ما هي تقنيات إزالة الوشم المختلفة

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الأحد، 20 يونيو 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
ما هي تقنيات إزالة الوشم المختلفة
مقالات ذات صلة
إزالة الوشم بالليزر
عمليات تكثيف الشعر وتقنياتها المختلفة
طرق إزالة الشامات

غالباً ما يتم اللجوء لعملية إزالة الوشم لأسباب عديدة مثل: تغير لون الوشم مع مرور الوقت. ظهور مضاعفات صحية في موضع الوشم، عدم الرضا عن المظهر النهائي للوشم.

يبين هذا المقال ما هو الوشم ومراحل إزالته، وكريم إزالة الوشم، كما يتطرق إلى الطرق المستخدمة في إزالة الوشم.

ما هو الوشم؟

الوشم على جسم الإنسان شكل من أشكال التعديل الجسدي، وهو علامة أو تصميم دائم يتم إجراؤه على البشرة باستخدام أصباغ يتم إدخالها من خلال وخز الطبقة العليا من الجلد.

عادةً ما يستخدم رسامو الوشم آلة محمولة باليد، مع إبرة واحدة أو أكثر تخترق الجلد بشكل متكرر.

ومع كل ثقب، تُدخل الإبرة قطرات حبر صغيرة لتبقى داخل الجلد ولا تزول [1] .

مراحل إزالة الوشم

تمر عملية إزالة الوشم بعدة مراحل هي [2] :

1-مرحلة التجميد: تسمى هذه المرحلة بمرحلة التجميد لأنها تجعل المنطقة المعالجة بيضاء اللون. تستمر لبضع دقائق فقط.

2- قد يثير ذلك بعض الألم حول المنطقة المعالجة. وهو أمر طبيعي، يمكن وضع ضغط بارد على المنطقة لتخفيف الألم في حال استمراره. سيبدو الأمر وكأنه حروق شمس، لذا قد تساعد المراهم المضادة للكورتيزول أيضاً في تخفيف الألم.

3- بعد ذلك يبدأ الجلد بالتقرح وهو أمر طبيعي لا يستدعي القلق. إذ تختفي هذه التقرحات من تلقاء نفسها مع مرور الوقت.

4- إذا لاحظت خروج إفرازات من المنطقة المعالجة بعد أسبوعين، يجب استشارة الطبيب المختص. لأن ذلك يدل على وجود عدوى محتملة، والتي تتطلب بدورها اهتماماً فورياً.

طرق ازالة الوشم

إزالة الوشم هي إجراء يتم اتخاذه لمحاولة إزالة الوشم غير المرغوب فيه. وهناك عدة طرق لإزالة الوشم أهمها [3]:

1- إزالة الوشم باستخدام الليزر.

2- إزالة الوشم بتسحيج الجلد.

3-إزالة الوشم باستخدام المراهم.

4-إزالة الوشم بالجراحة.

كريم إزالة الوشم

يعدُّ استخدام الكريم أحد الطرق المعروفة لإزالة الوشم، ولكن هذه الطريقة تنطوي على العديد من الأضرار أهمها [4]:

1- تسبب كريمات إزالة الوشم العديد من الآثار الجانبية بما في ذلك مشاكل الحكة والتقشير والتندب الدائم والتصبغ.

2- تحتوي كريمات إزالة الوشم على مواد كيميائية، مثل عامل التقشير حمض ثلاثي كلورو أسيتيك، الذي يستخدم أيضاً في علاجات الأمراض الجلدية الأخرى. عادةً ما يتم استخدام حمض ثلاثي كلورو أسيتيك من قبل المتخصصين في الرعاية الصحية لعلاجات البشرة الاحترافية، لذا قد يكون من الخطر استخدامه في المنزل دون إشراف.

3- بما أن الكريمات غير قادرة على الوصول إلى طبقة الأدمة، حيث يوجد الحبر، فإنها لن تزيل الوشم تماماً.

إزالة الوشم في المنزل

هناك عدة طرق لإزالة الوشم في المنزل ومن أهم هذه الطرق [5]:

1-إزالة الوشم باستخدام الألوة فيرا: وهي طريقة لإزالة الوشم بشكل طبيعي غير مؤلمة. ولا تسبب تهيج البشرة.

يتم فرك الألوة فيرا على منطقة الوشم أربعة مرات يومياً، غالباً مع بعض الزبادي العادي أيضاً يساعد ذلك على إزالة الوشم ويعطي البشرة مظهراً مشرقاً.

2-إزالة الوشم باستخدام العسل: يمكن أيضاً مزج العسل والصبار والملح واللبن لعمل عجينة تساعد في إزالة الوشم بشكل طبيعي بطريقة مشابهة للطريقة السابقة وبنفس مقدار المرات في اليوم أي أربعة مرات.

3- يعد استخدام مسحوق الرمل مع الصبار لإنشاء مادة تشبه المعجون طريقة فعالة أخرى لإزالة الوشم بشكل دائم.

يؤخذ بعضاً من مسحوق الرمل ويخلط مع جل الصبار، يوضع عدة مرات في اليوم حتى يختفي الوشم. هذه الطريقة فعالة لإزالة الوشم بشكل طبيعي، والتخلص من خلايا الجلد الملتصقة بالوشم باستخدام حبيبات الرمل.

