حقن حرق الدهون إيجابياتها وسلبياتها

  • تاريخ النشر: السبت، 28 أغسطس 2021
حقن حرق الدهون إيجابياتها وسلبياتها
مقالات ذات صلة
تقنية البلازماج استخداماتها إيجابياتها وسلبياتها
أنواع عمليات التجميل بدون جراحة مع السلبيات والإيجابيات
علاج التثدي عند الرجال في مصر بالإيجابيات والسلبيات

يشكل تراكم الدهون في الجسم هاجساً لمعظم الناس، كونه يؤثر على تناسق مظهرهم الخارجي بشكل سلبي، بالإضافة إلى خطورته على الصحة العامة للفرد، والتي قد تصل حد الموت.

وغالباً ما يلجأ الأشخاص إلى الطرق الأكثر سرعة وفعالية في التخلص من الدهون الزائدة، ومنها حقن إزالة الدهون.

لذا سنقدم لك في هذا المقال كل ما تريد معرفته عن حقن تذويب الدهون، بما فيها ايجابيات وسلبيات حقن حرق الدهون.

ما هي حقن حرق الدهون؟

هي أحد أنواع ابر التنحيف، تستخدم لإذابة الدهون المتراكمة تحت الجلد، والتخلص منه بسرعة وفعالية، وتتكون بشكل رئيسي من فيتامينات B الذي يعتبر آمناً بنسبة كبيرة.

تُعطى ابر تذويب الدهون الموضعية في الذراع أو غيرها من المناطق التي تحتوي على المزيد من الدهون تحت الجلد، مثل الفخذين أو البطن أو الأرداف، ولا يتم أخذ حقن حرق الدهون في العضل كما يعتقد البعض، بل يتم حقنها تحت الجلد. [1]
وتعد حقن حرق الدهون ميتابوليتس من أبرز الأسماء المستخدمة في التخسيس حيث تساهم في خسارة 5 - 7 كيلوغرام في الأسبوع الواحد.

مكونات حقن حرق الدهون

تتكون حقن حرق الدهون والتخسيس من فيتامينات ومغذيات ومكونات أخرى تستخدم للمساعدة في إنقاص الوزن، وتشمل مكونات ابر حرق الدهون على: [1]

  • فيتامين B 12.
  • فيتامين B 6.
  • فيتامين B المركب.
  • أحماض أمينية متفرعة السلسلة (BCAAs).
  •  L- كارنيتين.
  • فينترمين.
  • ميثيونين.
  • إينوزيتول.
  • كولين.
  • بيكولينات الكروم الثلاثي.

أنواع حقن حرق الدهون

تنقسم حقن حرق الدهون إلى ثلاثة أنواع رئيسية وهي: [2]

  • حقن فيتامين B12

تعتمد هذه الحقن على تأثير فيتامين B12 في أجسامنا، حيث يساهم بشكل كبير بزيادة التمثيل الغذائي وإجبار الخلايا الدهنية على إطلاق المزيد من الطاقة، ما يساعد ذلك في تقليل الدهون.

  • حقن موجه الدهون

تتكون هذه الحقن من مواد تلعب دوراً فعالاً في حرق الدهون مثل الميثيونين والكولين والإينوزيتول، وتساعد في التخلص من دهون الجسم مهما بلغ حجمها.

  • حقن فيتامين B وموجه للدهون

تحتوي تركيبة هذه الحقن على فيتامينات B1 و B2 و B3 و B6 و B12 و C بالإضافة إلى 3 Lipotropics و Lidocaine، بالإضافة  إلى جميع المركبات المساعدة في إنقاص الوزن عن طريق حرق الدهون الزائدة، وتقتصر سلبيات هذه الحقن على أنها لا تناسب الأشخاص الذين يعانون حساسية من الليدوكائين.

فعالية حقن حرق الدهون

تعتمد فعالية حقن حرق الدهون بشكل رئيسي على اتباع طرق أخرى لفقدان الوزن مع الحقن، ومنها: [3]

فوائد حقن حرق الدهون

يمكن تلخيص فوائد استخدام حقن حرق الدهون فيما يلي: [4]

  • تعزيز جهود إنقاص الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة وتراكم الدهون.
  • تساهم حقن حرق الدهون في البطن بإزالة الرواسب الدهنية المستعصية المتراكمة في منطقتي البطن والخواصر.
  • التخلص من الذقن المزدوجة وترهلات الوجه.
  • إزالة السيلوليت وعلاج ترهلات الفخذين والأرداف.
  • زيادة عملية التمثيل الغذائي لديك ما يساعدك في التخلص من الدهون.
  • إزالة الدهون المتراكمة في الثديين ومنطقة الإبط.
  • التخلص من الدهون المتراكمة أسفل الظهر.

كيف يتم أخذ حقن حرق الدهون؟

يعتقد العديد من الأشخاص انه يمكن وبسهولة أخذ حقن حرق الدهون بشكل شخصي في المنزل، إلا أن ذلك مجرد ضرب من الجنون، حيث أن مخاطر هذا الفعل كبيرة جداً، وقد تصل حد الموت.

بل إن الطريقة الصحيحة لأخذ حقن حرق الدهون، هي الخضوع إلى جلسات حقن حرق الدهون في مراكز موثوقة ومتخصصة، يعمل بها أطباء متخصصون وخبراء.

كم تكلفة حقن حرق الدهون؟

ليس هناك جواب محدد لسعر حقنة حرق الدهون، حيث يختلف سعرها تبعاً لنوعها مكوناتها، والمركز الذي يقدمها لك، لكن بشكل عام يتراوح سعر حقنة حرق الدهون الواحدة بين 35 - 75 دولار أمريكي.

الآثار الجانبية لحقن حرق الدهون

على الرغم من أن معظم مكونات حقن حرق الدهون أمنة بالنسبة للبشر، إلا أنه لا يمكن اعتبارها خالية من المخاطر، حيث تشمل أضرار حقن حرق الدهون: [3]

  • احتمالية حدوث عدوى في أماكن الحقن.
  • احتمالية تورم الجلد.
  • من الممكن أن يحدث رد فعل تحسسي تجاه أحد مكونات ابر التخسيس.
  • قد يحدث تداخلات دوائية مع ادوية أخرى.
  • الشعور بالألم في مكان الحقن.
  • قد لا تكون حقن حرق الدهون مناسبة للجميع.
  • الخضوع لحقن الدهون لدى أشخاص لا يمتلكون خبرة كافية.

موانع استخدام حقن حرق الدهون

هناك أشخاص محددون يجب ألا يخضعون لإجراء حقن حرق الدهون وهم:

ختاماً، في حال أردت أخذ حقن حرق الدهون الموضعية، فإن هذا وحده لا يساعدك على خسارة الدهون الزائدة لديك، إذ يجب أن يترافق معها جوانب أخرى من نظام فقدان الوزن بما في ذلك التمارين الرياضية واتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية.