ضربة الشمس

أعراض ضربة الشمس وعلاج ضربة الشمس

  • تاريخ النشر: الخميس، 28 مايو 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
ضربة الشمس
مقالات ذات صلة
علاج ضربة الشمس
أعراض ضربة الشمس خطوات التشخيص والعلاج
علاج ضربة الشمس للأطفال والتعامل مع أعراضها

هل أصبت بضربة شمس؟ هل سمعت أحد أقاربك أصيب بضربة الشمس؟ سنتعرف في هذا المقال على أعراض ضربة الشمس، والإسعافات الأولية لضربة الشمس، وكذلك علاج ضربة الشمس، وطرق الوقاية من ضربة الشمس.

أعراض ضربة الشمس

تعد ضربة الشمس من أخطر أشكال الإصابة بالحرارة وهي حالة طبية طارئة تحدث نتيجة التعرض لأشعة الشمس الحادة والقوية، ولتعرف إذا كنت مصاباً بضربة شمس أم لا إليك أعراض ضربة الشمس:

  • ارتفاع درجة حرارتك إلى 40 درجة مئوية.
  • الإغماء.
  • صداع وألم شديد في الرأس.
  • تسارع ضربات القلب.
  • الدوار.
  • قلة التعرق رغم ارتفاع حرارة جسمك.
  • احمرار البشرة وجفافها.
  • ضعف العضلات.
  • الإقياء.
  • تنفس سريع [1].

الإسعافات الأولية لضربة الشمس

إذا كانت لديك أعراض ضربة الشمس فعليك الاتصال بالطبيب على الفور أنت أو أحد الموجودين معك، وحاول القيام بالإسعافات الأولية التالية:

  • انتقل إلى مكان مكيف وبارد.
  • قم بإزالة أي ملابس غير ضرورية.
  • قم بترطيب جسمك من خلال رش نفسك بالماء البارد بالتزامن مع استخدام المروحة.
  • خذ حماماً بالمياه البادرة لتخفيض درجة حرارتك.
  • أكثر من شرب السوائل لتبريد جسمك.
  • لا تشرب المشروبات السكرية أو الكحولية للترطيب، لأن هذه المشروبات قد تتداخل مع قدرة جسمك على التحكم في درجة حرارتك.
  • تجنب المشروبات الباردة جداً لأنها يمكن أن تسبب لك تقلصات في المعدة [2و3].

الإسعافات الأولية لضربة الشمس

تشخيص الإصابة بضربة الشمس

بعد أن قمت بالإسعافات الأولية للتخفيف من ضربة الشمس، وبعد وصولك للمستشفى فإن أول خطوة يقوم بها الطبيب قبل علاجك هو تشخيص حالاتك للتأكد من إصابتك بضربة الشمس من عدمها من خلال القيام بما يلي:

  • قياس درجة حرارة المستقيم: للتحقق من درجة حرارة الجسم الأساسية، درجة حرارة المستقيم هي الطريقة الأكثر دقة لتحديد درجة حرارة جسمك الأساسية وهي أكثر دقة من درجات حرارة الفم أو الجبين.
  • تحليل الدم: لفحص صوديوم الدم أو البوتاسيوم ومحتوى الغازات في الدم لمعرفة ما إذا كان هناك تلف في الجهاز العصبي المركزي.
  • تحليل بول: للتحقق من لون البول، لأنه عادة ما يكون أغمق إذا كنت تعاني من حالة مرتبطة بالحرارة، وللتحقق من وظائف الكلى، والتي يمكن أن تتأثر بضربة الشمس.
  • اختبار وظائف العضلات: للتحقق من الأضرار الخطيرة لأنسجة العضلات (انحلال الربيدات).
  • الأشعة السينية واختبارات التصوير الأخرى: للتحقق من الأضرار التي لحقت بأعضائك الداخلية [3].

تشخيص الإصابة بضربة الشمس

علاج ضربة الشمس

إذا تم تشخيص حالتك بأنك مصاب بضربة الشمس فسيقوم الطبيب بعلاجك من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • غمرك بالماء البارد: سيقوم الطبيب بغمرك بالماء البارد أو المثلج لخفض حرارة الجسم الأساسية بسرعة، فكلما أسرع الطبيب في غمرك بالماء البارد، قل خطر الموت وتلف الأعضاء.
  • استخدام تقنيات التبريد بالتبخر: إذا كان غمر الماء البارد غير متاح، فقد يحاول الطبيب خفض درجة حرارة جسمك باستخدام طريقة التبخر، حيث يرش الماء البارد على جسمك مع فتح النوافذ وتشغيل المروحة، مما يؤدي إلى تبخر الماء وتبريد بشرتك.
  • اللف ببطانية مثلجة وباردة: حيث يقوم الطبيب بلفك ببطانية باردة ويضع أكياس ثلج على الفخذ والعنق والظهر والإبطين لخفض درجة حرارتك.
  • إعطاء أدوية لوقف الارتعاش: إذا كانت العلاجات لخفض درجة حرارتك تجعلك ترتجف، فقد يعطي الطبيب المريض أدوية مرخية للعضلات، مثل البنزوديازيبين [3].

