علاج مرض النقرس

  • تاريخ النشر: الإثنين، 11 يناير 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
علاج مرض النقرس
مقالات ذات صلة
علاج مرض النقرس طبيعياً
النقرس أعراضه وأسبابه وعلاجه
علاج النقرس بطرق مختلفة

النقرس هو نوع من التهاب المفاصل يسبب آلام شديدة ومفاجئة في المفاصل على شكل نوبات، تستمر عادة من 5 إلى 7 أيام، ثم تتحسن، قد لا يتسبب النقرس في تلف دائم للمفاصل إذا تم علاجه مباشرة، فيما يلي طرق علاج النقرس.

علاج مرض النقرس

لا يمكن علاج مرض النقرس نهائياً، النقرس مرض مزمن يمكن التعامل معه عن طريق مجموعة من الأدوية التي تعمل على السيطرة على مستوى حمض اليوريك في الجسم، والأدوية المضادة للالتهابات لعلاج النوبات، خفض مستوى حمض اليوريك هو مفتاح علاج النقرس، إذا لم يتم استخدام دواء لخفض حمض اليوريك، فسوف تتكرر نوبات النقرس باستمرار.[1]

علاج مرض النقرس طبياً

يتطلب علاج النقرس عادة تناول الأدوية لعلاج النوبات الحادة ومنع حدوثها في المستقبل، كما تفيد الأدوية في تقليل خطر حدوث مضاعفات مثل تطور الحصوات من رواسب بلورات اليورات (Urate crystals)، تشمل هذه الأدوية: [2]

أدوية تستخدم في علاج النوبات الحادة ومنع النوبات المستقبلية، مثل:

  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs): تشمل الأدوية دون وصفة طبية مثل الإيبوبروفين (Ibuprofen)، أو خيارات أكثر قوة مثل الإندوميتاسين (Indomethacin)، قد يصف الطبيب جرعة عالية لوقف النوبة الحادة، تليها جرعة يومية أقل لمنع النوبات المستقبلية، من آثارها الجانبية المحتملة حدوث آلام في المعدة ونزيف وقرح.
  • الكولشيسين (Colchicine): وهو نوع من مسكنات الألم التي تقلل بشكل فعال من الآلام الناتجة عن نوبات النقرس الحادة، بعد انتهاء النوبة، قد يصفه الطبيب كجرعة يومية منخفضة لمنع حدوث نوبات في المستقبل، يشمل آثار جانبية مثل الغثيان والقيء والإسهال، خاصة إذا تم تناوله بجرعات كبيرة.
  • الستيرويدات القشرية (Corticosteroids): توصف فقط للأشخاص الذين لا يمكنهم تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية أو الكولشيسين، تؤخذ على شكل حبوب، أو حقن في المفصل لعلاج الالتهاب والألم الذي يسببه النقرس، تشمل الآثار الجانبية المحتملة، تغير في المزاج، وزيادة مستويات السكر في الدم، وارتفاع ضغط الدم.

أدوية لمنع مضاعفات النقرس، وتشمل:

عند تكرار عدة نوبات من النقرس في السنة، أو إذا كانت قليلة ولكن تسبب الألم الشديد، فقد يوصي الطبيب بأدوية لتقليل خطر حدوث مضاعفات خطيرة، خاصة إذا تبين وجود تلف من النقرس عن طريق الأشعة السينية للمفاصل، أو تشكل حصوات، أو مرض مزمن في الكلى، فقد يوصى الطبيب بتناول الأدوية لخفض مستوى حمض اليوريك في الجسم، تشمل الخيارات:

  • الأدوية التي تمنع إنتاج حمض اليوريك: تسمى مثبطات أوكسيديز الزانثين (XOIs)، تستخدم للحد من كمية حمض اليوريك التي ينتجها الجسم، مما يساعد في تقليل خطر الإصابة بالنقرس، مثل:
  • الوبيورينول ((allopurinol، تشمل آثاره الجانبية الطفح الجلدي وانخفاض تعداد خلايا الدم.
  • فيبوكسوستات (febuxostat)، تشمل آثاره الجانبية الطفح الجلدي والغثيان وانخفاض وظائف الكبد وزيادة خطر الوفاة المرتبطة بالقلب.
  • الأدوية التي تُحسِّن إزالة حمض اليوريك: التي تُسمَّى مُحفِّزات اليوريك، مثل بروبالان (Probalan)، تعمل على تحسين قدرة الكليتين على إزالة حمض اليوريك من الجسم، بالتالي خفضه وتقليل خطر الإصابة بالنقرس، لكن مستوى حمض اليوريك في البول يزداد، تشمل الآثار الجانبية الطفح الجلدي وآلام المعدة وحصوات الكلى.

