معدلات الأجور حول العالم

ما هي البلدان التي يحصل العاملون فيها على أعلى الأجور؟

الكاتب:
تاريخ النشر: 02/08/2016
آخر تحديث: 07/08/2016
لا يعكس الأجر المرتفع قوة شرائية كبيرة بالضرورة، حيث يتأثر الأجر بمعدلات الضريبة ومستويات الأسعار السائدة في البلد

تعتبر معدلات الأجر مؤشراً هامّاً لقياس المستوى المعيشي والاستقرار الاقتصادي في بلد ما (وبخاصة في ظل سيادة معدلات تضخم مقبولة)، وعل الرغم من أن معدلات الأجور المرتفعة لا ترتبط بشكل دائم بقدرة شرائية مرتفعة؛ فهي عامل أساسي عند قياس مستويات معيشة الأفراد ومدى الرضا الشعبي العام، كما أن معدلات الأجور المرتفعة عادة ما تعبر عن كون اقتصاداتها مستقرة وقوية مع معدلات بطالة منخفضة وفرص عمل كثيرة.

هل سبق لك أن تساءلت يوماً عن أجور الموظفين والعمال التي يتقاضونها في البلاد الأخرى وإن كانت تلك الأجور أعلى من أجور بلدك؟ وهل فكرت يوماً أنك تستحق أجراً أكبر من الأجر الذي تتلقاه؟ دعونا نلقي نظرة سريعة على أعلى مستويات متوسط الأجور حول العالم لتكتشف ما إن كان بلدك موجوداً في هذه القائمة.

ما هو مقياس معدل الأجور

معدل الأجور هو مقياس يعبر عن المتوسط الحسابي للأجور التي يحصل عليها الأفراد العاملون في بلد لقاء العمل الذي يقومون به ويتم حسابه غالباً كمعدل سنوي وأحياناً كمعدل شهري (وفق طبيعة سوق العمل والجهة التي تقوم بحساب المعدل).

ويختلف معدل الأجور عن الناتج المحلي الإجمالي للفرد (Gross Domestic Product per Capita) بأن الأخير ينتج عن قسمة الناتج المحلي الإجمالي على عدد الأفراد الكلي (سواء كانوا عاملين أم عاطلين عن العمل) ويتضمن بذلك الإنفاق الحكومي والإنفاق على مشاريع البنية التحتية (Infra Structure Projects) بينما معدل الأجور لا علاقة له بالإنفاق الحكومي أو بالعدد الإجمالي للأفراد بل بعدد الأفراد المنتجين او العاملين فقط، ويتم حسابه من خلال تجميع أجور كل العاملين وقسمتها على عددهم.

أعلى معدلات الأجور في العالم

تبعاً لآخر إحصاءات قامت بها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية عام 2014 (وهي منظمة تضم دول أمريكا الشمالية ودول أوروبا الغربية والوسطى بالإضافة لأستراليا وتشيلي وإسرائيل)، فمعدلات الأجور الصافية (بعد خصم المدفوعات الإجبارية كالضرائب) تتوزع كالتالي:

متوسط الأجر السنوي لأعلى 25 دولة في العالم (قبل وبعد خصم الضرائب)

البلدمعدل الأجور السنوية الصافي (دولار أمريكي)معدلات الأجور السنوية الإجمالية (دولار أمريكي)

لوكسمبورغ 

52,24761,511
سويسرا 51,47757,082
إيرلندا  47,99553,286
الولايات المتحدة الأمريكية45,36357,139
أستراليا 42,20251,148
كندا 39,40848,164
الدنمارك 36,09149,589
النروج 35,065 51,718
هولندا 34,72851,003
المملكة المتحدة30,58241,659
كوريا الجنوبية29,68236,653
ألمانيا 29,03043,872
المجر 28,16345,988
بلجيكا 28,55348,093
اليابان 26,28735,672
السويد 25,65040,994
فنلندا 24,87740,782
سلوفينيا 25,34033,068
إسرائيل24,27129,635
إسبانيا23,45236,013
فرنسا 24,27640,828
 إيطاليا 21,19034,744
البرتغال16,82523,977
جمهورية التشيك15,51021,185
بولندا16,55923,649

المصدر: قاعدة بيانات منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

هل يجعلك الأجر الأعلى في وضع معيشي أفضل؟

الجواب غالباً ما يكون نعم، لكن الحقيقة أن العلاقة بين مستوى الأجر والوضع المعيشي ليست خطية (أي أنها تتأثر بعوامل خارجية أخرى). في بعض الحالات لا يكون الدخل المرتفع يعني بالضرورة وضعاً أفضل ويعود ذلك لأسباب عدة أهمها النظام الضريبي، فالضرائب تختلف عادة تبعاً للدخل الذي يحصلّه الشخص، وفي حال وجود فئتين ضريبيتين بحيث تكون الضريبة على الأجور حتى 20,000 دولار أمريكي سنوياً هي 10% والضريبة على الأجور من 20,001 دولار أمريكي حتى 60,000 دولار أمريكي هي 20% فالشخص الذي يتقاضى 19,500 دولاراً أمريكياً سيدفع ضريبة 10% تجعل الدخل الصافي 17,550 دولاراً أمريكياً، بالمقابل فالذي يجني 20,500 دولاً أمريكياً سيدفع ضريبة 20% تجعل الدخل الصافي 16,400 دولاراً أمريكياً.

من ناحية أخرى ففرق الأسعار يؤثر بشكل كبير في هذا السياق، فمبلغ 2,000 دولار أمريكي لا يعني الكثير في دول الاتحاد الأوروبي الأقوى اقتصادياً، لكن في البلدان النامية فهكذا أجر شهري يجعل صاحبه يصنف بين الأغنياء.

في النهاية... رغم دور معدل الأجور الكبير في تحديد مستوى المعيشة الممكن، فهو ليس المعيار الوحيد ومن الواجب الأخذ بعين الاعتبار معدلات الأسعار والضرائب والخدمات المجانية التي تؤمنها بعض البلدان كالتأمين الصحي الشامل والتعليم المجاني.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر