نقص فيتامين ب ١٢ أسبابه وكيفية علاج المشكلة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 30 أغسطس 2021
نقص فيتامين ب ١٢ أسبابه وكيفية علاج المشكلة
مقالات ذات صلة
علاج نقص فيتامين د
ضعف التبويض أسباب المشكلة وعلاجها
أسباب وأعراض وعلاج نقص الكالسيوم

تعتبر الفيتامينات من أكثر المغذيات التي يحتاجها الجسم خلال اليوم، لذا يسبب نقص الفيتامينات العديد من المشاكل الصحية، وخاصة إذا كان الفيتامين يدخل في معظم العمليات الحيوية، وأبرز مثال على ذلك هو فيتامين B12.

لذا سنتعرف في هذا المقال على اسباب نقص فيتامين ب12 وكيفية علاج هذه المشكلة.

ما هو نقص فيتامين ب ١٢؟

هو انخفاض مستوى فيتامين ب 12 بالجسم، ما يؤثر سلباً على العديد من العمليات الحيوية في جسمك.

وعلى الرغم من أن نقص فيتامين ب 12 أمر نادر الحدوث، إلا أن هناك مجموعة من الأسباب والسلوكيات تزيد من احتمالية الإصابة به.

يشكل نقص فيتامين ب 12 خطراً على الجسم، لأنه قد يؤدي إلى فقر الدم والإرهاق وضعف العضلات، بالإضافة إلى حدوث مشاكل بالأمعاء وتلف الأعصاب واضطرابات المزاج. [1]

أسباب نقص فيتامين ب ١٢

هناك جملة من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث نقص فيتامين B12 ومنها: [2]

  • الإصابة بفقر الدم الخبيث، حيث يدمر الجسم الخلايا الموجودة في المعدة والتي تساعد على امتصاص فيتامين ب12.
  • وجود اضطرابات هضمية.
  • نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة.
  • التقدم في العمر.
  • شرب الكحول وتناول بعض الأدوية.
  • خضوع الشخص إلى عملية جراحية بهدف إزالة جزء من الأمعاء (الدقاق) المسؤول عن امتصاص فيتامين ب 12.
  • تناول دواء ميتفورمين من قبل المصابين بمرض السكري.
  • اتباع نظام غذائي نباتي صارم، فمعظم النباتات لا تحتوي على فيتامين ب 12.
  • تناول الأدوية المضادة لحرقة المعدة.

أعراض نقص فيتامين ب ١٢

تستغرق أعراض نقص فيتامين ب 12 أحياناً سنوات حتى تظهر، وتشمل اعراض نقص فيتامين ب 12 ما يلي: [3] [4]

  • شحوب الجلد: حيث يبدو المصابون بنقص فيتامين ب 12 شاحبي الوجه، ويكون بياض أعينهم مُصفر.
  • الضعف والتعب: وهو من أبرز اعراض الإصابة بنقص فيتامين ب 12، ويحدث ذلك بسبب أن الجسم لا يحتوي على ما يكفي من فيتامين ب 12 لتكوين خلايا الدم الحمراء التي تعمل على نقل الأوكسجين إلى جميع أنحاء الجسم.
  • نقص فيتامين ب ١٢ والأعصاب: يساهم فيتامين ب 12 بشكل فعّال في إنتاج مادة المايلين الدهنية، التي تحيط بالأعصاب كشكل من أشكال الحماية والعزل، وبالتالي فإن نقص فيتامين ب 12 يؤدي إلى ضعف الأعصاب، ما يسبب الإحساس بالوخز، يشبه وخز اليدين والقدمين بالدبابيس والإبر، وهذا دليل على تلف الأعصاب، لذا فإن سؤال هل نقص فيتامين ب ١٢ يسبب تنميل؟ جوابه نعم بكل تأكيد.
  • نقص فيتامين ب ١٢ يسبب اختلال التوازن: يؤدي الضرر في أعصاب الجسم نتيجة نقص فيتامين ب 12، إلى حدوث تغييرات في طريقة المشي والحركة، حيث يؤثر سلباً على التوازن ويجعل الشخص أكثر عرضة للدوخة والسقوط.
  • التهاب اللسان وتقرحات الفم: من أكثر اعراض نقص فيتامين ب 12 شيوعاً، هو التهاب اللسان وتغير لونه وشكله، حيث يصبح أحمر ومتورم، ويؤثر سلباً على طريقة تناول الطعام والتحدث، كما قد يؤدي إلى حدوث تقرحات في الفم، ووخز باللسان، والإحساس بالحرقة والحكة في الفم.
  • نقص فيتامين ب ١٢ يسبب دوخه: قد يؤدي نقص فيتامين ب 12 إلى فقر الدم، وبالتالي ستشعر بضيق في التنفس ودوار قليل، خاصةً عندما تجهد نفسك.
  • اضطراب الرؤية: أحد أعراض نقص فيتامين ب 12 هو عدم وضوح الرؤية أو اضطرابها، ويؤدي إهماله إلى تلف العصب البصري.
  • تغيرات في المزاج: تؤدي المستويات العالية من الهوموسيستين الناتجة عن انخفاض مستويات فيتامين ب 12 إلى حدوث تلف في أنسجة المخ، ما يؤدي إلى تداخل الإشارات الصادرة والواردة إلى دماغك، ما يسبب تغيرات في المزاج.
  • ارتفاع درجة الحرارة: وهو من الأعراض النادرة جداً.
  • تساقط الشعر: يعتبر نقص فيتامين ب ١٢ وتساقط الشعر من الأعراض الشائعة لنقص ب12، فعندما لا يكون هناك ما يكفي من فيتامين ب 12 في الجسم ، تتوقف الخلايا عن التكاثر، ومن ضمنها الخلايا داخل بصيلات الشعر، وبالتالي توقف نمو الشعر وتساقطه.
  • الصداع: عندما تصاب بفقر الدم نتيجة نقص فيتامين ب 12 فإنك ستعاني من مجموعة اعراض وهي: التعب والخمول والشعور بالإغماء وضيق التنفس وصداع وخفقان القلب وتغير في حاسة التذوق وفقدان الشهية وطنين في الأذنين، لذا فإن نقص فيتامين ب ١٢ يسبب الصداع.
  • زيادة الوزن: إن العلاقة بين نقص فيتامين ب ١٢ والوزن عكسية، حيث أن نقص فيتامين ب12 يؤثر بشكل سلبي على عملية التمثيل الغذائي، ويبدأ الجسم بتحويل بعض العناصر الغذائية إلى دهون بدلاً من الطاقة ما يزيد الوزن.
  • الغثيان في المعدة.
  • الإصابة بالإسهال أو الإمساك.

