دعاء يوم الجمعة

  • تاريخ النشر: الأحد، 23 أغسطس 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
دعاء يوم الجمعة
مقالات ذات صلة
دعاء النوم
دعاء للمريض
دعاء الاستخارة

اختصَّ الله عزَّ وجل هذه الأمة بخصائص كثيرة وعطايا لا تحصى وفضائل جليلة، ومنها اختصاصه إياها بيوم الجمعة، يوم الجمعة هو اليوم المبارك الذي اختاره الله ليكون أعظم الأيام عنده عزَّ وجل، وقد خصَّه بصلاة الجمعة، وهي من أفضل الصلوات في حياة المسلم، وقد سميت بالجمعة لأنها اشتقت من الجَمع، أي وحَّد والتئم.

وفي هذا اليوم يجتمع المسلمين لأداء أفضل الصلوات على الإطلاق صلاة الجمعة. فعلى المسلم أن يستغلَّ عظمة هذا اليوم عند الله بأداء العبادات والمناسك المشرعة فيه والإكثار من الدعاء فـ"الدعاء هو مخ العبادة"، إذ ينبثق الدعاء من أفئدة العباد بائسة لاجئة متضرعة إلى ربها، طالبةً الهدوء والسكينة. وفي هذا المقال سنذكر فضل يوم الجمعة في حياة المسلم، وما هي الأدعية المستحبة في هذا اليوم العظيم، ومتى تكون ساعة استجابة؟

فضل يوم الجمعة

فضَّل الله عز وجل يوم الجمعة على سائر الأيام، لما حدث فيه من أحداث عظيمة، أثَّرت على البشرية جمعاء، ومن فضائله أنه خير الأيام، ففي الحديث الشريف عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "خَيْرُ يَومٍ طَلَعَتْ عليه الشَّمْسُ يَوْمُ الجُمُعَةِ، فيه خُلِقَ آدَمُ، وفيهِ أُدْخِلَ الجَنَّةَ، وفيهِ أُخْرِجَ مِنْها، ولا تَقُومُ السَّاعَةُ إلَّا في يَومِ الجُمُعَةِ." [1] رواه مسلم

وأيضاً أنه جعل فيه ساعة يستجاب فيه الدعاء، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم:" ذكر يوم الجمعة فقال: فِيهِ سَاعَةٌ، لاَ يُوَافِقُهَا عَبْدٌ مُسْلِمٌ، وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّي، يَسْأَلُ اللَّهَ تَعَالَى شَيْئًا، إِلَّا أَعْطَاهُ إِيَّاهُ وَأَشَارَ بِيَدِهِ يُقَلِّلُهَا "[2] رواه البخاري ومسلم

شاهدي أيضاً: دعاء المطر

الأدعية المستحبة في يوم الجمعة

إن أدعية يوم الجمعة من الأدعية المستجابة نظراً لأهمية ومكانة هذا اليوم المبارك، فهو يوم فضيل أوصانا الرسول صلى الله عليه وسلم بالإكثار فيه من الصلاة عليه، فعنْ أوس بن أوس رضي الله عنه، قَالَ: "قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: «إِنَّ مِنْ أَفْضَلِ أَيَّامِكُمْ يَوْمَ الْجُمُعَةِ، فِيهِ خُلِقَ آدَمُ، وَفِيهِ قُبِضَ، وَفِيهِ النَّفْخَةُ، وَفِيهِ الصَّعْقَةُ، فَأَكْثِرُوا عَلَيَّ مِنَ الصَّلاَةِ فِيهِ، فَإِنَّ صَلاَتَكُمْ مَعْرُوضَةٌ عَلَيَّ». قَالَ: قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَكَيْفَ تُعْرَضُ صَلاَتُنَا عَلَيْكَ وَقَدْ أَرِمْتَ؟ -يَقُولُونَ: بَلِيتَ-فَقَالَ: «إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ حَرَّمَ عَلَى الأَرْضِ أَجْسَادَ الأَنْبِيَاءِ»". [3] رواه ابو داوود

وكذلك الدعاء والصلاة وقراءة الأذكار والتصدق، وما غير ذلك من العبادات التي تقرب العبد إلى خالقه، وعلى المسلم أن يبتعد عن التكلف والمبالغة في الأدعية، وأن ينتقي الكلمات السهلة البسيطة. فالله سبحانه وتعالى قريب، ويعلم ما يظهر العبد وما يبطن، وهو خير عالم بالنوايا.

