ما هو جفاف المهبل عند المرأة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 30 أغسطس 2021
ما هو جفاف المهبل عند المرأة
مقالات ذات صلة
تحاميل مهبلية
ألم المهبل عند العذراء
علاج فطريات المهبل

جفاف المهبل مشكلة مزعجة تشكو منها العديد من النساء من أعمار مختلفة ولأسباب مختلفة، فما هو جفاف المهبل، وما أسبابه، وطرق علاجه الطبيعية وغيرها، دعونا نتعرف إلى كل شيء عن جفاف المهبل في هذا المقال.

ما هو جفاف المهبل

جفاف المهبل هو جفاف يصيب منطقة المهبل عند المرأة مسبباً مجموعة من الأعراض المزعجة، أهمها [1] [2]:

  1. الشعور بحكة أو ألم أو حرقة في منطقة المهبل وحولها.
  2. وجود رغبة ملحة دائمة في التبول.
  3. إصابة المرأة بالتهاب في المسالك البولية أو المهبل.
  4. إضافة إلى انخفاض الرغبة في الجماع بسبب الألم وعدم الراحة اللذان قد يصاحبان العملية عند جفاف المهبل.

سبب جفاف المهبل

قد يحدث جفاف المهبل لعدة أسباب، نذكر منها [1] [2]:
1. بسبب تناول بعض الأدوية مثل مضادات الاكتئاب وحبوب منع الحمل.
2. بسبب الإرضاع.
3. عند سن اليأس.
4. في بعض حالات استئصال الرحم.
5. الخضوع لأحد علاجات السرطان كالعلاج الكيميائي.
وفي الحالات السابقة يكون السبب المشترك هو التغييرات الهرمونية التي تؤثر بدورها على حجم الإفرازات المهبلية عند المرأة.
أما من الأسباب الأُخرى التي قد تؤدي إلى جفاف المهبل نذكر:
6. استخدام الغسول النسائي بطريقة خاطئة حول المهبل أو داخله.
7. الاعتماد على الصابون المعطر لتنظيف المنطقة.
8. الإصابة ببعض الأمراض مثل متلازمة سجوجرن، متلازمة فلامر، ومرض السكري.

علاج جفاف المهبل للبنات

من أجل علاج جفاف المهبل عند البنات يجب اتباع الارشادات التالية [1]:

  1. استخدام الغسول أو الصابون المخصص للمنطقة فقط.
  2. عدم استخدام منتجات التنظيف المعطرة لمنطقة حول المهبل.
  3. في حال عدم وجود نتيجة بعد اتباع النصيحتين السابقتين يُفضل التحدث مع الطبيب لوصف العلاج المناسب.

هل جفاف المهبل من علامات الحمل أو الدورة

يحدث جفاف المهبل نتيجة لانخفاض هرمون الاستروجين، ويحدث انخفاض هرمون الاستروجين في حالة عدم تخصيب البويضة أي عدم حدوث الحمل، لذا ربما يمكننا القول إن جفاف المهبل هو من علامات الدورة وليس الحمل. [4] [3]

هل جفاف المهبل من علامات الحمل

كما قلنا في الفقرة السابقة فإن جفاف المهبل يحدث عندما ينخفض هرمون الاستروجين بسبب عدم تخصيب البويضة، أما عند حدوث الحمل وارتفاع مستوى هرمون الاستروجين فإن الإفرازات المهبلية تزيد، وعليه فلا يمكننا اعتبار جفاف المهبل من علامات الحمل بل العكس من ذلك.  [3]

جفاف المهبل من علامات الحمل بولد

حقيقة لا يدل جفاف المهبل عند المرأة الحامل على جنس الجنين، وإنما قد يكون إشارة إلى انخفاض هرمون البروجسترون (المسؤول عن الإفرازات المهبلية)، وهنا يجب التذكير بما تقوله جمعية الحمل الأمريكية من أن انخفاض هرمون البروجسترون أثناء الحمل قد يكون أحياناً دلالة على وجود حمل خارج الرحم. [5]

جفاف المهبل بعد الابرة التفجيرية

تحتوي الابرة التفجيرية على هرمون الحمل لمساعدة الجسم على الحمل، وعادةً ما يسبب هرمون الحمل زيادة في كمية الإفرازات المهبلية، وليس العكس. [6]

