نصائح في العلاقة الحميمة للزوج والزوجة

  • تاريخ النشر: السبت، 30 أكتوبر 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 08 ديسمبر 2021
نصائح في العلاقة الحميمة للزوج والزوجة
مقالات ذات صلة
أفضل وضعيات إمتاع الزوجة في العلاقة الحميمة
أفضل وضعيات إمتاع الزوج في العلاقة الحميمة
العلاقة الحميمة بعد الاجهاض مع مجموعة من النصائح

العلاقة الحميمية بين الزوجين تلعب دوراً أساسياً في تعزيز المشاعر والروابط بينهما وتُساعد على بناء علاقةٍ زوجية وعاطفية متينة، وحيث أنّ العلاقة الحميمية الأفضل تؤدي إلى علاقةٍ عاطفية أفضل إليكم بعض النصائح في العلاقة الحميمية.

كيفية التعامل في العلاقة الزوجية

العلاقة الحميمية ليست أمراً يقوم به الزوج للزوجة أو العكس بل هي علاقة متبادلة يُعبر فيها كلٌ من الزوجين عن مشاعره للآخر باستخدام جسده، ومن أجل إسعاد الشريك قد ترغب بالقيام بكل شيء بشكلٍ مثالي دون أي أخطاء وتتساءل عن كيفية التعامل في العلاقة الزوجية.

وهنا ولمساعدتك على تحسين قدرتك على التعامل مع الشريك إليكما بعض النصائح عن كيفية التعامل في العلاقة الزوجية.  [1]

1. التحدث مع الشريك: هناك نوعان من الأحاديث الحميمية والتي يمكن إجراؤها، أحدهما هو الأحاديث المثيرة في غرفة النوم والآخر هو الحديث مع الشريك عن المشاعر والتفضيلات أو المشاكل التي تحصل خلال العلاقة، هذه الأحاديث ذات أهمية كبيرة لفهم رغبات الشريك وزيادة القدرة على التعامل معه. 
بالطبع قد تكون رغبات وتفضيلات الشريك غير واضحة في بداية الزواج ولكن الأمور ستصبح أكثر وضوحاً مع مرور الوقت ولهذا من الضروري إجراء هذه الأحاديث بشكل متكرر.

2. تجنب الانتقاد بشكل سلبي: العلاقة الحميمية قد تكون أمراً حساساً ولذلك من الضروري مراعاة مشاعر الشريك والتكلم بأسلوب يُركز على الإيجابيات، مثلاً سيكون من الأفضل أن يُقال "أنا حقاً أحب عندما تلمس شعري برفق هكذا" بدلاً من محاولة انتقاد الشريك ولومه على أخطاء قام بها
إخبار الشريك عن التغيرات التي تحصل في جسدك: هناك العديد من التغيرات التي تطرأ على الجسد بشكل مستمر لمختلف الأسباب فقد تشعر بالألم لسبب ما وقد تتسبب بعض التغيرات مثل انقطاع الطمث بشعورك بالانزعاج، الشريك قد لا يعلم بهذه التغيرات لوحده ومن الضروري أن يتم إعلامه بها حال حصولها.

3. التصارح مع الشريك: رغم أنّ الأزواج قد يُحاولون مراعاة مشاعر الشريك عبر تزييف الشعور بالنشوة والرضى إلا أنّ هذه التصرفات قد تؤدي لأزمة في الثقة، بالتأكيد الحديث عن المشاكل الحميمية ليس أمراً سهلاً ولكن التحدث عن المشكلة هو الخطوة الأولى للحل.

4. امنح نفسك وشريكك الوقت: الاستجابات الجنسية للجسم تتأثر بالسن ولذلك قد تتأخر الاستجابة مع التقدم في العمر، من الضروري مراعاة هذا الأمر وعدم الشعور بالقلق منه بل التركيز على سعادة الشريك.

5. استخدام المزلقات: الجفاف المهبلي هو حالة طبيعية قد تحصل لأسباب متعددة ومختلفة تؤدي إلى صعوبة في الممارسة والشعور بالألم، استخدام المزلقات لتسهيل العملية لن يُجنبكما الألم وحسب بل سيزيد من المتعة بشكل ملحوظ.

6. الاسترخاء وعدم الشعور بالقلق: أخيراً الاسترخاء والتركيز على المتعة وسعادة الشريك سوف يعود على طبيعة العلاقة الحميمية بشكل إيجابي.