علاج ضربة الشمس بالحناء

الحناء هي عشب شائع يقدم العديد من الفوائد الطبية إضافة لفوائده في تلوين الشعر، ويمكنك استخدام الحناء لعلاج ضربة الشمس لاحتوائه على مواد مضادة للالتهابات، والحناء علاج فعال للصداع الذي تسببه ضربة الشمس.

للاستفادة من الحناء يمكنك وضع عجينة الحناء على شعرك حيث يجعلك تشعر بالراحة ويخفف عنك الصداع [5 و6].

 الإسعافات الأولية

شاهدي أيضاً: الإسعافات الأولية

الوقاية من ضربة الشمس

أفضل للوقاية من ضربة الشمس إذا كانت الحرارة مرتفعة هو البقاء في المنزل أو في بيئة مكيفة وعدم الخروج، ولكن إذا كنت مضطراً للخروج فيمكنك اتباع النصائح التالية للوقاية من ضربة الشمس:

  • ارتدي ملابس خفيفة الوزن وملونة وفضفاضة وقبعة عريضة الحواف.
  • استخدم واقياً من الشمس.
  • اشرب سوائل إضافية، لمنع الجفاف.   
  • اتخذ احتياطات إضافية عند ممارسة الرياضة أو العمل في الخارج.   
  • إعادة جدولة نشاطك الخارجي والقيام بأنشطتك كالتسوق وغيرها خارج أوقات حر الشمس إما في الصباح الباكر أو بعد غروب الشمس.
  • راقِب لون البول إذا داكناً فهو علامة على الجفاف، تأكد من شرب كمية كافية من السوائل للحفاظ على لون البول فاتحاً.
  • قس وزنك قبل وبعد النشاط البدني، يمكن أن تساعدك مراقبة وزنك في تحديد كمية السوائل التي تحتاجها للشرب.
  • تجنب السوائل التي تحتوي على الكافيين أو الكحول، لأن كلتا المادتين يمكن أن تجعلك تفقد المزيد من السوائل وتفاقم الأمراض المرتبطة بالحرارة.
  • تجنب تناول أقراص الملح ما لم يخبرك طبيبك بذلك.
  •  إذا كنت تعيش في شقة أو منزل بدون مراوح أو مكيفات هواء، فحاول قضاء ساعتين على الأقل كل يوم -ويفضل أن يكون ذلك خلال الجزء الأكثر حرارة من اليوم -في بيئة مكيفة.
  • افتح النوافذ ليلاً لتهوية منزلك [2 و4].

الوقاية من ضربة الشمس

ضربة الشمس حالة شائعة تحدث غالباً في فصل الصيف نتيجة ارتفاع درجات الحرارة من جهة وحدة الشمس وقوتها من ناحية أخرى لاسيما في ساعات الذروة، لذلك حاول ألا تعرض نفسك للشمس في هذه الأوقات فإذا كنت في المنزل فلا تخرج منه خلال ساعات الذروة اخرج في الصباح الباكر أو عند الغروب، وإذا كنت بعملك فلا تخرج منه حتى انتهاء الدوام، وإذا كنت مضطراً للخروج فما عليك سوى ارتداء ملابس خفيفة، ووضع قبعة على رأسك لحمايتك من الشمس، واستخدم الواقي الشمس لتجنب بشرتك الاحتراق وتذكر دوماً أن "درهم وقاية خير من قنطار علاج".

المراجع والمصادر

[1] مقال ضربة الشمس: الأعراض والعلاج، منشور في موقع webmd.com.

[2] مقال الإسعافات الأولية لضربة الشمس، منشور في  موقع webmd.com.

[3] مقال ضربة الشمس، منشور في موقع mayoclinic.org.

[4] مقال الوقاية من ضربة الشمس، منشور في موقع webmd.com.

[5] مقال مادة الحناء، منشور في موقع transparencymarketresearch.com.

[6] مقال فوائد الحنة الصحية غير المعروفة، منشورة في موقع onlymyhealth.com.