علاج الذئبة الحمراء بالأعشاب

  • تاريخ النشر: الإثنين، 28 يونيو 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
علاج الذئبة الحمراء بالأعشاب
مقالات ذات صلة
مرض الذئبة الحمراء
الذئبة الحمراء (Systemic lupus erythematosus) (SLE)
علاج الانفلونزا بالأعشاب

الذئبة هي واحدة من أمراض المناعة الذاتية ولها عدة أنواع تسبب مشاكل صحية كبيرة (بما في ذلك أمراض الكلى، والضعف العصبي، والتهاب المفاصل الروماتويدي)، ويمكن أن تسبب الالتهابات وأحياناً تلفاً للقلب والرئتين والأوعية الدموية والدماغ والمفاصل والجلد والكلى وأجزاء أخرى من الجسم.

هل يمكن علاج الذئبة الحمراء بالأعشاب؟

عندما تبدأ في رحلة علاج الذئبة الحمراء بالأعشاب عليك أن تضع في اعتبارك أنه لا يوجد الدعم العلمي والمؤكد لفعالية الأعشاب بشكل كامل لهذا الادعاء حتى الآن أو دراسات مؤكدة على أن أي شكل من أشكال الطب البديل يمكن أن يعالج مرض الذئبة

لكن على الرغم من عدم دراسة الأعشاب على وجه التحديد في علاج مرضى الذئبة، إلا أن الأعشاب المضادة للالتهابات مثل الزنجبيل والكركم قد تكون مفيدة لمرضى الذئبة الذين يعانون من أعراض التهاب المفاصل لذا سنعرفك على بعض العلاجات العشبية التكميلية بهذا المقال .[1]

علاج الذئبة الحمراء بالزنجبيل:

الكركم هو أحد أفراد عائلة الزنجبيل حيث تم الادعاء بوجود فوائد في علاج أمراض الأمعاء الالتهابية والكوليسترول والسرطان كما خلصت الدراسات لدليل على أن المكون النشط (Circumin) يخفف من آلام المفاصل، لكن هذه الدراسات محدودة وقليلة جداً. [2]

علاج الذئبة الحمراء بالريحان:

الحالة النفسية كالإجهاد هو أحد أهم الأسباب الرئيسية لتهيج الذئبة الحمراء لذا ينصح باستخدام تولسي أو الريحان المقدس لتعديل استجابة جسدك للتوتر، لأنها غنية بمضادات الأكسدة والخصائص المضادة للالتهابات مما يعزز الشعور بالعافية ويخفف من التعب ويحسن وظائف الأعضاء لهذا يمكنك تناول القليل من أوراق الريحان بشكل مباشر كل يوم أو يمكنك تحضير شاي الريحان وشربه مرتين أو ثلاث مرات في اليوم بأن تقوم بنقع ملعقة صغيرة من أوراق الريحان في كوب من الماء لمدة 5 إلى 10 دقائق ثم تصفيها وتضيف بعض العسل واشربها بالهناء والشفاء. [3]

علاج الذئبة الحمراء بزيت الزيتون:

لمكونات الفينول الموجودة بزيت الزيتون البكر خصائص مضادة للالتهابات تم تجربتها في الفئران المصابة بالذئبة الحمامية الجهازية ووفقاً لدراسة إسبانية جديدة تشير النتائج إلى الاستخدام المستقبلي لزيت الزيتون في علاج مرض الذئبة الحمراء.

كما حظي النظام الغذائي في السنوات الأخيرة باهتمام متزايد كوسيلة لمكافحة الأمراض الالتهابية وهنا أظهرت الدراسات أن اتباع نظام غذائي مناسب يمكن أن يساعد في إدارة أعراض مرض الذئبة الحمراء دون حدوث الآثار الجانبية المرتبطة بالأدوية، وبالتالي تحسين نوعية حياة المرضى.

لذا يجب أن تكون هذه الأنظمة الغذائية غنية بالفيتامينات والألياف، وبكمية مناسبة من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة والمتعددة وهنا يأتي دور زيت الزيتون البكر فهو المصدر الرئيسي للأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة في النظام الغذائي لمنطقة البحر الأبيض المتوسط ​​ويرتبط استهلاكه بانخفاض خطر الإصابة باضطرابات التهابية مزمنة متنوعة فهو يحوي خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة. [5]

علاج الذئبة الحمراء بزيت جوز الهند:

زيت جوز الهند هو أحد الزيوت الأكثر صحة لأنه يساعدك على موازنة الاستجابات السلبية لجهازك المناعي إلى جانب ذلك، فإنه يحتوي على العديد من الفوائد الصحية الأخرى لتقديمه مثل التحكم في الكوليسترول وسكر الدم وتحسين الهضم لهذا، يمكنك استخدامه في الطهي. [3]