أفضل طريقة للعلاقة الزوجية

عندما تُفكر في أفضل طريقة للعلاقة الزوجية يجب أن تتذكر أنّه لا يوجد ما يُسمى أفضل طريقة، تفضيلات العلاقات الحميمية تختلف بكل تأكيد بين الأزواج ولا يمكن اعتبار أي تفضيل على أنه الأفضل، ولكن هناك بعض النصائح لمساعدتك على إيجاد أفضل طريقة للعلاقة الزوجية بالنسبة لك  [2]

  • لا تُهمل المداعبة قبل العلاقة
  • احرصا على تهيئة المزاج مسبقاً
  • تأكدا من اختيار وتجهيز المكان
  • اختارا الوضعيات التي تؤمن الحميمية والراحة
  • التقبيل شديد الأهمية
  • اهتما بما يُسعد الشريك أيضاً بدلاً من الاهتمام بالذات فقط
  • العناق بعد العلاقة

نصائح للزوجة في العلاقة الحميمة

تختلف تصورات ورغبات الرجال للعلاقة الحميمية كثيراً فكل شخصٍ يمتلك محفزاتٍ خاصة به تُشعره بالمتعة واللذة خلال العلاقة، ولكن عموماً هناك بعض الأمور العامة التي يتفق عليها معظم الرجال وتُساهم في شعورهم بالمتعة خلال العلاقة الزوجية. لذلك ومن أجل مساعدتك على إسعاد الزوج إليك بعض النصائح [3]

  1. قومي بأخذ المبادرة للعلاقة بين الحين والآخر فهذا يجعله يشعر بأنك ترغبين به حقاً
  2. لا تخجلي من الكلام الجريء خلال العلاقة الحميمية
  3. حاولي أن تكوني المسيطرة بين الحين والآخر
  4. قدمي له بعض المفاجآت واعرضي تجربة أشياء جديدة كل حين ولا تحولي حياتك الجنسية لروتين متوقع
  5. لا تخشي من تجربة بعض الأمور الجديدة التي قد يطلبها منكِ
  6. قدمي بعض المداعبة لزوجك فالرجال أيضاً يُحبون المداعبة وتزيد شعورهم بالإثارة
  7. اختاري بعض الوضعيات التي تسمح للزوج برؤيتك بشكل جيد فهذا يُشعره بالإثارة لأنّ الزوج يحب رؤية جسدك

نصائح للرجل في العلاقة الحميمة

بما أن المفاهيم والتصورات الحميمية تختلف بين الرجال والنساء يمكن أن يقع العديد من الأزواج في أخطاء تُقلل من لذة العلاقة الحميمية بينهما، ولكن من أجل مساعدتك في إعادة الحياة من جديد إلى العلاقة الحميمية إليك بعض النصائح للرجل في العلاقة الحميمية  [4]

  1. انتبه إلى إشارات الجسد وإن لم تكن واثقاً من تفسير ما تريد يمكنك أن تسألها عما إن كانت تشعر بالمتعة.
  2. ركز على المداعبة قبل وخلال العلاقة الحميمية لأنّ المداعبة ليست مجرد وسيلة للاستعداد للإيلاج بل وسيلة للتعبير عن الرغبة.
  3. لا تُهمل الكلام الجريء "يمكن الحديث عن ذلك مسبقاً".
  4. مداعبة البظر قد تكون وسيلة أساسية للمتعة للكثير من النساء فمن المهم ألا يُهملها الزوج.
  5. امدح جمال جسدها بالكلمات والأفعال واجعلها تشعر بجمالها.
  6. تصرف بعفوية بين الحين والآخر ولا تترك العلاقة تتحول لحدث متكرر. 
  7. أظهر لها حبك واهتمامك بعد العلاقة أيضاً كأن تُعانقها بعد العلاقة وتناما سوياً.

نصائح زوجية خاصة لعلاقة حميمة مختلفة

العلاقة الحميمية لا يجب أن تكون روتينية وتقليدية دوماً فمن الممكن أن تقوما بإشعال نيران الرغبة لبعضكما بطرق بسيطة وسهلة، وإليكما مجموعة نصائح زوجية خاصة لعلاقة حميمية مختلفة [5]

  • غيرا الوضعيات وحاولا استخدام وضعيات مختلفة بين الحين والآخر فبعض الوضعيات تمنحكما إحساساً مختلفاً وتجربة مميزة.
  • حاولا خلق جو مميز ورومنسي من خلال التحكم في الإضاءة واستخدام الشموع مثلاً.
  • حاولا أن تنقلا ملعبكما إلى مكانٍ مختلف فلا مشكلة من قضاء ليلةٍ لوحدكما في فندقٍ معاً.
  • رسالةٌ نصية للتغزل بالشريك تُشعل فيه نيران الرغبة وخاصة لو جاءته بشكلٍ مفاجئ.
  • حدداً موعداً للعلاقة وحضرا له جيداً.
  • شاركا أي رغباتٍ حميمية تخطر لكما مع الشريك وحاولا تطبيقها.

في النهاية يجب أن تتذكرا دوماً أنّ الأساس في العلاقة الحميمية هو الشعور بالرضى والسعادة لكلا الزوجين مهما كان الشكل والطريقة المستخدمة ولذلك من الضروري أن يتواصل الزوجان معا ويتصارحا بخصوص أي تفاصيل متعلقة بسعادتهما ورغباتهما.