حبوب المؤخرة وعلاجها ونصائح لتجنب ظهورها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 08 سبتمبر 2021
حبوب المؤخرة وعلاجها ونصائح لتجنب ظهورها
مقالات ذات صلة
ما هي أسباب ظهور حبوب الإبط؟
علاج الحبوب تحت العين بالأعشاب
فوائد حبوب فِروز ونصائح لتناولها

تعتبر الحبوب حدثاً مزعجاً وغير مرحب به أينما كان مكان تواجدها، ويزداد الأمر سوءاً عندما تظهر هذه الحبوب في المؤخرة، مما يجعلك تتساءل عن أسباب ظهورها وإذ ما كان بالإمكان علاجها طبيعياً أو أنها تحتاج إلى علاجات دوائية وغيرها من العلاجات، لذا خُصص هذا المقال للحديث عن حبوب المؤخرة وطرق علاجها وأهم النصائح لتجنب ظهورها في المستقبل.

علاج حبوب المؤخرة طبيعياً

قبل الحديث عن علاج حبوب المؤخرة طبيعياً لا بد من فهم طبيعة هذه الحبوب، فهي حبوب تنتج عادة عن عدة أسباب أكثرها شيوعاً التهاب الجريبات، وهو التهاب يحدث في بصيلات الشعر بسبب بعض أنواع البكتيريا الناتجة من تراكم الدهون أو خلايا الجلد الميت على هذه البصيلات أو بسبب عدوى ما، مما يؤدي إلى تشكل ما يشبه البثور في هذه البصيلات. [1] [3]

أما بالنسبة للعلاج فيرغب الكثيرون بتجربة العلاجات الطبيعية قبل اللجوء إلى العلاجات الأُخرى التي قد تكون أكثر تكلفة أو ذات آثار جانبية غير مرغوبة، ومن العلاجات الطبيعية التي يمكن استخدامها للتخلص من حبوب المؤخرة نذكر [2]:

  • الكركم: وذلك لاحتوائه على مركب الكركمين الذي يساهم في القضاء على البكتيريا التي قد تسبب التهاب الجريبات أحد أسباب تكون الحبوب في المؤخرة، ويتم خلط الكركم مع قليل من الماء لتكوين عجينة توضع على منطقة الحبوب يومياً حتى الوصول إلى النتيجة المطلوبة.

(ملاحظة: قد يصبغ الجلد باللون الأصفر نتيجة استخدام الكركم ولكن هذا لن يستمر طويلاً فلا داعي للقلق).

  • زيت شجرة الشاي: يساعد استخدام زيت شجرة الشاي في التخلص من البكتيريا المسببة لظهور الحبوب، إضافة إلى المحافظة على نظافة الجلد أيضاً.
  • الخل: (وسنتحدث عنه بالتفصيل في الفقرة اللاحقة).

خل التفاح لحبوب المؤخرة

يحتوي خل التفاح على حمض الخليك الذي يساعد في محاربة البكتيريا المسببة لالتهاب الجريبات وبالتالي ظهور الحبوب نتيجة ذلك، ويمكن استخدام خل التفاح للتخلص من حبوب المؤخرة من خلال إضافة قليل من الخل (مقدار كوب) إلى ماء الاستحمام الدافئ الخاص بك. [2]

علاج حبوب المؤخرة نهائياً

للتخلص من حبوب المؤخرة نهائياً لا بد أولاً من معرفة السبب الرئيسي وراء ظهور هذه الحبوب، ومن ثم العلاج بناءاً على السبب، ومن العلاجات المتبعة للتخلص من حبوب المؤخرة نهائياً نذكر [1] [2] [3]:

  • استخدام أحد أنواع الغسول التي تقضي على البكتيريا المسببة الالتهاب الجريبات، ومنها:
  1. غسول البانوكسيل (البنزويل بيروكسايد)، وهو أيضاً يقلل من التهاب البشرة ويفتح مسامها.
  2. غسول الكليندامايسين.
  • الاستعانة بمقشرات البشرة اللطيفة (يجب استخدامها دون فرك المنطقة)، وذلك لمنع انسداد المسام، ويمكن الاختيار بين المقشرات التي تحتوي على:
  1. أحماض ألفا هيدروكسي (مثل أحماض اللاكتيك أو الجليكوليك).
  2. أحماض بيتا هيدروكسي (حمض الساليسيليك).

عند عدم نفع العلاجات السابقة، قد يقوم الطبيب بوصف علاجات أقوى مثل الكريمات التي تحتوي على التريتينوين (أحد أشكال فيتامين أ).

علاج حبوب المؤخرة بالليزر

يمكن الاستعانة بالعلاج بالليزر المخصص للتخلص من الحبوب بشكل عام في أحد المراكز الطبية، أو يمكن إزالة الشعر من منطقة المؤخرة بالليزر في حال كان السبب وراء هذه الحبوب هو التهاب الجريبات أو نمو الشعر تحت الجلد.