إزالة الوشم بماء النار

ويسمى أيضاً التقشير الحمضي الذي يعمل على إزالة الوشم عن طريق إذابة الطبقات العليا من الجلد. باستخدام قشور حمض الجليكوليك وقشور TCA والحقن الحمضية.

ولكن هذه الطريقة لإزالة الوشم لها العديد من الآثار الجانبية أهمها [6] :

  • ألم.
  • حروق وتقرحات.
  • تورم.
  • نزيف.
  • تغير لون الجلد.
  • تندب دائم.

إزالة الوشم بالليزر

تعد طريقة إزالة الوشم بالليزر من أكثر الطرق شيوعاً واستخداماً اليوم، وتتم على عدة خطوات [7]:

1- يزيل الليزر الوشم عن طريق تفتيت ألوان الصباغ بشعاع ضوئي عالي الكثافة.

2-يعدُّ اللون الأسود للوشم أسهل الألوان للمعالجة بالليزر.

الإجراءات المتبعة خلال جلسة الليزر:

  • يتم وضع واقيات على العيون.
  • ثم يختبر الفني تفاعل البشرة مع الليزر لتحديد الطاقة الأكثر فعالية للعلاج.
  • يستخدم الفني الليزر لتمرير نبضات من الضوء المكثف عبر الطبقات العليا من الجلد والتي سيتم امتصاصها بواسطة صبغة الوشم فقط.
  • يتطلب الوشم الأصغر عدداً أقل من النبضات بينما تحتاج الأوشام الأكبر حجماً إلى مزيد من النبضات لإزالتها.
  • وفي كلتا الحالتين، سوف يتطلب الأمر عدة جلسات للتخلص تماماً من الوشم.

إزالة الوشم بالحجامة

لا يوجد دليل علمي يدعم ممارسة الحجامة لإزالة الوشم. إذ تميل الحجامة إلى استخدام الحرارة لإزالة الوشم، مما قد يجعل البشرة أكثر حساسية بعد جلسة الإزالة [8].

إزالة الوشم جراحيا

للقيام بإزالة الوشم جراحياً، يقوم الطبيب بتخدير الجلد حول الوشم بمخدر موضعي. بعد ذلك يقوم باستخدام المشرط لقص الجلد الموشوم، ومن ثم خياطة الجلد مرة أخرى.

الاستئصال الجراحي للوشم سريع وفعال حيث يمكن إجراؤه في جلسة واحدة ويزيل كامل الجلد الموشوم. لكنه يمكن أن يترك ندبة مرئية وقد لا يعمل بشكل جيد مع الوشم الأكبر حجماً [9].

إزالة الوشم عبر تسحيج الجلد

يُعد تسحيج الجلد أو ما يسمى سنفرة الجلد أحد الطرق المتبعة لإزالة الوشم، وعند اجراء عملية التسحيج يجب أخذ مجموعة من الأمور بعين الاعتبار [10]:

1- مثل إزالة الوشم بالليز، فإن جلسة تسحيج الجلد ستؤدي إلى جرح مفتوح يحتاج إلى رعاية بعد إجراء العملية.

2- يُنصح عادةً بالتنظيف اليومي للجرح بالماء والصابون، ووضع مرهم مضاد حيوي وتغطية الجرح بضمادة.

3- عادةً ما تستغرق الجروح الناتجة عن تسحيج الجلد وقتاً أطول للشفاء من تلك الناتجة عن إزالة الوشم بالليزر. من المحتمل أن تستغرق حوالي 14-10 يوم للشفاء.

4- قد يكون من الضروري إجراء أكثر من جلسة تسحيج لإزالة الوشم.

5- يمكن أن يؤدي تسحيج الجلد إلى ندبات كبيرة، وبالتالي يجب ألا يتم التسحيج إلا من قبل أطباء مدربين تدريباً جيداً.

إزالة الوشم بالتقشير الكيميائي

يعدُّ التقشير الكيميائي أحد الأنواع المعروفة لإزالة الوشم، وفي هذا السياق لابد من توضيح مجموعة من النقاط أهمها [11]:

1- يسبب التقشير الكيميائي ألماً خفيفاً ولكنه لا يتطلب عادةً استخدام مخدر.

2-ينجم عن التقشير الكيميائي جرح مفتوح يحتاج إلى العناية عبر التنظيف اليومي بالماء والصابون، واستخدام مرهم مضاد حيوي وضمادة.

3-عادةً ما يحتاج الجرح حتى يلتئم من 5 إلى 7 أيام.

في الختام.. يرغبُ الكثيرون بتجربة رسم الوشم على أجسادهم كنوعٍ من أنواع التحرُر أو الموضة؛ ولكنّهم قد يشعرونَ بالندم بفترةٍ ما من حياتهم بسبب رسمه وقد يرغبونَ بإزالتهِ بشكلٍ نهائي، ولكنَّ إزالته لا تُعتبر من الأمور السهلة، في هذا السياق تتعدد طرق إزالة الوشم وكل طريقة من الطرق تترك عدداً من الآثار الجانبية، والجدير بالذكر أن طريقة إزالة الوشم بالليزر تعدُّ الطريقة الأكثر شيوعاً والأكثر فعالية.