وهنا بعض الأذكار المستحبة في يوم الجمعة:  [4]

  • اللهمّ يا نور السماوات والأرض، يا عماد السماوات والأرض، يا جبّار السماوات والأرض، يا ديّان السماوات والأرض، يا وارث السماوات والأرض، يا مالك السماوات والأرض، يا عظيم السماوات والأرض، يا عالم السماوات والأرض، يا قيّوم السماوات والأرض، يا رحمن الدّنيا ورحيم الآخرة، اغفر لنا ذنوبنا وتجاوز عن سيئاتنا، واشملنا بجميل عفوك ورحمتك.
  • اللّهم يا حي يا قيوم يا ذو الجلال والإكرام اهدنا فيمن هديت وعافينا فيمن عافيت واقض عنّا برحمتك شرّ ما قضيت، إنّك تقضي بالحق ولا يقضى عليك، آمنا بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت فاغفر لنا ما قدمنا وما أخّرنا وما أسررنا وما أعلنّا وما أنت به أعلم أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شيء قدير.
  • الحمد لله الذي لا يرجي إلّا فضله ولا رازق غيره الله أكبر ليس كمثله شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع البصير.
  •  اللهم لا تمنع بذنوبنا فضلك ورحمتك يا أرحم الراحمين، ويا أكرم الأكرمين، اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك فينا ولا يرحمنا.
  • اللهم أنت الحليم فلا تعجل، وأنت الجواد فلا تبخل، وأنت العزيز فلا تذل، وأنت المنيع فلا ترام، وأنت المجير فلا تضام، وأنت  على كل شيء قدير.
  •  اللهم لا تحرمني سعة رحمتك، وسبوغ نعمتك، وشمول عافيتك، وجزيل عطائك، ولا تمنع عنى مواهبك لسوء ما عندي، ولا تجازني بقبيح عملي، ولاتصرف وجهك الكريم عنى برحمتك يا أرحم الراحمين.
  •  اللهم لك أسلمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، وبك خاصمت وإليك حاكمت، فاغفر لي ما قدمت وما  أخرت، وما أسررت وما أعلنت، وأنت المقدم وأنت المؤخر. لا إله إلا أنت الأول والأخر والظاهر والباطن، عليك توكلت، وأنت رب العرش العظيم.
  • اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم، وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد، كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.

ومن الأدعية المأثورة:  [5]

  • من أفضل الأدعية ما ورد منها في القرآن الكريم مثل قوله تعالى:" رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّار" {البقرة:201}
  • وقال صلى الله عليه وسلم"مَا مِنْ دَعْوَةٍ يَدْعُو بِهَا الْعَبْدُ أَفْضَلَ مِنْ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْمُعَافَاةَ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ." رواه ابن ماجه

وقال صلى الله عليه وسلمسيد الاستغفار أن يقول العبد: "سَيِّدُ الِاسْتِغْفَارِ أَنْ تَقُولَ: اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لاَ إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ، خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ، وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ، أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ، وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي؛ فَاغْفِرْ لِي؛ فَإِنَّهُ لاَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ، قَالَ: وَمَنْ قَالَهَا مِنْ النَّهَارِ مُوقِنًا بِهَا فَمَاتَ مِنْ يَوْمِهِ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ وَمَنْ قَالَهَا مِنْ اللَّيْلِ وَهُوَ مُوقِنٌ بِهَا فَمَاتَ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ. "رواه البخاري

متى تكون ساعة استجابة؟

ينبغي للمسلم أن يدعو الله في كل وقت وحين، إلا أن هناك بعض الأوقات التي يستحب فيها الإكثار من الدعاء باعتبارها مواطن للإجابة، وفي آخر ساعة من نهار يوم الجمعة قبيل آذان المغرب، تُفتح أبواب السماء، ويزول الحجاب بين العبد وربه، وبالتالي تكون الدعوات مستجابة بإذنه تعالى. وقد قيل عن المصطفى عليه الصلاة والسلام: " يَوْمُ الْجُمُعَةِ ثِنْتَا عَشْرَةَ -يُرِيدُ -سَاعَةً، لَا يُوجَدُ مُسْلِمٌ يَسْأَلُ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ شَيْئًا، إِلَّا أَتَاهُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ، فَالْتَمِسُوهَا آخِرَ سَاعَةٍ بَعْدَ الْعَصْرِ ""[6] رواه ابو داوود والنسائي

وفي الختام. على كل مسلم أن يعظم هذا اليوم ويغتنم فضائله وذلك بالتقرب إلى الله تعالى فيه بأنواع القربات والعبادات، فإن للجمعة أحكاماً وآداباً ينبغي أن يتحلى بها كل مسلم.

المصادر:

1.مقال "الموسوعة الحديثية" منشور على موقع dorar.net.

2.مقال "الموسوعة الفقهية" منشور على موقع dorar.net.

3.مقال " (132) سُنَّة الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم يوم الجمعة" منشور على موقع ar.islamway.net.

4. مقال "فيه ساعة إجابة.. أفضل أدعية يوم الجمعة المستجابة" منشور على موقع amrkhaled.net.

5.مقال "أفضل الأدعية المأثورة" منشور على موقع islamweb.net.

6.مقال "الموسوعة الحديثية" منشور على موقع dorar.net.