ولكن يعتبر العلاج بالليزر مؤقت ويحتاج إلى متابعة، وعادة ما يتم الاستعانة به عند عدم الاستفادة من العلاجات الدوائية، ويعالج الحبوب الخفيفة والمتوسطة وأحياناً يظهر نتائج جيدة في علاج الحبوب الأكثر قوة (العقيدات /الخراجات). [4] [5]

إزالة حبوب المؤخرة وتبييضها

إليك 3 مواد طبيعية فعالة في علاج حبوب المؤخرة وتبييضها في ذات الوقت، هي [6]:

  1. الكركم: للكركم شهرة واسعة في التفتيح، إضافة إلى فعاليته في التخلص من حبوب المؤخرة كما ورد معنا سابقاً، ويكفي خلط الكركم بقليل من الماء أو اللبن لتشكيل عجينة توضع على المؤخرة وتترك لبعض الوقت حتى تجف ثم تغسل جيداً.
  2. الصبار: بفضل خصائص الصبار المضادة للبكتيريا فهو يساعد في التخلص من حبوب المؤخرة، وتفتيحها في ذات الوقت، يكفي فقط تليك الموقع بجل الصبار وتركه حتى يجف ثم غسله.
  3. خل التفاح: الخل معروف أيضاً بقدرته على تفتيح البشرة، إضافة إلى ما ورد معنا سابقاً عن دوره في محاربة البكتيريا التي قد تكون سبباً لظهور حبوب المؤخرة، وكما ورد سابقاً يكفي فقط إضافة قليل من الخل (ما يساوي كوب) إلى ماء الاستحمام الخاص بك ثم انتظار النتائج.

حبوب المؤخرة المؤلمة

هناك عدة حالات تصبح فيها حبوب المؤخرة حبوب مؤلمة ومزعجة، منها في حالة التهيج الذي يصيب بصيلات الشعر نتيجة التهابها، فتتورم وتصبح حمراء اللون، ويحدث هذا الالتهاب لبصيلات الشعر لعدة أسباب مثل ارتداء الملابس الضيقة التي تزعج بصيلات الشعر عند احتكاكها بها أو نتيجة التعرق أو الملابس غير القطنية، ويكون علاجها بالابتعاد عن الأسباب مع الحفاظ على النظافة الشخصية، أما في حال لم تنفع هذه العلاجات فيمكنك حينها اللجوء إلى طبيب الجلدية لوصف العلاج المناسب. [3]

أسباب ظهور حبوب المؤخرة

تظهر حبوب المؤخرة لعدة أسباب نذكر منها [3]:

  • التهاب جريبات حوض الاستحمام الساخن (hot tub folliculitis)، وهو أحد أنواع التهاب الجريبات يحدث بسبب الاستحمام في حمام سباحة أو حوض استحمام ساخن لم تتم صيانته بشكل جيد.
  • حدوث تهيج في بصيلات الشعر نتيجة ارتداء الألبسة التي لا تمتص التعرق مثل البوليستر أو النايلون.
  • في بعض الحالات عند تراكم الكيراتين وتشكله حول المسام كطبقة على الجلد، تحدث حالة تسمى التقرن الشعري، وتكون عبارة عن حبوب خشنة وقاسية.
  • إصابة بصيلات الشعر ببكتيريا المكورات العنقودية وغيرها من أنواع البكتيريا مما يتسبب بحدوث الدمامل (خراجات الجلد) وتكون كبيرة ومؤلمة.

نصائح للوقاية من حبوب المؤخرة

يمكنك من اخلال إجراء بعض التعديلات البسيطة التقليل من احتمالية ظهور حبوب المؤخرة، ومن هذه التعديلات [1] [2]:

  • المحافظة على النظافة الشخصية، والاستحمام بعد ممارسة التمارين الرياضية.
  • الحرص على تغيير الملابس المبللة (نتيجة التعرق أو السباحة أو غيرها) مباشرةً.
  • الابتعاد عن الملابس الضيقة وارتداء الملابس القطنية التي تمتص التعرق منعاً لحدوث تعرق أو احتكاك يسبب التهاب في بصيلات الشعر.
  • عدم المبالغة في تقشير المنطقة واستخدام المقشرات اللطيفة فقط.

وختاماً فيمكننا تلخيص ما مر معنا بأن ظهور حبوب المؤخرة أمر لا يدعو إلى الخوف وإنما يحتاج إلى البحث عن الأسباب وتجنبها، مع الحفاظ على النظافة الشخصية، وفي حال عدم وجود نتيجة مرضية بعد ذلك فيمكن اللجوء إلى العلاجات الطبية بعد الحصول على موافقة الطبيب.