علاج مرض بيروني

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 12 يناير 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
علاج مرض بيروني
مقالات ذات صلة
علاج مرض هودجكن
علاج مرض السرطان
مرض الجدري وعلاجه

مرض بيروني هو تشكل لويحات (أجزاء من نسيج ندبي مسطح) على شكل عقد تحت جلد القضيب، تسبب ثني القضيب أو انحناءه أثناء الانتصاب، وهي عقد محسوسة تسبب الألم أثناء الجماع أو الانتصاب، لا يشير دائماً انحناء القضيب أثناء الانتصاب إلى وجود مشكلة، لكن الرجال المصابين بمرض بيروني يواجهون صعوبة في ممارسة الجنس، مما يسبب لهم القلق وعدم الراحة.

علاج مرض بيروني طبياً

بالنسبة للمرحلة الحادة من المرض، تتراوح طرق العلاج بين: [1]

  • موصى به: العلاج بالسحب القضيبي، عند استخدامه في مرحلة مبكرة من المرض، يمنع فقدان الطول ويقلل من انحناء القضيب.
  • اختياري: الأدوية والحقن الطبية اختيارية في هذه المرحلة، حسب رأي الطبيب والتفضيلات الشخصية للشخص.
  • غير موصى به: لا يوصى بالجراحة حتى يستقر المرض، لتجنب الحاجة إلى تكرارها.

بالنسبة للمرحلة المزمنة من المرض، تشمل العلاجات المحتملة: [1]

  • الانتظار والمراقبة: لا تتطلب الحالات التي لا تسبب الألم أو تؤثر على العملية الجنسية العلاج.
  • العلاج بالحقن.
  • العلاج بالسحب القصيبي.
  • الجراحة.
  • الأدوية: لا يوصى باستخدام الأدوية عن طريق الفم في المرحلة المزمنة، حيث لم تثبت فعاليتها، قد تقلل الأدوية التي يتم حقنها مباشرة في القضيب من الانحناء والألم المرتبط بمرض بيروني، يتم إعطاء عادة مخدر موضعي لمنع الألم أثناء الحقن، من المحتمل إعطاء عدة حقن على مدار عدة أشهر، منها: [1]
  • حقن كولاجيناز: الدواء الوحيد المعتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لعلاج مرض بيروني عند الرجال البالغين، يحسن الانحناء والأعراض المزعجة المرتبطة بمرض بيروني، يعمل عن طريق تحطيم تراكم الكولاجين الذي يسبب تقوس القضيب، ويعد أكثر فاعلية عند استخدامه بالتزامن مع تمارين الانحناء القسري للقضيب في الاتجاه المعاكس لانحنائه، من هذه التمارين:
  • شد القضيب عند عدم الانتصاب، ثلاث مرات يومياً لمدة 30 ثانية لكل امتداد.
  • تصويب القضيب عند حدوث انتصاب عفوي غير مرتبط بالنشاط الجنسي لمدة 30 ثانية، مرة واحدة يومياً.

العلاج بالسحب القضيبي

 يتضمن العلاج شد القضيب بجهاز ميكانيكي ذاتي التطبيق، يفيد في: [1]

  • تحسين طول القضيب وانحناءه وتشوهه.
  • قد يلزم ارتداء الجهاز لمدة تتراوح من 30 دقيقة إلى ثماني ساعات يومياً لتحقيق الفوائد وذلك حسب نوعية الجهاز.
  • تعتمد فعالية العلاج على الجهاز المستخدم.
  • يوصى بعلاج السحب في المرحلة المبكرة من مرض بيروني، فهو العلاج الوحيد الذي يحسن طول القضيب.
  • كما يمكن استخدامه في المرحلة المزمنة من المرض، جنباً إلى جنب مع العلاجات الأخرى أو بعد الجراحة للحصول على نتيجة أفضل.

الجراحة: يتم إجراء الجراحة إذا كان تشوه القضيب شديد ويسبب الألم وضعف الانتصاب والخصوبة للرجل، لا يُنصح بالجراحة عادةً إلا بعد الإصابة بالحالة لمدة سنة تقريباً، حتى يتوقف تقوس القضيب عن الزيادة ويستقر لمدة ثلاثة إلى ستة أشهر على الأقل، وتتضمن أنواعها: [1]

  • خياطة الجانب غير المنحني من القضيب.
  • شق واستئصال الأنسجة المتضررة على القضيب واستبدالها بأنسجة صحية من منطقة أخرى من الجسم.
  • زراعة دعامة للقضيب لتحسين الانتصاب.

