الملك فاروق)، المسلسل من تأليف: فتحي الجندي، إخراج: عمر الشيخ.
  • مشرفة رجل لهذا الزمان، عُرض في عام 2011، أحمد شاكر عبد اللطيف، هنا شيحة، منال سلامة، ياسر فرج، تامر يسري، حسام فارس، محمد البياع (الملك فاروق)، المسلسل من تأليف: محمد السيد عيد، إخراج: إنعام محمد علي.

الأفلام التي جسدت الملك فاروق

  • فيلم سادات، فيلم أمريكي من جزئين، عُرض في عام 1983، يتحدث عن السيرة الذاتية للرئيس المصري الراحل أنور السادات؛ أبرز محطات حياته، ومن بينها مرحلة ثورة الضباط الأحرار التي كان أنور السادات أحد قادتها وأدت للإطاحة بالملك فاروق، بطولة لويس جوست جونيور، بول إل سميث (الملك فاروق).
  • امرأة هزت عرش مصر، عُرض في عام 1995، يتحدث عن دور وصيفة الملك فاروق في الإطاحة به، حيث قامت وفق ما ورد في المسلسل بالتنسيق مع الضباط الأحرار كي يقوموا بالانقلاب المعروف بثورة الثالث والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1952، وهو من بطولة: نادية الجندي، فاروق الفيشاوي (الملك فاروق)، محمود حميدة، إبراهيم يسري، عزت أبو عوف، الفيلم من تأليف: رشاد كامل، سيناريو وحوار: بشر الديك، إخراج: نادر جلال.
  • جمال عبد الناصر، عُرض في عام 1999، يروي السيرة الذاتية للرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر و أبرز محطات حياته، ومن بينها مرحلة الإطاحة بالملك فاروق، بطولة: هشام سليم، عبلة كامل، جميل راتب، خالد الصاوي، بيتر بيريل، جون اتيربوري، بسام رجب (الملك فاروق)، الفيلم من تأليف كل من أنور القادري وأريك ساندرز، إخراج: أنور القوادري.

الكتب التي تنازلت حقبته

ظهرت العديد من الكتب التي تتحدث عن الملك فاروق وفترة حكمه، منها:

  • سنوات مع الملك فاروق شهادة للحقيقة والتاريخ، للكاتب د. حسين حسني السكرتير الخاص للملك فاروق.
  • الملك فاروق وألمانيا النازية، للكاتب وجيه عتيق.
  • فاروق كما عرفته، للكاتب كريم ثابت.
  • رواية «مولانا»، للكاتب محمد العون، صدرت في عام 2010، والحائزة على جائزة الدولة التشجيعية في الأدب لعام 2013، تتحدث عن الملك فاروق منذ ولادته حتى خروجه منفياً من مصر.

وثائقي الملك فاروق

فيلم مصري، أنتج في التسعينات يتحدث عن مسيرة الملك فاروق منذ ولادته حتى وفاته.

في الختام.. عاش الملك فاروق خمسة وأربعين عاماً، بدأها بأمير وولي عهد، ثم ملك على مصر لمدة ستة عشر عاماً، ليختم حياته بملك متنازل عن عرشه وفاقد للجنسية المصرية، لتدفن رفاته في أرض مصر بعد سنوات على وفاته.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر