علاج القرنية المخروطية في مختلف البلدان

  • تاريخ النشر: الإثنين، 27 سبتمبر 2021
علاج القرنية المخروطية في مختلف البلدان
مقالات ذات صلة
القرنية المخروطية
لغة الإشارة العربية ولهجاتها في البلدان المختلفة
علاج النقرس بطرق مختلفة

القرنية هي الطبقة الشفافة الأمامية للعين، والقرنية المخروطية هي مرض تنكسي غير التهابي تصاب به القرنية في عين واحدة أو في كلتا العينين، حيث يصاب بالقرنية المخروطية شخص واحد من 2000، ولا يوجد سبب محدد لهذا المرض، ولكن تعزو أسبابه إلى الوراثة أو أسباب بيئية، حيث تصبح القرنية ضعيفة ورقيقة ويصبح شكلها مخروطي وتسبب رؤية غير واضحة، وتسبب حساسية للضوء، وتبدأ في سن مبكرة وتتطور بمرور الوقت.

علاج القرنية المخروطية 2021

من الممكن علاج الأشكال الخفيفة من القرنية المخروطية في مراحل مبكرة، بالنظارات أو العدسات اللاصقة، ولكن علاج التشوه المتزايد للقرنية وعدم انتظام السطح؛ غير ممكن في المراحل المتطورة. [1]

حيث وجد من خلال البحث أن نشاط الأنزيمات التي تدمر ألياف الكولاجين في أنسجة العين يزداد لدى الأشخاص المصابين بالقرنية المخروطية، ومن العلاجات الحديثة:

  1. زرع حلقات داخل القرنية: وهي حلقات شفافة نصف دائرية مصنوعة خصيصا يتم زراعتها في محيط القرنية، تعمل على تسطيح قمة المخروط، يتم إجراء هذه العملية تحت تأثير مخدر موضعي، ويستخدم ليزر ألفيمتو لإنشاء نفق يتم وضع الحلقة فيه.
  2. زرع القرنية: وهو إجراء يتم في حال القرنية المخروطية الشديدة حيث تفشل العلاجات الأخرى، يتم استبدال الطبقتين الخارجيتين فقط من القرنية المصابة وإبقاء الطبقة الداخلية للقرنية، هذه التقنية تدعى "رأب القرنية".

علاج القرنية المخروطية بالليزر:

ينصح بهذا العلاج للمراحل المتقدمة من القرنية المخروطية ويتم العلاج على الشكل التالي: [1]

  • تنقع القرنية بقطرات من الريبوفلافين (فيتامين ب2).
  • يسلط ضوء الأشعة فوق البنفسجية على القرنية لتنشيط الريبوفلافين.
  • يقوي هذا التفاعل الكيميائي الضوئي الروابط المتقاطعة بين ألياف الكولاجين في القرنية حيث يزيد من قوة القرنية وينجح في إيقاف تقدم القرنية المخروطية لدى أكثر من 90% من المرضى.
  • ويحدث لدى بعض المرضى تسطيح القرنية وتحسن في حدة البصر، سيظل المريض بحاجة إلى ارتداء النظارات أو العدسات اللاصقة بعد الجراحة.

علاج القرنية المخروطية بالأعشاب:

لا يوجد إثبات علمي لفاعلية الأعشاب في علاج القرنية المخروطية، ولكن يمكن اتباع التعليمات التالية لتجنب آثار القرنية المخروطية: [2]

  1. وضع قطرات زيت اللوز في فتحتي الأنف يومياً.
  2. التقليل من تناول الدهون الزائدة والسكر والملح.
  3. تجنب فرك العين.
  4. الحرص على ارتداء النظارات الشمسية.
  5. تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة مثل فيتامين سي وفيتامين ه والسيلينيوم وفيتامين د، ومن هذه الأطعمة البابايا والسبانخ والجزر والتونة والبيض والجوز واللوز، زيت السمسم والزبيب وعرق السوس.

علاج القرنية المخروطية في ألمانيا:

يعتمد الأطباء في ألمانيا على التشخيص الدقيق، حيث يخضع المريض لعدد من الإجراءات التشخيصية، عن طريق أحدث الأجهزة، ومن هذه الإجراءات: [3]

  • اختبار الرؤية القياسي.
  • تنظير العين.
  • قياس الانكسار.
  • التصوير المقطعي البصري.
  • قياس القرنية المحوسب.

ويعتمد العلاج على مرحلة تطور القرنية المخروطية، حيث يقوم على العلاجات التالية في المراحل الأولى:

  • العلاج المحافظ: يتم علاج الأنسجة بالفيتامينات لوقف الضمور ويفترض هذا العلاج مسبقاً التمثيل الغذائي في طبقات القرنية وتحسين إمدادات الدم وتغذية الأنسجة، ويتم وضع عدسات شبه صلبة للمريض ليكون لديه قدرة أفضل على الرؤية، وإعطاء القرنية الشكل المطلوب.
  • الربط المتقاطع لحلقات القرنية: تتكون القرنية من ألياف الكولاجين المترابطة بعضها ببعض بواسطة روابط متقاطعة، يزيد الربط المتقاطع من صلابة القرنية، وهذا العلاج هو طريقة حديثة لتصحيح شكل القرنية وتقوية الروابط، والذي يتم إجراؤه باستخدام الليزر، حيث يتم حقن العين بالريبوفلافين (فيتامين ب2) كما ذكرنا أعلاه، ثم يقوم الطبيب بإجراء تصحيح بالليزر، وإنشاء روابط كيميائية إضافية تحت تأثير أشعة الليزر.