علاج مرض بيروني طبيعياً

يوجد مجموعة من الطرق لعلاج بيروني دون جراحة إلى جانب الحقن والأدوية، لكن للأسف لم تثبت فعالية كبيرة، مثل: [3] [2] [1]

  • الرحلان الشاردي، وهو تقنية يستخدم فيها تيار كهربائي ضعيف لتوصيل الدواء عبر الجلد، يفيد في تقليل تراكم الأنسجة.
  • مضخات القضيب لسحب الدم إلى القضيب.
  • استخدام موجات صوتية مكثفة لتفتيت النسيج الندبي (العلاج بموجات الصدمة).
  • الخلايا الجذعية.
  • البلازما الغنية بالصفائح الدموية.
  • العلاج الإشعاعي.
  • علاج مرض بيروني بفيتامين E: فيتامين E هو أحد مضادات الأكسدة الشائعة، قد يجعل اللويحات أصغر مما يساعد في تقويم القضيب، لكن الدراسات غير كافية لإثبات فعاليته، كما أظهرت دراسة أنه لا يعمل بشكل أفضل من العلاج الوهمي. (الدواء الوهمي هو حبة لا تحتوي على أدوية "حبة سكر"). [2]
  • علاج مرض بيروني بزيت الزيتون: يحتوي زيت الزيتون على فيتامين E، قد يفيد تناوله، أو استخدامه بشكل موضعي على القضيب في تحسين الانتصاب ومنع تلف الأنسجة، لكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامه لعدم وجود ادلة على فعالية العلاج. [4]
  • علاج مرض بيروني بالحجامة: تساعد الحجامة على تحسين تدفق الدم للقضيب والخصيتين مما قد يفيد العملية الجنسية عند الرجال، لكن لا يوجد دراسات عن فعالية الحجامة لعلاج مرض بيروني وإزالة اللويحات. [5]
  • علاج مرض بيروني بالعسل: العسل غني بمضادات الأكسدة التي تقلل من الكوليسترول والدهون الثلاثية في الجسم، مما يفيد العملية الجنسية، لكن لا يوجد أبحاث تثبت فعاليته أو طريقة استخدامه لعلاج لرض بيروني. [6]
  • قد تحسن مكملات الإنزيم Q10 من الانتصاب، كما قد تقلل من تقوس القضيب في الحالة المبكرة لمرض بيروني.
  • الكارنيتين ((Acetyl-L-carnitine: تعد مكملات الكارنيتين فعالة وآمنة لعلاج مرض بيروني، يمكن شرائها من المتاجر واتباع إجراءات الاستخدام على الزجاجة.
  • الاقلاع عن التدخين.
  • تقليل استهلاك الكحول.
  • وقف استخدام العقاقير المحظورة.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.

علاج مرض بيروني بالأعشاب

على الرغم من ضعف الأدلة حول فعالية هذه الأعشاب، إلا أنها تستخدم في بعض الأحيان: [6]

  • زيت الخروع: يوضع بشكل طبيعي على القضيب، وخاصة على الأنسجة المتندبة واللويحات، يعمل على تنعيم الأنسجة الصلبة:
  • يستغرق العلاج حوالي 12 أسبوع للتحسن وتقويم القضيب، قد تختلف النتيجة من فرد لآخر.
  • تأكد من شراء زيت الخروع من ماركة جيدة.
  • قم بتدليك كمية صغيرة من الزيت على المنطقة المصابة.
  • ضع ضمادة قطنية عليها.
  • ضع الزيت كل ليلة في وقت النوم للحصول على أفضل النتائج.
  • غوتو كولا (Gotu Kola): تساعد في تقليل تشكل الأنسجة الليفية تحت الجلد وعلاج تقوس القضيب، متوفرة على شكل مرهم أو كبسولات، تشمل بعض الآثار الجانبية الشائعة الصداع والدوار واضطراب المعدة والغثيان، يمكن أن تتفاعل مع بعض أدوية السكري لذلك يجب باستشارة أخصائي قبل استخدامها.

في الختام..، من المفيد التحدث مع الشريك حتى يفهم ما تمر به ويقدم لك الدعم، واستشر الطبيب مباشرة عند إحساسك بالألم في القضيب، كما ينصح بعدم استخدام أي علاج قبل استشارة الطبيب.

  1. أ ب ت ث ج ح "مقال مرض بيروني" ، منشور على موقع mayoclinic.org
  2. أ ب "مقال ما هو مرض بيروني" ، منشور على موقع urologyhealth.org
  3. "مقال فهم مرض بيروني" ، منشور على موقع healthline.com
  4. "مقال مرض بيروني" ، منشور على موقع winchesterhospital.org
  5. "مقال هل يمكن للحجامة أن تزيد من الخصوبة" ، منشور على موقع healthavenuecupping.com
  6. أ ب "مقال كيفية علاج مرض بيروني طبيعياً" ، منشور على موقع lybrate.com