علاج الذئبة الحمراء بخل التفاح:

يسود اعتقاد بأن مرضى الذئبة الحمراء يعانون من نقص في حمض الهيدروكلوريك وباستخدام خل التفاح سيزداد إنتاج حمض الهيدروكلوريك في جسمك ويساعد على إزالة السموم ويعزز امتصاص العناصر الغذائية ما عليك سوى اعداد مشروب خل التفاح بإضافة ملعقة صغيرة من خل التفاح الخام وعصير نصف ليمونة إلى كوب من الماء الدافئ واشربه قبل 20 دقيقة من وجباتك. [3]

علاج الذئبة الحمراء بـ أوميجا 3:

أحماض أوميغا 3 الدهنية هي أحماض دهنية أساسية متعددة غير مشبعة وهي مكونات غذائية حيوية حيث لا يمكن للإنسان أن يصنعها توجد منها ثلاثة أنواع أحدها موجود في النباتات وزيوتها مثل الجوز والبقان وبذور الكتان والقنب والنوعان الآخران موجودان في الزيوت البحرية من الأسماك بما في ذلك السلمون والماكريل والسردين والأنشوجة.

تبين بعض الدراسات أن اتباع نظام غذائي غني بالأسماك الزيتية قد يعزز تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية كما تشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن مكملات أوميغا 3 مع تقييد السعرات الحرارية يمكن أن تطيل العمر في الواقع قد لا يكون استخدام أوميغا 3 علاجاً فعالاً لمرض الذئبة لكن تعالج الأعراض المرتبطة بمخاطر القلب والأوعية الدموية. [2]

الوقاية من الذئبة الحمراء بفيتامين د:

تبين الدراسات الوبائية الكبيرة أن الأشخاص الذين يتناولون كميات أكبر من فيتامين (د) التكميلي لديهم خطر أقل للإصابة بالتصلب المتعدد والتهاب المفاصل الروماتويدي، والتي تعتبر كمرض الذئبة، من أمراض المناعة الذاتية.

كما وجد في إحدى الدراسات التي أجريت على 177 مريضاً مصاباً بمرض الذئبة الحمراء أن 82٪ من المرضى يعانون من انخفاض فيتامين (د) كذلك أكدت دراسة أخرى أجريت على 290 مريضاً بمرض الذئبة الحمراء ارتباط انخفاض مستويات فيتامين د 3 بزيادة نشاط الذئبة السريري بما في ذلك أمراض الجهاز العضلي الهيكلي والجلد والكلى. [2]

هل مرض الذئبة الحمراء معدي:

تبين الدراسات أن مرض الذئبة الحمراء ليس معدي ولا ينتقل من خلال الاتصال الوثيق أو الجنس بل يعتقد الخبراء أن مرض المناعة الذاتية هذا يبدأ بسبب مجموعة من الجينات والبيئة. [6]

هل مرض الذئبة الحمراء يسبب الوفاة؟

غالباً ما يتماثل مرضى الذئبة الحمراء للشفاء رغم أنه قد يستمر لسنوات في حين أن المضاعفات الناتجة عن هذا المرض يمكن أن تكون قاتلة ونظراً لأن مرض الذئبة يمكن أن يهدد الحياة، فمن الضروري استشارة طبيبك قبل قيامك بأي علاج من تلقاء نفسك. [1]

تكلفة علاج الذئبة الحمراء:

تختلف كلفة العلاج باختلاف منطقة الإصابة وما تحتاجه من علاج لكن تقديرياً يمكن أن يتكلف المريض لعلاج الذئبة الحمراء بمبلغ يتراوح بين (أقل من 1000 دولار سنوياً إلى أكثر من 35000 دولار للعلاجات البيولوجية الأحدث). [7]

علاج الذئبة الحمراء نهائياً:

لا يوجد علاج معروف وواضح لمرض الذئبة ومع ذلك يمكن للأطباء المشرفين على حالتك وضع خطة علاجية للوقاية من النوبات الجلدية ومعالجتها عند حدوثها وتقليل المضاعفات.

وفد تشمل الخطة العلاجية الأدوية التالية [4] :

  • الستيرويدات القشرية (مثل بريدنيزون).
  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات مثل إيبوبروفين (أدفيل وموترين) والأسبرين ونابروكسين (أليف).
  • الأدوية التي تثبط جهاز المناعة لإبقاء المرض تحت السيطرة والوقاية من التوهجات في الحالات الشديدة من مرض الذئبة مثل بيليموماب (بينليستا) وسيكلوفوسفاميد (سيتوكسان).
  • الأدوية المضادة للملاريا هيدروكسي كلوروكوين (بلاكوينيل).

في النهاية لا يفضل أن تتبع أي نظام دون العودة لطبيبك لكن من المهم جداً أن تقرأ وتتعرف على ك ما يخص مرضك.