ويعتمد العلاجات التالية في المراحل المتوسطة والشديدة:

  • زرع حلقات القرنية: حيث يتم استبدال الحلقات القديمة بأخرى جديدة، يقوم الطبيب بإدخال حلقات الكولاجين داخل السدى في القرنية، ويؤدي ذلك إلى تغير الحلقات الكثيفة لانحناء القرنية مما يؤدي إلى استقرار الرؤية.
  • زرع الحلقات في المرحلة الأخيرة من القرنية المخروطية: يتم من خلال جراحة جذرية لزرع القرنية، وتحت التخدير العام.
  • الليزك: عندما يكشف الفحص أن للقرنية سماكة وكثافة كبيرة عندها يجرى تصحيح بالليزر باستخدام تقنية (LASIK)، وخلاف ذلك فإن هذا العلاج يسهم في تطور الحالة لدى المريض.

ونذكر هنا العيادات الرائدة في ألمانيا:

  1. مستشفى ريختس دير أيزار الجامعي في ميونخ: قسم طب عيون الأطفال والبالغين.
  2. مستشفى جامعة أولم، قسم طب العيون.

التكاليف:

  • تبدأ تكلفة تشخيص القرنية المخروطية من 447يورو.
  • تكلفة القرنية المخروطية مع زرع القرنية ابتداء من 4871يورو.
  • تكلفة علاج القرنية المخروطية عن طريق جراحة الربط ابتداء من 2150بورو. 
  • تكلفة علاج القرنية المخروطية مع شق القرنية الدائري ابتداء من 2173بورو.

علاج القرنية المخروطية في تركيا:

ويتم العلاج للقرنية المخروطية في مشافي وعيادات متخصصة على الشكل التالي: [5] [4]

  • إعطاء المريض قطرات مخدرة: تعطى قطرات التخدير في العين.
  • تعطيل ظهارة القرنية (النسيج الأمامي الذي يغطي القرنية).
  • وضع منظار للغطاء (أداة تستخدم لإبقاء العين مفتوحة).
  • يتم وضع قطرات ريبوفلافين (فيتامين ب2) لمدة 15-20 دقيقة.
  • بعد امتصاص الريبوفلافين الكافي يتم تسليط ضوء الأشعة فوق البنفسجية على قمة القرنية لمدة 30 دقيقة لكل عين.
  • إعطاء قطرات من المضادات الحيوية بعد التشعيع، ويمكن وضع ضمادة العدسة اللاصقة.

يجب أن يتمتع المريض بصحة جيدة قبل العملية، ويمكنه العودة إلى حياته الطبيعية في اليوم التالي من عملية علاج القرنية المخروطية.

وإليك أسماء عدد المشافي المتخصصة في تركيا:

  1. مستشفى ميديكانا أتاشيهر: وهي مستشفى متعددة التخصصات تتألف من 12عيادة تتبع معايير العلاج العالمية.
  2. مستشفى ميموريال شيشلي في اسطنبول: هو أكبر مركز طبي متعدد التخصصات وهو المستشفى الواحد والعشرين عالمياً المعتمد من قبل اللجنة المشتركة الدولية لجودة العلاج العالمية (JCL).
  3. مستشفى ميديبول: المتخصص في علاج أمراض العيون في اسطنبول.
  4. مستشفى حصار انتركونتيننتال: مركز طبي متعدد التخصصات.
  5. مستشفى فلوريا في اسطنبول: مركز طبي متعدد التخصصات

علاج القرنية المخروطية في السعودية:

يتم علاج القرنية المخروطي في مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بعدة علاجات، وهي: [6] [7]

  • رسم خريطة طبوغرافية لسطح القرنية: في الزيارة الأولى للطبيب وذلك لوصف العدسات اللاصقة المطلوبة، ويتكرر هذا الإجراء سنوياً، إذ يلعب دوراً مهماً في تصميم العدسات المناسبة والتكيف معها.
  • تشابك القرنية بالكولاجين: حيث يتم توجيه الموجات فوق البنفسجية لتصليب أنسجة القرنية مما يؤخر حدوث القرنية المخروطية، هذا الإجراء آمن وليس له أي مضاعفات. 
  • زرع حلقات داخل القرنية: حيث تضغط هذه الحلقات بطريقة معينة تمنع تقوس القرنية، قد يحتاج المريض بعد زرع الحلقات إلى عملية تشابك القرنية بالكولاجين.
  • زرع القرنية: وتحدث هذه الحالة بنسبة 10% من حالات القرنية المخروطية، حيث تتم إزالة جزء كبير من مركز القرنية واستبداله بقرنية مأخوذة من متبرع.

نذكر أيضاً أسماء بعض الأطباء في السعودية:

  1. الدكتور محمد فوزي: أخصائي طب وجراحة العيون وعلاج القرنية المخروطية، مجمع عيادات أندلسية فرع سنابل، جنوب جدة شارع السنابل العام.
  2. الدكتور عبدلله الخراشي: أخصائي الشبكية وعلاج القرنية المخروطية، وعلاج عيون الأطفال، مركز الدكتور سليمان الخراشي الطبي، طريق أبو بكر الصديق الفرعي.
  3. الدكتور ماجد الخراشي: استشاري طب وجراحة العيون اختصاص علاج القرنية المخروطية، وعيون أطفال، مركز الدكتور سليمان الخراشي الطبي.
  4. الدكتور سليمان الخراشي: استشاري طب وجراحة العيون، متخصص في علاج القرني المخروطية، وعيون أطفال، مركز الدكتور سليمان الخراشي الطبي.

ختاماً.. تطور طب العيون وخاصة بمساعدة الليزر والأساليب الحديثة في علاجات أمراض العيون، فتشخيص القرنية المخروطية وعلاجها في وقت مبكر وفي مراحلها الأولى يجنبك الجراحة وزراعة القرنية.