علاج مرض النقرس بالأعشاب

تساعد العديد من الأعشاب في علاج مرض النقرس، منها: [3]

  • الزنجبيل: يشتهر الزنجبيل بخصائصه المضادة للالتهاب، وله قدرة فعالة على علاج النقرس، يخفف تطبيق الزنجبيل بشكل موضعي على المفاصل من الآلام المرتبطة بالنقرس، اصنع كمادة من الزنجبيل بالطريقة التالية:
  • غلي الماء مع ملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج المبشور.
  • وضع قطعة قماش في الخليط المغلي.
  • عندما تبرد، ضع قطعة القماش على منطقة الألم مرة واحدة على الأقل يومياً لمدة 15 إلى 30 دقيقة.
  • من المحتمل حدوث تهيج في الجلد، لذلك من الأفضل إجراء اختبار على قطعة صغيرة من الجلد أولاً.
  • شرب شاي الزنجبيل: أظهرت دراسة على الجرذان، فعالية تناول الزنجبيل في تخفيض مستوى حمض اليوريك المسبب للنقرس في الدم، يمكن أخذ الزنجبيل فموياً من خلال غلي الماء ونقع ملعقتين صغيرتين من جذور الزنجبيل لمدة 10 دقائق، وشربه ثلاثة أكواب يومياً.
  • استشر الطبيب قبل بدء استخدام الزنجبيل لأنه بتفاعل مع ادوية وحالات أخرى.
  • خليط من الماء الدافئ مع خل التفاح وعصير الليمون والكركم

وهو خليط له طعم لذيذ لاذع، يُنصح به بشكل كبير لعلاج مرض النقرس، يحسن خل التفاح من وظائف الكلى، ويساعد الكركم في خفض حمض اليوريك في الجسم، يتم صنعه من خلال مزج نصف ليمونة معصورة في ماء دافئ، مع 2 ملاعق صغيرة من الكركم و1 ملعقة صغيرة من خل التفاح، ويمكن تعديل المقادير حسب ذوقك، اشرب العصير مرتين إلى ثلاث مرات يومياً.

  • الكرفس أو بذور الكرفس: الكرفس غذاء يستخدم تقليدياً لعلاج مشاكل المسالك البولية، يعد مستخلص وبذور الكرفس من العلاجات المنزلية الشائعة لمرض النقرس لقدرته على تقليل الالتهاب، جرب تناول الكرفس عدة مرات يومياً، وخاصة الكرفس الخام أو العصير أو المستخلص أو البذور، إذا قمت بشراء مستخلص أو مكمل، فاتبع تعليمات وإرشادات الاستخدام على العلبة بشكل تام.
  • شاي ناتل: وهو شاي نبات القراص، يعد نبات القراص علاج عشبي استخدم منذ القدم للنقرس، يفيد في تقليل الالتهاب والألم، وعمل الكلى، لتجربة هذا الشاي، قم بتخمير كوب من الماء المغلي، ثم نقع 1-2 ملاعق صغيرة من نبات القراص المجفف لكل كوب من الماء، اشرب ما يصل إلى 3 أكواب يومياً.
  • الهندباء: يستخدم شاي الهندباء ومستخلصاته ومكملاته لتحسين صحة الكبد والكلى، كما أظهرت نتائج دراسة فائدته في خفض مستويات حمض اليوريك في الجسم وبالتالي تخفيف أعراض مرض النقرس.
  • بذور شوك الحليب: شوك الحليب عشب يستخدم لصحة الكبد، قد يخفض حمض اليوريك ويحمي الكلى من الضرر، ويمكن تناوله على شكل مكمل.
  • كركديه: يستخدم الكركديه لعلاج النقرس، لقدرته على خفض مستويات حمض اليوريك في الجسم، يمكن تناوله كشاي او مكمل.

في الختام..، استشر الطبيب مباشرة عند إحساسك بالألم في المفاصل، وتقيد بتعليمات العلاج واستخدام الأدوية، وتجنب أخذ أي مكمل عشبي قبل استشارة الطبيب لتحديد الجرعة والطريقة الآمنة للاستخدام.

  1. "مقال هل يوجد علاج للنقرس" ، منشور على موقع healthxchange.sg
  2. "مقال علاج وتشخيص مرض النقرس" ، منشور على موقع mayoclinic.org
  3. "مقال علاجات طبيعية لمرض النقرس" ، منشور على موقع healthline.com