تشخيص نقص فيتامين ب ١٢

يتم تشخيص نقص فيتامين ب 12 من قبل الطبيب عبر مجموعة من الخطوات، وتشمل: [2]

  1. طرح عدة أسئلة حول طاقتك وتوازنك ومزاجك.
  2. إجراء اختبار عدد خلايا الدم الحمراء.
  3. تحليل فيتامين ب 12.
  4. فحص مستوى حمض الفوليك.
  5. سيتم تقييم لون بشرتك وبياض عينيك.
  6. سيقوم بفحص لسانك.
  7. إجراء اختبار لأعصابك.

مضاعفات نقص فيتامين ب ١٢

في حال الإصابة بنقص فيتامين ب12 وعدم السعي لعلاجه، يحدث ما يسمى نقص فيتامين ب ١٢ الشديد، ويؤدي إلى مجموعة من المضاعفات، وهي: [5]

  • مضاعفات فقر الدم، وتشمل: تسرع دقات القلب، فشل القلب.
  • مشاكل في الرؤية.
  • فقدان الذاكرة.
  • التنميل.
  • صعوبة في التحدث أو المشي.
  • تلف أجزاء من الجهاز العصبي وخاصة في الساقين، وتلف الأعصاب غالباً لا علاج له.
  • عقم مؤقت وعدم القدرة على الحمل.
  • زيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة.
  • أما نقص فيتامين ب ١٢ للحامل، فإنه يزيد من خطر إصابة الجنين بعيب خلقي خطير يُعرف باسم عيب الأنبوب العصبي، وهو قناة ضيقة تشكل في النهاية الدماغ والحبل الشوكي، وتشمل عيوب الأنبوب العصبي:
  1. السنسنة المشقوقة: حيث لا يتطور العمود الفقري للطفل بشكل صحيح.
  2. انعدام الدماغ: أي يولد الطفل بدون أجزاء من الدماغ والجمجمة.

علاج نقص فيتامين ب ١٢

يقوم علاج نقص فيتامين ب 12 بشكل رئيسي على سد حاجة الجسم لهذا الفيتامين، وإعادة مستوى فيتامين ب 12 إلى طبيعته، وذلك عبر عدة طرق، وهي: [6]

  • أخذ مكملات فيتامين ب 12، على شكل أقراص أو حقن.
  • تناول المزيد من اللحوم والحليب واللبن والبيض.
  • تناول الخضار الورقية الخضراء والحمضيات والخبز والحبوب المدعمة.

الوقاية من نقص فيتامين ب ١٢

هناك مجموعة النصائح، تساعد في الوقاية من نقص فيتامين B12، وتشمل: [6]

  • اتباع نظام غذائي صحي ومتكامل.
  • التوقف عن شرب الكحول.
  • استشارة الطبيب لاستبدال الأدوية التي تؤثر سلباً على فيتامين ب12.
  • الحصول على فيتامين ب12 من مصادره الطبيعية مثل منتجات الألبان والبيض والأسماك واللحوم والدواجن.

ما هي الكمية اليومية الموصى بها من فيتامين ب 12؟

تعتمد حاجة الجسم اليومية من فيتامين ب 12 على العمر بشكل أساسي، وتنقسم على الشكل الآتي: [2]

حاجة الجسم اليومية من فيتامين B12
رضيع - 6 أشهر 0.4 ميكروغرام
7 - 12 شهر 0.5 ميكروغرام
1 - 3 سنين  0.9 ميكروغرام
4 - 8 سنين 1.2 ميكروغرام
9 - 13 سنة 1.8 ميكروغرام
14 وما فوق 2.4 ميكروغرام
المرأة الحامل 2.6 ميكروغرام
المرأة المرضعة 2.8 ميكروغرام

ختاماً، إن أفضل طريقة لتتجنب إصابتك بنقص فيتامين ب 12، هي التأكد من حصولك بشكل يومي على حاجة جسمك من هذا الفيتامين، والتوقف عن الممارسات التي تساهم في خسارته.