جفاف المهبل قبل الدورة

كما قلنا سابقاً في حال عدم حدوث الحمل بعد التبويض ينخفض هرمون الاستروجين ونتيجة لانخفاضه يحدث جفاف المهبل قبل الدورة الشهرية. [3]

علاج جفاف المهبل

توجد العديد من الخيارات لعلاج جفاف المهبل يقوم الطبيب بوصفها حسب الحالة الصحية للمرأة التي تعاني من جفاف المهبل، ويمكن تقسيم العلاج إلى قسمين رئيسين [2]:

  1. العلاج الهرموني: من خلال استخدام مرهم (أو كريم) الأستروجين حول المهبل.
  2. العلاج غير الهرموني: وهو أفضل من العلاج الهرموني (الأستروجين) بالنسبة للنساء الحوامل والمرضعات والنساء اللواتي قد أصبن بسرطان الثدي سابقاً، ومنها المرطبات والمزلقات المخصصة لمنطقة المهبل.

علاج جفاف المهبل طبيعياً

يوجد العديد من خيارات العلاج الطبيعي لجفاف المهبل، نذكر منها [7] [2]:

  1. علاج جفاف المهبل من خلال تعديل النظام الغذائي والابتعاد عن الأطعمة المسببة للجفاف، مع شرب كميات كافية من الماء.
  2. قد يفيد أيضاً تناول عشبة (أو المكمل العشبي) كوهوش السوداء.
  3. تناول فول الصويا، وذلك لاحتوائه على مركب نباتي مشابه لهرمون الاستروجين ولكن بتأثير أضعف.
  4. استخدام فيتامين E، سواء باستخدام تحاميل فيتامين E، أو من خلال دهن منطقة المهبل بزيت فيتامين E، حيث يعتقد أن هذا الزيت يستطيع علاج جفاف وتهيج المنطقة (ولكن يجب الحذر من أن زيت فيتامين E قد يتسبب بتهيج البشرة الصحية، كما يجب التأكد من عدم وجود حساسية منه قبل استخدامه).

علاج جفاف المهبل بزيت الزيتون

تفضل بعض النساء اللجوء إلى الزيوت أو المواد التي أساسها الزيت لترطيب المهبل، ومن هذه الزيوت زيت الزيتون، ولكن يجب التنبه إلى عدم استخدام زيت الزيتون لترطيب المهبل في ذات الوقت الذي يستخدم فيه الشريك الواقي الذكري، لأن بعض الواقيات الذكرية قد تتلف بسبب الزيت. [7]

مضاعفات جفاف المهبل

من مضاعفات عدم علاج جفاف المهبل [2] [7]:

  1. استمرار الشعور بالضيق والألم في منطقة المهبل.
  2. الشعور بالتوتر الدائم نتيجة الضيق الحاصل من مشكلة الجفاف.
  3. آثار سلبية على حياة الشريكين الحميمية بسبب الألم وعدم الراحة الناتجة عن هذا الجفاف.
  4. قد تؤدي تفاقم حالة جفاف المهبل أحياناً أيضاً إلى انعدام رغبة المرأة الجنسية تماماً.

نصائح للوقاية من جفاف المهبل

للوقاية من جفاف المهبل قد تفيدك النصائح التالية [1]:

  1. الابتعاد عن استخدام المنتجات غير المخصصة لمنطقة المهبل (مثل الفازلين).
  2. يفضل عدم استخدام المزلقات ذات الأساس الزيتي، واستبدالها بالمزلقات ذات الأساس المائي.

وختاماً في حال لم تجد معك الحلول السابقة نفعاً، فلا بد من مراجعة طبيبك والتحدث معه حول العلاج الأنسب لحالتك، وخاصة إذا ما كنتي تعانين من واحدة أو أكثر من الأعراض التالية [1]:

  1. خروج إفرازات غير طبيعية من منطقة المهبل.
  2. المعاناة من وجود نزيف بين الدورات الشهرية.
  3. عدم نفع العلاجات المتبعة.

في النهاية.. جفاف المهبل مشكلة صحية تعاني منها الكثير من السيدات خاصة بعد انقطاع الطمث، جربي نصائحنا في هذا المقال والأهم مراجعة الطبيب المتخصص للكشف عن أسباب الحالة وعلاجها.